Anda di halaman 1dari 24

‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬ ‫‪ads@alquds.co.

uk‬‬
‫العالناتكم‬
‫‪Al-Quds Al-Arabi Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫يومية • سياسية • مستقلة‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬

‫سلفيون ضد‬ ‫رونالدو وميسي‬ ‫كرمية الصقلي‪:‬‬ ‫االسبانية‬


‫«انتفاضة‬ ‫ونيمار يتصدرون‬ ‫الفن املغربي‬ ‫أليسيا بارتليت‬
‫والرد‬
‫السكاكني» ّ‬ ‫املرشحني جلائزة‬ ‫أصلي وجذوري‬ ‫تقتحم عالم‬
‫«مسيحي»‬ ‫الكرة الذهبية‬ ‫وبيئتي‬ ‫دعارة الرجال‬
‫‪23‬‬ ‫‪18‬‬ ‫‪15‬‬ ‫‪13‬‬

‫رئيس «جلنة النزاهة» العراقية‪ :‬اغتياالت‬ ‫استشهاد اربعة فلسطينيني‪ ...‬واملستوطنون يعتدون على منازل املدنيني في اخلليل‬
‫تطال احملققني في قضايا الفساد‬
‫والقيم واملبــادئ الســماوية وعاثوا في‬
‫ً‬
‫وفسادا»‪.‬‬ ‫األرض ً‬
‫قتال‬
‫بغداد ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫من الطعن إلى الدهس‪ :‬مقتل مستوطن وجرح جندي إسرائيلي‬
‫وأكــد الزوبعــي «ما دامــت مواقفنا ال‬ ‫كشــف رئيس جلنة النزاهــة النيابية‬ ‫رام الله ـ «القدس العربي»‬
‫تصب في مصلحة الفساد واملفسدين فإننا‬ ‫طــال الزوبعــي أن عمليــات االغتيال‬
‫ً‬
‫يوميا إلى التهديد والوعيد وإلى‬ ‫نتعرض‬ ‫واالســتهداف بــدأت ضــد مســؤولني‬ ‫من فادي أبو سعدى‪:‬‬
‫التصفية اجلسدية»‪ ،‬مشيرا الى « ما حصل‬ ‫ومحققــن في ملفات الفســاد‪ ،‬في الوقت‬
‫حملققي النزاهة في مدينة كركوك الشمالية‬ ‫الذي أصدرت فيه محاكم النزاهة مذكرات‬ ‫استبدل الفلسطينيون في اليوم العشــرين من «الهبة» أمس عمليات‬
‫الذيــن اغتيلــوا مؤخرا بســبب إميانهم‬ ‫اعتقال بحق مســؤولني كبار بتهم الفساد‬ ‫الطعن «بالســكاكني» بعمليات دهس‪ .‬وأســفرت عمليتا الدهس‪ ،‬واحدة‬
‫بالعــراق وشــعبه وهم كل مــن احملققني‬ ‫والتالعب باملال العام‪.‬‬ ‫في مدينة اخلليل جنوب الضفــة الغربية‪ ،‬واألخرى على طريق بيت حلم‬
‫ابراهيم جهاد ومازن عبــد الواحد حيث‬ ‫وأشــار فــي بيــان اطلعــت «القدس‬ ‫ـ اخلليل‪ ،‬عن مقتل مســتوطن وجرح آخر وجندي احتاللي‪ ،‬واستشهاد‬
‫ً‬
‫جسديا»‪.‬‬ ‫متت تصفيتهما‬ ‫العربي» عليه‪ ،‬أنه «في خضم الصراعات‬ ‫منفذ العملية الثانية‪ ،‬بينما استشهد فلسطينيان آخران بزعم انهما حاوال‬
‫ويشــار الــى أن محكمــة النزاهة في‬ ‫السياسية واملشاكل التي تعصف بالعراق‬ ‫طعن جندي في اخلليل أيضا‪ .‬وفي قطاع غزة استشــهد فلسطيني وجرح‬
‫بغداد أعلنت مؤخرا عن إصدارها مذكرات‬ ‫فقــد اســتطاع دعــاة النزاهــة أن يقفوا‬ ‫عدد آخر خالل مواجهات شــرق وســط القطاع‪ ،‬فيما شــن املستوطنون‬
‫اعتقــال بحق اثنني مــن املديرين العامني‬ ‫ويقولوا ال لكل من يتســبب بآالم الشعب‬ ‫اعتداءات على السكان املدنيني في مدينة اخلليل‪.‬‬
‫فــي وزارة التجارة‪ ،‬إضافــة إلى عدد من‬ ‫الذيــن يتاجــرون بدمــاء العراقيني من‬ ‫وتزامن هذا مع حراك سياســي بغرض إنهاء ما يســميها األمني العام‬
‫املوظفني ومقاول تعامل معهم بتهم فســاد‬ ‫عصابات القتل واإلجــرام وزمر اإلرهاب‬ ‫لألمم املتحدة بان كي مون‪ ،‬موجة العنــف‪ .‬ووصل األمني العام أمس في‬
‫مالي‪.‬‬ ‫وسراق املال العام الذين انتهكوا احلرمات‬ ‫ُ‬ ‫زيارة مفاجئة إلى املنطقة حيث التقى الرئيس اإلسرائيلي رؤوفني رفيلني‬
‫ورئيس الوزراء اإلســرائيلي‪ ،‬قبل أن يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود‬
‫حتسبا من تداعيات معركة الرمادي‬ ‫عباس (أبو مازن) في رام الله‪.‬‬
‫واســتقبل الرئيس عباس في مكتبه في رام الله أيضا رئيسة ليتوانيا‬

‫حشود عسكرية أردنية‬ ‫داليا غريبا وســكايتي‪ .‬ووصف أبو مازن حياة الفلسطينيني بالصعبة‪.‬‬
‫وقال إن ظروفها لم يعد الشــعب يحتملها‪ ،‬والسبب في ذلك هو استمرار‬
‫االحتالل اإلسرائيلي لفلسطني‪ .‬وعبر عن اعتقاده بأن «تصاعد ممارسات‬
‫على احلدود مع العراق‬ ‫االحتالل ومستوطنيه العدوانية وتعنت احلكومة اإلسرائيلية وغياب أي‬
‫أفق سياسي اوصل شبابنا إلى حالة اليأس واإلحباط والضغط»‪.‬‬
‫من حرس احلدود وأجهزة رادار ورصد‪.‬‬ ‫عمان ‪« -‬القدس العربي»‪:‬‬ ‫واعتقلت سلطات االحتالل الشيخ حسن يوسف أحد أبرز قادة حركة‬
‫وكانت تقارير محليــة قد حتدثت عن‬ ‫حماس في الضفة الغربية بزعم التحريض‪.‬‬
‫حتشيد عســكري أردني على احلدود مع‬ ‫ضاعفت القــوات املســلحة األردنية‬ ‫وقتل املستوطن بعد أن دهسته شاحنة يسوقها فلسطيني بعد هروبه‬ ‫ُ‬
‫العراق مع بداية األسبوع احلالي‪ .‬وبينت‬ ‫خالل األيــام الثالثة املاضيــة إجراءاتها‬ ‫من عمليات رشــق باحلجارة قرب اخلليل ظهر أمــس‪ .‬وقالت اإلذاعة إن‬
‫مصادر مطلعــة لـ«القــدس العربي» أن‬ ‫االحترازيــة علــى احلدود الشــرقية مع‬ ‫اإلســرائيلي البالغ من العمــر ‪ 50‬عاما‪ ،‬توفي متأثرا بجــروح ُأصيب بها‬
‫هذه االحتياطات الدفاعية تتخذ حتســبا‬ ‫العراق‪ ،‬بعد وصول معلومات عن احتمال‬ ‫صور متتابعة تظهر مستوطنا يحمل هراوة (ميني أعلى)‪ ،‬تتبعها صورة لسائق فلسطيني يدهسه‪،‬‬ ‫بعد أن كان فلسطينيون رشــقوا سيارته باحلجارة‪ ،‬ولدى خروجه منها‬
‫الحتماالت جلوء أو فــرار مقاتلي «تنظيم‬ ‫انــدالع أعمال عســكرية عنيفة بني قوات‬ ‫ثم جندي إسرائيلي يقف بالقرب من جثته بعد احلادث‪ ،‬والعملية حصلت في اخلليل في الضفة الغربية أمس‬ ‫تعرض للدهس‪ .‬والذ سائق الشاحنة بالفرار وسلم نفسه لرجال الشرطة‬
‫الدولة» إلــى اجلانب األردنــي في حال‬ ‫اجليــش العراقــي واملقاتلــن التابعني‬ ‫الفلسطينية في املدينة‪.‬‬
‫جناح خطة عســكرية اطلعت عليها عمان‬ ‫لتنظيم «الدولة اإلسالمية»‪.‬‬ ‫فلسطيني بإطالق نار من اجليش اإلسرائيلي في بلدة (بيت عوا) جنوب‬ ‫املسجد األقصى‪ ،‬حتت حراسة قوات اجليش والشرطة اإلسرائيلية‪.‬‬ ‫ويأتي احلادث بعد ســاعات من استشهاد شــاب فلسطيني برصاص‬
‫تقتضي مبحاصرتهم فــي محيط األنبار‪،‬‬ ‫واتخذت اإلجراءات األردنية اجلديدة‬ ‫غرب اخلليل بزعم طعن جندي إسرائيلي‪.‬‬ ‫وأصيب جندي إسرائيلي ومســتوطن أمس بجروح في عملية دهس‬ ‫اجليــش اإلســرائيلي قــرب مدينــة اخلليــل‪ ،‬بحســب وزارة الصحة‬
‫وحتديدا فــي مدخلني في مدينة الرمادي‪.‬‬ ‫في ظل متابعة حثيثة للمعطيات امليدانية‬ ‫وأصيب يوم أمس‪ 67‬فلســطينيا بالرصاص احلي واملطاطي وحاالت‬ ‫ُ‬ ‫عند مفترق تكتيل مستوطنات غوش عتصيون على الطريق بني بيت حلم‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬فيما قال اجليش إن الشاب حاول طعن جندي إسرائيلي‪.‬‬
‫ويذكــر أن الرمــادي هي املدينــة األقرب‬ ‫في محافظــة األنبــار‪ ،‬وبالتنســيق مع‬ ‫اختناق‪ ،‬في مواجهات مع اجليش اإلســرائيلي‪ ،‬فــي محاور مختلفة في‬ ‫واخلليل‪ .‬واستشهد سائق السيارة برصاص جنود االحتالل‪ .‬واحتجزت‬ ‫وتدور مواجهات في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة‪ ،‬منذ األول من‬
‫للجانب احلدودي مع األردن بعد الفاصل‬ ‫اجليش العراقي النظامي‪ ،‬وشملت قوات‬ ‫الضفة الغربية‪.‬‬ ‫القوات اإلسرائيلية جثته ورفضت تسليمها على الفور‪.‬‬ ‫أكتوبر‪ /‬تشرين األول اجلاري‪ ،‬بني شبان فلسطينيني وقوات إسرائيلية‪،‬‬
‫الصحراوي‪.‬‬ ‫دروع دفاعية حدودية ووحدات هجومية‬ ‫(تفاصيل ص ‪ 6‬و‪)7‬‬ ‫وفي وقت سابق أعلنت مصادر طبية فلســطينية عن استشهاد شاب‬ ‫اندلعت بســبب إصرار يهود متشــددين على مواصلة اقتحام ســاحات‬

‫بعد االتفاق على حكومة وحدة‬ ‫موسكو وواشنطن توقعان «مذكرة» لتجنب احلوادث في األجواء السورية‬
‫أوروبا تدرس نزع سالح الفصائل الليبية‬
‫وناقش دبلوماسيو االحتاد األوروبي‬
‫الوثيقة في اجتماع عقد في بروكسل أمس‬
‫■ بروكســل ‪ -‬رويترز‪ :‬تقــول وثيقة‬
‫لالحتــاد األوروبــي إن االحتــاد يدرس‬
‫مقتل ثالثة جنود روس قرب الالذقية وآالف السوريني ينزحون من مواقع القتال‬
‫الثالثاء اســتعدادا إلجراء مناقشة بشأن‬ ‫مقترحات ملســاعدة ليبيا فــي تعزيز أمن‬ ‫الروسي»‪ .‬وفي الوقت نفسه أحصى «املرصد السوري‬ ‫اإلسالمية» في سوريا‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة األنبــاء ريا نوفوســتي العامة عن‬ ‫■ بيــروت ‪ -‬وكاالت‪ :‬وقعت روســيا والواليات‬
‫هذه املســألة في االجتماع الدوري القادم‬ ‫حدودها ونزع سالح الفصائل املسلحة إذا‬ ‫حلقوق اإلنســان» مقتل ‪ 370‬شخصا‪ ،‬بينهم مدنيون‪،‬‬ ‫وقال مصدر عســكري رفيع قريب من دمشق‪ ،‬أمس‬ ‫انتونــوف «أن املذكــرة تتضمــن عددا مــن القواعد‬ ‫املتحدة‪ ،‬الثالثاء‪« ،‬مذكرة» تهــدف إلى جتنب وقوع‬
‫لوزراء خارجية االحتاد املقرر عقده في ‪16‬‬ ‫مت تشــكيل حكومة وحدة وطنية في هذا‬ ‫منذ بدء موسكو حملتها‪.‬‬ ‫الثالثاء‪ ،‬إن ثالثة روس على األقل يقاتلون إلى جانب‬ ‫والقيــود الرامية إلى جتنب حــوادث (اصطدام) بني‬ ‫حوادث بني طائرات البلدين في األجواء الســورية‪،‬‬
‫من نوفمبر‪/‬تشرين الثاني‪.‬‬ ‫البلد الذي تعصف به احلرب‪.‬‬ ‫وأوضحت فانيســا أوغنان‪ ،‬املتحدثة باسم مكتب‬ ‫القوات السورية لقوا حتفهم وأصيب عدد آخر حينما‬ ‫الطائرات الروســية واألمريكية» التي تقوم في إطار‬ ‫كما نقلت وكاالت األنباء الروســية عــن نائب وزير‬
‫وتعرض الوثيقة ســتة بدائل مقترحة‬ ‫الوثيقة التــي أعدها موظفون يعملون‬ ‫تنسيق الشؤون اإلنســانية‪ ،‬أن العديد من النازحني‬ ‫أصابت قذيفة موقعهم في محافظة الالذقية الساحلية‪.‬‬ ‫عمليات مختلفة بضربات جويــة ضد تنظيم «الدولة‬ ‫الدفاع الروسي أناتولي انتونوف‪.‬‬
‫لتقوية األوضاع األمنية في ليبيا تتراوح‬ ‫مع منسقة السياســة اخلارجية لالحتاد‬ ‫يعيشــون اآلن لدى عائالت مضيفة وفي مراكز إيواء‬ ‫وقال املصدر املؤيد للحكومة واملطلع على مجريات‬
‫بني اتخاذ إجــراءات محتملــة «بصرف‬ ‫األوروبــي فيديريكا موجيريني أرســلت‬ ‫غير رسمية في غرب محافظة حلب‪ ،‬وهم بحاجة «إلى‬ ‫األحداث العســكرية في ســوريا إنــه كان هناك ‪20‬‬
‫النظر عن الوضع السياسي» في هذا البلد‬ ‫يــوم االثنني إلــى العواصــم األوروبية‪،‬‬ ‫الغذاء واحلاجيات األساســية وعدة اإليواء بشــكل‬ ‫روســيا في املوقع فــي منطقة النبي يونــس حينما‬
‫وإجراءات أخرى ســتتطلب بدال من ذلك‬ ‫وهو اليوم نفســه الذي رفض فيه برملان‬ ‫عاجل»‪ .‬وأشــارت إلى أن وكاالت اإلغاثة «تبدي قلقا‬ ‫سقطت القذيفة‪.‬‬
‫موافقة السلطات الليبية حاملا يتم تشكيل‬ ‫ليبيا املعترف به دوليا خطة لألمم املتحدة‬ ‫متزايــدا إزاء العائــات التي تعيش فــي العراء مع‬ ‫وإذا تأكد اخلبر فإن هــذا الهجوم الذي وقع الليلة‬
‫حكومة وحدة وطنية‪.‬‬ ‫لتشكيل حكومة وحدة وطنية‪.‬‬ ‫ازدياد برودة الطقس خصوصا خالل الليل»‪.‬‬ ‫قبل املاضية ســيكون أول حادث معــروف يقتل فيه‬
‫وتنفذ قوات النظام الســوري عمليــات برية في‬ ‫روس في سوريا منذ أن بدأت موسكو توجيه ضربات‬

‫سلسلة مطاعم «ماكدونالدز»‬


‫مناطق عــدة داخل خمــس محافظات ســورية منذ‬ ‫جوية دعما لقوات الرئيس الســوري بشار األسد في‬
‫السابع من الشهر احلالي‪ ،‬بإسناد جوي من الطائرات‬ ‫‪ 30‬أيلول‪ /‬ســبتمبر‪ .‬وقال رامي عبــد الرحمن‪ ،‬مدير‬
‫الروسية التي تشن ضربات في البالد منذ ‪ 30‬أيلول ‪/‬‬ ‫«املرصد السوري حلقوق اإلنســان»‪ ،‬في تصريحات‬

‫األمريكية تستعد لفتح فروع لها في إيران‬ ‫سبتمبر‪ .‬ومن بني املناطق التي يستهدفها هجوم قوات‬ ‫صحافيــة إن مصــادره فــي املنطقــة «أكــدت وفاة‬
‫النظام واملسلحون املوالون له‪ ،‬باإلضافة إلى مقاتلني‬ ‫الروس»‪ ،‬لكنه لم يعــط رقما لعدد احلاالت‪ .‬وقال إنه‬
‫إيرانيني ومن «حزب الله» اللبناني منذ يوم الســبت‪،‬‬ ‫يعتقد أنهم ال ينتمون لقوات نظامية روسية واألرجح‬
‫ماكدونالــدز‪ .‬ومبجرد توقيــع مجموعة‬ ‫لندن ـ «القدس العربي»‪:‬‬ ‫منطقة ريف حلب اجلنوبي التي تسيطر عليها فصائل‬ ‫أنهم متطوعون‪.‬‬
‫التفاوض الدوليــة ‪ 1+ 5‬االتفاق النووي‬ ‫مقاتلة وإسالمية‪.‬‬ ‫ولم يتســن احلصــول على تعليق من مســؤولني‬
‫مع إيــران‪ ،‬تدفقت تغريــدات اإليرانيني‬ ‫نشر املوقع اإللكتروني لسلسلة مطاعم‬ ‫وقال الناشــط ومدير وكالة «شهبا برس» احمللية‬ ‫سوريني‪ .‬كما أن السفارة الروســية في دمشق تقول‬
‫الذيــن أعربوا عــن رغبتهم فــي تناول‬ ‫«ماكدونالدز» األمريكية‪ ،‬اســتمارة منح‬ ‫في حلب‪ ،‬مأمــون اخلطيب‪ ،‬الغارات الروســية على‬ ‫إنها ال متلك معلومات بشأن «املزاعم عن مقتل ‪ 3‬روس‬
‫شطائر ماكدونالدز‪ .‬وكتبت شابة إيرانية‬ ‫حق االمتياز لفتح فروع لها في إيران‪ ،‬مما‬ ‫املنطقة واســتهدافها من قوات النظـــــام باملدفعية‬ ‫في البالد»‪.‬‬
‫باللغــة الفارســية على تويتــر‪« :‬وداعا‬ ‫يشير إلى نية الشــركة املالكة لالستثمار‬ ‫الثقيلة والصواريخ‪ ،‬باإلضافة إلى خشـــية األهالي‬ ‫وأعلن مكتب تنســيق الشؤون اإلنســانية التابع‬
‫للفالفــل‪ ،‬مرحبــا ماكدونالــدز»‪ .‬وقالت‬ ‫في إيران‪ ،‬في حني لم حتدد موعدا محددا‬ ‫من اقتحــام مقاتلني إيرانيني لقراهم» دفع بعشــرات‬ ‫لألمم املتحدة (اوتشــا)‪ ،‬أن لديه تقارير تفيد «نزوح‬
‫أخرى «أوه سيكون لدينا ماكدونالدز في‬ ‫لذلك‪.‬‬ ‫اآلالف من الســكان إلى النزوح باجتــاه ريف حلب‬ ‫قرابة ‪ 35‬ألف شــخص من بلدتي احلاضر والزربة في‬
‫إيران!»‪ .‬فيما نشــر شــاب إيراني صورة‬ ‫وأعرب إيرانيون على وسائل التواصل‬ ‫الغربي الواقع حتت سيطرة الفصائل‪.‬‬ ‫ريف حلب اجلنوبي الغربي في األيام القليلة املاضية‬ ‫عنصر دفاع مدني يحمل طفال سوريا جريحا مت انتشاله‬
‫جملموعة من الشباب تقفز فرحا‪.‬‬ ‫االجتماعي عن رغبتهم في تناول شطائر‬ ‫(تفاصيل ص ‪)4‬‬ ‫ً‬
‫هربا من تقدم قوات األســد املدعومة بالغطاء اجلوي‬ ‫من حتت أنقاض موقع قصفته قوات النظام السوري في بلدة مرشمشة جنوب إدلب أمس‬

‫هزميته أثارت شماتة من مؤيدين للنظام وجماعة «اإلخوان»‬ ‫حريق في مبنى إيواء في السويد‬

‫انتخابات مصر‪ :‬حزب «النور» انطفأ‪ ...‬و«لم ينجح منه أحد» في انتظار اإلعادة‬ ‫تزايد التحذيرات من كارثة إنسانية بعد وصول‬
‫دائــرة بــوالق الدكــرور‪ ،‬حصل أحمــد عبد‬
‫الغفار معتوق علــى ‪ 1349‬صوتا فقط‪ ،‬ليحل‬
‫ولــم تكن هــذه احلملة الشــامت الوحيد في‬
‫حزب النــور‪ ،‬بــل أن هزميته جمعــت نظريا‬
‫على حســابه في موقع التواصل االجتماعي‬
‫«فيسبوك «‪« :‬يا شــباب النور‪ ..‬ال تنزعجوا‪،‬‬
‫القاهرة ـ «القدس العربي»‬ ‫أكثر من نصف مليون الجئ إلى اليونان‬
‫في املرتبــة الـــ‪ .23‬وكان حــزب النور حقق‬ ‫بني مؤيديــن للنظام وجماعــة اإلخوان‪ .‬فقد‬ ‫فالله عنــده اخلير‪ ،‬ال تدري لعــل الله يحدث‬ ‫من منار عبد الفتاح‪:‬‬ ‫أوروبا أن تظهر تضامنا أكبر‪ ،‬خاصة في الوقت الراهن»‪.‬‬ ‫■ عواصــم ‪ -‬وكاالت‪ :‬ذكرت تقارير دولية‪ ،‬أمس‪ ،‬أن‬
‫فوزا مهمــا فــي االنتخابــات البرملانية التي‬ ‫اعتبر اللواء ســامح سيف اليزل أن «الشعب‬ ‫أمرا‪ ..‬حزب النور وضوح وطموح»‪.‬‬ ‫بعد ذلك ً‬ ‫وأكد أن «هناك تشاورا وتنسيقا بني النمسا‪ ،‬وأملانيا‪،‬‬ ‫ما يزيد عن نصف مليون الجىء وصلوا عن طريق البحر‬
‫أجريــت في عــام ‪ ،2012‬إذ حصــل على ‪112‬‬ ‫قد وضع الســلفيني في حجمهم احلقيقي»‪.‬‬ ‫ومن جهته قال محمد عطية منسق «حملة‬ ‫أشارت نتائج غير رسمية للمرحلة األولى‬ ‫وفرنســا‪ ،‬وهولندا‪ ،‬والسويد‪ ،‬بشــأن النقاط الساخنة‬ ‫إلى اليونان‪.‬‬
‫مقعدا‪ ،‬بنســبة ‪ ، 22‬من إجمالى عدد املقاعد‪،‬‬ ‫أمــا عاصــم عبد املاجــد القيــادي باجلماعة‬ ‫ال لألحزاب الدينية» إن ما حققته احلملة من‬ ‫مــن االنتخابــات البرملانية املصريــة إلى أن‬ ‫املقــرر بناؤها فــي اليونان»‪ .‬وأوضح «رغــم ذلك هناك‬ ‫وقالت األمم املتحدة‪ ،‬أمس الثالثاء‪ ،‬إن املعدل يتسارع‬
‫محققــا املركــز الثانــي بعــد حــزب احلرية‬ ‫اإلســامية فقد كتب على حســابه الرسمي‬ ‫إجناز فــي توعية املواطنــن مبخاطر اختيار‬ ‫قائمــة «في حب مصر» املؤيــدة للرئيس عبد‬ ‫دول أخرى في االحتاد األوروبي‪ ،‬يتطلب إقناعها بتحمل‬ ‫حيث وصل أكثر من ثمانيــة آالف االثنني وحده‪ ،‬إذ أنهم‬
‫الفتاح السيسي‪ ،‬حققت فوزا كبيرا في أغلب‬ ‫مسؤولياتها بعض الوقت»‪.‬‬ ‫يتهافتون على الوصول إلى وجهتهم النهائية قبل حلول‬
‫والعدالة التابع لإلخوان‪ ،‬ليزيد وقتها نسبة‬ ‫مبوقــع التواصــل االجتماعي «فيســبوك»‪:‬‬ ‫أعضاء األحزاب ذات املرجعيــة الدينية أتى‬
‫وأعلنت قناة «إس في تي» الرســمية السويدية‪ ،‬أمس‬ ‫فصل الشتاء‪.‬‬
‫متثيل تيار اإلســام السياســي في البرملان‪،‬‬ ‫«شــكرا للشباب الســلفي‪ ،‬حزب النور انهار‬ ‫ثماره وجاء بأثره‪ ،‬ومت عزل قائمتهم األولى‬ ‫الدوائر‪ ،‬وفازت بأكثر من ستني مقعدا‪ ،‬بينما‬
‫الثالثــاء‪ ،‬أن فرق اإلطفاء أخلت ‪ 14‬الجئــا من مبنى في‬ ‫وأضافت ميليســا فليمنغ املتحدثة باســم املفوضية‬
‫لتصل إلى ‪ %70‬من إجمالي عدد املقاعد‪.‬‬ ‫انهيارا كامال‪ ،‬مدرسة اخليانة قد احترقت‪..‬‬ ‫انتخابيــا في منطقة غرب اإلســكندرية‪ ،‬ولم‬ ‫عانى حزب «النور» الســلفي هزميــة ثقيلة‪،‬‬ ‫منطقة «مونكيدال» غربــي البالد‪ ،‬عقب اندالع حريق في‬ ‫السامية لألمم املتحدة لشؤون الالجئني أن ‪ 27500‬الجئ‬
‫واعتبــر مراقبــون أن تراجع حــزب النور‬ ‫خيانة وربي يولع فيها»‪.‬‬ ‫ينجح أحد منهم من اجلولة األولى مباشرة‪،‬‬ ‫وخاصــة في منطقة غرب اإلســكندرية التي‬ ‫املبنى‪ .‬ونقلت القناة عن املســؤول في شرطة مونكيدال‪،‬‬ ‫ومهاجر ما زالوا في جزر يونانيــة بصفة مؤقتة بالقرب‬
‫رمبا يعود إلى مترد عــدد من نوابه وقواعده‬ ‫وقــد شــهدت دوائــر محافظــة اجليــزة‬ ‫إال أن املعركــة مــا زالت مســتمرة فــي جولة‬ ‫تعــد أحــد أكبر معاقله‪ ،‬إذ فشــل في حســم‬ ‫ميكائيل كالســون‪ ،‬قولــه «األدلة األولية تشــير إلى أن‬ ‫من تركيا التي جاء منها مئات اآلالف‪.‬‬
‫بســبب تأييــد احلــزب إلطاحــة الرئيــس‬ ‫انخفاضــا كبيرا في ترتيب مرشــحي حزب‬ ‫اإلعــادة ضد أعضــاء هذه األحــزاب‪ ،‬داعيا‬ ‫أي مقعد إال أن أربعة وعشــرين من مرشحيه‬ ‫احلريــق مفتعــل‪ ،‬وأن التحقيقات جارية للكشــف عن‬ ‫من جانبه‪ ،‬حذر املستشــار النمساوي فيرنر فاميان‪،‬‬
‫املعــزول محمــد مرســي‪ ،‬وكذلــك تعرضــه‬ ‫النــور‪ ،‬حيث جــاءوا فــي ذيــل الترتيب في‬ ‫املواطنني لعــدم التصويت لهــم‪ .‬وأوضحت‬ ‫ســيخوضون جولة اإلعادة بعد أســبوعني‪،‬‬ ‫مشيرا أن الشرطة لم توقف أحدا على خلفية‬‫ً‬ ‫مالبساته»‪،‬‬ ‫من «كارثة إنســانية كبيرة»‪ ،‬قد تواجهها أوروبا «بسبب‬
‫حلملة إعالمية واســعة اتهمته بتأييد بعض‬ ‫دوائــر إمبابــة‪ ،‬إذ حصــل مرشــح احلــزب‬ ‫احلملــة‪ ،‬فــي بيــان لهــا‪ ،‬أن علــى الشــعب‬ ‫حسب التقديرات األولية‪.‬‬ ‫احلادث‪.‬‬ ‫أزمــة الالجئني مع قدوم فصل الشــتاء الذي أصبح على‬
‫أفــكار تنظيم «الدولــة»‪ ،‬وتلقي دعم ســري‬ ‫حســام عيــد‪ ،‬علــى ‪ ،1342‬ليحــل بذلــك في‬ ‫املصري أن يستمر في عزل األحزاب الدينية‬ ‫واعتــرف صالح عبــد املعبــود‪ ،‬املتحدث‬ ‫ً‬
‫حريقا‬ ‫وتشــير االحصائيات الرســمية‪ ،‬إلــى أن ‪15‬‬ ‫األبواب»‪ .‬وقال فاميان في مؤمتــر صحافي‪ ،‬عقده أمس‬
‫من جماعة «اإلخوان» ما أفقده أصوات كثير‬ ‫املرتبة الثامنة‪ .‬وفي دائرة الهرم جاء مرشح‬ ‫انتخابيا وشــعبيا وسياســيا حتــى يصدر‬ ‫باســم حزب النور الســلفي‪ ،‬بتكبده خسارة‬ ‫اندلعت في أبنية تــؤوي الجئني‪ ،‬منذ ‪ 23‬آذار‪/‬مارس من‬ ‫الثالثاء‪ ،‬في فيينا‪ ،‬بعد اجتمــاع مجلس الوزراء‪« ،‬على‬
‫من مؤيديه او املتعاطفني معه تقليديا بسبب‬ ‫احلزب فــي املرتبــة الســابعة‪ ،‬حيث حصل‬ ‫احلكــم القضائي بحــل أحزابهــم خملالفتهم‬ ‫ً‬
‫قائال‬ ‫كبيرة فــي انتخابات مجلس النــواب‪،‬‬ ‫مبان تؤوي‬‫العــام املاضــي‪ ،‬وأن ‪ 9‬حرائق اندلعت فــي ٍ‬
‫في رسالة لشباب النور‪« :‬ال تنزعجوا»‪ .‬وقال‬ ‫الجئني‪ ،‬منذ ‪ 14‬آب‪/‬أغسطس املاضي‪ ،‬وأكدت الشرطة أن‬
‫رفعه شعارات مثل تطبيق الشريعة‪.‬‬ ‫محمــد نصر محمد‪ ،‬علــى ‪ 2292‬صوتا‪ ،‬وفي‬ ‫الدستور بإنشاء أحزاب على أساس ديني ‪.‬‬
‫جميعها حرائق مفتعلة‪.‬‬

‫‪Price‬‬ ‫■ االردن ‪ 500‬فلس ■ االمارات ‪ 5‬دراهم ■ البحرين ‪ 300‬فلس ■ تونس ‪ 1.50‬مليم ■ اجلزائر ‪ 90‬دينارا ■ السعودية ‪ 3‬رياالت ■ السودان ‪ 10‬دنانير ■ سورية ‪ 12‬ليرة ■ ُعمان ‪ 200‬بيزة ■ العراق ‪ 500‬فلس ■ قطر ‪ 4.5‬رياالت ■ الكويت ‪ 150‬فلسا ■ لبنان ‪ 1500‬ليرة ■ ليبيا ‪ 500‬درهم ■ مصر ‪ 1‬جنيه ■ املغرب ‪ 6‬دراهم ■ اليمن ‪ 50‬رياال‬
‫‪List‬‬ ‫‪Australia 1.50 A.Dr • Austria € 2 • Belgium € 2.50 • Cyprus € 1.71 • Denmark 12DKK • France € 2.50 • Germany € 2.50 • Greece € 2 • Italy € 2 • Netherlands € 2.50 • Spain € 2.20 • Sweden SK 17 • Malta € 1.89 • Switzerland 3.50 SF • Turkey 1.60 YTL • UK £1 • USA $ 3.00 (New York $2.50) • Can $2.50‬‬
‫‪2‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫محكمة عراقية تصدر أوامر قضائية‬


‫بحق وزير و‪ 8‬مسؤولني بتهم «الفساد»‬
‫ً‬
‫احتجاجــا على‬ ‫وســط وجنوبي البــاد‪،‬‬ ‫ً‬
‫أيضــا املدراء العامني في الــوزارة لتجارة‬ ‫■ بغداد ـ األناضــول‪ :‬أصدرت محكمة‬
‫الفســاد في دوائر الدولة وسوء اخلدمات‬ ‫احلبوب‪ ،‬والتخطيط واملتابعة‪ ،‬واألسواق‬ ‫التحقيق املتخصصــة بدعاوى النزاهة في‬
‫العامة‪.‬‬ ‫املركزيــة‪ ،‬واملــواد الغذائيــة‪ ،‬والرقابــة‬ ‫العراق أمــس الثالثاء‪ ،‬أوامر قضائية بحق‬
‫وأعلنــت هيئة النزاهــة العامة في آب‪/‬‬ ‫التجاريــة واملاليــة‪ ،‬ومدير قســم العقود‬ ‫وزير التجارة‪ ،‬مالس محمد عبد الكرمي و‪8‬‬
‫أغســطس املاضي‪ ،‬عن إحالــة ألفني و‪171‬‬ ‫العامة»‪ .‬وأكد القاضــي العراقي أن «هؤالء‬ ‫مســؤولني في الوزارة‪ ،‬بتهم فساد متعلقة‬
‫ً‬
‫وزيــرا ومن هم‬ ‫ً‬
‫رفيعا‪ ،‬بينهم ‪13‬‬ ‫ً‬
‫مســؤوال‬ ‫املســؤولني كانوا ضمن جلنــة للتفاوض‪،‬‬ ‫بصفقة اســتيراد ملادة «األرز»‪ ،‬بعدما تبني‬
‫بدرجتــه‪ ،‬إلى محاكــم اجلنح والفســاد‪،‬‬ ‫حول اســتالم أرز أورغويانــي‪ ،‬تبيّ ن بعد‬ ‫أنه غير صالح لالستهالك البشري‪.‬‬
‫كاشــفة أن وزراء الدفــاع والتجــارة‬ ‫ً‬ ‫ذلك أنه غير صالح لالســتهالك البشــري‪،‬‬ ‫وقال قاضي احملكمة‪ ،‬محمد ســلمان‪ ،‬في‬
‫والكهربــاء والنقــل الســابقني‪ ،‬مــن بني‬ ‫وقد صدرت أوامر منع الســفر ملن شــملهم‬ ‫بيان إن «أوامر استقدام صدرت بحق كبار‬
‫املطلوبني للسلطات القضائية‪.‬‬ ‫االستقدام»‪.‬‬ ‫مســؤولي وزارة التجارة‪ ،‬وفق املادة ‪318‬‬
‫ومحكمــة التحقيق املتخصصة بدعاوى‬ ‫ولم تقدم محكمة التحقيق بيانات حول‬ ‫من قانون العقوبــات‪ ،‬وهم وزير التجارة‪،‬‬
‫النزاهة تتبــع لهيئــة النزاهة(حكومية)‪،‬‬ ‫كمية وتاريــخ الصفقة‪ ،‬وكذلــك عن كيفية‬ ‫والعضو املراقب في مكتــب املفتش العام‪،‬‬
‫وتقــوم احملكمــة بإجراء حتقيقــات أولية‬ ‫االستقدام الذي طلبته أو مدته‪.‬‬ ‫ومستشار الوزير الذي يشغل منصب مدير‬
‫بقضايا فســاد قبــل إحالتها إلــى احملاكم‬ ‫وتخــرج احتجاجات شــعبية‪ ،‬في أيام‬ ‫عام الدائرة املالية والقانونية»‪.‬‬
‫اخملتصة‪.‬‬ ‫اجلمع منذ نحو شــهرين‪ ،‬فــي محافظات‬ ‫وأضاف القاضــي أن «األوامر شــملت‬

‫ارتفاع حاالت اإلصابة بالكوليرا في العراق‬


‫إلى أكثر من ‪1800‬‬ ‫عناصر من «احلشد الشعبي» مدعمة بقوات عراقية خالل مواجهات مع تنظيم «الدولة» في بيجي‬

‫في بيان الثالثاء «إصابة أربعة أشخاص مبرض الكوليرا‪ ،‬اثنان في‬
‫محافظة اربيل واثنان آخران في دهوك»‪.‬‬
‫واكــد الطبيب خالص قــادر املتحدث باســم وزارة الصحة في‬
‫■ بغداد ـ أ ف ب‪ :‬كشف تقرير لوزارة الصحة العراقية الثالثاء‬
‫ارتفاع حاالت اإلصابة مبرض الكوليرا منذ تفشــيه خالل الشــهر‬
‫احلالي إلى ‪ 1809‬حــاالت في عموم العراق‪ ،‬بينهــا وفيتان‪ ،‬وبلغ‬
‫صدّ هجمات لتنظيم «الدولة» في الرمادي‬
‫والفتحة واملعارك متواصلة في بيجي‬
‫اإلقليم ان «جميــع املصابني باملرض من الرجال»‪ .‬واشــار إلى ان‬ ‫املرض اقليم كردستان الذي سجل أربع إصابات‪.‬‬
‫«اثنني منهــم من النازحني مــن أهالي محافظات وســط وجنوب‬ ‫وذكر التقرير الذي نشر على أحد مواقع الوزارة ان «هناك ‪1809‬‬
‫العراق»‪ .‬وتعود آخر حاالت الوفاة املســجلة جراء مرض الكوليرا‬ ‫إصابــات مبرض الكوليرا في العراق» مشــيرا إلى ان «أعلى معدل‬
‫في العــراق إلى عام ‪ 2012‬حــن توفي أربعة أشــخاص في إقليم‬ ‫حلاالت اإلصابة في محافظة بغداد حيث ســجل ‪ 559‬إصابة‪ ،‬تأتي‬
‫كردستان في شمال البالد‪.‬‬ ‫بعدها محافظة بابل (جنوب) حيث سجلت ‪ 531‬إصابة»‪.‬‬
‫والكوليرا من أمراض اإلسهال احلادة الناجمة عن تناول أطعمة‬ ‫واكــد الطبيب رفاق األعرجي املتحدث باســم الــوزارة صحة‬
‫او مياه ملوثة‪ .‬وينتقل املرض بســهولة فــي املناطق احملرومة من‬ ‫التقرير الذي أشار كذلك إلى «وفاة اثنني من املرضى» جراء اإلصابة‬ ‫احملافظة‪.‬‬ ‫وتدمير شــاحنة مفخخة معدة لتفجيرهــا ضد القوات‬ ‫بغداد ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫البنى التحتية األساســية كاملياه النظيفة واملراحيض وجتهيزات‬ ‫باملرض‪.‬‬ ‫وذكر مصدر أمني في احملافظــة‪ ،‬أن « التميمي‪ ،‬القائد‬ ‫األمنية‪.‬‬
‫الصرف الصحي‪.‬‬ ‫على الصعيد ذاته‪ ،‬اعلنت وزارة صحة إقليم كردستان الشمالي‬ ‫في منظمة بدر الشيعية‪ ،‬جنا من محاولة اغتيال بانفجار‬ ‫وفي قاطع صالح الدين‪ ،‬أكدت خلية اإلعالم احلربي‪،‬‬ ‫تواصلت التطورات في ساحات العمليات العسكرية‬
‫عبوتني ناسفتني بشــكل متعاقب استهدفتا موكبه اثناء‬ ‫أن «اإلرهابيني اســتعملوا قنابر هاون حتتوي على غاز‬ ‫الرئيســية إضافة إلــى عمليات تفجيــر واغتياالت في‬

‫فنلندا تص ّعب اللجوء للعراقيني‬


‫تفقده املواكب احلســينية فــي منطقــة التحرير (‪ 4‬كم‬ ‫الكلور ذي الرائحة الكريهة‪ ،‬فــي محاولة إليقاف زحف‬ ‫بغداد في الساعات الـ ‪ 24‬املاضية‪ ،‬حسب املصادر األمنية‬
‫جنــوب بعقوبة)‪ ،‬ما أســفر عن إصابة اثنــن من أفراد‬ ‫قواتنا املهاجمة»‪ ،‬مبينة أن «كتائــب معاجلة املتفجرات‬ ‫اخملتلفة‪.‬‬
‫حمايته بجروح»‪.‬‬ ‫واصلــت تفكيك العبوات الناســفة واملنــازل املفخخة‪،‬‬ ‫في قاطــع األنبــار‪ ،‬أعلن جهــاز مكافحــة اإلرهاب‪،‬‬
‫كما أعلنت هيئة احلشد الشــعبي في ديالى‪ ،‬سيطرة‬ ‫ً‬
‫كبيرا منها قرب معمــل غاز الصينية‪ ،‬كما‬ ‫ً‬
‫عددا‬ ‫وأبطلــت‬ ‫الثالثاء‪ ،‬عن صد هجوم لعصابــات» داعش» اإلرهابي‬
‫وســبب القرار خيبة لــدى مجموعة‬ ‫اللجوء في بالده‪.‬‬ ‫■ هلســنكي ـ أ ف ب‪ :‬اعلنت فنلندا‬ ‫احلشد الشــعبي على ناحية الرشاد في قضاء احلويجة‬ ‫فككت ‪ 72‬عبوة ناســفة ضمن احملاور التي يتنشــر فيها‬ ‫ألكثر من ســبع عشــرة ســيارة مفخخة شــمال غربي‬
‫مهاجريــن عراقيني في فنلنــدا وجهت‬ ‫وقالــت أجهزة الهجرة فــي بيان «ال‬ ‫الثالثاء انها وضعت معايير أكثر صرامة‬ ‫جنوب غربي كركوك‪ ،‬فيما أكدت استمرار عمليات حترير‬ ‫أبطال احلشد الشــعبي‪ ،‬في حني متكنت القوات األمنية‬ ‫الرمادي‪.‬‬
‫قبل أســبوع نداء إلى حكومة هلسنكي‬ ‫ميكن لشــخص احلصول على اللجوء‬ ‫ملنح اللجوء للعراقيني‪ ،‬مؤكدة ان البالد‬ ‫القضاء من ثالثة محاور‪.‬‬ ‫من تطهيــر الطريق املــؤدي إلى القريــة العصرية‪ ،‬في‬ ‫وأشــار بيان اجلهــاز ان «جهــاز مكافحــة اإلرهاب‬
‫للتأكيد ان «العراق ليس بلدا آمنا»‪ ،‬وان‬ ‫فقط النــه يأتي مــن منطقــة محددة‪.‬‬ ‫أصبحت أكثر أمانا من السابق‪.‬‬ ‫وذكر بيان لقيادة العمليات املشــتركة « انه في قاطع‬ ‫منطقة الصينية وإزالة ‪ 30‬عبوة ناسفة «‪.‬‬ ‫تصدى لهجوم شــننه عصابــات داعش بأكثــر من ‪17‬‬
‫«احلكومة ال متثلنا وال حتمينا»‪.‬‬ ‫الوضع األمني في عــدة مناطق عراقية‬ ‫ويشــكل العراقيون العدد األكبر من‬ ‫قيــادة عمليات دجلة نفــذت القوات املســلحة وقوات‬ ‫وأوضحت اخللية أن «قوات الشرطة االحتادية صدت‬ ‫سيارة مفخخة على منطقة البوجليب شمال غرب مدينة‬
‫وتعتبر فنلندا انها ستتلقى ‪ 30‬إلى ‪35‬‬ ‫حتســن ما بات يؤثــر على قــرار منح‬ ‫طالبــي اللجوء في فنلنــدا (‪ ٪70‬هذا‬ ‫احلشــد الشــعبي وباســناد طيران اجليــش والقوة‬ ‫هجوما إلرهابيي داعش بالقرب من معمل اجلص‪ ،‬كانوا‬ ‫ً‬ ‫الرمادي»‪ .‬واضاف ان «قوات اجلهاز متكنت من قتل أكثر‬
‫الف طلب جلوء هذه السنة اي أكثر بـ‪10‬‬ ‫اللجوء»‪.‬‬ ‫العام) بسبب السياســة التي تنتهجها‬ ‫اجلوية‪ ،‬فعالية قتالية أمام جبال حمرين‪ ،‬أســفرت عن‬ ‫قدموا من منطقة جبــال حمرين»‪ ،‬مؤكدة أن «اإلرهابيني‬ ‫من عشــرين انتحاريا»‪ ،‬مشيرا إلى ان «أغلب اإلرهابيني‬
‫مرات من السنوات املاضية‪.‬‬ ‫واضافت الدائرة التي تدرس طلبات‬ ‫هــذه الدولة وتســمح لهــم باحلصول‬ ‫مقتل ‪ 9‬إرهابيني وحرق عجلتني حتمالن ســاحا احاديا‬ ‫تكبدوا خسائر كبيرة أكثرهم من جنسيات أجنبية»‪.‬‬ ‫من األجانب»‪.‬‬
‫وفي إطار خطة توزيع الالجئني على‬ ‫اللجــوء «ان الوضــع األمني حتســن‬ ‫على اللجوء إذا اتــوا من مناطق تعتبر‬ ‫وتفجير ســبع عبوات ناســفة وإحراق ثماني أحاديات‬ ‫واعلن قائد الشــرطة االحتادية الفريق رائد شــاكر‬ ‫وفي منطقــة عمليات الرمادي‪ ،‬ذكــرت خلية اإلعالم‬
‫دول االحتاد األوروبي ستستقبل فنلندا‬ ‫خصوصــا فــي محافظة بابــل ومدينة‬ ‫خطيرة مبا في ذلك العاصمة بغداد‪.‬‬ ‫وجملونــن لتجمــع اإلرهابيــن وعجلة حتمــل مدفعا‬ ‫جــودت في بيــان» ان القوات املشــتركة من الشــرطة‬ ‫احلربي‪ ،‬أن»كتائب املدفعية نفذت ضربات مباشرة على‬
‫األربعاء مــن ايطاليا ‪ 50‬اريتريا هم اول‬ ‫كركــوك‪ .‬ان الوضع في بغــداد ال يزال‬ ‫وســيكون املعيار الرئيســي الوضع‬ ‫ملقاومة الطائــرات»‪ .‬وفي العاصمة العراقية‪ ،‬وقعت عدة‬ ‫االحتادية واحلشــد الشــعبي‪ ،‬متكنت من قتل ‪ 5‬عناصر‬ ‫جتمعات اإلرهابيني في محور اجلرايشــي‪ ،‬وأحلقت بهم‬
‫دفعة من طالبي اللجوء ينقلون إلى هذا‬ ‫يطرح مشكلة لكن ليس كل من يأتي من‬ ‫الفــردي وبعبــارة أخــرى اخلطــر‬ ‫تفجيرات في املناطق الســكنية‪ ،‬حيث انفجرت ســيارة‬ ‫من داعش اإلرهابي قرب جســر الفتحة شــمال تكريت‪،‬‬ ‫خســائر كبيرة‪ ،‬وصدت تعرضات للعــدو في املنطقة»‪،‬‬
‫البلد‪.‬‬ ‫بغداد قد يكون ضحية للعنف»‪.‬‬ ‫الشــخصي الــذي يتعرض لــه طالب‬ ‫مفخخة في ناحية اليوســفية جنوبــي العاصمة‪ ،‬وادى‬ ‫ومتكنت أيضا من تأمني كامل الطــرق املؤدية إلى جبال‬ ‫الفتــة إلــى أن «قواتنا باشــرت التقدم باجتاه جســر‬
‫انفجارها إلى استشــهاد شخصني وإصابة ثالثة آخرين‬ ‫مكحول ومفرق الســكريات واملزرعة وجســر الهونداي‬ ‫فلسطني‪ ،‬جســر البو ريشــة‪ ،‬برغم محاولة اإلرهابيني‬

‫قيادي في حشد نينوى يتهم حكومة بغداد‬


‫بجروح من العناصر األمنية «‪ ،‬مشــيرا إلى أن «االنفجار‬ ‫ومتركزت فيها استعدادا للمرحلة املقبلة من التحرير»‪.‬‬ ‫إيقاف تقدمها بتفجير ناقلة مفخخة»‪.‬‬
‫احلق أضرارا مبكان االنفجار»‪.‬‬ ‫واضاف جودت «ان قوات الشرطة االحتادية متكنت‬ ‫وقتل وأصيب عدد كبير مــن عناصر تنظيم «الدولة»‬
‫كما أن عبوة ناســفة كانــت موضوعــة بالقرب من‬ ‫من قتل ‪ 3‬عناصر من داعش‪ ،‬كانوا يرتدون زي الشرطة‬ ‫بينهم ثمانية من قادة التنظيم في قصف جوي استهدف‬
‫محال جتارية في منطقة التاجي شــمال العاصمة بغداد‪،‬‬ ‫االحتادية‪ ،‬وحاولوا التسلل إلى خط التماس في منطقة‬ ‫مقرات التنظيم في هيت‪ ،‬غرب األنبار‪.‬‬

‫بتأخير عملية حترير املوصل‬ ‫انفجرت‪ ،‬مــا أدى االنفجار إلى استشــهاد مدني واحد‬
‫وإصابة ‪ 8‬آخرين بجروح متفاوتة‪.‬‬
‫وبني مصدر أمني آخر أن « مسلحني مجهولني هاجموا‬
‫الفتحة‪ ،‬فيما عثرت قوات الشرطة االحتادية على ورشة‬
‫لتفخيخ العجالت وتصنيع األحزمة الناسفة داخل معمل‬
‫اإلسمنت في بيجي»‪.‬‬
‫وقالــت قيادة العمليات املشــتركة في بيــان انه من‬
‫خالل التنسيق املتواصل بني صقور اجلو وخلية الصقور‬
‫االستخبارية ومبســاعدة أهالي املناطق املغتصبة متكنا‬
‫عيادة لطبيب أسنان وقتلوه مع مســاعدته‪ ،‬في منطقة‬ ‫من جهة أخرى‪ ،‬افادت مصادر عســكرية أن «القوات‬ ‫من حتديد مواقع «التنظيم» وقصفها‪.‬‬
‫ويرى القيادي في حشــد نينوى‪ ،‬عمران أحمــد‪ ،‬ضرورة إصدار‬ ‫بغداد ـ «القدس العربي» ـ من رائد احلامد‪:‬‬ ‫الطارمية شمالي بغداد»‪ .‬ونقلت الشرطة اجلثتني للطب‬ ‫ً‬
‫هجومــا لتنظيم داعش فــي اجلانب‬ ‫املشــتركة صدت‬ ‫واضاف البيان انه مت توجيه أربع ضربات قوية على‬
‫القائد العام للقوات املسلحة أوامره لإلسراع ببدء العمليات القتالية‬ ‫العدلي وفتحت حتقيقا باحلادث‪.‬‬ ‫الشرقي لقضاء بيجي شمال تكريت‪ ،‬مما أسفر عن مقتل‬ ‫املواقع احملددة في قضاء هيت منطقة احملمدي‪ ،‬ومت تدمير‬
‫«خشــية تنامي ظاهرة ترك معســكرات التدريب وجلوء العشرات‬ ‫اتهم قيادي في حشــد نينوى حكومة بغداد بتأخير عملية حترير‬ ‫وافاد مصدر أمني باختطاف مدني في ساحة اخلالني‬ ‫ً‬
‫مســلحا»‪ ،‬وأن «العمليات العسكرية ال تزال مستمرة‬ ‫‪70‬‬
‫ً‬
‫شهورا طويلة‬ ‫من املتطوعني إلى مدن إقليم كردســتان بعد ْأن مكثوا‬ ‫معمل تفخيخ للعجالت في قضاء هيت ‪ /‬احلي الصناعي‪،‬‬
‫نافيا صحة األنباء التي حتدثــت عن أوامر أصدرها‬ ‫ً‬ ‫مدينــة املوصل‪،‬‬ ‫وسط العاصمة بغداد من قبل مسلحني مجهولني يرتدون‬ ‫في منطقة الفتحة»‪.‬‬
‫مكــررا اتهامه احلكومة‬‫ً‬ ‫ويختم حديثه‬ ‫ُ‬ ‫بانتظار األوامــر من بغداد»‪.‬‬ ‫وتدمير مخزن للذخائــر والعتاد في قضاء هيت‪ /‬منطقة‬
‫القائد العام للقوات املسلحة حيدر العبادي إلى قائد عمليات نينوى‪،‬‬ ‫زيا عسكريا ويستقلون سيارة صالون حديثة واقتادوه‬ ‫وفي محافظــة ديالى‪ ،‬تعرض محافظها مثنى التميمي‬
‫العراقية بتعطيل عملية «حترير املوصل ألســباب جنهلها»‪ ،‬حســب‬ ‫احملمدي‪ ،‬وقصف تواجد إجتماع ألفراد التنظيم اإلرهابي‬
‫اللواء جنم اجلبوري‪ ،‬لتحريك القطعات العســكرية باجتاه املدينة‪.‬‬ ‫إلى جهة مجهولة‪.‬‬ ‫حملاولــة اغتيال لــدى تفقــده املواكب احلســينية في‬
‫قوله‪.‬‬ ‫خص بها «القــدس العربي» إلــى ّأن القوة‬ ‫ٍ‬ ‫املســمى جند اخلالفة في قضاء هيت ‪ /‬منطقة احملمدي‪،‬‬
‫تصريحــات َّ‬ ‫وأشــار في‬
‫َ‬
‫جانب آخر‪ ،‬قال أحد ضباط االســتخبارات في شرطة املوصل‬ ‫ٍ‬ ‫من‬ ‫األساسية لتحرير املوصل ستتكون من قوات البشمركة الكردية إلى‬

‫تنظيم «الدولة» يعدم ‪ 25‬مدنيا حرقا‬ ‫مجلس األنبار يدعو العبادي للكشف‬
‫«إن هناك ما يكفي من املعلومات‬ ‫خالل اتصال مع «القدس العربــي»‪ّ ،‬‬ ‫جانب حشد نينوى بإسناد من اجليش العراقي‪.‬‬
‫تؤكد علــى ّأن أبناء مدينــة املوصل ينتظرون‬ ‫املتوفرة لدينــا التي ّ‬ ‫وأكد القيادي في حشــد نينوى‪ ،‬عمران أحمــد‪ ،‬على ّأن العمليات‬ ‫ّ‬
‫بــدء عملية حتريرها‪ ،‬وهو االنتظار الذي جعل الســكان يشــعرون‬ ‫العســكرية احلالية تقتصر علــى قصف طائــرات التحالف الدولي‬

‫بتهمة اخليانة شمال املوصل‬ ‫عن حتقيقات سقوط الرمادي والفلوجة‬


‫باإلحباط»‪ ،‬حسب تعبيره‪ ،‬ويعتقد ّأن «حترير مدينة املوصل لم يعد‬ ‫ملواقع متركز تنظيم الدولــة‪ ،‬ومواقعه‪ .‬واعتبر ما تتناوله وســائل‬
‫مباشرا على العاصمة‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬
‫خطرا‬ ‫من أولويات حكومة بغداد طاملا ال ُت ُ‬
‫شكل‬ ‫اإلعالم عن أوامر صدرت لتحريك القطعات العسكرية التابعة لقيادة‬
‫شكل مركز ثقل التنظيم في العراق»‪.‬‬ ‫رغم أهمية املوصل التي ُت ُ‬ ‫عمليات نينوى باجتاه مدينة املوصل «مجرد دعايات إعالمية لكســر‬
‫لكن الناشــط امليداني وحيد ســنجاري نفى لـ «القدس العربي»‬ ‫ّ‬ ‫حالة التململ التي يعيشــها املتطوعون الذين ينتظرون اإلعالن عن‬
‫إرباكا في صفــوف التنظيم‪،‬‬ ‫ً‬ ‫َ‬
‫أحــدث‬ ‫يكــون القصف ّ‬
‫املكثــف قد‬ ‫َ‬ ‫ْأن‬
‫■ املوصل ـ د ب أ‪ :‬أفاد مصدر عســكري في مدينة املوصــل أمس الثالثاء بأن تنظيم‬ ‫الوزراء حيــدر العبادي‪ ،‬باعتبــاره القائد‬ ‫■ األنبــار ـ األناضــول‪ :‬دعــا صبــاح‬
‫كامل علــى إكمالهم الدورات‬‫عام ٍ‬‫بدء العمليات القتاليــة بعد مضي ٍ‬
‫معتبــرا احلديث عن بدء عمليــة حترير املوصل واقتــراب موعدها‬ ‫ً‬ ‫«الدولــة» قام بإعــدام ‪ 25‬مدنيا حرقــا بتهمة اخليانــة والتعاون مع القــوات األمنية‬ ‫العام للقوات املســلحة‪ ،‬للكشف عن نتائج‬ ‫كرحوت رئيــس مجلس محافظــة األنبار‪،‬‬
‫التدريبية»‪.‬‬
‫حسب تصريحات رســمية «ال تعدو كونها وسيلة من وسائل احلرب‬ ‫وفي تصريح خــاص لـ «القدس العربي» ّقلل القيادي في حشــد‬ ‫والعسكرية العراقية‪.‬‬ ‫حتقيقات سقوط مدينتي الفلوجة والرمادي‬ ‫أمس الثالثاء‪ ،‬رئيس مجلس الوزراء حيدر‬
‫«بأن املعلومــات التي تصلنا من‬ ‫مضيفا ّ‬ ‫ً‬ ‫حــد زعمه‪،‬‬
‫اإلعالمية» على ّ‬ ‫نينوى مــن فرص جناح سياســة احلكومة التي ترى في اســتمرار‬ ‫وقال العميد ذنون الســبعاوي من الفرقة الثانية‪/‬جيش عراقي إن «تنظيم «الدولة»‬ ‫بيد تنظيم «الدولة»‪.‬‬ ‫العبادي‪ ،‬للكشــف عــن نتائــج حتقيقات‬
‫تؤكدُ علــى ّأن التنظيم ال يــزال ميارس كامل‬ ‫داخل مدينــة املوصل ّ‬ ‫املكثف من قبل طيــران التحالف الدولي على مواقع‬ ‫القصف اليومي ّ‬ ‫أقدم على إعدام ‪ 25‬مدنيا حرقا بعد أن أصدرت احملكمة الشرعية التابعة لـ»الدولة» قرار‬ ‫وأضاف «سقوط املدينتني بيد العصابات‬ ‫ســقوط الرمادي والفلوجة بيــد «الدولة»‪،‬‬
‫ســلطاته على ســكان املدينــة‪ ،‬ويقــوم بتنفيذ إعدامــات واعتقال‬ ‫التنظيــم ميكن أن يؤدي إلــى «حالةٍ من اإلرباك فــي صفوف تنظيم‬ ‫اإلعدام حرقا على خلفية اتهامهم باخليانة والتعاون مع القوات األمنية العراقية»‪.‬‬ ‫اإلجراميــة يعد انتكاســة أمنيــة كبيرة»‪،‬‬ ‫مطالبا مبحاسبة جميع القيادات والضابط‬
‫املعارضني له‪ ،‬أو املشــتبه بتعاونهم مع اجلهات احلكومية»‪ .‬ويختم‬ ‫ً‬
‫مستغربا‬ ‫الدولة لتســهيل عملية اســتعادة املدينة منه»‪ ،‬وتســاءل‬ ‫وأشــار إلى أن «عملية اإلعدام متت قرب ضفاف دجلة داخل غابات املوصل شــمالي‬ ‫موضحا أن «القوات العســكرية التي كانت‬ ‫املتورطــن بســقوط املدينتــن التابعتني‬
‫«هجمات متواصلة في محيط‬ ‫ٍ‬ ‫ُّ‬
‫يشــن‬ ‫باإلشــارة إلى ّأن تنظيم الدولة‬ ‫ٍ‬
‫«معلومات خاطئة‬ ‫مثل هذه السياســة التي وصفها ّ‬
‫بأنها مبنية على‬ ‫املدينة بعد أن جمع التنظيم العشــرات من أبناء املوصل ليشاهدوا عملية اإلعدام بهدف‬
‫ً‬ ‫ً‬ ‫موجودة في املدينتني كافية حلمايتها ومسك‬ ‫لألنبار‪.‬‬
‫دفاعيا» على‬ ‫وضعا‬ ‫قضاء ســنجار ضدّ قوات البشــمركة التي تتخذ‬ ‫مســتقاة من مصادر غير موثوقة‪ ،‬فيما نؤكد للحكومة باستمرار على‬ ‫االتعاظ منها»‪.‬‬
‫وقدراتنا خلــوض املعركة‪ّ ،‬‬ ‫ثقتنا بأنفســنا ُ‬ ‫األمــن فيهما‪ ،‬وصــد أي عمليــات إرهابية‬ ‫وقال فــي بيــان إن «مجلــس محافظة‬
‫سيضع إقليم‬
‫ُ‬ ‫حدّ وصفه‪ ،‬فيما حذر من ّأن «فشل عملية حترير املوصل‬ ‫لكنهــا ـ أي احلكومة ـ‬ ‫وكان التنظيم قد بث على مواقعه أمس األول شريطا يحتوي على إعدام عشرة مدنيني‬
‫كردستان وعاصمته في دائرة اخلطر»‪ ،‬حسب تعبيره‪.‬‬ ‫حتاول التهرب من اإلعالن عن بدء عملية التحرير»‪ ،‬على حدّ قوله‪.‬‬ ‫وإجرامية لذلك التنظيم املتطرف»‪.‬‬ ‫األنبار‪ ،‬يدعــو احلكومــة املركزية ورئيس‬
‫نحرا بالتهمة نفسها في قرية السادة في عويزة شمال املوصل»‪.‬‬

‫النقابة الوطنية للصحافيني العراقيني‬ ‫وسائل إعالم شيعية عراقية تتهم سلطات‬
‫تشكك في رواية مقتل البريطانية «جاكلني ساتون»‬
‫األفالم البوليســية‪ .‬اننا نطالب الســلطات‬ ‫يكون لديها مال كاف للسفر‪.‬‬ ‫بغداد ـ «القدس العربي»‬
‫البحرين مبنع مراسم عاشوراء‬
‫التركيــة بإجــراء حتقيق عاجــل ومعمق‬ ‫أما عن شنق نفســها برباط احلذاء‪ ،‬فهو‬
‫وشــفاف في احلادث الذي ال نخفي شعورنا‬ ‫غير معقول ألن حبل الشــنق يجب أن يكون‬
‫من مصطفى العبيدي‪:‬‬ ‫احلســن‪ ،‬واصفني احلاكم اخلليفي حمد عيســى‬ ‫الشــيعية‪ .‬واضــاف بيــان املنتــدى‪« :‬ليــس هناك‬ ‫بغداد ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫بأنه ميكن ان يكون جرمية قتل غادرة دبرتها‬ ‫طويال‪ ،‬وهو ما ال ميكــن ان يتوفر في حذاء‬ ‫اخلليفة بـ(يزيد العصر)»‪.‬‬ ‫أي مبــرر للممارســات األمنيــة فــي نــزع األعــام‬
‫جهة معادية لنشــاط السيدة ساتون املهني‬ ‫امرأة‪ ،‬حسب قوله‪.‬‬
‫ولشــعبنا العراقي الذي تطوعت الســيدة‬ ‫وكشــف نقيب النقابة الــذي يتردد إلى‬ ‫أعربــت النقابــة الوطنيــة للصحافيني‬ ‫ومن جهة أخرى‪ ،‬نقلت وسائل إعالم شيعية عن‬ ‫والالفتــات العاشــورائية واســتدعاء وترهيــب‬ ‫شنت وسائل اإلعالم الشيعية العراقية هجوما‬
‫ساتون خلدمته عبر عملها في معهد صحافة‬ ‫بريطانيا‪ ،‬أن إحدى صديقات ساتون نشرت‬ ‫العراقيني‪ ،‬الثالثاء‪ ،‬عن تشــكيكها في رواية‬ ‫بأن املعلومات مقطوعة عن األشقاء‬ ‫ناشطني شيعة ّ‬ ‫املواطنني على خلفية تعليقهم لألعالم الســوداء»‪،‬‬ ‫عنيفــا علــى الســلطات البحرينيــة‪ ،‬متهمــة إياها‬
‫انتحــار الصحافيــة البريطانيــة جاكلني‬ ‫باالعتــداء علــى الطائفــة الشــيعية فــي البحرين‬
‫احلرب والسالم»‪.‬‬ ‫قبل أشــهر في وســائل اإلعالم أن الضحية‬
‫ســاتون من «معهد صحافة احلرب والسالم‬
‫األربعة املعتقلني من عائلة درويش‪ ،‬والذين اعتقلوا‬ ‫داعيــا الســلطات إلى «التوقــف الفــوري عن هذه‬
‫ومن جانبه‪ ،‬طالب رئيس مجلس النواب‬ ‫أبلغتها مبخاوف حقيقية من تعرضها للقتل‬ ‫فــي ‪ 14‬أكتوبر‪/‬تشــرين األول اجلــاري من مدينة‬ ‫التعديات غير القانونية واخملالفة للشــرعة الدولية‬ ‫ومنعها من ممارسة شعائر عاشوراء‪.‬‬
‫ســليم اجلبوري تركيا بفتح حتقيق عاجل‬ ‫من قبل تنظيم داعش ألنها سبق وعملت في‬ ‫«أثناء توجهها من تركيا إلى أربيل‪.‬‬
‫بحادث مقتل مديرة معهد احلرب والســام‬ ‫أفغانستان في تدريب كوادر صحافية هناك‬ ‫وقــال رئيــس النقابــة عدنان حســن‬ ‫احملرق‪.‬‬ ‫حلقوق اإلنسان»حسب البيان‪.‬‬ ‫فقــد نقلــت وكالــة براثــا اإلخباريــة التابعــة‬
‫الســابقة في العراق‪.‬وذكر املكتب اإلعالمي‬ ‫معارضة للتنظيم‪.‬‬ ‫لـ«القــدس العربــي»‪ ،‬أن النقابــة أصدرت‬ ‫وكان العديــد مــن املنظمــات الشــيعية ومنهــا‬ ‫وفي خبر آخــر‪ ،‬تناولت الوكالة «جتدّ يد القوات‬ ‫للمجلس األعلى اإلسالمي‪ ،‬إعالن «منتدى البحرين‬
‫لرئيس مجلس النواب أن “اجلبوري أعرب‬ ‫وكانــت النقابــة الوطنيــة للصحافيني‬ ‫بيانا رفضت فيه الروايــة التركية بانتحار‬ ‫(التيار الرســالي في العــراق) و «منظمة املدافعني‬ ‫اخلليفيــة االعتــداءات علــى رايات عاشــوراء في‬ ‫حلقــوق اإلنســان» فــي بيــان لــه أنّ ه قــام بتقدمي‬
‫عن أســفه للحادث الذي تعرضت له جاكلني‬ ‫العراقيني‪ ،‬أعربت‪ ،‬يوم االثنني‪ ،‬عن الشعور‬ ‫الصحافيــة البريطانية املســؤولة عن فرع‬
‫منظمــة ( معهد صحافة احلرب والســام)‬ ‫عن حقــوق اإلنســان فــي البحريــن» وغيرها‪ ،‬قد‬ ‫مناطــق مختلفة من البالد‪ ،‬وآخرهــا اليوم االثنني‪،‬‬ ‫‪ 11‬شــكوى للمقــرر األممــي البروفيســور هاينــر‬
‫ساتون‪ ،‬وأودى بحياتها»‪.‬‬ ‫العميــق بالصدمة واحلزن واألســف حيال‬
‫ودعا الســلطات التركية إلى فتح حتقيق‬ ‫موت رئيســة معهد صحافة احلرب والسالم‬ ‫في العراق‪ ،‬والتي عثرت الســلطات التركية‬ ‫أقامت عدة معارض صــور ضمن «مهرجان نصرة‬ ‫‪ 19‬أكتوبر‪ ،‬على بلدة عالي التي شــهدت مواجهات‬ ‫بيلفالــدت حــول اعتــداءات الســلطات البحرينية‬
‫عاجل لكشف مالبسات احلادث‪.‬‬ ‫في العراق الصحافية البريطانية جاكلني آن‬ ‫عليهــا مشــنوقة في أحــد حمامــات مطار‬ ‫البحرين» مبناســبة ذكرى عاشــوراء فــي كربالء‬ ‫يــوم األحد بــن القــوات واألهالي الذيــن خرجوا‬ ‫على املظاهر العاشــورائية املستمرة منذ أسبوعني‬
‫وكانت جاكلني ســاتون التــي تعمل في‬ ‫ساتون في حادث مريب‪.‬‬ ‫أتاتورك‪.‬‬ ‫وفــي عــدة محافظــات عراقيــة‪ ،‬حيث يتــم عرض‬ ‫ملواجهة القوات ومنعها من نزع الرايات في البلدة‪،‬‬ ‫(منــذ ‪ 6‬أكتوبر‪/‬تشــرين األول)‪ ،‬ما يعكس صورة‬
‫«معهد صحافة احلرب والســام «‪ ،‬مسؤولة‬ ‫وقال عدنان حسني نقيب النقابة الوطنية‬ ‫وأوضــح مبــررات التشــكيك بروايــة‬
‫االنتحار‪ ،‬أن ســاتون معروفة في األوساط‬ ‫صور ولوحات عن املعتقلني والشــهداء و اجلرحى‬ ‫فيما عمــدت القوات إلى إطــاق الغازات ومالحقة‬ ‫الســلوك العدائي للدولــة جتاه احلريــات الدينية‬
‫عن فــرع املنظمة في العــراق‪ ،‬قد توفيت في‬ ‫فــي بيــان‪« :‬نعبّ ر عــن صدمتنــا وحزننا‬
‫ظروف غامضة في أحد مطارات تركيا‪ ،‬حيث‬ ‫البالغ وأســفنا الشــديد حيال موت جاكلني‬ ‫الصحافية بأنها جدية ونشيطة وشخصيتها‬ ‫وجميع األحداث في البحرين‪.‬‬ ‫املواطنــن باملدرعات‪.‬واقتحمــت القــوات البلــدة‬ ‫اخلاصة بالســكان األصليني من الطائفة الشيعية‬
‫كانت متوجهة إلى اربيل ضمن زيارة ملتابعة‬ ‫آن ســاتون رئيســة معهد صحافة احلرب‬ ‫ليســت من النوع الضعيف الذي يقدم على‬ ‫وتشــير املصــادر في العــراق‪ ،‬أنه فــي كل عام‬ ‫اليــوم ونــزع أفرادها األعالم الســوداء املعلقة في‬ ‫في اململكة‪.‬‬
‫عملها في املعهــد اجلاري تنفيذه في العراق‪.‬‬ ‫والســام في العراق في حــادث يبعث على‬ ‫االنتحار لسبب بســيط‪ ،‬كما سبق لها العمل‬ ‫وعند حلول مناســبة عاشــوراء‪ ،‬ذكرى استشهاد‬ ‫الطرقات‪ ،‬بحماية من املدرعات»‪.‬‬ ‫وشــدد املنتدى على ّأن مثل هذه االنتهاكات هي‬
‫وقد مت تعيينها في فرع العراق للمنظمة خلفا‬ ‫الريبة املؤكدة‪ ،‬فالســيدة ســاتون معروفة‬ ‫في عــدة دول منهــا أفغانســتان والعراق‬
‫االمــام احلســن (ع)‪ ،‬اعتادت األحزاب الشــيعية‬ ‫وأضــاف اخلبــر «وقــد ســارعت اجملموعــات‬ ‫وليدة البيئة احلاضنــة لثقافة الكراهية واإلقصاء‬
‫للصحافي العراقــي عمار الشــابندر الذي‬ ‫بحيويتها ونشــاطها املميز وحبها للحياة‪،‬‬ ‫ضمن منظمة معهد صحافة احلرب والسالم‬
‫قتل في (‪ 2‬أيار‪/‬مايو ‪ ،)2015‬بتفجير سيارة‬ ‫وكانت في طريقها إلى العراق عندما وجدت‬ ‫(البريطانيــة) التــي تقــوم بتدريب كوادر‬ ‫واملرجعيــات الدينيــة فــي العــراق‪ ،‬اســتثمار‬ ‫ميدانيــة‬
‫ّ‬ ‫الثوريــة فــي البلــدة إلــى تنفيــذ عمليــة‬ ‫التــي حولــت اجلهــات التنفيذية في الســلطة إلى‬
‫مفخخة في الكرادة وسط بغداد أسفرت عن‬ ‫جثتها فــي املرافق الصحية ملطــار اتاتورك‬ ‫إعالمية من مختلــف دول العالم‪ ،‬منوها إلى‬ ‫املناســبات الدينيــة الشــيعية مــن أجــل توجيــه‬ ‫اخلليفي‪ ،‬حيث ُأشــعلت‬
‫ّ‬ ‫ً‬
‫احتجاجــا على االعتــداء‬ ‫واجهة فاضحة للتمييز العرقــي واملذهبي‪ ،‬مؤكدً ا‬
‫قتل سبعة مدنيني وإصابة ‪ 26‬آخرين‪.‬‬ ‫الدولي فــي مدينة اســطنبول األحد‪ ،‬حيث‬ ‫أن إدعاء الرواية التركية بأنها انتحرت ألنها‬ ‫االنتقــادات إلى الســلطات البحرينيــة على خلفية‬ ‫اإلطارات في شــارع زايد احليــوي احملاذي للبلدة‪.‬‬ ‫استمرار اإلعالم الرســمي إضافة إلى بعض منابر‬
‫ويذكــر أن نقابة الصحافيــن العراقيني‬ ‫أعلنــت الســلطات التركية انها قد شــنقت‬ ‫لم يكن لديها مال كاف للسفر إلى اربيل‪ ،‬غير‬
‫أعلنت أن عام ‪ 2014‬املنصرم شــهد مقتل ‪14‬‬ ‫نفسها برباط حذائها»‪!.‬‬
‫اتهامها بالتضييق على اتباع الطائفة الشــيعية في‬ ‫وأدت العملية إلى شــلل حركة املرور في الشــارع‪،‬‬ ‫اجلمعــة بنشــر خطابــات الكراهيــة ضــد جماعة‬
‫منطقي ألن معظــم االوروبيــن لديهم فيزا‬
‫صحافيا في العراق‪ ،‬إضافــة إلى ‪ 23‬اعتداء‬ ‫وأضاف‪« :‬إننا نشــكك بقوة بصحة هذه‬ ‫كارد أو ما شابه أثناء السفر‪ ،‬إضافة إلى أنها‬ ‫ممارسة شعائر احلسينية‪.‬‬ ‫فيما هتــف املتظاهــرون بشــعارات التلبية لإلمام‬ ‫إنســانية فــي اجملتمــع البحرينــي وهــم الطائفــة‬
‫على الصحافيني‪.‬‬ ‫الرواية التي لــم تخطر على بال حتى صناع‬ ‫مكلفة مبهمة للمعهد في العراق فال يعقل أن ال‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪3‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫قائمة «في حب مصر» الداعمة للسيسي تتصدر نتائج االنتخابات‬


‫وتعلن عزمها العمل لتقليص صالحيات البرملان لصالح الرئيس‬
‫وضمت قائمة في حب مصر مرشحني من عدة أحزاب بجانب‬ ‫القاهرة ـ «القدس العربي» ووكاالت‪:‬‬
‫مرشــحني غير حزبيني وتولى تنســيقها ضابــط اخملابرات‬
‫السابق ســامح ســيف اليزل الذي توقع خالل مقابلة أجرتها‬ ‫أظهرت نتائج غير رســمية امس الثالثاء فــوز قائمة (في‬
‫رويترز قبل نحو أسبوعني أن يقود االئتالف الذي تتكون منه‬ ‫حب مصر) الداعمة للرئيس عبد الفتاح السيسي بستني مقعدا‬
‫قائمته مجلس النواب‪.‬‬ ‫حتى اآلن في مجلــس النواب الذي أجريت انتخابات مرحلته‬
‫وأضاف سيف اليزل املقرب من السيسي أن ائتالفه سيسعى‬ ‫األولى في ‪ 14‬محافظة‪.‬‬
‫إلى احلد من السلطات الواسعة التي يتمتع بها البرملان‪.‬‬ ‫وأعلن النتائج قضاة مشــرفون علــى االنتخابات في هذه‬
‫ويحق لرئيس الدولة أن يعني أعضاء في مجلس النواب ال‬ ‫احملافظــات‪ .‬ومن املتوقع أن تعلن اللجنــة العليا لالنتخابات‬
‫تزيد نسبتهم على خمسة في املئة من عدد األعضاء املنتخبني‪.‬‬ ‫ومقرها القاهــرة النتائــج النهائية في وقت الحق‪ .‬وســمح‬
‫وقال ســيف اليزل إن ائتالف قائمة في حب مصر ســيلجأ‬ ‫القانون للمصريــن املقيمني في اخلارج بــاإلدالء بأصواتهم‬
‫لفائزين مبقاعد فردية لتشــكيل كتلة برملانيــة كبيرة ميكنها‬ ‫فــي انتخابات مجلس النواب حتــى إن كانوا غير مقيدين في‬
‫تنفيذ اخلطة التشريعية لالئتالف‪.‬‬ ‫سجالت الناخبني املصريني في الدول التي يقيمون بها‪.‬‬
‫وقال القضــاة إن النتائج غير الرســمية التــي أعلنت في‬ ‫وبجانب دوائــر االنتخاب الفردي قســمت مصر إلى أربع‬
‫محافظات املرحلة األولى بينت أيضا أن االنتخابات ستعاد في‬ ‫دوائر يتــم انتخاب ‪ 120‬نائبــا عنها عبر قوائــم مغلقة بينما‬
‫أغلب دوائر مرشــحي الفردي لعدم متكن أغلبهم من احلصول‬ ‫يبلغ عدد النواب الذيــن ينتخبون بالنظام الفردي ‪ 448‬نائبا‪.‬‬
‫على نسبة األصوات الالزمة إلعالن الفوز‪.‬‬ ‫والقوائــم املغلقة هي التي تفوز بكامل مرشــحيها إن حصلت‬
‫وظهــرت مؤشــرات نتائــج انتخابــات مجلــس النواب‬ ‫على أكثر من ‪ 50‬في املئة من األصوات‪.‬‬
‫مبحافظة اجليــزة‪ ،‬والتى تضم ‪ 16‬دائرة عن اكتســاح قائمة‬ ‫وأجري االقتــراع في اثنتني من دوائــر القوائم في املرحلة‬
‫فى حب مصر فى كل الدوائر لتؤكد حســمها اجلولة األولى من‬ ‫األولى يومي األحد واالثنني‪ .‬وسيجرى االقتراع في الدائرتني‬
‫املرحلة األولى‪ ،‬دون الدخول فى إعــادة مع أى قائمة القوائم‬ ‫األخريني في املرحلة الثانية واألخيرة الشهر املقبل‪.‬‬
‫الثالث التى تنافسها وهى قوائم «نداء مصر»‪ ،‬ائتالف اجلبهة‬ ‫وأعلنــت اللجنة القضائية املشــرفة علــى االنتخابات في‬
‫املصرية وتيار االستقالل‪ ،‬كتلة الصحوة الوطنية واملستقلة»‪،‬‬ ‫محافظة املنيا في جنوب مصر إن قائمة (في حب مصر) حققت‬
‫مع التأكيد علــى تفوق قائمة فى حب مصــر فى كل محافظات‬ ‫فوزا ســاحقا في احملافظة بحصولها على ‪ 381‬ألفا و‪ 152‬صوتا‬
‫الصعيد التى متثل دائرة قطاع شمال ووسط وجنوب الصعيد‪.‬‬ ‫من مجموع أصوات بلغ مليونني و‪ 974‬ألفا و‪ 649‬صوتا‪.‬‬
‫فيما كشــفت نتائح احلصر العددى التــى أعلنتها اللجان‬ ‫وأضافــت أن قائمة (نداء مصر) حصلت على ‪ 129‬ألفا و‪940‬‬
‫العامة فى محافظة اجليزة عن خوض ‪ 66‬مرشح جولة اإلعادة‬ ‫صوتــا بينما حصلت قائمة (الصحــوة الوطنية) على ‪ 64‬ألفا‬
‫للمرحلة األولــى من االنتخابات واملقرر إجرائها يومى ‪ 27‬و‪28‬‬ ‫و‪ 629‬صوتا وقائمة ائتالف (اجلبهة املصرية وتيار االستقالل)‬
‫من شــهر أكتوبر اجلارى‪ ،‬على املقاعد الفرديــة فى ‪ 16‬دائرة‬ ‫على ‪ 84‬ألفــا و‪ .450‬وأعلن قضاة في محافظــة البحر األحمر‬
‫هى (اجليزة‪ ،‬أبو النمرس واحلوامدية‪ ،‬البدرشــن‪ ،‬العياط‪،‬‬ ‫حصول قائمة (فــي حب مصر) في دوائر احملافظة الثالث على‬
‫الصف‪ ،‬أطفيح‪ ،‬بــوالق الدكرور‪ ،‬العمرانية‪ ،‬الطالبية‪ ،‬إمبابة‪،‬‬ ‫‪ 34614‬صوتا مقابل ‪ 14458‬صوتا لقائمة (نداء مصر) و‪11870‬‬
‫العجــوزة‪ ،‬األهرام‪ ،‬كرداســة‪ 6 ،‬أكتوبر‪ ،‬أوســيم‪ ،‬منشــأة‬ ‫صوتا لقائمــة (ائتالف اجلبهــة املصرية وتيار االســتقالل)‬
‫القناطر)‪.‬‬ ‫و‪ 5592‬صوتا لقائمة (كتلة الصحوة)‪.‬‬
‫ويخوض جولة اإلعادة فى محافظة أســوان ‪ 16‬مرشــحا‪،‬‬ ‫كما أعلن قاض في محافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة أن‬
‫وفى األقصر ‪ 6‬مرشحني‪ ،‬الوادى اجلديد ‪ 4‬مرشحني‪ ،‬ومحافظة‬ ‫فرز أصوات القوائم فى خمس دوائر من بني ست في احملافظة‬
‫عملية فرز األصوات في االنتخابات البرملانية املصرية‬ ‫قنا ‪ 21‬مرشــحا‪ ،‬وفــى البحر األحمر ‪ 6‬مرشــحني‪ ،‬ومرســى‬ ‫أظهــر تقدم قائمة فى حب مصر بحصولهــا على ‪ 33232‬صوتا‬
‫مطروح ‪ 4‬مرشحني‪ ،‬وفى سوهاج ‪ 33‬مرشحا‪ ،‬وفى البحيرة ‪52‬‬ ‫تليهــا قائمة نداء مصر التي حصلت على ‪ 23501‬صوت وقائمة‬
‫مرشــحا‪ ،‬وفى أسيوط ‪ 35‬مرشحا‪ ،‬وفى املنيا ‪ 43‬مرشحا‪ ،‬وفى‬ ‫ائتالف اجلبهــة املصرية وتيار االســتقالل التي حصلت على‬
‫أصوات املرشحني أكبر من عدد األصوات الصحيحة في الدقي‬ ‫الفيوم ‪ 30‬مرشحا‪ ،‬وفى محافظة بنى سويف ‪ 20‬مرشحا‪ ،‬وفى‬
‫اإلسكندرية ‪ 32‬مرشحا‪.‬‬
‫‪ 16935‬صوتا وقائمــة كتلة الصحوة بحصولهــا على ‪11580‬‬
‫صوتا‪ .‬وأضاف أن فرز األصوات جار في الدائرة السادسة‪.‬‬

‫فوضى وتناقضات في نتائج إحدى الدوائر في القاهرة الكبرى‬ ‫نتائج القوائم بالنسبة إلى تصويت املصريني في اخلارج‬
‫وما يقرب من ‪ 14000‬صوت فارق بينه وبني املرشح‬ ‫وإذا كانــت األرقام التي حصل عليها املرشــحون‬ ‫القاهرة ـ «القدس العربي»‬ ‫ثالثا‪ :‬قائمــة «في حب مصر» جاء عــدد األصوات الصحيحة‬ ‫القاهرة ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫احملسوب على احلزب الوطني سيد جوهر‪.‬‬ ‫األربعــة املعلنة من قبل اللجنــة صحيحة فمعنى هذا‬ ‫التي حصلت عليها ‪ 15529‬أي خمسة عشر ألفا وخمسمائة وتسعة‬
‫وكانــت اللجنة العامــة اعلنت النتائــج عن دائرة‬ ‫أن أعــداد احلضور واألصــوات الصحيحة والباطلة‬ ‫من منار عبد الفتاح‪:‬‬ ‫وعشرين صوتا فقط ال غير‪.‬‬ ‫أعلــن رئيس اللجنة العليا لالنتخابــات القاضي أمين عباس‬
‫الدقى والعجوزة‪ ،‬كاآلتي‪:‬‬ ‫ً‬
‫ووفقا‬ ‫التــي أعلنتها اللجنــة أيضا ال تتســم بالدقة‪،‬‬ ‫رابعا‪ :‬قائمة ائتالف اجلبهة املصرية وتيار االســتقالل‪ ..‬عدد‬ ‫فــي مؤمتر صحافــي أن ‪ 30531‬مصريا في اخلــارج توجهوا إلى‬
‫اجمالي أصوات الناخبني ‪81565‬‬ ‫لألصــوات احلاصــل عليها املرشــحون األربعة فإن‬ ‫شــهدت النتائــج االوليــة التــي اعلنتهــا ااجلان‬ ‫األصوات الصحيحة التي حصلت عليها ‪ 2969‬أي ألفني وتسعمائة‬ ‫‪ 139‬ســفارة وقنصلية مصرية يومي الســبت واألحد حيث أدلوا‬
‫وتسعة وستني صوتا فقط ال غير‪.‬‬ ‫بأصواتهم التي بلغ عدد الصحيح منها ‪ 28675‬صوتا مقابل ‪1856‬‬
‫باطل ‪5640‬‬ ‫املرشــح عبــد الرحيم علي قــد حصل علــى أكثر من‬ ‫االنتخابيــة في بعــض الدوائــر نوعا مــن الفوضى‬
‫وأشــار املستشــار عباس‪ ،‬إلى أن احلصر العــددي ألصوات‬ ‫صوتا باطال‪ .‬وســوف تضاف األصوات الصحيحة للمصريني في‬
‫أصوات صحيحة ‪75909‬‬ ‫نصف األصوات مبا يعني فوزه دون احتياج إلعادة‪،‬‬ ‫والتنتاقــض‪ ،‬ومنهــا دائــرة الدقــي والعجــوزة في‬ ‫الناخبني عن قوائم دائرة قطاع غرب الدلتا‪ ،‬أسفر عن أن إجمالي‬ ‫اخلارج إلى مثيلتها في الداخل قبل إعالن النتائج النهائية‪.‬‬
‫عدد أصوات املرشح عبدالرحيم علي ‪45490‬‬ ‫كما أعلنــت اللجنة العامــة‪ .‬وكان عبــد الرحيم علي‬ ‫محافظة اجليــزة‪ ،‬لكنها تتبع القاهــرة الكبرى‪ .‬فقد‬ ‫الناخبني الذين حضروا لإلدالء بأصواتهم ‪ 6325‬ناخبا‪ ،‬وإجمالي‬ ‫وكشــف عن احلصر العددى ملــا حصلت عليــه كل قائمة من‬
‫عــدد أصــوات املرشــح أحمــد مرتضــى منصور‬ ‫الذي اشــتهر ببرنامج بعنوان «الصندوق االســود»‬ ‫تناقضــت النتيجــة التي أعلنتهــا جلنــة الدائرة مع‬ ‫عــدد األصوات الباطلة بلــغ ‪ 85‬صوتا‪ ،‬بينما جــاء إجمالي عدد‬ ‫أصوات الناخبني عن قوائم دائرة قطاع شــمال ووسط وجنوب‬
‫‪27270‬‬ ‫اذاع تســجيالت ســرية لعــدد مــن الشــهخصيات‬ ‫األرقام املعلنة من اللجنة العامة نفسها حيث حصل‬ ‫األصوات الصحيحة ‪ 6240‬صوتا‪.‬‬ ‫الصعيد‪ ،‬لتصويت املصريني املقيمني فى اخلارج‪.‬‬
‫املرشــح عبد الرحيم علي‪ ،‬على ‪ 45049‬صوتً ا وأحمد‬ ‫ونوه إلى أن إجمالي عــدد األصوات الصحيحة التي حصلت‬ ‫وقال إن إجمالى عدد الناخبني الذين حضروا لإلدالء بأصواتهم‬
‫عدد أصوات املرشح عمرو الشوبكي ‪19000‬‬ ‫السياسية والعامة‪ ،‬اعلن فوزه بناء على هذه االرقام‪.‬‬
‫عليها كل قائمة جاء على النحو التالي‪:‬‬ ‫لهذه الدائرة‪ ،‬بلغ ‪ 24025‬ناخبا‪ ،‬وإجمالي عدد األصوات الباطلة‬
‫عدد أصوات املرشح سيد جوهر ‪10853‬‬ ‫ومن جهته قال مرتضى منصور‪ً ،‬‬
‫مهنئا جنله أمام‬ ‫مرتضي منصور(جنل رئيس نادي الزمالك مرتضى‬ ‫أوال‪ :‬قائمــة حزب النور عــدد األصوات التــي حصلت عليها‬ ‫بلــغ ‪ 1048‬صوتا‪ ،‬بينمــا بلغ إجمالي عدد األصــوات الصحيحة‬
‫فيمــا تصــدرت قائمــة فــي حــب مصــر القوائم‬ ‫مقر اللجنة العامة لالنتخابات؛ بعد فوزه في املرحلة‬ ‫منصــور)‪ ،‬على ‪ 24607‬أصوات‪ ،‬وعمرو الشــوبكي‪،‬‬ ‫باخلارج ‪ 526‬صوتا أي خمســمائة وستة وعشرين صوتا فقط ال‬ ‫‪ 22977‬صوتا‪.‬‬
‫االنتخابية‪.‬‬ ‫األولى وخوضه جولــة اإلعادة «أحمد بطل ألنه قدر‬ ‫على ‪ 19638‬صوتً ا‪ ،‬وسيد جوهر علي ‪ 10853‬صوتً ا‪،‬‬ ‫غير‪.‬‬ ‫وأضاف املستشــار عباس‪ ،‬أن إجمالي األصــوات الصحيحة‬
‫وأكد املستشــار محمد ناجي شحاتة رئيس جلنة‬ ‫يكســب من غير مســاعدتي‪ ،‬وصرف علــى الدعاية‬ ‫فى حــن أن اللجنة أعلنت أن األصــوات الصحيحة‬ ‫ثانيــا‪ :‬قائمة في حب مصــر‪ 5248 ..‬صوتا‪ ،‬أي خمســة آالف‬ ‫التي حصلت عليه كل قائمة جاء على النحو التالي‪:‬‬
‫الدقــي والعجــوزة االنتخابية خالل إعالنــه لنتائج‬ ‫االنتخابية من حســابه اخلاص‪ ،‬ومدفعش رشاوى‬ ‫فى هــذه الدائــرة ‪ 75909‬أصوات‪ ،‬وعــدد املواطنني‬ ‫ومائتني وثمانية وأربعني صوتا فقط ال غير‪.‬‬ ‫أوال‪ :‬قائمة نداء مصر‪ ..‬عدد األصوات الصحيحة التي حصلت‬
‫ً‬ ‫ثالثا‪ :‬قائمة فرسان مصر‪ 126 ..‬صوتا أي مائة وستة وعشرين‬ ‫عليها ‪ 3076‬صوتا فقط أي ثالثة آالف وستة وسبعني صوتا فقط‪.‬‬
‫فــرز األصوات أن جولة اإلعــادة على مقاعد الفردي‬ ‫حلد»‪.‬‬ ‫مواطنا‪ ،‬من إجمالي‬ ‫الذيــن أدلوا بأصواتهــم ‪81556‬‬
‫صوتا فقط ال غير‪.‬‬ ‫ثانيا‪ :‬كتلة الصحوة الوطنية‪ ..‬عدد األصوات الصحيحة التي‬
‫في دائرة الدقي والعجوزة ســتكون بني املرشــحني‬ ‫وذكر مرتضــى منصور تقــدم ابنه على املرشــح‬ ‫األصوات فى هذه الدائرة البالغ مجموع املقيدين بها‬ ‫رابعا‪ :‬قائمة ائتالف اجلبهة املصرية وتيار االستقالل حصلت‬ ‫حصلت عليها ‪ 1403‬أصوات‪ ،‬أي ألــف وأربعمائة وثالثة أصوات‬
‫األربعة‪.‬‬ ‫عمــرو الشــوبكي بفارق مــا يقرب مــن ‪ 6000‬صوت‬ ‫‪ 359130‬صوتً ا‪.‬‬ ‫على ‪ 340‬صوتا‪ ،‬أي ثالثمائة وأربعني صوتا فقط ال غير‪.‬‬ ‫فقط ال غير‪.‬‬

‫سفير االحتاد األوروبي لدى مصر‪ :‬الدستور‬


‫به صالحيات كبيرة للبرملان وسيكون له دور كبير‬
‫ســتني دبلوماســيا اوروبيا يتابعون‬ ‫من سفارات الدول األوروبية الـ ‪ 28‬في‬ ‫■ القاهــرة ـ د ب أ‪ :‬أعرب جيمس‬
‫كل مراحل االنتخابات و كذلك نســتمع‬ ‫مصر‪.‬‬ ‫موران ســفير االحتاد األوروبي لدى‬
‫للمتابعني من كافة املنظمات االخرى»‪.‬‬ ‫وفى معــرض تأكيده علــى أهمية‬ ‫مصر عن اعتقــاده بأنه من الســابق‬
‫وردا علــى ســؤال حــول إمكانية‬ ‫مجلــس النواب اجلديــد‪ ،‬لفت إلى أن‬ ‫ألوانــه التعليــق علــى االنتخابات‬
‫التفرقة بني األغلبية واألقلية املعارضة‬ ‫العالقات البرملانية املصرية األوروبية‬ ‫البرملانية في مصر‪.‬‬
‫في البرملان املقبل‪ ،‬قال موران إنه «من‬ ‫بني أعضــاء البرملان فــي اجلانبني قد‬ ‫وشدد موران‪ ،‬خالل مؤمتر صحافي‬
‫الصعب القول مبكــرا ولكن أي برملان‬ ‫تأثرت لعدم وجــود برملان مصري منذ‬ ‫عقــده مســاء امــس االول االثنــن‬
‫يضم معارضــة‪ ،‬والدســتور اجلديد‬ ‫ثالث ســنوات‪ ،‬قائال‪« :‬نأمل أن تكون‬ ‫مبناســبة إطالق برنامج بناء القدرات‬
‫يعطــي صالحيــات كبيــرة للبرملان‬ ‫االنتخابات ناجحــة ونتطلع النعقاد‬ ‫لدعم اجلامعات ومؤسســات التعليم‬
‫وسيكون له تأثير كبير»‪.‬‬ ‫البرملان قبل نهاية هذا العام بعد انتهاء‬ ‫العالي في مصر الــذى ميوله االحتاد‬
‫وبالنســبة إلمكانية تغير التعاون‬ ‫املرحلة الثانية لالنتخابات»‪.‬‬ ‫األوروبي‪ ،‬علــى أن االحتاد األوروبي‬
‫االقتصــادي بــن مصــر واالحتــاد‬ ‫وحول األســباب وراء عدم إرسال‬ ‫يؤيد خريطة الطريــق والبرملان جزء‬
‫األوروبي بعد البرملان املقبل قال موران‬ ‫االحتاد األوروبي لبعثة متابعة كبيرة‬ ‫مهم من تلــك اخلريطــة‪ ،‬موضحا أنه‬
‫إن أكثــر من ‪ ٪ 90‬من االســتثمارات‬ ‫قال مــوران إنها مشــكلة ضيق الوقت‬ ‫كلما مت اإلسراع بعقد البرملان و تأديته‬
‫املباشــرة خالل مؤمتر شــرم الشيخ‬ ‫«ألننا عادة نحتاج اربعة أشهر لألعداد‬ ‫لدوره كلمــا كان ذلك أفضل للشــعب‬
‫كانــت اوروبية املصــدر وهناك فرص‬ ‫لهــذه البعثة الكبيرة و لــم يكن هناك‬ ‫املصــري و لعالقــات مصــر بالعالم‬
‫عديدة في مصر‪ ،‬مشروعات محور قناة‬ ‫وقت كاف و لهذا اكتفينا ببعثة خبراء‬ ‫اخلارجي‪.‬‬
‫الســويس وانعقاد البرملان ســيكون‬ ‫للمتابعة»‪.‬‬ ‫وقــال إن «لدينــا فريــق خبــراء‬
‫دليال على االستقرار مما سيشجع على‬ ‫وأضــاف‪« :‬ونحن نتابــع عن قرب‬ ‫للمتابعة ولدينا عدد من الدبلوماسيني‬ ‫عناصر من اجليش املصري أمام إحدى اللجان‬
‫جذب مزيد من االستثمارات ملصر‪.‬‬ ‫عمليــة االنتخابــات و لدينــا حوالى‬ ‫الذين يقومــون باملتابعة لالنتخابات‬

‫حصيلة ضحايا التدافع في منى تقترب من ألفي قتيل‬


‫‪ -‬بوركينا فاسو‪ 22 :‬قتيال‬ ‫‪ -‬مصر‪ 182 :‬قتيال‬ ‫فقــدت مواطنني لها في الكارثة تشــكل اكثر‬ ‫■ دبــي ـ أ ف ب‪ :‬وصلت حصيلة ضحايا‬
‫‪ -‬غانا‪ 17 :‬قتيال‬ ‫‪ -‬اندونيسيا‪ 129 :‬قتيال‬ ‫من ضعف ما اعلنته احلكومة السعودية‪.‬‬ ‫حــادث التدافــع الدامــي الذي وقــع في ‪24‬‬
‫‪ -‬ليبيا‪ 10 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬الهند‪ 116 :‬قتيال‬ ‫كذلــك‪ ،‬فــان حجاجا كثيرين مــا زالوا في‬ ‫ايلول‪/‬ســبتمبر في مشــعر منى إلــى ‪1958‬‬
‫‪ -‬الصومال‪ 8 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬باكستان‪ 89 :‬قتيال‬ ‫عداد املفقودين‪.‬‬ ‫قتيــا‪ ،‬بحســب ارقام رســمية نشــرتها ‪34‬‬
‫‪ -‬تونس‪ 7 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬الكاميرون‪ 76 :‬قتيال‬ ‫وتتجاوز هــذه احلصيلة نظيرتها الناجتة‬ ‫دولة‪ ،‬لتكون بذلك الكارثة االسوأ في التاريخ‬
‫‪ -‬كينيا‪ 6 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬النيجر‪ 72 :‬قتيال‬ ‫من حــادث التدافع الذي حصل في نفق منى‬ ‫احلديث ملواسم احلج‪.‬‬
‫‪ -‬موريشيوس‪ 5 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬السنغال‪ 61 :‬قتيال‬ ‫فــي ‪ 2‬متوز‪/‬يوليو ‪ 1990‬واســفر عــن ‪1426‬‬ ‫ومنــذ احلصيلة التــي اعلنتها الســلطات‬
‫‪ -‬الصني‪ 4 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬مالي ‪ 60 :‬قتيال‬ ‫قتيال بني احلجاج اآلسيويني بشكل خاص‪.‬‬ ‫السعودية في ‪ 26‬ايلول‪/‬سبتمبر‪ ،‬بعد يومني‬
‫‪ -‬تنزانيا‪ 4 :‬قتلى‬ ‫‪ -‬تشاد ‪ 52 :‬قتيال‬ ‫ولــم تقــدم الريــاض حتــى اآلن حصيلة‬ ‫من املأســاة‪ ،‬والتي اكدت مقتل ‪ 769‬شخصا‬
‫‪ -‬بوروندي‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬ساحل العاج‪ 52 :‬قتيال‬ ‫مفصلة للضحايا وفق جنسياتهم‪.‬‬ ‫علــى االقل‪ ،‬لم تصــدر الريــاض اي حصيلة‬
‫‪ -‬العراق‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬املغرب‪ 36 :‬قتيال‬ ‫وفــي مــا يأتــي حصيلــة اعدتهــا وكالــة‬ ‫او ارقــام اخــرى لعــدد القتلــى واملصابــن‬
‫‪ -‬االردن‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬بنني‪ 52 :‬قتيال‬ ‫فرانــس برس بنــاء علــى معطيــات اعلنتها‬ ‫واملفقودين‪.‬‬
‫‪ -‬سلطنة عمان‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬اثيوبيا‪ 31 :‬قتيال‬ ‫الدول املعنية‪:‬‬ ‫ولكــن باملقارنــة مــع احلصيلة الرســمية‬
‫‪ -‬هولندا‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬السودان‪ 30 :‬قتيال‬ ‫‪ -‬ايران‪ 464 :‬قتيال‬ ‫الســعودية‪ ،‬فــان احلصيلــة التــي جمعــت‬
‫صورة أرشيفية حلجاج في طريقهم الى مشعر منى‬ ‫‪ -‬ماليزيا‪ :‬قتيل واحد‬ ‫‪ -‬اجلزائر‪ 28 :‬قتيال‬ ‫‪ -‬نيجيريا‪ 199 :‬قتيال‬ ‫استنادا إلى االرقام التي اعلنتها الدول التي‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪4‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫املرصد السوري حلقوق اإلنسان‪ :‬مقتل ‪ 370‬شخصا منذ بدء احلملة الروسية‬
‫فرار ‪ 35‬ألف شخص من ديارهم في شمال سوريا في األيام القليلة املاضية جراء عمليات دمشق وموسكو‬
‫سيطرة تنظيم «الدولة اإلسالمية»‪ .‬وتحتفظ قوات‬ ‫■ بيــروت ‪ -‬أ ف ب‪ :‬دفعــت العمليات البرية‬
‫النظام بســيطرتها على طريق يمكنهــا من إمداد‬ ‫التي ينفذها الجيش السوري بغطاء جوي روسي‬
‫قواتها في مدينة حلب‪ ،‬حيث تتقاســم مع الفصائل‬ ‫في شمال البالد عشرات آالف المدنيين إلى الفرار‬
‫السيطرة على إحيائها‪.‬‬ ‫من منازلهــم‪ ،‬في وقت أحصى المرصد الســوري‬
‫وبحسب المرصد الســوري لحقوق اإلنسان‪،‬‬ ‫لحقــوق اإلنســان مقتــل ‪ 370‬شــخصا‪ ،‬بينهم‬
‫تمكنت قوات النظام من الســيطرة حتى اآلن على‬ ‫مدنيون‪ ،‬منذ بدء موسكو حملتها‪.‬‬
‫خمس قــرى وعدد من التالل المجــاورة في ريف‬ ‫وأشارت المتحدثة باسم مكتب تنسيق الشؤون‬
‫حلب الجنوبي منذ بــدء الهجوم‪ .‬وأفادت صحيفة‬ ‫اإلنسانية التابع لالمم المتحدة (اوتشا)‪ ،‬فانيسا‬
‫«الوطن» ‪ -‬القريبة من نظام دمشــق الحاكم ‪ -‬ان‬ ‫أوغنــان إلى «تقاريــر تفيد نزوح قرابــة ‪ 35‬ألف‬
‫مســاحة المناطق التي باتت تحت سيطرة النظام‬ ‫شخص من بلدتي الحاضر والزربة في ريف حلب‬
‫بلغت نحــو ‪ 100‬كيلومتر مربع‪ ،‬وهي عبارة عن ‪16‬‬ ‫الجنوبي الغربي على خلفية الهجوم الحكومي في‬
‫قرية وسبعة تالل‪.‬‬ ‫األيام القليلة الماضية»‪.‬‬
‫وقالت ان العملية العســكرية «ستغير خريطة‬ ‫وأوضحــت ان العديد من النازحين يعيشــون‬
‫الصراع فــي المنطقة من خالل قطــع طريق إمداد‬ ‫اآلن لدى عائــات مضيفة وفي مراكــز إيواء غير‬
‫المســلحين بيــن ريفي حلــب الجنوبــي وادلب‬ ‫رســمية في غرب محافظة حلب‪ ،‬وهم بحاجة «إلى‬
‫الشرقي والسيطرة على الطريق الدولي من حلب‬ ‫الغذاء والحاجيات األساسية وعدة االيواء بشكل‬
‫إلى حماة» في وسط البالد‪.‬‬ ‫عاجل»‪ .‬وأشــارت إلــى ان وكاالت االغاثة «تبدي‬
‫ودخــل النزاع الســوري المتشــعب االطراف‬ ‫قلقا متزايــدا إزاء العائالت التي تعيش في العراء‬
‫منعطفا جديدا مع بدء الغارات الروسية التي تؤكد‬ ‫مع ازدياد برودة الطقس خصوصا خالل الليل»‪.‬‬
‫موسكو انها تســتهدف تنظيم «الدولة اإلسالمية»‬ ‫وتقــدر األمم المتحــدة ان أكثر مــن ‪ 12‬مليون‬
‫و«مجموعات إرهابيــة»‪ ،‬بينما تتهمها قوى غربية‬ ‫شخص في ســوريا بحاجة ماسة إلى المساعدات‬
‫ومقاتلو الفصائل الســورية باستهداف الفصائل‬ ‫اإلنســانية‪ ،‬بينما أدى النزاع الدامي المستمر منذ‬
‫المقاتلة و»المعتدلة» أكثر من تركيزها على مقاتلي‬ ‫منتصــف آذار‪/‬مــارس ‪ 2011‬إلى نــزوح أكثر من‬
‫«الدولة»‪ .‬وأعلــن المرصد أمس الثالثاء مقتل ‪370‬‬ ‫نصف السكان داخل سوريا وتهجير أكثر من أربعة‬
‫شــخصا جراء الضربات الروســية‪ ،‬معظمهم من‬ ‫ماليين خارجها‪.‬‬
‫مقاتلي الفصائل‪ .‬وقال مديره‪ ،‬رامي عبد الرحمن‪:‬‬ ‫وتنفــذ قوات النظام الســوري عمليــات برية‬
‫«قتل ‪ 370‬شخصا في مئات الضربات الجوية التي‬ ‫في مناطق عــدة داخل خمس محافظات ســورية‬
‫نفذتها الطائرات الروســية في ســوريا وهم ‪127‬‬ ‫منذ السابع من الشــهر الحالي‪ ،‬بإسناد جوي من‬
‫مدنيا‪ ،‬بينهم ‪ 36‬طفال‪ ،‬باإلضافة إلى ‪ 243‬مقاتال‪52 ،‬‬ ‫الطائرات الروسية التي تشــن ضربات في البالد‬
‫منهم من تنظيم الدولة اإلسالمية»‪ ،‬وذلك منذ بدء‬ ‫منذ ‪ 30‬أيلول‪/‬سبتمبر‪.‬‬
‫موسكو حملتها الجوية حتى ظهر (أمس)‪.‬‬ ‫ومن بين المناطق التي يستهدفها هجوم قوات‬
‫وفي محافظة الالذقية الساحلية‪ ،‬أفاد المرصد‬ ‫النظام والمســلحين الموالين لــه‪ ،‬باإلضافة إلى‬
‫أمس «مقتل ‪ 45‬شخصا على األقل بعد ظهر االثنين‬ ‫مقاتلين إيرانيين ومن «حــزب الله» اللبناني منذ‬
‫في سلســلة ضربات جوية روسية استهدفت قرى‬ ‫يوم الســبت‪ ،‬منطقــة ريف حلــب الجنوبي التي‬
‫عدة ومقــار تابعة لفصائل إســامية ومقاتلة في‬ ‫تسيطر عليها فصائل مقاتلة وإسالمية‪.‬‬
‫منطقة جبل األكراد في ريف الالذقية الشمالي»‪.‬‬ ‫وقــال الناشــط ومديــر وكالة «شــهبا برس»‬
‫وأوضح عبــد الرحمن ان «هــذه الحصيلة هي‬ ‫المحلية في حلــب‪ ،‬مأمون الخطيــب‪ ،‬ان «كثافة‬
‫األعلــى للضربــات الروســية خالل يــوم واحد‬ ‫الغارات الروســية على المنطقة واســتهدافها من‬ ‫أحد أفراد الدفاع املدني يحمل رضيعا انتشله من حتت األنقاض إثر غارة جوية في بلدة مارشمشا‪ ،‬جنوب أدلب‪ ،‬أمس (رويترز)‬
‫في المنطقة ذاتهــا»‪ .‬ووفق المرصــد‪ ،‬فإن معظم‬ ‫قــوات النظام بالمدفعيــة الثقيلــة والصواريخ‪،‬‬

‫سلمى‪ ...‬البحث جا ٍر عن «التاو» وسقوطها املرتقب يشبه سقوط القصير‬


‫القتلى من مقاتلــي الفصائل باإلضافة إلى عدد من‬ ‫باإلضافة إلى خشــية األهالي من اقتحام مقاتلين‬
‫المدنيين‪ ،‬من دون ان يحدده‪.‬‬ ‫إيرانيين لقراهم» دفع بعشرات اآلالف من السكان‬
‫وقال عبد الرحمن ان بين القتلى قياديا في أحد‬ ‫إلى النزوح باتجاه ريف حلب الغربي الواقع تحت‬
‫الفصائل وعائــات مقاتلين‪ ،‬مشــيرا إلى إصابة‬ ‫سيطرة الفصائل‪.‬‬ ‫آمنا لهم‪ .‬وعليه فهم يعتبرون أن أوراقهم ستنتهي لمجرد خروجهم‬ ‫بالقنابــل والصواريخ الذكية لكســر هذا العمق وضــرب األرتال‬ ‫دمشق ـ «القدس العربي»‬
‫العشــرات بجراح جراء هــذه الضربات‪ ،‬حاالت‬ ‫وبحســب الخطيب فقــد أدى القصف الجوي‬ ‫من سلمى‪.‬‬ ‫القادمة من تركيا‪.‬‬
‫عدد منهم خطرة‪ .‬وبحســب المرصــد فقد قتل ‪16‬‬ ‫الروسي في األيام االخيرة إلى تدمير مستشفيين‬ ‫في مقابل ذلك تبدو قوات الجيش والدفاع الوطني حذرة للغاية‬ ‫وحســب مصادر «القدس العربي» فقد أنجــز الطيران الحربي‬ ‫من كامل صقر‪:‬‬
‫عنصرا من قوات الدفاع الوطني‪ ،‬أبرز المجموعات‬ ‫أحدهما في بلدة الحاضر والثاني في بلدة العيس‬ ‫فــي تقدمها علــى األرض وال تبالــغ تلك القوات فــي الذهاب نحو‬ ‫الروســي المرحلة األولى من بنك األهداف الــذي حددته وحدات‬
‫المسلحة الموالية للنظام‪ ،‬أمس‪ ،‬خالل اشتباكات‬ ‫المجاورة‪ .‬وتسعى قوات النظام من خالل هجومها‬ ‫األمام‪ ،‬من دون أن تأخذ معها التالل الجبلية الحاكمة وإال ستصبح‬ ‫الجيش الســوري‪ .‬واآلن تقــف المقاتالت الروســية بانتظار بنك‬ ‫سقوط مدينة سلمى الحدودية في أقصى ريف الالذقية الشمالي‬
‫مع الفصائل المقاتلة في منطقة جبل االكراد‪.‬‬ ‫في ريف حلــب الجنوبي إلى الســيطرة على عدد‬ ‫مكشوفة أمام خصومها‪.‬‬ ‫أهداف جديد يتكشــف لوحدات الجيش والدفاع الوطني السوري‪،‬‬ ‫بيد الجيش الســوري ســيحمل من األهمية ما حمله سقوط مدينة‬
‫ويقتصر وجود الفصائل المقاتلة واإلســامية‬ ‫من البلدات والقرى المحيطة بطريق دمشق حلب‬ ‫وتؤكد مصــادر «القدس العربــي» امتالك مقاتلــي التنظيمات‬ ‫على ضوء العملية البرية الجارية حاليا‪.‬‬ ‫القصيــر الحدودية في أيار‪/‬مايو‪ .2013 ‬لكن ســلمى‪ ،‬التي تشــكل‬
‫في المحافظة علــى منطقتي جبــل االكراد وجبل‬ ‫الدولي‪.‬‬ ‫المتشــددة لصواريخ «التاو» الحرارية وراجمات القنابل والمدافع‬ ‫والخنادق العميقة والجروف الصخرية والمغارات الطبيعية ال‬ ‫عاصمة المقاتلين اإلسالميين في الريف الشمالي الغربي لسوريا‪،‬‬
‫التركمــان في ريــف الالذقيــة الشــمالي‪ .‬وتعد‬ ‫ويتركــز وجود الفصائل المقاتلة واإلســامية‬ ‫من مختلــف األنواع والعيارات‪ .‬والبحث جــار عن مخازن «التاو»‬ ‫يمكن تحديدها كأهداف دقيقة بســهولة ألن الطبيعة تؤدي دورها‬ ‫ال تبدو لقمة سائغة للجيش السوري أو لغارات المقاتالت الروسية‪.‬‬
‫المحافظة معقال لألقلية العلوية في غرب ســوريا‬ ‫‪ -‬بينها «جبهة النصــرة (ذراع تنظيم القاعدة في‬ ‫الســاح األكثر خطورة على مدرعات الجيش الســوري‪ .‬والعثور‬ ‫في أســلوب المعركة برمتها‪ .‬على ان مقاتلي «أحرار الشــام» ‪ -‬ال‬ ‫فالعمــق الجغرافي المتصل باألراضي التركية يســمح لمقاتلي‬
‫وتتحــدر منها عائلة الرئيس الســـوري بشـــار‬ ‫ســوريا)» ‪ -‬في مناطق عدة فــي أرياف محافظة‬ ‫على تلك المخازن والوصول إليها ناريا قد يأخذ بعض الوقت‪ ،‬لكن‬ ‫ســيما من «الفرقة األولى ساحلية» ‪ -‬يســتميتون لكي ال يضطروا‬ ‫«أحرار الشــام» و«النصــرة» بالتذخير بشــريا وقتاليــا‪ .‬وربما‬
‫األسد‪.‬‬ ‫حلب باســتثناء الريــف الشــرقي الواقع تحت‬ ‫معركة سلمى تسير وفق ما حددته دمشق وموسكو حتى اآلن‪.‬‬ ‫لالنســحاب من مواقعهم في سلمى نحو الجبال التي ال تشكل مالذا‬ ‫ستضطر «السوخوي» الروســية الحقا لتمشيط الحزام الحدودي‬

‫رئيس هيئة األركان األمريكية املشتركة يستبعد انضمام القوات الروسية للحملة اجلوية في العراق‬
‫الوصول إلى العراق‪ ،‬فقال إنه يريد أن يســمع من المســؤولين‬ ‫القيام بها هي المجيء إلى هنا أللقــي نظرة على ما يحدث على‬ ‫الحسم واالســتعداد لتقديم االســلحة الضرورية للقضاء على‬ ‫دنفورد قال إن المســؤولين االمريكيين اطمأنوا منذ ذلك الوقت‬ ‫■ إربيل (العــراق) ‪ -‬رويترز‪ :‬اســتبعد الجنرال جوزيف‬
‫االمريكييــن والعراقيين على األرض أوال‪ .‬وأشــار إلى عمليات‬ ‫االرض»‪.‬‬ ‫التشدد في المنطقة»‪ .‬وتنفي واشنطن ذلك‪.‬‬ ‫إلى ان العبادي لم يتقدم بطلب لموســكو في هذا الصدد‪ .‬وقال‬ ‫دنفــورد‪ ،‬رئيس هيئــة األركان األمريكية المشــتركة‪ ،‬انضمام‬
‫جديدة في بيجــي والرمادي‪ .‬وأضاف قوله‪« :‬أود أن أعرف كيف‬ ‫وتعتمد االســتراتيجية األمريكية في العراق وســوريا على‬ ‫وكان مســؤول بارز في البرلمان العراقي قد صرح االسبوع‬ ‫دنفــورد للصحافييــن الذين يرافقونــه في الرحلــة‪« :‬اتصل‬ ‫روســيا للحملة الجوية التــي تقودها الواليــات المتحدة ضد‬
‫تسير األمور هناك‪ .‬أود أن أعرف أين نحن‪».‬‬ ‫مساعدة القوات البرية المحلية بدعم من الضربات الجوية التي‬ ‫الماضــي بأن بغــداد بــدأت بالفعل قصــف مقاتلــي «الدولة‬ ‫مســؤولون أمريكيون بالعبادي وهو لــم يطلب ضربات جوية‬ ‫«تنظيم الدولة اإلســامية» في العراق في المســتقبل القريب‪،‬‬
‫وأصبحــت القــوات الكردية فــي العراق من أقوى شــركاء‬ ‫تقودها الواليات المتحدة على استعادة االراضي التي سيطرت‬ ‫اإلســامية» بمســاعدة مركــز مخابراتي جديد فــي العاصمة‬ ‫روسية»‪.‬‬ ‫وذلك في أول زيــارة لبغداد منذ توليه المنصــب في األول من‬
‫الواليات المتحدة في الحرب ضد «الدولة اإلســامية»‪ .‬وامتدح‬ ‫عليهــا الدولة اإلســامية التي اجتاحت شــمال العــراق العام‬ ‫العراقية يعمل فيه مســؤولون من روســيا والعــراق وإيران‬ ‫وغير التدخل العسكري الروسي في سوريا الوضع بصورة‬ ‫أكتوبر‪/‬تشرين األول‪.‬‬
‫دنفورد شجاعتها وهو يلتقي برئيس كردستان العراق‪ ،‬مسعود‬ ‫الماضي وسيطرت على مدينة الرمادي في مايو‪/‬أيار الماضي‪.‬‬ ‫وسوريا‪.‬‬ ‫كبيرة فــي الحملة التي تقودها الواليــات المتحدة ضد الدولة‬ ‫وأثار التدخل العسكري الروسي في سوريا ومشاركة روسيا‬
‫البارزاني‪ .‬وقال للبارزاني‪« :‬آمــل ان مجيئي إلى هنا على وجه‬ ‫وخالل االيام القليلة الماضية تحدث مســؤولون أمريكيون‬ ‫وهبط دنفورد في إربيل‪ ،‬عاصمة كردســتان العراق‪ ،‬متأخرا‬ ‫اإلســامية التي ســيطرت العام الماضي على مناطق شاسعة‬ ‫في مركز ببغداد لتبادل المعلومات بين العراق وسوريا وإيران‬
‫الســرعة بعد تســلمي منصبي الجديد ينم عن مــدى أهمية هذا‬ ‫عن التقدم الذي حققته القوات العراقيــة وقوات متحالفة معها‬ ‫عن موعده نصف ســاعة بعد ان غير المراقبــون الجويون في‬ ‫من ســوريا والعراق‪ .‬ويشــعر مســؤولون عراقيون بالضيق‬ ‫قلق واشنطن من أن يكسب خصمها في الحرب الباردة نفوذا في‬
‫المسعى بالنسبة لنا»‪.‬‬ ‫وســيطرتها على مصفاة بيجــي النفطية‪ ،‬وأشــارت إلى زيادة‬ ‫بغداد مسار طائرته العسكرية لعدم علمهم المسبق بمجيئه‪.‬‬ ‫من وتيرة ونطــاق الحملة التي تشــنها الواليات المتحدة ضد‬ ‫الشرق األوسط‪.‬‬
‫لكن حتــى في كردســتان العــراق تتصاعد مؤشــرات إلى‬ ‫المكاسب حول الرمادي‪ .‬لكن الحملة تتحرك بشكل عام ببطء وال‬ ‫وقال دنفورد انــه يتطلع الى معرفة تطــورات المعركة ضد‬ ‫«الدولة اإلسالمية»‪.‬‬ ‫وكان رئيس الوزراء العراقــي‪ ،‬حيدر العبادي‪ ،‬قد صرح في‬
‫االنقسامات السياســية وأزمة اقتصادية دفعت بالمواطنين إلى‬ ‫تزال أهداف رئيسية من بينها استعادة الموصل بعيدة المنال‪.‬‬ ‫«الدولة اإلســامية»‪ .‬وأضاف قوله‪« :‬مــن الواضح ‪ -‬وبعد ان‬ ‫وتقول قــوات شــيعية‪ ،‬تدعمها ايران وتقــود المعارك ضد‬ ‫نفس يوم تولي دنفورد المنصب بأنه ســيرحب بشــن روسيا‬
‫تنظيم احتجاجات في الشوارع‪.‬‬ ‫والتــزم دنفورد الحيطة فــي تصريحاتــه للصحافيين قبل‬ ‫توليت المنصب منذ نحو أســبوعين ‪ -‬أن من االشياء التي أود‬ ‫«الدولة اإلســامية» في العراق‪ ،‬ان الواليات المتحدة «ينقصها‬ ‫غارات جوية ضد تنظيم «الدولة اإلســامية» فــي بالده‪ .‬لكن‬

‫دبلوماسي لـ «القدس العربي»‪« :‬الدولة» يستهدف ولي عهد ورئيسة وزراء النرويج‬ ‫«وحدات احلماية الشعبية الكردية» في سوريا جتري‬
‫ماغنــوس ورئيســة الوزراء إرنــا ســولبرغ»‪ .‬وحول عدم‬
‫مشــاركة النرويج في التحالف الدولي ضــد تنظيم «الدولة‬
‫«الدولة» يريد استهداف ولي العهد ورئيسة الوزراء‪.‬‬
‫وجاءت تصريحات كارلســن بعد سؤال «القدس العربي»‬
‫عمان ‪« -‬القدس العربي»‬ ‫اتصاالت مكثفة مع التحالف لتحديد موعد معركة الرقة‬
‫االسالمية» في ســوريا‪ ،‬أوضح كارلسن أن بالده ضد وجود‬ ‫عن سبب مشاركة بالده في الغارات الجوية للتحالف الدولي‬ ‫من طارق الفايد‪:‬‬
‫الرئيس السوري بشار األســد على رأس النظام في سوريا‪.‬‬ ‫ضد تنظيم «الدولة االسالمية» في العراق‪.‬‬ ‫مقاتل‪ ،‬بينهم ‪ 25‬ألفا منتشــرين في ريفي عني العرب‬ ‫الرقة ‪« -‬القدس العربي»‬
‫لكنها في الوقت نفسه ضد قصف أهداف غير واضحة المعالم‬ ‫وقال كارلســن‪« :‬هناك ســببان لمشــاركتنا في التحالف‬ ‫كشــف دبلوماســي نرويجي أن بالده لديهــا دالئل على‬ ‫‪ -‬كوباني والرقة‪.‬‬
‫من الممكن أن تؤدي إلى مقتل المدنيين األبرياء‪.‬‬ ‫الدولي ضــد «الدولة»‪ :‬األول يتمثل فــي الجرائم وانتهاكات‬ ‫أن تنظيم «الدولة اإلســامية» يسعى الســتهداف ولي عهد‬ ‫من جانبه أكد القيادي في اجليش السوري احلر‪،‬‬ ‫من عبدالرزاق النبهان‬
‫ويلتقي الدبلوماســي كارلســن‪ ،‬الذي يقيم في العاصمة‬ ‫حقوق اإلنســان التي يرتكبهــا التنظيم في منطقة الشــرق‬ ‫النرويــج‪ ،‬األمير هاكون ماغنوس ورئيســة الــوزراء إرنا‬ ‫أبــو أحمــد الرقاو‪ ،‬فــي تصريــح خاص لـــ «القدس‬
‫عمان حاليا‪ ،‬بشــكل منتظم مع نشطاء سياسيين وحقوقيين‬ ‫األوســط‪ .‬أما الســبب الثاني فهــو لوجود دالئــل على أن‬ ‫سولبرغ‪.‬‬
‫واعالميين وغيرهم فــي األردن لمعرفة مــا لديهم من خبرة‬ ‫«الدولة»خطط ويخطط لشن هجمات إرهابية في أوروبا»‪.‬‬
‫العربي» استعداد جميع الفصائل العسكرية العربية‬ ‫أعلنــت وحــدات احلمايــة الشــعبية الكرديــة في‬
‫وأكد المستشار المســؤول في الســفارة النرويجية في‬
‫ولســماع تصوراتهم الخاصة حــول ما يحدث فــي العراق‬ ‫وأضــاف‪« :‬النرويج مهــددة أيضا‪ .‬فلدينا أدلــة تقول إن‬ ‫والكرديــة في ريف الرقة للمشــاركة في هذه املعركة‬ ‫ســوريا‪ ،‬إجراء اتصــاالت مكثفة مع قــوات التحالف‬
‫العراق‪ ،‬كارســتن كارلســن‪ ،‬خالل لقاء خــاص مع «القدس‬
‫واإلقليم‪.‬‬ ‫«الدولة» يريد اســتهداف ولي العهد النرويجي األمير هاكون‬ ‫العربي» في عمان‪ ،‬أن النرويج لديها ما يشــير الى أن تنظيم‬ ‫ضــد تنظيــم «الدولــة اإلســامية» والســيطرة على‬ ‫الدولــي بقيــادة الواليــات املتحدة‪ ،‬لـــتحديد ســاعة‬
‫محافظة الرقة‪.‬‬ ‫الصفــر لبدء معــارك الســيطرة على محافظــة الرقة‬
‫مخاوف في البحرين من إيران وفي بيروت من دمشق‬ ‫وأضــاف الرقــاوي ان «عــدد مقاتلــي العشــائر‬
‫العربية واجليش احلر املشــاركة يتجاوز ‪ 5000‬آالف‬
‫وطرد تنظيم «الدولة اإلسالمية» منها‪.‬‬
‫وقــال قائد وحــدات احلماية الشــعبية‪ ،‬ســيبان‬

‫تقرير استراتيجي أمريكي يعترف بغياب اآلليات والوسائل‬ ‫مقاتل‪ ،‬ما سيجعل منهم قوة متنع تكرار أي انتهاكات‬
‫بحق السكان العرب والقوميات األخرى غير الكردية‬
‫حمــو‪ ،‬في تصريــح لوســائل إعالميــة إن اتصاالت‬
‫جتري بني قيادة القوات الكرديــة والتحالف الدولي‬
‫مــن قبيــل حمــات التطهيــر العرقــي التــي حصلت‬ ‫«من أجــل حتديد ســاعة الصفر لطرد تنظيــم الدولة‬
‫لوقف موسكو عن السيطرة على النفط والغاز في سوريا والعراق‬ ‫فــي املناطــق العربيــة التي ســبق ومت طــرد «تنظيم‬
‫الدولة» منها وارتكبـــتها وحـدات احلمـاية الشـعبية‬
‫اإلســامية من الرقة من خالل التنســيق بني القوات‬
‫البرية التي ســتقاتل على األرض وضربات التحالف‬
‫وبغداد تحت الغطاء الروسي وتتقاربان على‬ ‫والغــاز والطاقــة واالمتيــازات الممنوحــة‬ ‫االنضمام لالتحاد األوروبــي‪ ،‬بعدما أظهرت‬ ‫عمان ‪« -‬القدس العربي»‪:‬‬ ‫الكـردية»‪.‬‬ ‫اجلوية»‪.‬‬
‫نحو أو آخر مع دول عربية متعددة‪ .‬ومن بين‬ ‫لموســكو من قبل النظام الســوري ومستوى‬ ‫موسكو نوايا مباشــرة إلبعاد إنقرة ونفوذها‬ ‫لكــن الناشــط امليداني ياســر العــواد ‪ -‬وهو ابن‬ ‫وأضــاف في تصريح صحافي أنــه يتوقع أن يتم‬
‫هذه مصر واإلمارات فــي الوقت الذي تجري‬ ‫التنسيق العســكري األمني مع العراق ومصر‬ ‫عن مناطق الحدود مع ســوريا‪ ،‬خصوصا في‬ ‫عبر تقرير اســتراتيجي أمريكي عن تزايد‬ ‫مدينــة الرقة ‪ -‬يقــول في تصريح خــاص لـ»القدس‬ ‫إعــان الوحــدات الكردية قبــل بدايــة عملياتها ضد‬
‫فيه ترتيبات مع تركيا وإسرائيل واألردن‪.‬‬ ‫عناصــر ‪ -‬فــي رأي التقرير االســتراتيجي‬ ‫سهل الغاب وحلب وحماة وحمص‪.‬‬ ‫مخاوف واشــنطن من سيطرة قوات الجيش‬ ‫العربــي» إن «هناك توجســا من تركيبة هــذه القوات‬
‫وقد شملت محاذير التقرير نقاطا ساخنة‬ ‫‪ -‬تدعــم النظريــة التي تقول وســط اإلدارة‬ ‫ويشــير التقرير ‪ -‬الــذي تمكنت «القدس‬
‫«تنظيم الدولة» للســيطرة على املدنية الواقعة شمال‬
‫الروسي على مصافي ومنابع وطرق نقل الغاز‬
‫أخرى إذ تحدث عن سيناريو العودة لسيطرة‬ ‫األمريكية اليوم إن الحد من الطموح الروسي‬ ‫العربــي» من االطــاع علــى مضمونه ‪-‬إلى‬ ‫والنفط في العراق وسوريا‪ ،‬في ضوء الحملة‬
‫التــي يتم جتهيزهــا للهجوم على املدينــة‪ ،‬خاصة أن‬ ‫شرقي سوريا خالل األسابيع القليلة املقبلة‪.‬‬
‫النظام السوري عســكريا هذه المرة وأمنيا‬ ‫قد ال يكون من األولويــات التي يمكن ضبطها‬ ‫ان روســيا تســتعد‪ ،‬في ما يبدو‪ ،‬للقفز على‬ ‫العســكرية الروســية الحاليــة وفي ضوء‬ ‫بينها من يقاتل إلى جانب قوات النظام»‪.‬‬ ‫وأشــار حمــو إلــى أن تشــكيل «قــوات ســوريا‬
‫بغطاء روســي علــى الجمهوريــة اللبنانية‬ ‫والســيطرة عليها من قبــل اإلدارة األمريكية‬ ‫التفاهمــات الجزئية التي ترتبــت مع اإلدارة‬ ‫ترتيبات غرفة العمليات الرباعية المشــتركة‬ ‫وبحسب العواد فإن العديد من امليليشيات املقاتلة‬ ‫الدميقراطية» مؤخر ًا جرى بالتنســيق مــع التحالف‬
‫المجــاورة بالتعــاون مع حلفــاء إيران في‬ ‫الحالية‪ ،‬خصوصــا في ظل الســقف الزمني‬ ‫األمريكيــة بخصــوص الوضــع المعقد في‬ ‫الموجــودة في بغداد‪ ،‬والتــي تجمع العراق‬ ‫التي أعلنت االنضمام إلى قوات ســوريا الدميقراطية‬ ‫الدولــي كتمهيــد للهجــوم علــى مدينــة الرقــة معقل‬
‫«حزب الله»‪ .‬كما أشــار إلــى مخاطر وقالقل‬ ‫المرتبط بجدول االنتخابات‪.‬‬ ‫ســوريا‪ .‬كما يتحدث عــن غياب الوســائل‬ ‫بإيران والنظام السوري وموسكو‪.‬‬ ‫كانــت تتبع للنظــام الســوري‪ ،‬و من بينها ميليشــيا‬ ‫التنظيــم الرئيســي ومناطــق أخرى فــي محافظات‬
‫محتملة فــي مملكة البحرين قرب ما أســماه‬ ‫األوســاط المعــدة للتقرير نفســه تلمح‬ ‫واآلليــات المطلوبــة اآلن لــدى اإلدارة‬ ‫التقرير ألمح إلى ان القيمة االستراتيجية‬
‫بـ»الحضن الســعودي» خصوصا ان أطرافا‬ ‫إلــى ان المخاوف تتزايد داخــل بعض دوائر‬ ‫األمريكية للحد من الطموح الروســي الرامي‬ ‫للسيطرة العسكرية على مصادر انتاج النفط‬
‫الدفــاع الوطني‪ ،‬بقيادة حميدي الدهمان‪ ،‬التي تقاتل‬ ‫احلسكة والرقة وحلب تقع حتت سيطرته‪.‬‬
‫إيرانية نشــطت مؤخــرا في تأطيــر كوادر‬ ‫القرار األمريكي مــن تغييرات ال يمكن توقعها‬ ‫إلى الســيطرة على ملفات الطاقة‪ ،‬اســتنادا‬ ‫وطرق نقله في اإلقليــم انخفضت‪ ،‬لكن رغم‬ ‫بجانــب قوات النظــام في العديد مــن جبهات منطقة‬ ‫وأضــاف أن «اجليــش الســوري الدميقراطــي»‬
‫عسكرية حسب التقرير داخل البحرين‪.‬‬ ‫فــي الميزان االســتراتيجي بســبب االفتقار‬ ‫إلــى الحضور اإلقليمي الــذي تزرعه العملية‬ ‫ذلك تحذر األوساط التي أعدت التقرير من ان‬ ‫اجلزيرة السورية كما قال‪.‬‬ ‫يضم جميع الفصائل التي تؤمن بســوريا دميقراطية‬
‫ويتوقع التقرير االفتقار إلى قدرة حقيقية‬ ‫إلى وســائل تحد من الطموح الروسي‪ .‬وهذا‬ ‫العسكرية الروسية‪.‬‬ ‫القيمة االستراتيجية للجيش الروسي ستنمو‬ ‫يذكر أن التنسيق بني الوحدات الكردية والتحالف‬ ‫وعلمانيــة لــكل مكوناتهــا وشــعبها‪ ،‬بحيــث أن هذا‬
‫على إخــراج الحوثيين تحديــدا من معادلة‬ ‫بالرغــم مــن وجــود تفاهمات عســكرية مع‬ ‫ويبدو ان هــذا المنطق فــي تحليل األمور‬ ‫وتتزايد بخطوات واســعة خــال عامين اذا‬
‫اليمن‪ ،‬خالفــا للســيناريو المتضمن إخراج‬ ‫البنتاغــون خلف الكواليس مــن المرجح ان‬ ‫تتبناه مراكــز البحث العميقة التابعة لمجلس‬
‫الدولي بقيادة الواليات املتحــدة األمريكية‪ ،‬جاء بعد‬ ‫التشــكيل ميكــن أن يقــدم أجوبــة علــى الكثيــر مــن‬
‫تمكن مــن إلحاق العــراق ضمــن ترتيباته‬
‫قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح‪.‬‬ ‫موسكو ال تلتزم بسقفها‪.‬‬ ‫األمن القومي األمريكي والتي ترى ان موسكو‬ ‫العسكرية االستراتيجية‪ ،‬على هامش حملته‬
‫ســيطرة تنظيم «الدولة اإلســامية» علــى مدنية عني‬ ‫األســئلة‪ ،‬خصوصا بعد التطورات األخيرة والتدخل‬
‫وهذا في الوقت الذي ســيعزز فيه النفط‬ ‫في ضوء ذلــك ال تخفي اللجنة التي أعدت‬ ‫«معنية بامتصاص آخر قطرة من االستثمار في‬ ‫العســكرية التــي تتخذ اآلن شــكل مكافحة‬ ‫العرب (كوبانــي) قبل نحو العام وهــو أمر يرى فيه‬ ‫الروســي ضد تنظيم «الدولة اإلسالمية» والتنظمات‬
‫العراقــي االحتياطي الروســي والتأثيرات‬ ‫التقرير‪ ،‬وهي تتبع إدارة المتابعة لشــؤون‬ ‫التفاهمات عسكرية الطابع التي تمت وتتم مع‬ ‫اإلرهاب ‪.‬‬ ‫الكثيرون توسعا لنفوذ الوحدات الكردية بالعديد من‬ ‫اإلرهابية األخرى حسب تعبيره‪.‬‬
‫المتوقعة على األســواق العالميــة قبل عام‬ ‫الملــف الســوري ومقرها عمــان‪ ،‬مخاوفها‬ ‫وزارة الدفاع األمريكية (البنتاجون) تحديدا‬ ‫وبموجب التقرير نفســه ستضطر تركيا ‪-‬‬ ‫مناطق ريف حلب الشــرقي واجلزيرة شمال شرقي‬ ‫وبحسب حمو فإن عدد املقاتلني الذين سيشاركون‬
‫‪ 2017‬الذي تستعد فيه واشنطن إلنتاج النفط‬ ‫من نتائج تشــكيل لجنتين أمنيتين رفيعتي‬ ‫وفقا للتعبير المستخدم في التقرير نفسه‪،‬‬ ‫على ضوء الوضع االســتراتيجي والعسكري‬
‫وتصدير مبيعاته‪.‬‬ ‫المســتوى تعمالن في الظل اآلن في دمشــق‬ ‫ذلك ان التحويط العســكري لمنابع النفط‬
‫سوريا‪.‬‬ ‫فــي عملية اقتحــام محافظة الرقة يصــل إلى ‪ 50‬ألف‬
‫الجديــد ‪ -‬إلــى العــزف مجددا علــى أوتار‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪5‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫املهمة األمريكية زاحفة ضد التنظيم‪ ...‬وعلى أوباما االعتراف بالواقع والتدخل لوقف النار‬
‫روسيا تريد إقامة «سوريا صغيرة» داخل مناطق العلويني وتنظيم «الدولة» هو الفائز األكبر من الغارات اجلوية‬
‫بوتني حاول استغالل كارثة اللجوء األوروبية في تشكيل حتالف دولي ينهي احلصار الغربي عليه‬
‫وتبع ذلك إعالن تشــاك هيغل وزير الدفاع الســابق إرســال‬ ‫لندن ‪« -‬القدس العربي»‪:‬‬
‫‪ 1.300‬قــوات إضافية وذلك في ‪ 19‬كانون األول‪/‬ديســمبر ‪.2014‬‬
‫وأعلن البيت األبيض في ‪ 11‬شــباط‪/‬فبراير ‪ 2015‬عن اســتخدام‬ ‫من إبراهيم درويش‬
‫القوة العسســكرية ضد «تنظيم الدولة» وسمح مبرونة محدودة‬
‫مثل القيام بعمليات إنقاذ تتعلــق بعناصر التحالف الذي تقوده‬ ‫علقت مجلة «التامي» على قرار الرئيس الروسي فالدميير بوتني‬
‫الواليات املتحدة أو اســتخدام القــوات اخلاصة في عمليات ضد‬ ‫التدخل في ســوريا بأنــه جاء في وقت كان فيــه الكرملني يناقش‬
‫قادة تنظيم الدولة‪ .‬فــي ‪ 12‬متوز‪/‬يوليو دخلت أولى القوات التي‬ ‫ميزانية العام املقبل وقرار تخفيضها وجتميد االســتثمار األجنبي‬
‫دربتها الواليات املتحدة (‪ 54‬مقاتال) إلى سوريا وتبعتها مجموعة‬ ‫مــن أجل جناة االقتصاد الروســي فــي ظل تراجع أســعار النفط‬
‫أخرى في ‪ 20‬إيلول‪/‬سبتمبر ‪ 2015‬وسلم معظم املقاتلني أسلحتهم‬ ‫العاملية واســتمرار احلصار الغربي على موسكو بسبب احلرب في‬
‫إلى مقاتلي «جبهــة النصرة»‪ .‬وأعلنت الواليــات املتحدة في ‪23‬‬ ‫أوكرانيا وضم القرم‪ .‬وقالت اجمللة إن ذلك اليوم ‪ 30‬إيلول‪/‬سبتمبر‬
‫متوز‪/‬يوليو عن انضمام تركيــا للتحالف وفتح األخيرة قواعدها‬ ‫رمبا كان يوما قامتا لبوتني لو لم يرســل رئيس هيئة أركان اجليش‬
‫اجلوية للطائرات‪.‬‬ ‫الروســي إلضافة موضوع آخر على األجندة حيث طلب ســيرغي‬
‫فــي ‪ 16‬إيلول‪/‬ســبتمبر ‪ 2015‬قالت مســاعدة وزيــر الدفاع‬ ‫إيفانوف من الكرملني بعد عقد جلســة مغلقة السماح بشن غارات‬
‫كريســتني ورماث أن أوباما لم يعــد بحاجة لقــرار الكونغرس‬ ‫على سوريا وعندها نسي اجلميع االقتصاد‪.‬‬
‫وميكنه ممارســة صالحياته من خالل البند الثانــي كقائد أعلى‬ ‫وتقول اجمللة إن انحراف بوتني نحو ســوريا ودخوله معمعمة‬
‫للقوات املســلحة‪ ،‬من أجل شــن هجمــات حالة تعــرض قوات‬ ‫احلــرب الدموية هناك أضــاف بعدا جديدا حملــاوالت الغرب فهم‬
‫املعارضة املدربــة أمريكيا لهجمات من طيران األســد‪ .‬وتبع هذا‬ ‫حتــوالت الرئيس الروســي‪ .‬ففــي الظاهــر يريد بوتــن حماية‬
‫في ‪ 9‬تشــرين األول‪/‬أكتوبر ‪ 2015‬وقف برنامج تدريب املعارضة‪.‬‬ ‫حليفه الوحيد في الشــرق األوسط‪ ،‬بشار األســد وتأمني القاعدة‬
‫ومن ثم قررت واشــنطن في ‪ 11‬تشرين األول‪/‬أكتوبر ‪ 2015‬إنزال‬ ‫العســكرية الروســية الوحيدة في طرطوس املفتوحة على البحر‬
‫‪ 50‬طنا من الذخيرة وقذائف أم‪ 15-‬وبنادق إكي‪ 47-‬للمقاتلني من‬ ‫املتوســط‪ .‬وفي الباطن تقول اجمللة إن علمــاء الكرملني في الغرب‬
‫على منت مقاتلة (سي‪ )17-‬ملقاتلني عرب في شمال شرقي سوريا‪.‬‬ ‫«كيرمنلوجي»حاولوا التقليل من أهميــة الضغوط الداخلية التي‬
‫ويعلق زينكو أن ما بدأ في ‪ 8‬آب‪/‬أغسطس ‪ 2014‬بـ ‪ 25‬غارة جوية‬ ‫لعبت دورا في قرار بوتني الدخول في عملية عســكرية معقدة‪ ،‬هي‬
‫وتوزيع مواد غذائية مياه تطور إلى ‪ 600‬قنبلة أسقطت في أسبوع‬ ‫األولــى قبل حوالــي ‪ 35‬عاما وهو التدخل العســكري الكارثي في‬
‫وأكثر من ‪ 100‬شحنة من األسلحة‪ .‬ويعتقد أن هذا التحول يعكس‬ ‫أفغانستان أثناء احلقبة السوفييتية‪.‬‬
‫واقع عمليــة زاحفة والتي رافقت كل عمليــات التدخل األمريكي‪.‬‬
‫ويشــير الكاتب أن العملية الزاحفة نتجت بسبب احلسابات على‬ ‫فك العزلة‬
‫األرض وتصرفات الالعبني اخلارجيني‪ .‬فبســبب تدخل روســيا‬
‫إلى جانب األســد فإن الواليات املتحدة ودول اخلليج تقوم سرا‬ ‫فبدال مــن لعب دور املفســد للجهود الدولية مــن خالل حملته‬
‫وعالنية بدعم اجلماعات املعارضة لألسد و»تنظيم الدولة»‪.‬‬ ‫العســكرية كان بوتني يحــاول فك العزلــة الغربية التي شــلت‬
‫ويرى الكاتــب أن العملية الزاحفة حدثــت ألن أوباما ال يزال‬ ‫اقتصاده‪ .‬وبحســب نظرة الكرملني فاإلرهابيون يســيطرون في‬
‫يحاول حتقيق أهداف ال ميكن حتقيقها إما مبفرده أو بالتعاون مع‬ ‫كل من ســوريا والعراق على مناطق شاســعة منذ عام ‪ 2013‬وهو‬
‫قوات عراقية وسورية‪ .‬ولم ينشــر القوات العسكرية الضرورية‬ ‫مــا دفع مباليني الالجئني للهرب‪ ،‬ما أدى بقــادة أوروبا للبحث عن‬
‫التي ميكنها تدمير قوات األســد ومقاتلي «تنظيم الدولة»‪ .‬وبناء‬ ‫سبل عاجلة لوقف موجات الهجرة‪ .‬ورأى بوتني فرصة لعرض حل‬
‫على ما ســبق من املعطيات يتساءل الكاتب ماذا يجب على أوباما‬ ‫على القادة األوروبيــن‪ .‬ففي خطابه أمام اجلمعية العامة في األمم‬
‫عملــه؟ مذكرا مبقترح الســناتور جورج إكني عــام ‪« 1966‬إعالن‬ ‫املتحدة في ‪ 28‬إيلول‪/‬ســبتمبر وهو األول له منــذ عقد من الزمان‬
‫النصر واخلروج من فيتنام»‪ .‬فأحســن طريــق للواليات املتحدة‬ ‫الجئ يحمل ابنته على احلدود املقدونية ‪ -‬الصربية أمس (أ ف ب)‬ ‫اقترح حتالفا دوليا ملســاعدة قوات النظام السوري هزمية تنظيم‬
‫اليوم هو «اعتــراف بالواقع والدخول في احلــرب»‪ .‬وهذا يعني‬ ‫«الدولة اإلســامية» و»عندها فلن تكون هناك حاجة يا أصدقائي‬
‫االعتراف أن ال حل سياســيا لألزمة الســورية مــن دون تعاون‬ ‫استراتيجية» على شــكل تدمير القوة اجلوية والبحرية الروسية‬ ‫البندقية» داعيا للتعلم من املاضي وحشــد الصفوف معا‪ .‬وبدال من‬ ‫«لن نســتطيع تنظيم هذا العمل بطريقة مناســبة»‪ .‬وتعلق اجمللة‬ ‫إلقامة املزيد من معسكرات الالجئني»‪.‬‬
‫القوتني العظميني‪ .‬ويختم زينكو بالقــول «عندما تصل احلروب‬ ‫في حالة لــم يتوقف بوتني عن ضرب روســيا‪ .‬ويعلق زينيكو أن‬ ‫التعاون تواجه واشــنطن موسكو في حرب بالوكالة خطيرة توفر‬ ‫على البيان الذي نشــر على موقع الكرملني في اإلنترنت أنها تفتقد‬ ‫وقدم في اليوم نفســه اقتراحه للرئيس األمريكي املتردد باراك‬
‫إلى مداها الدموي من السهل نسيان فكرة أن كل احلروب تنتهي‪.‬‬ ‫البيت األبيض واخلارجية لم يراجعا اخليارات العســكرية (ألكثر‬ ‫فيها أمريكا الســاح للجماعات املعتدل وموسكو السالح للنظام‪.‬‬ ‫املهارة في الصياغة التي عادت ما تنســب لبوتني ويبدو فيها رجال‬ ‫أوباما هو األول لهما منذ أن أغضب الروس الغرب بضمهم جلزيرة‬
‫وستنتهي احلرب األهلية الســورية‪ .‬ولكن على القوى اخلارجية‬ ‫من خمسة أعوام) فال يبدو أن أوباما سيقوم باملصادقة على عملية‬ ‫وهــذه حرب ال يريدهــا أحد‪ ،‬ففــي ذروة احلرب البــاردة دعمت‬ ‫من دون تفكير استراتيجي‪ .‬وتعبر بالضرورة عن اندفاع انتهازي‬ ‫القــرم‪ ،‬وانتهى اللقاء مــن دون اتفاق على تشــكيل حتالف دولي‬
‫التي تؤكد اســتمرارها االعتراف بواقع انســداد األفق الكارثي‪.‬‬ ‫عسكرية في داخل العراق وسوريا‪.‬‬ ‫أمريكا واالحتاد السوفييتي األطراف املتصارعة في كوريا وفيتنام‬ ‫يحاول من خالل إخفاء فشله‪ .‬ويرى غيلب بيليوفسكي‪ ،‬املستشار‬ ‫موسع في سوريا‪ .‬فقد متســك أوباما مبوقفه الداعي لرحيل األسد‪.‬‬
‫ولهذا رفضت التفكير جديا وبشــكل نشــيط التوســط في وقف‬ ‫وأفغانســتان‪ ،‬مما زاد من اشــتعال هذه احلروب‪ .‬وفي ســوريا‬ ‫الكبير للكرملــن من ‪ 2011- 2000‬أن «نظامنــا ال يخطط» و»يقف‬ ‫وهنا انتهت مقامرة بوتني األولى‪ .‬وترى اجمللة أن بوتني اعتقد أنه‬
‫إطالق النــار وحل دبلوماســي‪ .‬ويجب أن يكون هــذا هو هدف‬ ‫مهمة زاحفة‬ ‫فتصعيد دوامة العنف يخلق ظرفا خطيرا تواجه فيه أمريكا روسيا‬ ‫فوق املوجة ويبدأ بالتعديل»‪ .‬ولو كان محظوظا ومضت املوجة في‬ ‫من خالل تشكيل حتالف عسكري في ســوريا فستضطر الواليات‬
‫أوباما الشخصي كما كان تعامل مع االتفاق النووي اإليراني‪ .‬وإال‬ ‫بعضهما البعض‪ .‬وهو ما يدعو للتعاون بينهما بدال من التصادم كما‬ ‫الطريق الصحيح فإنه يجدف معها لوقت‪.‬‬ ‫املتحدة لرفع العقوبات عن روسيا‪ .‬وهو ما أدى لفشل «اخلطة ألف»‬
‫فسيترك البيت األبيض بعد ‪ 15‬شــهرا وتنظيم الدولة ال يزال في‬ ‫ويرى الكاتب إنه قبل البحث في خيارات واشنطن يجب النظر‬ ‫يقول قنسطنطني ســيكوف االستراتيجي السابق في هيئة األركان‬ ‫وجاءت هذه املوجة من خالل أزمة الالجئني نحو أوروبا في هذا‬ ‫حسب ليونيد كالشــينكوف عضو مجلس الدوما الروسي‪ .‬وترك‬
‫السلطة‪ ،‬فيما دمرت حياة جيل من السوريني»‪.‬‬ ‫أوال فــي الكيفية التي اوصلتها لهذا احلــال‪ .‬فما يقال عن «ضبط»‬ ‫الروسية‪ .‬وأضاف قائال «على األمريكيني معرفة أنهم بحاجة إلينا‪.‬‬ ‫الصيف‪ .‬ويعلق بيليوفســكي أن رد بوتني على موجة الالجئني هو‬ ‫الرفض األمريكي بوتني لتحريك اخلطــة البديلة وهي «خطة باء»‬
‫واشنطن نفسها و»أنها لم تفعل شيئا» يتجاوز الزحف التدريجي‬ ‫ويجب علينا التعــاون على األقل على املســتوى امليداني لتجنب‬ ‫صورة عن رده على االنتفاضة الشعبية في أوكرانيا والتي فقد فيها‬ ‫ومن خاللها بدأ بوتني عمليات القصف على سوريا‪ .‬وركز الطيران‬
‫تقسيم سوريا‬ ‫للمهمة األمريكية من خالل شحن األســلحة وتوسيع مدى املهمة‬ ‫إرتــكاب اخطاء»‪ .‬وهو مــا دفع بعــض الدول االوروبيــة للعمل‬ ‫حليفا مهما في كييف‪ .‬وكان بوتني محظوظا عندما نشــر قواته في‬ ‫الروســي في قصفه على اجلماعات املؤيدة املعارضة لنظام األسد‪.‬‬
‫اجلارية‪ .‬ويقول «عندما تســتمع للنقاش حول ما يجب عمله في‬ ‫كوسطاء بني واشنطن وموسكو‪.‬‬ ‫القرم حيث ارتفعت أســهمه بني الرأي العام ووصلت شعبيته إلى‬ ‫فحماية نظام األخير كان الهدف الرئيســي للعملية‪ .‬مع أن الروس‬
‫ويرى الباحث حســن إبيش من «معهد دول اخلليج العربي»‬ ‫ســوريا يجب أن تأخذ بعني اإلاعتبار تاريخ ‪ 18‬شــهرا املاضية‪.‬‬ ‫‪ .%80‬ولكن املشــاعر الوطنية التي رافقت الضم للجزيرة سرعان‬ ‫يؤكدون أن لديهم خطة أوســع‪ ،‬فبحســب أندريه كليموف‪ ،‬نائب‬
‫في واشــنطن أن بوتني يريد خلق «ســوريا صغيرة» ويحفظ ما‬ ‫ويقدم زينكو ما يراه العملية األمريكية الزاحفة في ســوريا بدءا‬ ‫دعوات أوروبية‬ ‫ما تالشــت أمام الواقع االقتصــادي املتردي‪ .‬ومن هنــا بدأ بوتني‬ ‫رئيس جلنة الشــؤون اخلارجية في الكرملني «نحن لسنا مهتمني‬
‫تبقى من الدولة‪ .‬وقال مقال نشــرته صحيفة «نيويورك تاميز» أن‬ ‫من ‪ 16‬حزيران‪/‬يونيو ‪ 2014‬حيث أعلن عن نشــر ‪ 275‬مستشارا‬ ‫بالبحث عن استراتيجية جديدة ومخرج من أوكرانيا‪ .‬ففي الشهر‬ ‫باملواطن الذي يدعى األسد»‪.‬‬
‫بوتني يشعر وبدهاء ان هناك فرصة يجب انتهازها من أجل إعادة‬ ‫عســكريا لتقدمي الدعم واحلماية للمسؤولني واملنشآت األمريكية‬ ‫وأشــار وزير اخلارجية األملاني فرانك ‪ -‬ولتر شــتاينمار إلى‬ ‫املاضي طلبت موسكو من املقاتلني الذين تدعمهم في شرق أوكرانيا‬ ‫وقــال إن واحدا مــن أهداف العمليــة هي إقناع الغــرب أنه ال‬
‫دور روسيا في الشرق األوســط الذي فقدته في سبعينات القرن‬ ‫في العراق»‪.‬‬ ‫أهميــة التعاون بني القوتني من أجل التوصل حلل سياســي وقال‬ ‫وقف إطالق النار‪ .‬وفي اليوم نفســه الذي بــدأت فيه احلملة على‬ ‫يستطيع هزمية «تنظيم الدولة» من دون التعاون مع روسيا‪ .‬وعلق‬
‫املاضي‪ .‬ويســعى التدخل الروســي لتحقيق تقسيم فعلي للنزاع‬ ‫وفي ‪ 30‬حزيران‪/‬يونيو ‪ 2014‬أعلن الناطق باســم البنتاغون‬ ‫فــي ‪ 9‬تشــرين األول‪/‬أكتوبر «لن نســتطيع اإلعالن عــن عملية‬ ‫سوريا قالت إنهم وضعوا أســلحتهم حيث حولت موسكو التركيز‬ ‫كليموف قائــا أن العقوبات التي فرضها الغــرب على بالده تقف‬
‫السوري‪ .‬ويرى إبيش أن القوة العســكرية الروسية تهدف إلى‬ ‫األدميرال جون كيربي عن نشــر فريقني مــن القوات اخلاصة في‬ ‫سياســية في وقت تختلف فيه القوتني العظميني»‪ .‬وتعتقد اجمللة‬ ‫وقللت اخلسائر في أوكرانيا‪ .‬ولكن بوتني الذي يعتمد على صورة‬ ‫في طريق التعاون «وطاملا لم يتراجعوا عنها فســيجدون –الغرب‬
‫تأمني اجلزء الغربي من ســوريا وهو ما تبقى من الدولة السورية‬ ‫العراق «لتقييم التماسك واستعدادية القوات العراقية‪ .‬وتبع ذلك‬ ‫أن هــذا الوضع يتــرك أوباما من دون خيارات جيــدة‪ ،‬فقد قضى‬ ‫الرجل القوي لم يكن يريد الظهور مبظهر الضعيف أمام الغرب وأنه‬ ‫‪ -‬صعوبــة في تخفيف اإلعصار الدولي لإلرهاب»‪ .‬وترى اجمللة أن‬
‫والذي ال يزال حتت ســيطرة النظام وتقع فيه القواعد العسكرية‬ ‫نشــر أربع فرق أخرى كل واحدة مكونة مــن ‪ 50‬جنديا للعمل في‬ ‫العامني املاضيــن وهو يحاول عزل روســيا عن الغــرب‪ .‬فحتى‬ ‫انسحب بســبب العقوبات اإلقتصادية‪ .‬ولهذا قرر أن يظهر مبظهر‬ ‫روســيا راضية في الوقت احلالي عن استمرار العاصفة بالهبوب‪.‬‬
‫الروســية في طرطــوس والالذقية‪ .‬فيما ترغب إيــران وحليفها‬ ‫غرفة عمليات بغداد‪ .‬في ‪ 7‬آب‪/‬أغسطس ‪ 2014‬أعلن أوباما «أمريكا‬ ‫توافق واشنطن على التعاون فستواصل روسيا ضرب اجلماعات‬ ‫الشريك للغرب‪ .‬ومنحته ســوريا هذه الفرصة‪ ،‬فتحالفه مع األسد‬ ‫ففي بداية الشــهر احلالي حقق «تنظيم الدولة» أهم مكاســبه منذ‬
‫«حزب الله» تأمني اجلزء اجلنوبي من شــمال سوريا والذي ميتد‬ ‫جــاءت للمســاعدة» من خالل غــارات جوية محــدودة وتأمني‬ ‫املعتدلة‪ ،‬وهو ما يعني اســتمرارا للفوضى والدم وقتل أية فرصة‬ ‫قــدم للغرب ما يفتقده فــي حربه ضد تنظيم «الدولة اإلســامية»‬ ‫سنوات في مدينة حلب‪ .‬وعلى املدى القصير يهدف بوتني إضعاف‬
‫احلدود اللبنانية ومير بجبال القلمون حتى دمشق‪.‬‬ ‫احلماية للمدنيني في جبل ســنجار‪ .‬ومت توزيــع ‪ 114.000‬وجبة‬ ‫إلنهاء احلرب في سوريا‪.‬‬ ‫أي جيــش محترف ميكنه التعامل مع احلرب على األرض ويرشــد‬ ‫وتدمير املعارضة الســورية لألســد وحتويل املعركة على األرض‬
‫ومن هنــاك إلى املــدن الســاحلية ومعاقل العلويــن الذين‬ ‫غذائية و‪ 35.000‬غالون من املاء‪ .‬وفي ‪ 13‬آب‪/‬أغسطس ‪ 2014‬أعلن‬ ‫ومع ذلك فقــد ورط بوتني أمريكا في احلرب األهلية وجرها إلى‬ ‫الطيــران األمريكي‪ .‬وهو ما أشــار إليه وزير اخلارجية الروســي‬ ‫بني النظام و»تنظيم الدولة» حســب مايكل ماكفول‪ ،‬ســفير أوباما‬
‫ينتمي إليهم األســد‪ .‬وبناء عليه فما يريد األســد وحلفاؤه عمله‬ ‫عن إرسال ‪ 130‬مستشــارا عسكريا إلى العراق‪ .‬مما زاد العدد إلى‬ ‫امليدان فمن اجل احلفاظ على اجلماعات املعتدلة التي دعمتها قامت‬ ‫سيرغي الفروف الذي قال إن العمل مع موسكو وحلفائها السوريني‬ ‫الســابق لدى موسكو‪ .‬وحالة حتقق هذا الهدف فعندها «يكونوا قد‬
‫هــو إنقاذ ما ميكن أن يطلق عليها «ســوريا الصغيرة» فهذا هدف‬ ‫‪ 1.000‬جندي‪ .‬وفي ‪ 18‬آب‪/‬أغســطس ســيطرت القوات الكردية‬ ‫بدعمها بسالح نوعي‪ .‬وفي هذا السياق علق ميكا زينكو في مجلة‬ ‫سيضمن تنسيق الغارات األمريكية ضد «تنظيم الدولة»‪.‬‬ ‫جعلوا األسد أخف الشرين وعلى جميع الدول واحلالة هذه دعمه‪.‬‬
‫ميكــن حتقيقه‪ .‬مما يعني تــرك األجزاء األخرى مــن البلد في يد‬ ‫بدعم من الواليات املتحدة على ســد املوصل‪ .‬وأعلن أوباما في ‪10‬‬ ‫«فورين بوليسي» على موقف إدارة باراك أوباما بالقول إن دوائر‬ ‫وفي الوقت الذي يــرى فيه خبراء أهمية التعاون مع روســيا‬ ‫وهــي نتيجة ال ترغب الواليــات املتحدة وشــركاؤها بتحقيقها»‪.‬‬
‫الوطنيني واملقاتلني اإلســاميني واملناطق الكردية في الشــمال‬ ‫إيلول‪/‬سبتمبر عن مالمح استراتيجيته ملواجهة «تنظيم الدولة»‬ ‫صناعة السياسة اخلارجية في واشنطن لديها موقف حساس من‬ ‫إن أرادت الواليــات املتحدة هزمية اجلهاديــن إال أن إدارة أوباما‬ ‫ويطمــح بوتني لتحقيق هــذه النتيجة تــاركا الغــرب أمام خيار‬
‫وما يطلق عليها «اخلالفة اإلســامية» في شــمال وشرق سوريا‪.‬‬ ‫والتي تقضي بإضعافه وتدميره‪ .‬وبعد ذلك بخمســة أيام وسعت‬ ‫دروس التاريخ وعادة ما ال تشــير إليه القيادة احلالية في البيت‬ ‫ترى أنه ليس مجد بسبب وحشــية نظام األسد‪ .‬وهو ما دعا وزير‬ ‫التعاون مع الروس والنظام في دمشق‪.‬‬
‫وعليه فالفائز األكبر من التدخل الروسي هو «تنظيم الدولة» رغم‬ ‫واشــنطن عملياتها اجلوية لتشــمل ســوريا‪ .‬وقرر الكونغرس‬ ‫األبيض‪ .‬وعندما تعرض عليها دروس التاريخ تقول «نعم‪ ،‬حسنا‬ ‫الدفاع األمريكي أشتون كارتر إلى القول في ‪ 7‬تشرين األول‪/‬أكتوبر‬
‫دعاية الكرملني‪ .‬وقال إبيش إن هدف موسكو الواضح هو تطبيق‬ ‫في ‪ 18‬إيلول‪/‬ســبتمبر مواصلة العمليــة وأذن لوزارة اخلارجية‬ ‫ومــاذا يجب علينا فعلــه اآلن؟»‪ .‬ويقول إن بــاراك أوباما يواجه‬ ‫ان التعاون مــع الروس لن يتعدى «النقاشــات الفنية» أي جتنب‬ ‫اندفاع وانتهازية‬
‫النموذج اللبناني أثناء احلرب األهلية وعزل املناطق الســورية‬ ‫تقدم الدعم والتدريب والســاح واإلمدادات املناسبة للجماعات‬ ‫مشكلة أخرى حول ما يجب عمله اآلن أو بتعبير جدعون رتشمان‬ ‫الصدامات في اجلو بني مقاتــات البلدين‪ .‬ورغم املوقف األمريكي‬
‫وتقســيمها بني الفصائل املســلحة املتنازعة‪ .‬ويــرى الكاتب أن‬ ‫املعارضة التي مت التحقق من ملفاتهــا‪ .‬ومرر ميزانية ‪ 500‬مليون‬ ‫في صحيفة «فايننشــال تاميز» «يواجه بــاراك أوباما ضغطا في‬ ‫املتحفظ‪ ،‬إال أن موســكو لم تتخل عن دعوتها للتعاون لدرجة قرأت‬ ‫وتقول اجمللــة إن بوتــن يحــاول احلصول على تعــاون مع‬
‫اإلجابة التي تريد موسكو إيصالها لواشنطن التي ال تعرف كيفية‬ ‫دوالر لتحقيق برنامــج التدريب‪ .‬في ‪ 7‬تشــرين الثاني‪/‬نوفمبر‬ ‫الداخل واخلارج من أجل إعادة صورة أمريكا القوية بالرد بطريقة‬ ‫فيها «التامي» «تســوال» روسيا‪ .‬ونقلت عن ســيرغي أورجونكديز‬ ‫الغــرب بإصرار يدعو علــى الضيق‪ .‬ففي لقاء له مــع وزير دفاعه‬
‫نهاية احلرب مفادها أن «احلرب الســورية لن تنتهي إال مبوجب‬ ‫‪ 2014‬قرر أوباما نشر ‪ 1.500‬مستشــارا لتدريب القوات العراقية‬ ‫أكثــر حزما» فيما دعا مستشــار األمن القومي الســابق في إدارة‬ ‫الدبلوماســي الروسي الســابق في مكتب األمم املتحدة في جنيف‬ ‫يوم ‪ 7‬تشــرين األول‪/‬أكتوبر طلب من قادتــه مواصلة االتصال مع‬
‫الشروط الروسية حتى لو لم يعد األسد مهما للكرملني»‪.‬‬ ‫مبا فيها قوات البيشمركه‪.‬‬ ‫جيمي كارتر‪ ،‬زينيكو بريجنســكي أن أوباما يحتــاج إلى «جرأة‬ ‫«أفهــم أن الــدول العظمــى تنظر لبعضهــا البعض عبــر منظور‬ ‫الواليات املتحدة وحلفائها في ســوريا ألنه «من دون مشــاركتها»‬

‫تركيبة النخبة و«زحام» بدأ يعيق احلركة‬

‫األردن‪ :‬والية الروابدة تنتهي بعد أيام ومحاوالت لتقليص فرصته في البقاء والنسور يرفع مجددا شعار «حكومتي باقية وتتمدد»‬
‫باقتدار التوجهات االقتصادية غير الشــعبية‪ ،‬من‬ ‫ورئيس احلكومة األســبق والبيروقراطي الوحيد‬ ‫وقانون االنتخاب‪.‬‬ ‫خصوصا ان مركز القوة الذي يشغله بيروقراطي‬ ‫الديــوان امللكــي الدكتــور فايــز الطراونة بســبب‬ ‫عمان – «القدس العربي»‬
‫دون كلــف حراكية أو اجتماعيــة‪ ،‬ولكن أيضا ألن‬ ‫تقريبــا الــذي بقــي معنيــا بتخفيف حالــة العداء‬ ‫قرار امللك بخصوص قانــون الالمركزية عكس‬ ‫عريق من وزن الطراونة في رئاسة ديوان امللك بدأ‬ ‫بوصلــة حتديــات املنطقة واحلاجة لــروح وفريق‬
‫احلاجة ملحة أو قد تكون ملحــة في األيام القليلة‬ ‫واالحتقان مع النظام السوري في دمشق‪.‬‬ ‫فــي أبــرز جوانبه عناصــر االســتقرار فــي ادارة‬ ‫يحتاج للتغيير‪ .‬الطراونة نفســه ورغم عدم وجود‬ ‫جديديــن‪ ،‬قد يدفع بإقصــاء الروابدة الذي تنتهي‬ ‫من بسام البدارين‪:‬‬
‫املقبلة لقرارات اقتصادية صعبة جدا يبدو النسور‬ ‫كثيــرون يحاولون اإليحاء بــأن مرحلة مغازلة‬ ‫املؤسسات وهو نفسه االستقرار الذي ينطلق منه‬ ‫خيــارات عديــدة أمامه فــي ظل وجــود العب من‬ ‫عمليــا واليته املســتمرة لعامني يــوم األحد املقبل‪،‬‬
‫مؤهال التخاذها‪ .‬ومن احلكمة ان تتخذها حكومته‬ ‫الرئيس الســوري بشار األسد مستقبال قد تتطلب‬ ‫شــخص من وزن الروابدة في إدارة العمل خالفا‪،‬‬ ‫وزن الدكتور عبد الله النســور في رئاسة الوزراء‪،‬‬ ‫حســب االجندة الزمنية الدســتورية التي يتحدث‬ ‫ال تخــرج التكهنات التــي امتألت بها الســاحة‬
‫ما دامت أوراقها الشــعبية في املسار االقتصادي‬ ‫وجود شــخصية من طراز البخيت فــي ظل تقاعد‬ ‫ألن ما حصــل‪ ،‬وكما يقــول أحد كبار الساســة لـ‬ ‫أملح مؤخرا إلى انســجامه مع وظيفتــه في انتقاد‬ ‫عنها الطراونة لكبار الزوار‪.‬‬ ‫األردنية السياســية خالل األيــام الثالثة املاضية‬
‫محروقة أصال‪.‬‬ ‫السياســي األبــرز الــذي عمــل لســنوات كحلقــة‬ ‫«القــدس العربــي» هو متريــن حــي وميداني على‬ ‫محــاوالت الربط بــن احتماليــة رحيــل الروابدة‬ ‫هذه املناقلة تشــحن اجلو العــام والصالونات‬ ‫عن نطاق الشــغب املوســمي ومشــاغالت النخب‬
‫معنى ذلك ان موقع رئاســة الــوزراء على األقل‬ ‫ناشــطة وفاعلة في التواصل مع النظام الســوري‬ ‫ممارســة دميقراطيــة ودســتورية ال يوجــد بديل‬ ‫عــن موقعه وبني اخلــاف الذي ظهــر على قانون‬ ‫باإلشــاعات لكنها ليســت ملزمة في كل األحوال‬ ‫ومراكــز القــوى خصوصــا عندمــا يتعلــق األمر‬
‫حتى التحضير لالنتخابات ‪ 2017‬خارج املنافسة‪..‬‬ ‫وهو اخملضرم زيد الرفاعي‪.‬‬ ‫حقيقي عن الروابدة إذا ما رغب صاحب القرار في‬ ‫الالمركزيــة وانتهى برده فــي اجتاه ملكي واضح‬ ‫للقــرار امللكــي املرجعي‪ ،‬ليــس فقــط ألن خيارات‬ ‫مبحاولــة االيحــاء بقــرب املســاس بشــخصية‬
‫كذلك املواقع الســيادية العليا في اجليش واألمن‪.‬‬ ‫الطراونــة بــدوره يدير حتالفــات داخل األطقم‬ ‫تكريسها‪.‬‬ ‫أثار الكثير من اجلدل‪.‬‬ ‫األدوات محصــورة في املرجعيــة‪ ،‬ولكن ايضا ألن‬ ‫تشــريعية بــارزة جدا هــي الدكتور عبــد الرؤوف‬
‫ومعنــاه ان الزحام يدخل في نطــاق االحتماالت‪،‬‬ ‫العاملــة في القصــر تثير مــن املتاعــب وتنتج من‬ ‫بطبيعة احلال يحــرم تغيير الروابدة بالطراونة‬ ‫نخبة احلكــم وبســبب ســيناريوهات التغيير‬ ‫الروابــدة حتديدا ال يوجــد من مياثلــه أو يناجزه‬ ‫الروابــدة‪ ،‬علــى خلفيــة رد امللــك عبد اللــه الثاني‬
‫كلما اقتربت ســاعة إخالء موقعي رئاســة ديوان‬ ‫األدوار مــا يحــد من مكاســبه في مســاحة الدور‬ ‫وفــورا رئيس مجلــس النواب عاطــف طراونة من‬ ‫احملتملــة بــدت مرتبكــة خــال الســاعات القليلة‬ ‫كحــارس بوابة بقدرات محكنــة وخبرات متراكمة‬ ‫لقانون الالمركزية اإلدارية‪.‬‬
‫امللك ورئاســة األعيــان‪ ،‬األمر الــذي يبرر بوضوح‬ ‫الوطنــي‪ .‬باملقابــل يبدو رئيــس الــوزراء الدكتور‬ ‫موقعه املضمون تقريبا في رئاسة مجلس النواب‪.‬‬ ‫املاضيــة‪ .‬ففي حال جتديد الدمــاء في ديوان امللك‬ ‫فــي املســتوى التشــريعي‪ ،‬خصوصــا ان خبرات‬ ‫الروابــدة وهــو رئيــس مجلــس األعيــان كان‬
‫انها ليســت جتاذبــات فقط وال محــاوالت بعض‬ ‫عبــد اللــه النســور متمترســا رغــم كل اخلصــوم‬ ‫في كل األحوال يجلس آخرون خالفا للطراونة‬ ‫يبقى الشــاغر الوحيد للرئيس الطراونة هو املقعد‬ ‫التشــريع أو إدارة عملية التشــريع تبقى محدودة‬ ‫هدفا لالصطياد فــي املياه العكرة خــال اليومني‬
‫النافذيــن إخالء مقعد النســور أو الروابدة‪ ،‬ولكنه‬ ‫واملشاغبات خلف القاعدة التي تقول «حكومتي‪..‬‬ ‫فــي املســاحة املعنيــة باصطيــاد رئاســة مجلس‬ ‫احلالي الــذي يشــغله الروابدة‪ .‬واالســتغناء عن‬ ‫عند البدالء املفترضني‪.‬‬ ‫املاضيــن‪ ،‬بهــدف انتــاج منــاخ يســمح بإقصاء‬
‫يبرر أيضا الزحام النخبوي الذي بدأ يعيق احلركة‬ ‫باقية وتتمدد»‪.‬‬ ‫األعيــان اذا تقررت حتى الســبت املقبل خطوة من‬ ‫األخيــر خيار قــد ال يبــدو منطقيا بســبب خبراته‬ ‫بدا الفتا في السياق ان النخب السياسية العليا‬ ‫الرجــل حتــى يخلو مقعده في رئاســة املؤسســة‬
‫ويســتثمر في اضعــاف األدوات وبصورة توحي‬ ‫النســور قد يبقى أكثر مــن املقترح وما يفترضه‬ ‫طراز ترحيــل الروابدة‪ ..‬وأبرز هــؤالء هو الدكتور‬ ‫الراجحــة فــي ادارة عمليــة التشــريع وحديثــه‬ ‫تشــتم وتتوقع مرحلة تغيير على مســتوى الطاقم‬ ‫التشريعية لشخصيات أخرى‪.‬‬
‫باقتراب حسم التركيبة‪.‬‬ ‫خصومه في منصبــه ليس ألنه الرجــل الذي أدار‬ ‫معــروف البخيــت نائــب رئيــس مجلــس األعيان‬ ‫املنهجي والدستوري بخصوص ملفي الالمركزية‬ ‫األمر الذي ينتــج في الواقع الكثير مــن التكهنات‪،‬‬ ‫واالنطباع بأن قرب انتهــاء فترة ووالية رئيس‬

‫توافق في البرملان يعيد القدمي على قدمه في اللجان وال ينسحب على رئاسة اجلمهورية‬

‫بري يتوسل النواب عقد جلسة تشريعية‪ ...‬وجنبالط ساخرا‪ :‬السباق إلى الرئاسة مير ببراميل النفايات‬
‫كالم الرئيس بري استدعى تعليقا من الرئيس السنيورة‬ ‫الشراكة»‪.‬‬ ‫أكثرية وهمية ومزورة» على حد تعبيره‪.‬‬ ‫فادي كرم في جلنة االقتصاد‪ ،‬بينما بقي النائب عبد اللطيف‬ ‫بيروت‪« -‬القدس العربي»‬
‫الذي ذكر مبوقف كتلة املســتقبل جلهة املوافقة على جلسات‬ ‫وكانت جلسة انتخاب اللجان‪ ،‬التي ترأسها الرئيس نبيه‬ ‫اما عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب علي فياض فسألته‬ ‫الزين في رئاسة جلنة اخلارجية خالفا للتوقعات عن حلول‬
‫لتشــريع الضرورة ومشــددا على «أن احللول تأتي من باب‬ ‫بري وشارك فيها رئيس احلكومة متام سالم وخمسة وزراء‬ ‫«القدس العربي» عما مينع التوافق على انتخاب رئيس‪ ،‬كما‬ ‫نائب آخر من كتلة التنمية والتحرير مكانه‪.‬‬ ‫من سعد الياس‪:‬‬
‫انتخاب رئيس اجلمهورية»‪.‬‬ ‫نواب‪ ،‬شكلت مناسبة لتبادل املصافحـــة والقـــبالت حتـى‬ ‫مت التوافــق على انتخاب اللجان النيابيــة‪ ،‬فقال‪« :‬انتخاب‬ ‫وبقيت االرجحية في هيئة مكتب اجمللس لقوى «‪ 14‬آذار»‬
‫وكشــف عضو كتلة القــوات اللبنانيــة‪ ،‬النائب جورج‬ ‫بني أعضـاء الكـتل املتخـاصمة‪ ،‬حتـى أن رئيس كتلة الوفاء‬ ‫رئيس اجلمهورية له سياق مختلف واالنقسام حوله معروف‬ ‫حيث تضم ‪ 5‬نــواب من أصل ‪ .7‬كذلك بقيت رئاســة اللجان‬ ‫خالفا ملا هو متوقع في جلســة انتخاب رئيس اجلمهورية‬
‫عــدوان‪ ،‬عن تداوله مع الرئيس بري في موضوع التشــريع‬ ‫للمقاومة الـــنائب محمد رعـد الذي وصل متأخرا إلى القاعة‬ ‫في البلــد‪ ،‬يعني يعتبر البعض أن انتخــاب رئيس يجب أن‬ ‫الـ‪ 16‬على حالها علما أنها تنقســم بني ‪ 9‬لقــوى ‪ 14‬آذار هي‬ ‫اليوم‪ ،‬إذ سيغيب نواب حزب الله وتكتل التغيير واالصالح‬
‫قبل جلســة اللجان رابطــا موقف القــوات بأولوية قانون‬ ‫ألقى التحـية على رئـيس كـتلة املسـتقبل فؤاد السنيورة‪.‬‬ ‫يكون كيفمــا كان وفي رأينا هذا يعيد انتــاج األزمة‪ .‬وهناك‬ ‫االدارة والعدل‪ ،‬االشغال والطاقة‪ ،‬التربية‪ ،‬الصحة‪ ،‬الدفاع‪،‬‬ ‫اســتمرارا لتعطيــل النصــاب القانوني إلى حــن التوافق‬
‫االنتخاب واستعادة اجلنسية‪.‬‬ ‫إال أن احلدث في جلســة األمس حتول إلى مكان آخر بعد‬ ‫وجهة نظر أخرى هي للتيــار الوطني احلر وحزب الله تقول‬ ‫شؤون املهجرين‪ ،‬البيئة‪ ،‬االقتصاد وتكنولوجيا املعلومات‪،‬‬ ‫على قانون انتخابي جديد أو انتخــاب رئيس تكتل التغيير‬
‫وعلى خط مواز وبينما تعثر انعقاد جلسة للحكومة بسبب‬ ‫كالم الرئيس بري عن عقد جلســة تشريعية‪ ،‬اذ أنه بعد رفع‬ ‫برئيس لديه حيثية شعبية ومتثيلية واسعة‪ ،‬ينقل البلد إلى‬ ‫و‪ 7‬جلان لقوى ‪ 8‬آذار هي املال واملوازنة‪ ،‬اخلارجية‪ ،‬الزراعة‪،‬‬ ‫واإلصالح العماد ميشال عون‪ ،‬فإن عقد اجمللس النيابي أمس‬
‫اســتمرار أزمة النفايات‪ ،‬حيا رئيس «اللقــاء الدميقراطي»‬ ‫اجللســة توجه إلى النــواب بالقول‪« :‬أمتنــى عليكم وأكاد‬ ‫مناخ سياســي آخر على ان يترافق ذلك مــع قانون انتخاب‬ ‫االعالم‪ ،‬الشباب والرياضة‪ ،‬حقوق االنسان واملرأة والطفل‪.‬‬ ‫اكتمل بنصاب سياسي كامل من دون تعطيل وال من يعطلون‪.‬‬
‫النائب وليد جنبالط في تغريدة على «تويتر» الوزير املكلف‬ ‫أتوســل‪ :‬أفضل من أن يتوســل البلد ان تساعدونا ونساعد‬ ‫يحسن صفة التمثيل في البلد‪ ،‬لذلك األمر مختلف عما يتعلق‬ ‫بالنسبة إلى التوزيع الطائفي تنقسم رئاسة اللجان بني ‪9‬‬ ‫ومرت اجللسة بتوافق تام على إبقاء القدمي على قدمه وفقا‬
‫بامللف أكرم شهيب وقال‪« :‬التحية كل التحية للجهود اجلبارة‬ ‫انفسنا من أجل عقد جلسة تشريعية على األقل‪ .‬وقد سمعتم‬ ‫بانتخاب اللجان»‪.‬‬ ‫للمسيحيني و‪ 7‬للمسلمني‪ .‬ويرأس املوارنة ‪ 5‬جلان والشيعة‬ ‫للتوزيع السياسي والطائفي في عضوية هيئة مكتب اجمللس‬
‫التي يقوم بها الوزير أكرم شعيب حلل قضية النفايات‪ .‬وفي‬ ‫وقرأمت إنــذار ال بل تهديد البنك الدولي بــأن يزال لبنان عن‬ ‫وعن مصير احلكومة واحلوار بعد الســجاالت بني حزب‬ ‫‪ 3‬والســنة ‪ ،3‬بينما يــرأس األرمن جلنتــن وكل من الدروز‬ ‫واللجان ورؤســائها ومقرريها‪ .‬بل ذهب عدد من النواب إلى‬
‫الوقت املناسب يعود ألكرم شــرح مالبسات هذا امللف اذا ما‬ ‫الئحة املســاعدات»‪ .‬وأضــاف رئيس اجمللــس‪« :‬أمتنى ان‬ ‫الله وكتلة املســتقبل قال فياض‪« :‬احلوار الوطني مســتمر‪.‬‬ ‫واالرثوذكس والكاثوليك جلنة واحدة‪.‬‬ ‫التوقيــع على محاضر إعــادة انتخاب رؤســاء اللجان قبل‬
‫وصلت األمور إلى أفق مســدود‪ .‬لكنني أستغرب أن السباق‬ ‫تتحملوني اذا دعوت إلى جلســة‪ ،‬ولن أسمح ان يصل البلد‬ ‫اما احلوار مع تيار املستقبل فسيكون محور مراجعة وتقومي‪.‬‬ ‫وقد برر النائب حكمت ديب أسباب تراجع التيار الوطني‬ ‫بدء اجللسة التي لم تســتغرق اكثر من ثلث ساعة‪ ،‬واقتصر‬
‫لرئاســة اجلمهورية ميــر ببراميل النفايات بــدل صناديق‬ ‫إلى مثل هذه احلالة‪ ،‬ولســت غيورا أكثر من اي واحد منكم‪،‬‬ ‫والعودة إلى احلكومة أمر مطـــلوب‪ ،‬ولكـــن هـذه العودة‬ ‫احلر عن املطالبة بتغيير النائب محمد قباني من رئاسة جلنة‬ ‫التعديل الطفيف فيها على دخــول النائب انطوان زهرا إلى‬
‫االقتراع»‪.‬‬ ‫ولكن عليكم ان تتفهموني»‪.‬‬ ‫يجب أن تتم علــى قاعدة االلتزام بالقوانني وعدم تـــجاوز‬ ‫االشغال «بظروف واقعية نتيجة قانون االنتخاب الذي أفرز‬ ‫جلنة املال مكان النائب روبيــر فاضل الذي حل مكان النائب‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪6‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫الرئيس عباس‪ :‬الشعب الفلسطيني لم يعد يحتمل ظروفه حتت االحتالل‬


‫ورئيسة ليتوانيا‪ :‬السالم واالستقرار في فلسطني سينعكس إيجاب ًا على العالم‬
‫مجمل االنتهاكات اليوميــة وإطالق الرصاص صوب العزل‬ ‫الفلســطيني الثابت في هذا اإلطار واملتمثل بضرورة إيجاد‬ ‫رام الله ـ «القدس العربي»‬
‫خاصة األطفال واالعتداء على املتظاهرين والطواقم الطبية‬ ‫حلول سياسية من خالل احلوار لألزمات القائمة وحشد كل‬
‫والصحافية والسماح للشرطة اإلسرائيلية بإجراء تفتيش‬ ‫اجلهود ملواجهة التطرف واإلرهاب‪.‬‬ ‫من فادي أبو سعدى‪:‬‬
‫جسدي ألي فلسطيني‪ ،‬تأتي ضمن جرائم احلرب واجلرائم‬ ‫أما الرئيســة الليتوانية فأكدت أن الســام واالستقرار‬
‫ضد اإلنســانية التــي يجب أن حتاســب عليهــا احلكومة‬ ‫في فلســطني ســينعكس على العالم أجمــع‪ .‬واعتبرت أن‬ ‫وصــف الرئيــس الفلســطيني محمــود عبــاس حياة‬
‫اإلسرائيلية بكافة مكوناتها‪.‬‬ ‫االضطرابات احمليطة في فلسطني وفي العالم هي اضطرابات‬ ‫الفلســطينيني بالصعبة وظروفها لم تعــد محتملة من قبل‬
‫وحمل مجلــس الــوزراء حكومة االحتالل املســؤولية‬ ‫كبيرة لكــن هذا ال يجــب أن مينع اســتمرار احملادثات بني‬ ‫الشعب‪ ،‬والســبب في ذلك كما قال هو اســتمرار االحتالل‬
‫الكاملة عن تصاعد هــذه اجلرائم وعمليات القتل في الضفة‬ ‫اجلانبني الفلســطيني واإلســرائيلي للوصول إلى تطبيق‬ ‫اإلســرائيلي لفلســطني‪ .‬وعبر عــن اعتقاده بــأن تصاعد‬
‫الغربية وقطاع غزة‪ ،‬مشيرا إلى دعوة أعضاء في الكنيست‬ ‫حل الدولتني الذي ندعمه ونؤكده إليجاد دولة فلســطينية‬ ‫ممارسات االحتالل ومستوطنيه العدوانية وتعنت احلكومة‬
‫اإلســرائيلي جليش االحتــال إلى عدم التــردد في إطالق‬ ‫تعيش جنبا إلى جنب مع دولة إسرائيل بسالم وأمن‪.‬‬ ‫اإلسرائيلية وغياب أي أفق سياسي اوصل شبابنا إلى حالة‬
‫النار على الفلســطينيني خالل املواجهــات وكذلك دعوات‬ ‫وأبــدت اســتعدادها لتقــدمي املســاعدة فيمــا يتعلق‬ ‫اليأس واإلحباط والضغط‪.‬‬
‫املسؤولني اإلسرائيليني كافة املستوطنني حلمل السالح لقتل‬ ‫باملفاوضات‪ ،‬متمنية اســتمرار اجلهود حتى تهدئة األوضاع‬ ‫واعتبر الرئيس عباس خالل مؤمتر صحافي مشــترك مع‬
‫الفلسطينيني‪ .‬وجدد اجمللس مطالبته بتشكيل جلنة حتقيق‬ ‫التي تشهدها فلسطني هذه األيام ومبا يضمن األمن للشعبني‪،‬‬ ‫رئيسة دولة ليتوانيا داليا غريبا وسكايتي في مقر الرئاسة‬
‫دولية ومحاسبة إســرائيل على جرائمها بحق أبناء شعبنا‬ ‫ألن هدف أي قائد أو رئيس دولة تأمني حياة شعبه ومتكينه‬ ‫في مدينة رام الله أن فلســطني دولة ناشئة ولكنها غنية مبا‬
‫وأطفالنا‪.‬‬ ‫من العيش بأمان وسالم‪ .‬وأضافت‪ :‬أن ليتوانيا تتفهم متاما‬ ‫متتلك من تاريخ وحضــارة ومكانة دينيــة وروحية‪ .‬ومبا‬
‫وأكــد اجمللــس أن الهبــة الشــعبية ال ميكــن وقفهــا‬ ‫التطلعــات واألهداف الفلســطينية بالتحرر واالســتقالل‬ ‫لديها من مقومات جذب ســياحي هائلة‪ ،‬ففيها مهد املســيح‬
‫«باإلجــراءات األمنيــة القمعيــة التي تتخذهــا احلكومة‬ ‫وإقامة الدولــة «ألننا في ليتوانيا كافحنا وناضلنا للوصول‬ ‫عليه السالم في بيت حلم وكنيسة القيامة واملسجد األقصى‬
‫اإلســرائيلية جتاه املواطنني‪ .‬واحلل الوحيــد يأتي بإقامة‬ ‫إلى االســتقالل»‪ .‬وأعربت عن اســتعداد بالدهــا لتطوير‬ ‫في القدس الشرقية وغيرها من املواقع التاريخية واألثرية‪.‬‬
‫الدولة الفلسطينية املســتقلة وعاصمتها القدس واخلالص‬ ‫العالقات الثنائية مع دولة فلسطني ودعم املشاريع التنموية‬ ‫ورحــب الرئيــس عبــاس بضيفة فلســطني الرئيســة‬
‫الرئيس عباس مع رئيسة لتوانيا داليا غريباويسكاتي في مكتبه في رام الله أمس (أ ف ب)‬ ‫مــن االحتالل وجرائمــه العدوانية املتواصلــة بحق أبناء‬ ‫الفلسطينية وبناء مؤسســات دولة فلسطني مبا يساهم في‬ ‫الليتوانية والوفد املرافق لها في أرض فلســطني مســتذكرا‬
‫شــعبنا وأرضنا ومقدساتنا»‪ .‬ودعا مجلس األمن واجلمعية‬ ‫تعزيز االستقرار والسالم‪.‬‬ ‫زيارته األخيرة للعاصمة الليتوانية فيلنيوس‪ .‬وأضاف «أن‬
‫بكل الوســائل النضالية الشــعبية والقانونية والسياسية‬ ‫الشرقية بأســوار الفصل واملكعبات اإلســمنتية واألسالك‬ ‫العامــة لألمم املتحــدة‪ ،‬مجــددا لوضع حــد جلرائم دولة‬ ‫إلى ذلك نددت احلكومة الفلسطينية بسياسية اإلعدامات‬ ‫زيارتكم اليوم لفلســطني محل تقديــر واحترام كبيرين منا‬
‫والدبلوماســية واالقتصاديــة إلنهاء االحتــال واجتثاث‬ ‫الشــائكة وحواجز التفتيش‪ .‬وقالت إن الهدف من ذلك هو‬ ‫االحتــال وانتهاكاتهــا للقانــون الدولــي واالتفاقيــات‬ ‫امليدانيــة التي ينتهجهــا اجليش اإلســرائيلي وعصابات‬ ‫ومن شعبنا الفلســطيني»‪ .‬واعرب عن ثقته في أن «تساهم‬
‫االســتيطان وحماية املقدسات اإلســامية واملسيحية وفي‬ ‫تقســيم القدس إلى كنتونات معزولة عــن بعضها وتقييد‬ ‫الدولية واالســتجابة لطلب توفير احلماية الدولية لشعبنا‬ ‫املســتوطنني بحق املواطنني العزل بزعم محاوالتهم تنفيذ‬ ‫في إرســاء وتعزيز أســس عالقات التعــاون املتطورة بني‬
‫مقدمتها املســجد األقصى املبارك‪ .‬وعلى إسرائيل الكف عن‬ ‫احلركة وفرض العقوبات اجلماعية على املقدسيني‪.‬‬ ‫الفلسطيني‪ ،‬حتى يتم إنهاء االحتالل‪.‬‬ ‫عمليــات طعن‪ .‬وقــال مجلس الــوزراء إن إعدام خمســة‬ ‫البلدين والتي أمامها مستقبل كبير وواعد»‪.‬‬
‫املراوغة وقلب احلقائق ووقف مسلسل عدوانها واالنصياع‬ ‫واعتبــرت احلكومة أن من حق الشــعب الفلســطيني‬ ‫ورفضت احلكومة في اجتماعها األســبوعي في رام الله‬ ‫مواطنني في يوم واحد‪ ،‬شــابان وفتاة من محافظة اخلليل‬ ‫وأكد إمكانيــة بناء وتطويــر فرص التبــادل التجاري‬
‫إلرادة الشــعب الفلســطيني ولقواعــد القانــون الدولي‬ ‫الدفاع عن نفســه أمام جرائم جيــش االحتالل واعتداءات‬ ‫إجــراءات الفصل العنصــري التي تقوم بها إســرائيل في‬ ‫وشــابان من القدس بإطالق النار عليهم من مســافة صفر‪،‬‬ ‫والثقافــي والتعليمــي بني البلديــن‪ ،‬مبا يعــود بالفائدة‬
‫والرحيل عن أرض دولتنا ووطننا ومقدساتنا‪.‬‬ ‫املستوطنني واقتحامات املســجد األقصى‪ .‬ومن حقه العمل‬ ‫القدس بعزل جبل املكبر والعيسوية عن باقي أحياء القدس‬ ‫رفع حصيلة الشهداء إلى سبعة وأربعني شهيدا‪ .‬واضاف أن‬ ‫على شــعبينا ويخدم مصاحلهما املشــتركة‪ .‬كما أكد املوقف‬

‫عدد األسرى اإلداريني يرتفع إلى أكثر من ‪400‬‬ ‫يعم العيسوية في القدس احملتلة‪ ...‬وإسرائيل تبعث‬
‫إعدام فلسطيني في اخلليل واإلضراب ّ‬
‫االحتالل يعتقل والد الشهيد أبو غزالة‬ ‫برسائل انتقامية حلماس وفتح باعتقال الشيخ يوسف وبجلسة تأديبية للبرغوثي‬
‫بذريعة «التصريحات االنتقامية»‬ ‫رام الله ـ «القدس العربي»‪:‬‬

‫رام الله ـ «القدس العربي»‪:‬‬ ‫ً‬


‫فلسطينيا‬ ‫أعدمت قوات االحتالل اإلســرائيلي‬
‫عوا القريبة من مدينة اخلليل جنوب‬ ‫في بلدة بيت ّ‬
‫قال محامي نادي األســير مفيد احلاج إن سلطات االحتالل اعتقلت عبد‬ ‫ً‬
‫إســرائيليا‪.‬‬ ‫ً‬
‫جنديا‬ ‫الضفــة الغربية بدعوى طعنه‬
‫الســام خضر أبو غزالة والد الشــهيد ثائر أبو غزالــة‪ ،‬بذريعة تصديره‬ ‫وأعلنــت مصادر إســرائيلية أن اجلنــدي أصيب‬
‫«تصريحــات انتقامية»‪ .‬وأشــار إلى أنــه ترافع عن األســير أمام احملكمة‬ ‫بجــراح متوســطة‪ ،‬فيمــا أعلنــت وزارة الصحة‬
‫املركزية لالحتالل‪ ،‬الفتا إلى أن املسعى من االعتقال هو محاولة لالنتقام من‬ ‫الفلسطينية نبأ إعدام الفلســطيني على يد جنود‬
‫عائلة الشــهيد‪ .‬وأوضح احلاج أن قاضي االحتالل وبعد استماعه للمرافعة‬ ‫االحتالل الذيــن تواجدوا في املنطقــة التي نفذت‬
‫قررت النيابة االستئناف‬ ‫قرر أنه ال يوجد مبرر ٍ‬
‫كاف العتقال أبو غزالة‪ ،‬فيما ّ‬ ‫ّ‬ ‫فيها العملية املزعومة‪.‬‬
‫على قرار احملكمة‪.‬‬ ‫وقالت في بيــان صحافي إن جنــود االحتالل‬
‫يذكر أن شــرطة االحتالل كانت قد أعدمت الشــاب ثائــر (‪ 19‬عاما) في‬ ‫أطلقوا الرصاص احلي بشــكل مباشر على الشاب‬
‫الثامن من تشرين األول‪ /‬أكتوبر فيما اعتقلت والده فجر أول من أمس‪.‬‬ ‫عدي هاشم املســاملة (‪ 24‬عاما) ما أدى الستشهاده‬
‫تعرض‬‫وفي الســياق أكــد احملامي احلاج أن األســير خالد الباســطي ّ‬ ‫على الفور‪ .‬وباستشهاد الشاب املساملة يترفع عدد‬
‫لتنكيل املســتوطنني وجيش االحتالل به‪ .‬ولفت بعد زيارته لألســير إلى‬ ‫الشهداء منذ بداية تشــرين األول‪ /‬أكتوبر احلالي‬
‫أن‪« :‬االحتالل اعتقل األسير الباســطي في الثالث عشر من أكتوبر بذريعة‬ ‫ً‬
‫شــهيدا منهم أســير قضى نتيجــة اإلهمال‬ ‫إلى ‪47‬‬
‫تنفيذه عملية في رعنانا ونقله إلى مستشــفى «بيلنسون» االحتاللي بعد‬ ‫الطبي داخل مستشفى سوروكا‪.‬‬
‫اعتداء املســتوطنني عليه بالضرب املبرح في محاولة لتصفيته ما أدى إلى‬ ‫وأضافت الوزارة أن من بني الشــهداء ‪ 10‬أطفال‬
‫إصابته باإلغماء»‪.‬‬ ‫عاما‪ .‬ثمانية منهم‬ ‫ً‬
‫شــهرا وأكبرهم ‪ً 17‬‬ ‫أصغرهم ‪16‬‬
‫أيضا نكلوا باألســير في املستشفى «إذ حققوا‬ ‫ً‬ ‫وأشــار إلى أن السجانني‬ ‫فــي الضفة الغربيــة واثنان في قطــاع غزة‪ .‬وبلغ‬
‫معه وهو فاقــد للوعي وانهالوا عليه بالشــتائم البذيئــة»‪ .‬واضاف أنهم‬ ‫عدد الشهداء في الضفة الغربية مبا فيها القدس ‪31‬‬
‫لم يســمحوا له بزيارته منذ اعتقاله وحتى يوم اإلثنــن‪ .‬وتابع القول إن‬ ‫ً‬
‫شهيدا من بينهم أم حامل‬ ‫ً‬
‫شهيدا‪ .‬وفي قطاع غزة ‪14‬‬
‫االحتالل نقل األســير الباسطي من املستشفى إلى زنازين «املسكوبية» بعد‬ ‫وطفلتها الرضيعة‪ .‬فيما استشــهد شاب من منطقة‬
‫حدوث حتســن طفيف على وضعه الصحي في ‪ 16‬أكتوبر وذلك قبل إمتامه‬ ‫حورة بالنقب داخل فلسطني احملتلة في عام ‪.1948‬‬
‫العالج‪ .‬ومدد اعتقاله حتى يوم اخلميس‪.‬‬ ‫منتفضون في اشتباكات مع قوات إسرائيلية (أ ف ب)‬ ‫وشهدت بلدة العيســوية وسط القدس احملتلة‬
‫من جهته أفاد محامي نادي األســير عامر ياســن أن األسير الفتى قيس‬ ‫ً‬
‫شــامال تلبية لدعــوة القــوى الوطنية‬ ‫ً‬
‫إضرابــا‬
‫بتهتك في عظم الســاق اليمنى جراء إصابته‬ ‫عاما) أصيب ّ‬‫شــجاعية (‪ً 16‬‬ ‫حماس‪ .‬وقال االحتــال اإلســرائيلي إن اعتقاله‬ ‫مداهمتها بالكامل خالل ساعات فجر أمس الثالثاء‪.‬‬ ‫مستوطنة معالي أدوميم‪ .‬وسمح االحتالل للسكان‬ ‫ً‬
‫احتجاجا علــى إجراءات‬ ‫والدينيــة فــي البلــدة‬
‫ً‬
‫االحتالل‪،‬الفتا إلى أن القوات نقلته‬ ‫برصاصة من نوع «روجر» أطلقها جنود‬ ‫جاء علــى خلفية حتريضه في األســابيع األخيرة‬ ‫ولم يســلم شــمال الضفــة الغربية مــن الهجمة‬ ‫ً‬
‫مشــيا على األقدام‬ ‫باســتخدام الطريق الرئيسي‬ ‫االحتــال التعســفية بحــق البلــدة وســكانها‬
‫للمشفى بعد مرور أكثر من ساعتني على إصابته‪.‬‬ ‫علــى تنفيذ عمليات ضد املســتوطنني وضد جيش‬ ‫اإلســرائيلية حيث اقتحمت قوة عســكرية كبيرة‬ ‫فقط ويتم اخضاع اجلميع للتفتيش االســتفزازي‪.‬‬ ‫وحصارهــا العســكري احملكــم‪ .‬وكانــت بلــدة‬
‫وذكر احملامي عقب زيارته لألســير في مستشفى «هداسا عني كارم» أن‬ ‫االحتالل‪ ،‬األمر الذي اعتبر رسالة انتقامية واضحة‬ ‫محافظة نابلس من عدة محــاور واعتقلت فيها ‪12‬‬ ‫ويتعرض الشبان الستفزازات كثيرة منها التفتيش‬ ‫العيســوية قد دعت في بيان رسمي إلى االضراب‬
‫األخيــر خضع لعملية جراحية الســتخراج الرصاصــة وزراعة بالتني في‬ ‫مــن االحتالل اإلســرائيلي إلى حماس ســواء في‬ ‫ً‬
‫إخطارا بهدم منزل فلسطيني‬ ‫ً‬
‫فلسطينيا وســلمت‬ ‫اجلســدي والتعري وخلع األحذيــة‪ .‬كما تتعرض‬ ‫الذي شــمل املدارس واملواصــات العامة والعمال‬
‫مضيفا أنه سيخضع لعملية أخرى في األيام املقبلة‪ .‬ونقل عن األسير‬ ‫ً‬ ‫ساقه‪،‬‬ ‫الضفة الغربية أو في قطاع غزة‪.‬‬ ‫بعد اتهام أحــد أفراد العائلة باملشــاركة في تنفيذ‬ ‫الذين يضطــرون للخروج من البلدة مشــيا على‬
‫النساء لتفتيش احلقائب‪.‬‬
‫القول إن جيش االحتالل اعتدى عليه بالضرب املبرح بعد إصابته واعتقاله‬ ‫أما احلدث الثاني أو الرسالة الثانية فكانت إلى‬ ‫عملية بيت فوريك التي قتل فيها مستوطنان اثنان‬ ‫في غضون ذلك لــم تتوقف اقتحامــات اليهود‬ ‫األقدام بســبب احلواجز وحصار البلــدة وهو ما‬
‫ونقله إلى مكان غير معروف وفيه قبع ألكثر من ساعتني قبل حضور سيارة‬ ‫حركة فتح‪ .‬وقال موقع «والاله» العبري إن جلســة‬ ‫قبل عدة أسابيع‪.‬‬ ‫للمســجد األقصى املبارك من بــاب املغاربة حتت‬ ‫إنذارا إلطالق العصيان املدني املقدســي في‬‫ً‬ ‫اعتبر‬
‫اإلسعاف‪ .‬يشار إلى أن الفتى شــجاعية من بلدة دير جرير قضاء رام الله‬ ‫اســتماع تأديبية عقدت للنائب مــروان البرغوثي‬ ‫واختطفــت عناصر من وحدة املســتعربني في‬ ‫حراســة شــرطة االحتالل وقواتها اخلاصة التي‬ ‫وجه االحتالل اإلسرائيلي‪.‬‬
‫وكان قد اعتقل يوم االثنني‪.‬‬ ‫عضــو اللجنة املركزية لفتح‪ .‬وكتب موقع «ســيخا‬ ‫جيش االحتــال أربعة تالميذ كانــوا خارجني من‬ ‫تتولى توفير احلماية لهم في جوالتهم االستفزازية‬ ‫ونــدد البيان بإجــراءات االحتالل وحواجزه‬
‫في غضون ذلك أصدرت ســلطات االحتالل أوامر اعتقــال إداري بحق‬ ‫مكوميت» العبري أن جلسة استماع تأديبية عقدت‬ ‫مدرســتهم في قريــة دار صالح شــرق بيت حلم‬ ‫في رحابه الطاهــرة‪ .‬فيما تواصلــت احتجاجات‬ ‫العســكرية التي أدت إلى استشــهاد املسنة هدى‬
‫أمرا ُأصدرت ألول مرة وتراوحت مددها بني‬ ‫‪ 27‬أســيرا فلســطينيا منها ‪ً 18‬‬
‫لألســير مروان البرغوثي في ســجن هدرمي عقب‬ ‫في مســيرة ســلمية إلى منطقة العقبة في القرية‪.‬‬ ‫النسوة املمنوعات من الدخول إلى األقصى اللواتي‬ ‫درويش بســبب عرقلة مرورها عبر أحد احلواجز‬
‫شــهرين وستة شــهور‪ .‬وذكر نادي األســير الفلســطيني أن عدد األوامر‬ ‫مقال له نشر في صحيفة «الغارديان» البريطانية‪.‬‬ ‫واقتحمــت القوة روضة أطفال «زهور املســتقبل»‬ ‫أعلنت إســرائيل أنهن ضمن «القائمة الســوداء»‬ ‫التي وضعــت في العيســوية للتنكيــل بأهلها‪.‬‬
‫اإلدارية منذ األول من أكتوبر احلالي وصل إلى ‪ً 60‬‬
‫أمرا‪.‬‬ ‫وقال البرغوثي في مقاله إن املقاومة الفلسطينية‬ ‫وباغتوا عددا من التالميــذ واختطفوا أربعة منهم‬ ‫والتي تضم ‪ 60‬فلســطينية ويحظــر دخولهن إلى‬ ‫واســتنكرت هجمة االحتالل ضد املسجد األقصى‬
‫وأعلن النادي أن عدد األســرى اإلداريني ناهز األربعمائة أسير‪ .‬وأشار‬ ‫لالحتــال لــن تتوقــف دون توفر ثــاث قضايا‬ ‫لم تعرف هوياتهــم في الوقت الــذي اندلعت فيه‬ ‫والقدس وفصل األحياء الفلســطينية عن بعضها‬
‫األقصى خالل اقتحام املستوطنني للمسجد‪.‬‬
‫إلى أن ذلك يأتــي في إطار اإليعــازات جليش االحتالل والقــرارات التي‬ ‫رئيسية وهي‪ :‬انســحاب إســرائيل من األراضي‬ ‫مواجهات مع جنود االحتالل‪.‬‬ ‫البعض بحواجز عسكرية جديدة‪.‬‬
‫وفــي اخلليــل احملتلة جنــوب الضفــة هاجم‬
‫اتخذها رئيس الــوزراء اإلســرائيلي بنيامني نتنياهو فــي بداية أكتوبر‬
‫احملتلة عام ‪ ،1967‬واالعتــراف باحلقوق الطبيعية‬ ‫لكن احلدث األبرز خــال حمالت االعتقال التي‬ ‫مســتوطنون بحمايــة جيــش االحتــال منازل‬ ‫وكانت ســلطات االحتالل اإلسرائيلي قد أغلقت‬
‫احلالي التي كان من ضمنها توســيع نطاق االعتقاالت اإلدارية‪ ،‬في ســعي‬
‫للشعب الفلسطيني‪ ،‬وإطالق سراح جميع األسرى‬ ‫شــملت كافة أنحاء الضفة‪ ،‬متثل في اعتقال النائب‬ ‫املواطنني الفلسطينيني شــرق املدينة‪ ،‬فيما اعتقل‬ ‫مدخــل البلــدة الرئيســي باملكعبات اإلســمنتية‬
‫لفرض العقوبات اجلماعية على الفلسطينيني‪.‬‬ ‫ً‬
‫الفلسطينيني في سجون االحتالل‪.‬‬ ‫الشــيخ حســن يوســف أحد أبرز قيادات حركة‬ ‫فلســطينيا مــن احملافظة بعد‬ ‫أكثر من اثني عشــر‬ ‫ونصبــت حاجزا على املدخل الشــرقي املؤدي الى‬

‫بان كي مون يزور فلسطني وإسرائيل واستبقها برسالة للشعبني‬


‫واخلارجية حتذر من تضليل نتنياهو باحلفاظ على الوضع القائم‬
‫التقســيم الزماني ووقف االقتحامــات لألقصى املبارك‬ ‫واخلــداع التــي يروجهــا رئيــس احلكومة اإلســرائيلية‬ ‫لرئيس اجمللس التشــريعي‪ ،‬والقيادي في حركة حماس‬ ‫رام الله ـ غزة ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫وباحاته‪ ،‬وذلك بالتزام دولــي واضح وضمانات دولية‬ ‫بنيامــن نتنياهــو ويحــاول تســويقها إلى الــرأي العام‬ ‫إن هــذه الزيــارة املفاجئــة للمنطقة تعــد «محاولة لوقف‬
‫ً‬
‫خاصة وأن جميع اإلجراءات االحتاللية‬ ‫ال تقبل التأويــل‬ ‫العاملــي وقادة الدول بهــدف خلق وعــي مزيف حلقيقة‬ ‫انتفاضة القدس»‪ .‬وأكد أنها «ستبوء بالفشل»‪ ،‬الفتا إلى‬ ‫ً‬
‫مســبقا بــدأ األمــن العام‬ ‫فــي زيــارة لــم يعلن عنها‬
‫فاضحا لكل من اتفاقيات جنيف وإتفاقية‬‫ً‬ ‫ً‬
‫انتهاكا‬ ‫تعتبر‬ ‫ما يــدور فــي القدس ومــا تتعرض لــه من عــدوان‪ ،‬وما‬ ‫أن أطراف اللجنة الرباعية الدولية يعملون بشكل مستمر‬ ‫لألمم املتحدة بان كي مون زيارة لفلســطني وإسرائيل‪،‬‬
‫أوســلو املوقعة بني الطرفني‪ ،‬والتي تنص على عدم جواز‬ ‫حتاول احلكومة اإلسرائيلية تكريسه وفرضه بالقوة في‬ ‫لـ «وقف انتفاضة القدس‪ ،‬وانقاذ إسرائيل»‪.‬‬ ‫واجتمع مع كل من رئيس الوزراء اإلســرائيلي بنيامني‬
‫قيــام أي طــرف يأي عمل من شــأنه اإلجحــاف بقضايا‬ ‫األقصى بشكل خاص من خالل تأكيداته وتكراره ملقولة‬ ‫ونــدد بحــر بصمــت اجملتمــع الدولــي جتــاه جرائم‬ ‫نتنياهــو فــي القــدس احملتلــة‪ ،‬والرئيس الفلســطيني‬
‫احلل النهائي‪ .‬وأضافت أن «حكومة إسرائيل ومن خالل‬ ‫أن إسرائيل حتافظ على الوضع القائم دون تغيير‪ .‬وقلت‬ ‫االحتالل اإلســرائيلي‪ ،‬من خالل تنفيــذ عمليات اإلعدام‬ ‫محمــود عبــاس فــي رام الله‪ .‬واســتبق بان كــي مون‬
‫احتاللهــا الغاشــم وإجراءاتهــا القمعية حتــاول تفكيك‬ ‫ً‬
‫متاما‪ .‬فالتفســير اإلســرائيلي‬ ‫إن احلقيقة هي عكس ذلك‬ ‫امليدانــي‪ ،‬والعمل على تقســيم القدس زمانيــا ومكانيا‪.‬‬ ‫الزيارة بتوجيه رسالة متلفزة إلى الشعبني والقيادتني‬
‫قضايا احلل الدائم وتســويتها ً‬
‫وفقا للرؤية اإلسرائيلية‬ ‫«لإلبقاء على الوضع القائم في املســجد» يعني ببســاطة‬ ‫وأكــد على ضرورة اســتمرار االنتفاضــة واملقاومة ضد‬ ‫اإلســرائيلية والفلســطينية‪ .‬وبحســب الفيديــو الذي‬
‫وبشكل أحادي اجلانب»‪.‬‬ ‫تكريــس التغييــرات واإلجراءات التــي فرضها اإلحتالل‬ ‫االحتالل اإلسرائيلي‪.‬‬ ‫انتشــر على مواقع التواصل االجتماعي ونشــره موقع‬
‫وطلبــت الــوزارة من اجملتمــع الدولــي وقادته أن ال‬ ‫بالقــوة في احلرم القدســي مبا فيها التقســيم الزماني‪،‬‬ ‫من جهتــه قال النائب عن حماس إســماعيل األشــقر‬ ‫األمم املتحــدة فإن مون قرر زيارة املنطقة على عجل بعد‬
‫يقعــوا في فــخ التضليــل اإلســرائيلي املنهجــي الذي‬ ‫واســتمرار اقتحامــات اليهــود ضمــن برنامــج يومــي‬ ‫في تصريــح صحافــي إن زيارة بــان كي مــون للمنطقة‬ ‫تصاعد األوضاع امليدانية فــي القدس خاصة والضفة‬
‫يهــدف إلى تكريــس االحتالل واالســتيطان وتقويض‬ ‫وســاعات محددة تفتــح خاللها أبواب احلرم القدســي‬ ‫تهدف لـــ «تســويق أكاذيــب االحتــال والضغــط على‬ ‫الغربية بشكل عام‪.‬‬
‫حل الدولتــن ودعته إلى عدم اخللــط بني واقع وحال‬ ‫لليهــود فقــط‪ .‬باإلضافــة إلــى اإلجــراءات واملضايقات‬ ‫الســلطة الفلســطينية لوقف انتفاضة القدس»‪ .‬وأشــار‬ ‫وقــال األمني العام لــأمم املتحدة فــي الفيديو املوجه‬
‫الطرفــن الفلســطيني واإلســرائيلي‪ ،‬وحقيقــة أن‬ ‫اليومية للمســلمني وحراس املسجد وطلبة مدارس العلم‬ ‫إلى أن انتفاضة القدس «نســفت نظرية األمن الشخصي‬ ‫للفلســطينيني واإلســرائيليني‪ ،‬حول ما يدور في املنطقة‬
‫إســرائيل حتتل بالقــوة أرض دولة فلســطني مبا فيها‬ ‫واملرابطــن واملرابطات وحجز هويــات املصلني وحتديد‬ ‫وأدت النهيــار املنظومــة االقتصاديــة الصهيونيــة على‬ ‫إنه يتفهم بشــكل تام حقوق الشــعب الفلسطيني ولكنه‬
‫القــدس الشــرقية‪ ،‬وأن الطــرف الفلســطيني يناضل‬ ‫فئــات عمرية ملن ُيســمح لهم من املســلمني بالدخول إلى‬ ‫املســتويني األمني والســياحي»‪ .‬وأضاف «في اعتقادي‬ ‫فــي نفــس الوقت عبر عــن اعتقاده بأن طريــق العنف لن‬
‫بالطرق املشــروعة والســلمية من أجــل احلصول على‬ ‫احلــرم‪ ،‬وغيرهــا من اإلجــراءات والقيــود التــي يتبعها‬ ‫أن زيــارة األمني العام لــأمم املتحدة للكيــان الصهيوني‬ ‫يحقق أهداف الشعب الفلسطيني‪.‬‬
‫حريته واستقالله‪.‬‬ ‫االحتالل كمرحلة أولى لتكريس التقســيم الزماني ريثما‬ ‫هــي لالطمئنــان على مقدار تأثــر هذا الكيــان العنكبوتي‬ ‫أما في الرســالة املوجهة إلى اجلانب اإلسرائيلي فقد‬
‫وفي الســياق أكد وزير اخلارجية التركي على موقف‬ ‫يفرض بالقوة التقسيم املكاني‪.‬‬ ‫املســخ من ثورة الســكاكني وثورة هــذه االنتفاضة التي‬ ‫ً‬
‫أيضا تفهما لالحتياجات األمنية اإلســرائيلية‬ ‫أبدى مون‬
‫بالده الــذي يقف بقوة الى جانب الشــعب الفلســطيني‬ ‫ونبهت الــوزارة الدول وصناع القــرار كافة واجملتمع‬ ‫قادهــا فتية من أبناء شــعبنا الفلســطيني على االحتالل‬ ‫ولكنــه أكــد أنه ال ميكــن حل الصــراع مع الفلســطينيني‬
‫ويدين بقوه املمارسات اإلســرائيلية غير القانونية بحق‬ ‫الدولــي واألمم املتحــدة وهيئاتهــا إلــى هــذا التفســير‬ ‫واإلرهاب الصهيوني»‪.‬‬ ‫بالطرق العسكرية‪ .‬فهو يعتقد أن العملية السياسية فقط‬
‫الشــعب الفلسطيني واملقدسات اإلسالمية التي تعتبرها‬ ‫اإلســرائيلي وحتذرهــا مــن التضليــل املكشــوف الذي‬ ‫وطالب األشــقر الرئيس محمود عباس بتبني مطالب‬ ‫تستطيع حتقيق االستقرار والسالم في املنطقة‪.‬‬
‫تركيا مبثابــة اللعــب بالنار‪.‬وجاءت تصريحــات الوزير‬ ‫يحاول نتنياهو واليمني في إسرائيل تسويقه‪ .‬كما تؤكد‬ ‫الشــعب الفلســطيني للتخلص من هذا االحتالل‪ .‬وشدد‬ ‫ونــددت حركة حمــاس على لســان أكثر مــن قيادي‬
‫التركي خالل اجتماعه مع الســفير الفلسطيني في تركيا‬ ‫على أن احلفاظ علــى الوضع القائم في األقصى يقتضي‬ ‫على ضرورة عدم تساوق الرئيس عباس مع بان كي مون‬ ‫بزيارة األمني العام لألمم املتحدة بان كي مون إلى املناطق‬
‫في مقر الــوزارة التركية‪ ،‬بحســب مــا أوردت اخلارجية‬ ‫مطالبة إســرائيل القــوة القائمة باإلحتالل في فلســطني‬ ‫في الضغوط لـ «وأد انتفاضة القدس»‪.‬‬ ‫الفلســطينية و إســرائيل‪ ،‬واعتبرتهــا محاولــة لـ»وقف‬
‫بان كي مون‬
‫الفلسطينية‪.‬‬ ‫بالتراجــع الفــوري عن جميع هــذه اإلجــراءات مبا فيها‬ ‫من جهتها حــذرت وزارة اخلارجية من حملة التضليل‬ ‫انتفاضة القدس»‪ .‬وقال الدكتور أحمد بحر النائب األول‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪7‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫الفلسطينيون يحذرون من خطر تصعيد العدوان العسكري اإلسرائيلي‬

‫كيري يتحرك لتهدئة األوضاع ووأد املقترح الفرنسي‪...‬‬


‫والسلطة تخفي موقفها خشية اخلالف مع األردن‬
‫رســائل متطابقة إلى األمني العــام لألمم املتحدة‬ ‫والرئيس عباس‪.‬‬ ‫وعلمــت «القــدس العربــي» بأن مســؤولني‬ ‫باتخاذ خطوات عملية على األرض متنع أي مظهر‬ ‫غزة ـ «القدس العربي»‬
‫ورئيس مجلس األمن «أسبانيا»‪ ،‬ورئيس اجلمعية‬ ‫يأتي ذلك في ظــل تقارير إســرائيلية حتدثت‬ ‫فرنســيني أجروا اتصاالت مع نظراء فلسطينيني‪،‬‬ ‫من مظاهر التوتر مستقبال‪.‬‬
‫العامة لــأمم املتحدة‪ ،‬ذكر فيهــا أن الوضع على‬ ‫عن ســعي كيري لترقية التفاهمات اإلســرائيلية‬ ‫وبحثوا معهم املقترح‪ .‬وشــملت االتصاالت إطالع‬ ‫ويأتي االهتمام األمريكــي إلنهاء ملف التوتر‪،‬‬ ‫من أشرف الهور‪:‬‬
‫األرض في دولة فلســطني احملتلة‪ ،‬مبا فيها القدس‬ ‫األردنية الشفوية اخلاصة باملسجد األقصى‪.‬‬ ‫املندوب الدائم لفلسطني في األمم املتحدة السفير‬ ‫في ظل التحرك الفرنسي في مجلس األمن‪ ،‬إلصدار‬
‫الشــرقية‪ ،‬يتدهور مبعدل ينذر باخلطر بســبب‬ ‫ونقلــت صحيفــة «هآرتــس» عن مســؤولني‬ ‫رياض منصور على مشروع القرار‪.‬‬ ‫قــرار يقضي بإرســال مراقبني دوليني للمســجد‬ ‫أكد مسؤول فلسطيني رفيع لـ «القدس العربي»‬
‫جون كيري‬ ‫تصاعــد العــدوان العســكري اإلســرائيلي ضد‬ ‫إســرائيليني قولهــم إن كيري يســعى لتوضيح‬ ‫وحســب تقاريــر صحافيــة إســرائيلية فإن‬ ‫األقصــى‪ ،‬وهو مقتــرح ترفضه كل من إســرائيل‬ ‫أن اإلدارة األمريكية بدأت فعليا بالتحرك من جهة‬
‫الشعب الفلسطيني‪.‬‬ ‫التفاهمات املعتمدة منذ حوالى عام بني إســرائيل‬ ‫فرنســا وزعت الليلة قبل املاضية على الدول ذات‬ ‫وحلقــت بركبهــا اإلدارة األمريكية كــي ال تتركها‬ ‫األردن‪ ،‬بهــدف تهدئة األوضــاع‪ ،‬ولقطع الطريق‬
‫العدوان اإلسرائيلي فورا وتوفير احلماية الدولية‬ ‫وأكد أن تصاعــد العدوان اإلســرائيلي خالل‬ ‫واألردن‪ ،‬حول الوضع القائم في املسجد األقصى‪،‬‬ ‫العضوية في مجلس األمن مســودة قــرار يدعو‬ ‫وحيدة في مواجهة الضغوط الدولية‪.‬‬ ‫أيضا على املقترح الفرنســي اخلاص بنشر قوات‬
‫للسكان املدنيني الفلسطينيني‪ .‬وطالب مجددا بـ»‬ ‫األيــام الـــ ‪ 19‬املاضيــة «يعــد انتهــاكا صارخا‬ ‫في محاولة لتهدئة موجة العنف احلالية‪ .‬وأضاف‬ ‫لنشر مراقبني دوليني في املسجد األقصى مبوافقة‬ ‫ووصفت إســرائيل املقترح بأنه ميثل «جائزة‬ ‫دولية في املسجد األقصى‪.‬‬
‫إرسال رسالة قوية إلى إسرائيل‪ ،‬السلطة القائمة‬ ‫للقانــون الدولي‪ ،‬مبا في ذلك القانون اإلنســاني‬ ‫املســؤولون أن من بني األفــكار املتداولة على هذا‬ ‫األطراف بالرغم من معارضة إســرائيل الشديدة‪،‬‬ ‫لإلرهــاب الفلســطيني»‪ ،‬على حد زعــم مصادر‬ ‫وذكر املســؤول الذي طلب عدم ذكر اســمه أن‬
‫باالحتالل‪ ،‬بأن تكف فورا عن عدوانها العســكري‬ ‫الدولــي واألحــكام ذات الصلة املتعلقــة بحماية‬ ‫«خط هذه التفاهمات الشفهية‪».‬‬ ‫الصعيد ّ‬ ‫وتتوقع إسرائيل أن يتم تعديل املسودة الفرنسية‪.‬‬ ‫سياســية رفيعة في تل أبيب‪ ،‬وقالــت إن كال من‬ ‫وزيــر اخلارجية األمريكي جون كيري‪ ،‬شــرع هو‬
‫وأن تلتزم قواتها بالقانون ونزع أسلحة مواطنيها‬ ‫املدنيني في الصراعات املســلحة‪ ،‬وخرقا جسيما‬ ‫القيادتين اإلسرائيلية‬
‫ْ‬ ‫إن‬ ‫قوله‬ ‫كيري‬ ‫عن‬ ‫ونقلت‬ ‫ويقول املسؤول إن اجلانب الفلسطيني يتوقع‬ ‫بالدهــا والواليات املتحدة وجهــات أخرى تعمل‬ ‫ومساعدوه باتصاالت مع األردن بصفتها الوصية‬
‫واملســتوطنني ومحاســبتهم علــى جرائمهم ضد‬ ‫للحظر املفروض على عمليــات االنتقام والعقاب‬ ‫واألردنية أبدتا له خــال اتصاالته بهما‪ ،‬رغبتهما‬ ‫أن تتســارع اجلهود األمريكية في هــذا األمر‪ ،‬في‬ ‫على إجهاضه‪.‬‬ ‫علــى املقدســات اإلســامية في القــدس وكذلك‬
‫الشعب الفلسطيني وأرضه»‪.‬‬ ‫اجلماعــي ضد الســكان املدنيــن الواقعني حتت‬ ‫في االنخراط بعملية ترفع أي التباس حول حقيقة‬ ‫حال سارعت فرنســا بجهودها في مجلس األمن‪،‬‬ ‫ولم يعرف بعد موقف السلطة الفلسطينية من‬ ‫إسرائيل‪ ،‬بهدف التوصل إلى صيغ مقبولة‪ ،‬ترضي‬
‫وأكد أن هذا هو الســبيل الوحيــد لتهدئة هذا‬ ‫االحتالل‪« .‬وأشــار إلى أن اخلســائر في صفوف‬ ‫ما يجري في القدس‪.‬‬ ‫إلقــرار نص يقضــي بإرســال مراقبــن دوليني‬ ‫املقترح الفرنسي‪ ،‬غير أن الفلسطينيني ال ميانعون‬ ‫اململكة والسلطة الفلسطينية‪.‬‬
‫الوضع اخلطير وإلنقــاذ األرواح وتعزيز الهدوء‬ ‫املدنيني الفلســطينيني «تتصاعد نتيجة للعدوان‬ ‫وتبنى كيــري املوقــف اإلســرائيلي الرافض‬ ‫للمسجد األقصى‪.‬‬ ‫مــن الرقابة الدوليــة‪ ،‬وقد ظهر ذلــك في دعوات‬ ‫وأبلغ كيري خالل اتصاالته األخيرة بالرئيس‬ ‫ُ‬
‫وإحيــاء بعض األمل في التوصل إلى حل ســلمي‬ ‫اإلسرائيلي الوحشــي واإلجرامي»‪ .‬وأوضح أنه‬ ‫للمقترح الفرنســي القاضي بنشر مراقبني دوليني‬ ‫وفــي حــال حتقيق التوجــه الفرنســي‪ ،‬فإن‬ ‫الســلطة املتكررة عبر رســائل لألمني العام لألمم‬ ‫الفلســطيني محمود عباس‪ ،‬رفض الفلسطينيني‬
‫إلنهاء االحتالل اإلســرائيلي حتى يتمكن الشعب‬ ‫منذ بداية هذا الشهر استشهد ‪ 47‬فلسطينيا وجرح‬ ‫في املســجد األقصى‪ .‬وقال «تدرك إسرائيل وتعي‬ ‫ذلك ســينعكس سلبا على إســرائيل‪ ،‬كونها تعلم‬ ‫املتحدة‪ ،‬وكذلك عبر بيان رسمي للجنة التنفيذية‪،‬‬ ‫الشــديد ألي محــاوالت أو اتفاقيــات تعتمد على‬
‫الفلســطيني من العيش بحريــة وكرامة في دولة‬ ‫أكثر من ‪ 1800‬فلسطيني‪ ،‬من بينهم مئات األطفال‪.‬‬ ‫أهميــة احلفــاظ على الوضــع القائم ومــن املهم‬ ‫أن املراقبني ســيقدمون تقارير تثبــت اعتداءات‬ ‫بضــرورة حترك اجملتمع الدولــي من أجل حماية‬ ‫تقســيم املســجد األقصــى زمانيــا ومكانيا مع‬
‫فلسطني املستقلة وعاصمتها القدس الشرقية‪.‬‬ ‫ووجه الســفير منصــور مجددا نــداء عاجال‬ ‫للجميع أن يدركــوا أهميته وماهيته وهناك حاجة‬ ‫املستوطنني واملتطرفني اإلسرائيليني على املسجد‬ ‫الشعب الفلسطيني‪.‬‬ ‫إسرائيل‪.‬‬
‫وسبق أن بعث املراقب العام لدولة فلسطني في‬ ‫إلى اجملتمــع الدولي‪ ،‬مبا في ذلــك مجلس األمن‪،‬‬ ‫لتوضيــح اإلجراءات والقواعــد اخلاصة بذلك‪».‬‬ ‫األقصى واملصلني املسلمني‪.‬‬ ‫وفي حال القبول الرســمي الفلســطيني لهذا‬ ‫ويتوقع أن حتفــظ الصيغــة املقترحة من قبل‬
‫األمم املتحدة‪ ،‬عدة رســائل متطابقة للمسؤولني‬ ‫التخاذ جميــع التدابير الالزمــة لتوفير احلماية‬ ‫وأشــار إلى أن اإلدارة األمريكية ليست الوحيدة‬ ‫ويدور حديث أن األردن صاحب الوصاية على‬ ‫املقترح‪ ،‬فإن ذلك ســيكون متعارضــا مع املوقف‬ ‫اإلدارة األمريكيــة «ماء وجه إســرائيل» خاصة‬
‫الدوليني طالبت مجملهــا بتوفر احلماية الدولية‪،‬‬ ‫الدولية للســكان املدنيني الفلســطينيني وللعمل‬ ‫التي تعارض االقتراح الفرنسي‪ ،‬مشيرا إلى أن كال‬ ‫املقدســات اإلسالمية‪ ،‬ينســق املواقف حول األمر‬ ‫األردني‪ ،‬إذ أعلن وزيــر اخلارجية األمريكي جون‬ ‫وأن األحداث التي تشــهدها األراضي الفلسطينية‬
‫ودعت إلــى تدخــل فوري مــن مجلــس األمن‪،‬‬ ‫فورا على إلزام الســلطة القائمة باالحتالل بوقف‬ ‫من إسرائيل واألردن تعارضانه‪.‬‬ ‫مع الســلطة الفلســطينية‪ ،‬خاصة فــي ظل توقع‬ ‫كيري‪ ،‬أن واشــنطن إســرائيل واألردن تعارض‬ ‫كان ســببها االقتحامات املتكررة لليهود للمسجد‬
‫عبر قــرارات تتخذ لوقــف التصعيــد والهجوم‬ ‫انتهاكاتها للقانون‪ .‬وناشــد مجلس األمن للقيام‬ ‫وفي ســياق متصل بعث املراقــب الدائم لدولة‬ ‫زيارة قريبــة لكيري للمنطقة‪ ،‬يبدأها في العاصمة‬ ‫املشروع‪ ،‬وهو ما يظهر حترك األمريكيني إلجهاض‬ ‫األقصى‪ .‬وال تعرف بعد معالــم اخملطط األمريكي‬
‫اإلسرائيلي على املناطق الفلسطينية احملتلة‪.‬‬ ‫بواجباتــه وفقا للميثــاق وأن يعمــل على وقف‬ ‫فلسطني لدى األمم املتحدة السفير رياض منصور‪،‬‬ ‫األردنيــة عمان حيث يلتقي امللــك عبدالله الثاني‬ ‫املشروع الفرنسي في مجلس األمن‪.‬‬ ‫الكامــل جتاه هذا األمر‪ ،‬غيــر أن خطوطها تطالب‬

‫حتريض متواصل ضد الفلسطينيني تشارك فيه وسائل اإلعالم‬


‫قانون في إسرائيل‬
‫عملية بئر السبع تؤجج التوتر بني العرب واليهود في إسرائيل‬ ‫لتفتيش أجساد املواطنني‬
‫الناصرة ـ «القدس العربي»‬
‫من وديع عواودة‪:‬‬
‫دون االشتباه بهم‬
‫الناصرة ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫تشهد العالقات العربية اليهودية في إسرائيل توترا متجددا‬
‫بعد الكشــف عن هوية منفــذ عملية بئر الســبع‪ ،‬وهي العملية‬
‫الثانيــة التي يقوم بها شــباب من فلســطينيي الداخل‪ .‬األولى‬ ‫رغــم االحتجاجــات واملعارضــة مــن قبــل‬
‫نفذها قبل أسبوع شاب من مدينة أم الفحم في منطقة الساحل‪.‬‬ ‫فلسطينيي الداخل وأوســاط حقوقية إسرائيلية‪،‬‬
‫وتشــارك وســائل إعالم إســرائيلية ومنتديات التواصل‬ ‫صادق البرملان اإلسرائيلي (الكنيست (في القراءة‬
‫االجتماعي املؤسســة احلاكمة في مهاجمة القيادة السياســية‬ ‫األولــى علــى مشــروع قانــون يوســع صالحيات‬
‫لفلســطينيي الداخــل‪ ،‬وتتهمهــا بتســخني األجــواء ودعم‬
‫«اإلرهاب»‪ .‬وتواصل الســلطات اإلســرائيلية احتجاز جثمان‬ ‫الشــرطة ويخولهــا تفتيشــا جســديا للمواطنــن‬
‫مهند العقبي منفذ عملية بئر الســبع وحتظــر على عائلته إقامة‬ ‫حتــى مــن دون االشــتباه بهــم‪ .‬وأيــد مشــروع‬
‫بيت عزاء في بلدتــه قرية العقبي بالنقب داخل أراضي ‪ 48‬مثلما‬ ‫القانــون ‪ 39‬نائبــا‪ ،‬فيما عارضــه ‪ ،21‬وامتنع نائب‬
‫تواصل تهديد احلركة اإلسالمية بحظرها‪.‬‬ ‫واحــد‪ .‬ومت حتويــل املشــروع الــى جلنــة القانون‬
‫وما زال ســكان قرية احلورة( ‪ 2000‬نســمة (التي تقيم فيها‬ ‫البرملانية ملواصلة إعداده للقراءتني الثانية والثالثة‬
‫أســرة العقبي محرومــن من شــبكات املاء والكهربــاء وبقية‬
‫اخلدمات األساســية وكثير من أطفالها يلهون بالشوارع حفاة‪.‬‬ ‫واستكمال التشريع‪ ،‬ويؤكد فلسطينيو الداخل أنه‬
‫وتكابــد القرية اإلهمال املريع كونها واحــدة من ‪ 45‬قرية عربية‬ ‫يستهدفهم وسيعرضهم لألذى‪.‬‬
‫في النقب ‪ )200‬ألف فلســطيني بدوي) ال تعترف إســرائيل بها‬ ‫مت طرح مشــروع القانون هذا فــي ‪ 2011‬كجزء‬
‫وتساوم سكانها على الرحيل واإلقامة في بلدات كبيرة مجاورة‪.‬‬ ‫مــن محاربة العنف بني أوســاط الشــبيبة‪ ،‬لكنه مت‬
‫مهند الذي كان يســتعد للتعلم اجلامعي ينتمي ألسرة فقيرة‬
‫هجرت‬
‫في حينه صده بعد املصادقة عليه بالقراءة األولى‪.‬‬
‫تعــد ثمانية أنفار والدهــم عاطل عن العمــل ووالدتهم ّ‬
‫الصهيونية عائلتها إلى غزة بعد النكبة الفلسطينية‪.‬‬ ‫وأعاد وزيــر األمن الداخلي غلعاد اردان األســبوع‬
‫املاضــي طــرح هــذا القانــون‪ ،‬زاعمــا ان الشــرطة‬
‫هواتف محمولة‬ ‫ستستخدمه في إطار محاربتها لـ «اإلرهاب»‪ .‬وقال‬
‫فــي الكنيســت‪ ،‬أمس‪« :‬عندمــا نرى الثمــن الدامي‬
‫وكانــت قوات كبيرة من الشــرطة قد داهمت منــزل العائلة‬
‫فجر أول من أمــس وحطموا بابه وهم يوجهــون بنادقهم نحو‬ ‫لغياب الصالحيات‪ ،‬آمل ان يفهم الكنيســت أهمية‬
‫رأس األب‪ .‬ويقــول أبــو مهند لـ «القدس العربي» إن الشــرطة‬ ‫هــذا التعديل القانوني‪ .‬وفي ضــوء الوضع األمني‬
‫اإلسرائيلية صادرت حاسوب ولده وكافة الهواتف احملمولة‪.‬‬ ‫الذي تواجهه إسرائيل أصبحت احلاجة ملحة الى‬
‫شابتان فلسطينيتان تشاركان في جمع احلجار لقاذفيها شمال رام الله أمس (أ ف ب)‬ ‫وقد مت أمس متديد اعتقال شــقيق منفذ العملية عمر العقبي‬ ‫توفير اآلليات للشرطة كي تواجه الوضع»‪.‬‬
‫(‪ 19‬عاما) وهــو طالب جامعي في محكمة الصلح في أشــكلون‬
‫(عسقالن (بستة أيام‪ .‬وكانت الســلطات الكندية قد طردته من‬
‫وقــال النائب احمد الطيبي مــن القائمة العربية‬
‫وقال نتنياهو إن «هناك ما يكفي مــن القوات في املدن وعلى‬ ‫البدوي فــي النقب‪ .‬طريق منفــذ العملية ليســت طريقنا‪ ،‬لكن‬ ‫اإلنكليزي قد ترك أثره عليه‪ .‬ويتابع «ليتني أســتطيع أن أدخل‬
‫مفارق الطــرق وفي املواصالت العامة»‪ .‬وأوضح أن تغيير أوامر‬ ‫الوضع الذي نتواجد فيه ليس ســهال‪ ،‬حني حتارب الدولة أبناء‬ ‫ألعماق نفسه ألفهم ما مر عليه‪ .‬فرب العاملني فقط يعرف ما الذي‬ ‫البالد في شباط‪ /‬فبراير املاضي بعدما بلغها للعمل والتعلم لعدم‬ ‫املشــتركة لـــ «القــدس العربي» ان القانــون يحول‬
‫إطــاق النار وتطبيقهــا على األرض خفض من العنف بشــكل‬ ‫شعبنا‪ .‬يجب ان يتوقف التحريض»‪.‬‬ ‫قاده لذلك»‪ .‬واســتنكرت الفعاليات السياســية العربية داخل‬ ‫حيازته تأشيرة دخول‪.‬‬ ‫كل عربي هدفــا لالعتداء‪ .‬ويعتبر ذلــك أداة تهديد‬
‫كبير‪ ».‬واســتطرد ان مــا تبقى هو « التحريض « في الشــبكات‬ ‫كما واصل رئيس حكومــة االحتالل بنيامني نتنياهو حمالته‬ ‫إسرائيل العملية لكنها حملت إسرائيل مسؤوليتها وتتهم رئيس‬ ‫ويتهــم والــد منفــذ العمليــة خليــل العقبي قــوات األمن‬ ‫للعــرب‪ .‬ويوضــح أنــه مــع الذريعة األمنيــة ميكن‬
‫االجتماعية متهما مدير فيســبوك أيضا بقوله «بن الدن يصادق‬ ‫على احلركة اإلســامية في الداخل وكرر تهديده بوقف متويلها‬ ‫حكومتها مبواصلة التحريض عليها‪.‬‬ ‫اإلســرائيلية بإعدام ولده ويقول إن احلقيقــة الكاملة لم تظهر‬ ‫تشــريع كل شــيء فــي إســرائيل‪ .‬وتابــع «عندما‬
‫تسوكربرغ»‪.‬‬ ‫من كل اجلهات‪ .‬وصدر أمس أمر يحظر على نائب رئيسها الشيخ‬ ‫وشــجبت القائمة املشــتركة العملية‪ .‬واوضحت ان نضال‬ ‫بعد ولم يبق له ســوى الترحم عليه‪ .‬الوالد الثاكل الذي اضطر‬
‫واكد نتنياهو ان «القدس ليســت مقسمة وليست مشتعلة»‪.‬‬ ‫كمال خطيب مغــادرة البالد‪ .‬وقــال نتنياهو مجــددا أمس إن‬ ‫اجلماهير العربية في إســرائيل هو نضال سياســي‪ ،‬شــعبي‬ ‫لفك بيت عزاء أقامه بســاحة منزله البســيط بتهديد الشــرطة‬ ‫طرح هذا القانون في ســياق ما يحدث في النوادي‬
‫وفــي تعقيبه على احلاجز املتحرك الذي مت وضعه بني حي قصر‬ ‫احلكومة ستغلق الصنبور املالي للحركة اإلسالمية‪.‬‬ ‫وبرملانــي غير عنيــف‪ .‬وتابعت في بيانها «نحــن نعود وندعو‬ ‫اإلســرائيلية أمس يوضح أن ولده قام بالعملية بشــكل فردي‪.‬‬ ‫الليليــة للشــبيبة لم يكن هنــاك أي أمــل ملثل هكذا‬
‫املندوب السامي وجبل املكبر في العاصمة‪ ،‬قال إن اجلدار الواقي‬ ‫وقال أمس إن األموال تصل احلركة اإلسالمية من اخلارج من‬ ‫اجلمهور العربي واليهــودي الى الوقوف معا فــي النضال من‬ ‫ويبــدو األب الثاكل صابرا على محنته وهو يروي أن ولده مهند‬ ‫قانون فاشي واآلن عندما يطرح في السياق األمني‬
‫الذي يبلغ طوله سبعة أمتار وضع في نقطة واحدة من أجل منع‬ ‫حركة اإلخوان املسلمني في تركيا ومصر‪ ،‬وأما في الداخل فتصل‬ ‫أجل اختراق دائرة االحتالل والكراهية الرهيبة ‪« .‬وشــدد على‬ ‫خرج األحد عند الرابعة فجرا وعاد بالرابعة بعد العصر من يوم‬ ‫يتمتع بفرص كبيرة»‪.‬‬
‫رشق الزجاجات احلارقة‪.‬‬ ‫من مصادر مختلفة‪.‬‬ ‫أن الطريق الوحيــدة لعمل ذلك هي إنهــاء االحتالل والتوصل‬ ‫عمل طويل‪.‬‬
‫كما يؤكد النائب دوف حنني (القائمة املشتركة‬
‫وقالت صحيفة «يديعوت أحرونوت « أمس ان قرار نتنياهو‬ ‫الى اتفاق سالم يضمن االستقالل والعدالة للشعبني»‪ .‬وحذرت‬
‫إعالم مجند‬ ‫هذا جاء في وقت يتواصل فيه النقاش مع املستشــار القضائي‬ ‫القائمة من «التحريــض والتخويف» من جانب احلكومة وقالت‬ ‫نضال سياسي‬ ‫(ان هــذا القانــون ال يوفر احلل وامنــا هو جزء من‬
‫للحكومة حول حظر احلركة اإلســامية‪ .‬ويخضع املوضوع اآلن‬ ‫ان «هذا هو ما أدى الى قتل املواطن األريتري هابطوم زرهوم»‪.‬‬ ‫املشــكلة‪ .‬الفتــا إلــى أن الشــرطة متلــك الكثير من‬
‫كما هو احلال في األزمات واصلت بعض الصحف االسرائيلية‬ ‫للعالج‪ ،‬وسيتم حتديد التطورات حسب اإلمكانيات القانونية‪.‬‬ ‫وهاجم رئيس حزب «يســرائيل بيتينا» افيغــدور ليبرمان‬ ‫ويقول األب إن زوجته أخبرته فور عودته من عيادة شقيقته‬ ‫األدوات وان التخلــي عــن املعاييــر يخلــق كراهية‬
‫مشاركة املؤسسة احلاكمة حتريضها على املواطنني العرب‪.‬‬ ‫كمــا قال نتنياهو ان «اجلمهور اإلســرائيلي يعرف أنه خالل‬ ‫القائمة املشــتركة‪ ،‬وقال خالل جلســة لكتلتــه «إن من ال يريد‬ ‫في مستشفى «ســوروكا» أن منهد عاد من العمل‪،‬اغتسل وخرج‬ ‫ومصاعب أكبر»‪.‬‬
‫وبــرز في «يديعــوت احرونــوت» التحريض علــى العرب‬ ‫الســنوات الســبع املنصرمة‪ ،‬وخاصة خالل الســنوات األربع‬ ‫معاجلة حنني زعبي وجمال زحالقة وحتريضهما ضد إســرائيل‬ ‫لبئر السبع اجملاورة‪ .‬ويضيف بلهجة هادئة «في األيام األخيرة‬
‫واملواطنني البدو في النقب‪ ،‬بشــكل خــاص‪ ،‬من خالل العنوان‬ ‫االخيرة‪ ،‬التي تفكك خاللها الشرق األوسط‪ ،‬وذبح مئات اآلالف‬ ‫وضد اليهود‪ ،‬عليــه أن ال يفاجأ بخروج «مخربني» من الناصرة‬ ‫تصرف مهند بشكل اعتيادي وهو أصال ليس إنسانا عنيفا»‪.‬‬ ‫ويحدد مشــروع القانون سلســلة مــن املصالح‬
‫الرئيسي الذي يتوج الصفحة األولى الذي جاء فيه‪« :‬مخرب من‬ ‫وهجر املاليني‪ ،‬حافظت انا على إســرائيل هادئة»‪ .‬وأضاف انه‬ ‫وحورة»‪ .‬واتهم ليبرمان رئيس احلكومة مبنح الشرعية للقائمة‬ ‫كما يوضح أبو مهند أنه وأبناءه يقومون بواجباتهم الدينية‬ ‫التجاريــة التــي يســمح فيهــا للشــرطة بإجــراء‬
‫بينكم» في رد على تصريح قادة اجملتمع البدوي بأنهم يشجبون‬ ‫يؤمن بأن الوضع يخضع للسيطرة‪ ،‬وتابع «إذا فحصنا احللبات‬ ‫املشتركة ألنه التقى أعضاءها‪.‬‬ ‫مثلهم مثــل بقية الناس ويرفض ما قام به ولده‪ ،‬ويقول إن واقع‬ ‫التفتيش اجلســدي الواســع للزوار‪ ،‬وفق تصريح‬
‫العملية ويســعون الى التعايــش‪ .‬ولم تكتــف الصحيفة بهذا‬ ‫التي كان ميكن اشتعالها – عرب إسرائيل‪ ،‬الضفة‪ ،‬غزة واحلرم‬ ‫وعقد رؤساء الســلطات احمللية البدوية في النقب‪ ،‬اجتماعا‬ ‫فلســطينيي الداخل يحتم عليهم النضال السياسي املدني فقط‬ ‫من قائــد املنطقة وبعــد تعليق الفتــة واضحة على‬
‫العنوان‪ ،‬بل توجت اخلبر في صفحتها الثانية بعنوان آخر جاء‬ ‫القدســي‪ ،‬ميكن القــول انه يعم الهدوء النســبي والســيطرة‬ ‫طارئا‪ ،‬ومن ثم مؤمترا صحافيا في بئر الســبع‪ .‬وخالله شجب‬ ‫وبنفس طويل‪.‬‬
‫املدخل حتدد ذلك‪ .‬لكن الطيبي يتوقع قيام الشرطة‬
‫فيــه «خطر من الداخل»‪ ،‬يتم فيه التركيز على هوية مهند وكونه‬ ‫اإلســرائيلية‪ ».‬وحسب رأيه فإن «الســلوك الصحيح هو الذي‬ ‫رئيس بلدية رهط طالل القريناوي العملية بشــكل قاطع‪ ،‬وحذر‬ ‫ويؤكد إنه لم يلحظ أيضا أي إشارة زعل أو إحباط لدى مهند‬
‫ابن مواطنة من مخيم النصيرات فــي غزة‪ ،‬تزوجت من مواطن‬ ‫ضمن عدم حدوث اشــتعال كبير باسم حرب دينية‪ ،‬مبا في ذلك‬ ‫من األبعاد املمكنة للعملية على العالقات بني سكان النقب‪ .‬وتابع‬ ‫الســيما أنه مييل لإلنطوائية‪ .‬ورجح أن طرده من قبل سلطات‬ ‫بتفعيل القانون بشــكل واســع حســب أحد بنوده‬
‫عربي من النقب وحصلت على الهوية اإلسرائيلية‪.‬‬ ‫اندالع إطالق الصواريخ من غزة ولبنان»‪.‬‬ ‫«ان هذا العمل فردي وال تقوموا رجاء بتعميمه على كل اجلمهور‬ ‫الهجرة في كندا وحرمانه من العمل وحتقيق حلمه بتعلم األدب‬ ‫التــي تخولها بإجراء هذا التفتيــش في مكان يعلن‬
‫قائد املنطقة بأنه يســمح فيــه بإجراء هذا التفتيش‬
‫إذا كان املــكان ينطــوي علــى خطر أمنــي معني او‬
‫عقب توقيع مشعل اتفاقا مع الرئيس زوما ومشاركة وفد من احلركة في مؤمتر مباليزيا‬ ‫تبــاع فيه املشــروبات الروحية‪ .‬ويســود التخوف‬
‫من وقوع مخالفات عنيفة فيه متس بأمن وســامة‬

‫املصري لـ «القدس العربي»‪ :‬حماس تفتح عالقات قريبا مع دول غير عربية وإسالمية وزيارة جنوب أفريقيا اختراق‬ ‫اإلنسان»‪.‬‬
‫يشــار الى ان القانون يســمح اليــوم بالتفتيش‬
‫اجلســدي لشــخص فقــط إذا اشــتبهت الشــرطة‬
‫بحمله لســاح بهدف لتنفيــذ مخالفة‪ ،‬لكن القانون‬
‫احلركة‪ ،‬غير أن األمم املتحدة العضو في الرباعية‬ ‫فــي مدينتي بريتوريــا وجوهانســبرغ بجنوب‬ ‫املقبلة لدى حماس‪ ،‬بأن هذا «االختراق السياسي»‬ ‫ما دفع إســرائيل للتعبير عــن انزعاجها من هذه‬ ‫غزة ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫وكذلك روســيا‪ ،‬جتريان لقاءات مــع قادة حركة‬ ‫أفريقيا‪ ،‬ملناقشــة دعم القضية الفلسطينية‪ ،‬وذلك‬ ‫الذي متثل في زيارة وفــد حماس جلنوب أفريقيا‬ ‫الزيارة‪.‬‬ ‫اجلديد سيســمح بتفتيــش كل شــخص‪ .‬وحملت‬
‫حماس‪.‬‬ ‫ضمن برنامج احلركة في الزيــارة احلالية‪ .‬وقدم‬ ‫ستتبعه اختراقات سياسية أخرى في القريب‪.‬‬ ‫وأكد املصري أن حماس معنيــة بتعزيز مكانة‬ ‫كشــف قيادي بارز في حركة حماس لـ«القدس‬ ‫منظمات حقوقية فلسطينية ويهودية على مشروع‬
‫وترافقت زيارة مشــعل جلنــوب أفريقيا‪ ،‬مع‬ ‫مشعل خالل اللقاء مداخلة قصيرة‪ ،‬ثم أجاب على‬ ‫وقال مشــعل في تصريح صحافــي نقله موقع‬ ‫القضية الفلســطينية‪ ،‬وإيجاد الدعــم الكافي لها‬ ‫العربــي» عن وجــود ترتيبــات لزيــارات تقوم‬ ‫القانون واعتبرته قانونا ظالميا يتنافى مع املفهوم‬
‫زيــارة أخرى لوفد مــن حماس يرأســه الدكتور‬ ‫أسئلة النشطاء الذين حضروا اللقاء‪.‬‬ ‫حمــاس إنه جــرى التوقيــع على رســالة نوايا‬ ‫دوليا «فــي ظل الصلف والتعنــت واجلرائم التي‬ ‫بها وفــود رفيعة مــن حركة حماس إلــى العديد‬
‫خالد القدومي ملاليزيا‪ ،‬حيث التقي قيادات احلزب‬ ‫واستشــاطت إســرائيل غضبا مــن الزيارة‪،‬‬ ‫مشتركة مع حزب املؤمتر الوطني (‪ )ANC‬احلاكم‬ ‫يرتكبها العدو الصهيوني»‪ .‬وقال إن حترك حركته‬ ‫الدميقراطي‪.‬‬
‫من الــدول‪ ،‬من خــارج دائــرة العاملــن العربي‬
‫احلاكم هناك‪ .‬وجاء ذلك خالل املشاركة في مؤمتر‬ ‫خاصة وأنها تنادي دومــا مبقاطعة حماس‪ ،‬التي‬ ‫في جنــوب أفريقيــا‪ .‬وأضاف أن رســالة النوايا‬ ‫على صعيد تعزيز العالقات مع هذه الدول يأتي في‬ ‫واإلسالمي‪ .‬وأكد النائب مشير املصري لـ «القدس‬
‫أقامه حزب «أمنو» احلاكم هناك‪.‬‬ ‫تفرض عليهــا اللجنة الرباعية الدولية شــروطا‬ ‫تضمنت التعاون بني حركة حماس وحزب املؤمتر‪،‬‬ ‫ظل «فشل مشروع التسوية في حتقيق احلد األدنى‬ ‫العربــي» أن زيــارة وفد احلركة برئاســة رئيس‬ ‫استهداف مؤيدي املقاطعة‬
‫وذكــرت تقاريــر أن وفــد حمــاس عقد خالل‬ ‫قاسية من أجل انفتاحها على العالم‪ ،‬وهي شروط‬ ‫لالستفادة من جتربة احلزب ودولة جنوب أفريقيا‬ ‫من املطالب الفلسطينية‪ ،‬وفي ظل فشله في إيجاد‬ ‫املكتب السياسي خالد مشــعل إلى جنوب أفريقيا‬
‫وجــوده ومشــاركته فــي املؤمتــر مجموعة من‬ ‫ترفضها احلركة‪ .‬واستدعت اخلارجية اإلسرائيلية‬ ‫في التحرر ومواجهة النظام االحتاللي العنصري‪.‬‬ ‫الدعم الدولي الالزم لها»‪ .‬وأضاف أن االنفتاح على‬ ‫ولقــاء الرئيس جاكــوب زوما‪ ،‬متثــل «اختراقا‬ ‫وفي ســياق متصل تعمل حكومة االحتالل على‬
‫اللقــاءات مع القيادة املاليزية والوفود املشــاركة‬ ‫من أجل ذلك معاون ســفير جنوب أفريقيا إلبالغه‬ ‫ولفت إلى مــا يعانيه الشــعب الفلســطيني من‬ ‫حركة حماس من العديد من الدول يرجع «ألن هذه‬ ‫سياســيا» جديدا حلماس‪ ،‬من أجل احلصول على‬
‫مــن ‪ 20‬دولــة إلطالعهــم على تطــورات الوضع‬ ‫«احتجاجا شديد اللهجة» يتعلق بالزيارة التي قام‬ ‫ً‬
‫نظاما‬ ‫ً‬
‫مشــيرا إلى كونــه‬ ‫االحتالل اإلســرائيلي‪،‬‬ ‫الدول تدرك أنه ال ميكن جتاوز حماس في أي عمل‬ ‫ســن قانون مينع دخول املواطنــن األجانب الذين‬
‫الدعم العاملي للقضية الفلسطينية‪.‬‬
‫الفلسطيني وأحداث انتفاضة القدس‪.‬‬ ‫بها وفد حماس‪.‬‬ ‫ً‬
‫مشــابها ملا كان عليه احلال في‬ ‫ً‬
‫عنصريا‬ ‫ً‬
‫احتالليا‬ ‫كونهــا متثل األغلبية البرملانية والسياســية على‬ ‫وقال إن حركته معنية بتوسيع دائرة عالقاتها‬ ‫يدعون الى مقاطعــة الدولة ومنتجاتها‪ .‬وكما يبدو‬
‫وشــملت لقاءات وفــد حماس حســب موقع‬ ‫وقال املتحدث باسم الوزارة اميانويل نحشون‬ ‫جنوب أفريقيا‪ .‬وعبر عن ســعادته بالتواجد في‬ ‫األرض»‪ .‬وكشف املصري في ســياق تصريحاته‬ ‫وانفتاحهــا علــى العديد مــن الــدول األجنبية‪،‬‬ ‫فإن هذا القانون الذي بادر اليه االئتالف احلكومي‬
‫«الرســالة نت» املقــرب من حمــاس نائب رئيس‬ ‫إن حــزب املؤمتــر الوطني األفريقــي احلاكم دعا‬ ‫موجها التحية لشــعب جنوب‬ ‫ً‬ ‫جنــوب أفريقيــا‪،‬‬ ‫لـ «القــدس العربي» عــن وجــود تخطيط لدى‬ ‫للمســاهمة في تعزيز مكانة القضية الفلسطينية‪،‬‬ ‫سيشــمل من يدعــون الــى مقاطعة املســتوطنات‪.‬‬
‫الــوزراء الدكتــور زاهد حميدي‪ ،‬الــذي أكد على‬ ‫وفدا من حركة حماس برئاســة مشعل إلى جنوب‬ ‫أفريقيا وأحزابها وقواها‪.‬‬ ‫قيادة حماس‪ ،‬لترتيب زيــارات للعديد من الدول‬ ‫عند العديــد من األقطاب الدولية‪ .‬وأشــار إلى أن‬ ‫وقــرر أعضــاء اللجنــة الوزارية لشــؤون القانون‪،‬‬
‫استمرار بالده في دعم صمود الشعب الفلسطيني‬ ‫أفريقيــا‪ .‬وأضاف «نعتقد أن هذه الدعوة تشــجع‬ ‫وكان أبو مرزوق قد قــال في تصريح صحافي‬ ‫من خارج العاملني العربي واإلســامي في املرحلة‬ ‫حماس تسعى إلى توســيع دائرة عالقاتها خارج‬
‫وانتفاضته ضد االحتالل‪.‬‬ ‫علــى اإلرهاب من خــال إعطاء شــرعية ملنظمة‬ ‫إنه مت التوافق علــى مجمل القضايا السياســية‬ ‫املقبلة‪ .‬وأكد في السياق ذاته أن احلركة «ال تزاحم‬ ‫العاملني العربي واإلســامي‪ ،‬وباألخص مع الدول‬ ‫أمــس‪ ،‬دعم مشــروع القانــون الذي طرحــه يانون‬
‫وكان مــن ضمــن اللقاءات اجتمــاع مع األمني‬ ‫إرهابية يعرفها كذلك العالم املتمدن»‪.‬‬ ‫التــي طرحت على أجنــدة اللقاء‪ .‬وأشــاد بدولة‬ ‫أي طرف ضمن توســيع صداقاتها»‪ ،‬وأشــار إلى‬ ‫التي عانت االحتالل واالضطهاد والعنصرية مثل‬ ‫ميغل (البيت اليهودي)‪ ،‬لكنهم حثوه على االنتظار‬
‫العام للحزب احلاكم الوزير تنكو عدنان منصور‪،‬‬ ‫ومن ضمن الدول التي تســاند موقف الرباعية‬ ‫ً‬
‫مشيرا إلى ما قاله نيلسون مانديال‬ ‫جنوب أفريقيا‪،‬‬ ‫أن حماس ال تســعى للتوصل إلــى هذه العالقات‬ ‫جنوب أفريقيــا‪ .‬وأول من أمس التقــى وفد رفيع‬ ‫لشــهر حتى إجنــاز مشــروع القانــون احلكومي‪.‬‬
‫ورئيس احلزب اإلســامي املاليزي الشــيخ عبد‬ ‫كل مــن الواليات املتحــدة واالحتــاد األوروبي‪،‬‬ ‫عند تســلمه رئاســة جنوب أفريقيــا‪ ،‬إن «دولة‬ ‫لتعزيــز عالقاتهــا احلزبية‪ ،‬بل تنطلــق من باب‬ ‫من حماس بقيادة مشــعل وعضوية كل من نائبه‬ ‫وقدم ميغل مشــروعه هذا سوية مع ‪ 25‬نائبا بينهم‬
‫الهــادي أوانغ‪ ،‬إضافــة إلى لقاءات مــع قيادات‬ ‫الذيــن يعتبرون حركة حمــاس «حركة إرهابية»‬ ‫جنوب أفريقيا لن تشــعر باالستقالل حتى تستقل‬ ‫احملافظة على مكانة القضية الفلسطينية‪.‬‬ ‫موســى أبو مرزوق‪ ،‬وعضوي املكتب السياســي‬
‫نواب في «املعسكر الصهيوني» املعارض‪.‬‬
‫اجملتمع املدني املاليزي ومع وفود من أندونيســيا‬ ‫ويطالبونهــا بنبذ العنف واالعتراف بإســرائيل‪،‬‬ ‫فلسطني»‪.‬‬ ‫وعــاد املصــري وقال حــن ســألته «القدس‬ ‫ســامي خاطر ومحمــد نــزال‪ ،‬بالرئيس اجلنوب‬
‫وبنغالدش وكمبوديا وروسيا وغيرها‪.‬‬ ‫قبــل االنفتاح عليها‪ ،‬وهي شــروط ترفضها بقوة‬ ‫ً‬
‫ناشطا‬ ‫ويوم أمس اجتمع وفد من حماس مع ‪80‬‬ ‫العربي» عن آفــاق العمل السياســي في املرحلة‬ ‫أفريقــي ووقع معه اتفاقية تعاون مشــترك‪ ،‬وهو‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪8‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫نددت بـ«االستغالل املغرض لتسجيالت وهمية» حول تدهور حالته الصحية وتعرضه للتعذيب‬

‫السلطات املغربية تنفي ما تضمنه تقرير منظمة العفو الدولية‬


‫حول وضعية املعتقل اإلسالمي علي عراس‬
‫اإلضراب الذي يدعيه هو إضراب صوري» وإنه‬ ‫الضغط على إدارة املؤسســة من أجل احلصول‬ ‫الرباط ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫«ال ميكن للوضع الصحي لسجني أن يبقى مستقرا‬ ‫علــى امتيازات غير قانونية مــن جهة‪ ،‬وتضليل‬
‫أو متوازنا بعد خوضه إضرابا عن الطعام قرابة‬ ‫الرأي العام‪ ،‬من جهة ثانية»‪.‬‬ ‫نفــت الســلطات املغربية تقارير مــا ورد في‬
‫شهرين اثنني»‪.‬‬ ‫واعتقل علي عراس في مدينة مليلية املغربية‬ ‫تقريــر ملنظمــة حقوقيــة عاملية حــول وضعية‬
‫ووصفــت املندوبية احتجاج عــراس‪ ،‬الذي‬ ‫التي حتتلها اســبانيا في نيســان‪/‬أبريل ‪،2008‬‬ ‫معتقل إســامي تقول انه يخــوض إضرابا عن‬
‫ســبق أن أعلن عنه‪ ،‬بكونه «وســيلة يحاول من‬ ‫ورحــل إلى املغرب فــي ‪ 2010‬حيــث حكم عليه‬ ‫الطعام ونددت «باالستغالل املغرض لتسجيالت‬
‫خاللهــا الضغط علــى إدارة املؤسســة من أجل‬ ‫بالســجن ‪ 15‬عاما في ‪ 2011‬بتهم «تكوين عصابة‬ ‫وهمية»‪.‬‬
‫احلصول على امتيازات غيــر قانونية من جهة‪،‬‬ ‫إجرامية إلعداد وارتكاب أعمال إرهابية في إطار‬ ‫وأكــدت املندوبية العامة إلدارة الســجون‬
‫وتضليل الرأي العام‪ ،‬من جهة ثانية»‪ ،‬وقالت أن‬ ‫مشروع جماعي يهدف إلى املس اخلطير بالنظام‬ ‫وإعــادة اإلدمــاج أن علــي عــراس‪ ،‬املعتقل‬
‫عراس «يحظى برعاية طبية منتظمة منذ إيداعه‬ ‫العام»‪.‬‬ ‫البلجيكي من أصــل مغربي ال «يخوض إضرابا‬
‫السجن»‪.‬‬ ‫ودعت منظمــة العفــو الدولية (امنســتي)‬ ‫مفتوحــا عــن الطعــام» وقالت أنــه «إضراب‬
‫ونقلت منظمة العفو الدولية عن عائلة عراس‬ ‫الســلطات املغربية إلــى توفيــر رعاية صحية‬ ‫صوري»‪ ،‬مســتندة في ذلك إلــى فحص طبي‪.‬‬
‫ان «حالتــه الصحيــة تدهورت بشــكل خطير‬ ‫ســريعة لعلي عراس الذي تطالب األمم املتحدة‬ ‫وبخصوص ظــروف اعتقاله قالــت أنه «يقيم‬
‫ويعاني من آالم حــادة في الرأس والكبد والكلى‬ ‫بإطالق ســراحه‪ ،‬ويخوض إضرابا عن الطعام‬ ‫لوحده فــي غرفــة مبســاحة َت َســع لثمانية‬
‫منذ ‪ 13‬تشــرين األول‪/‬أكتوبر حيث مت نقله إلى‬ ‫منذ نحو شهرين بسبب «ســوء املعاملة» داخل‬ ‫أشــخاص وتتوفر علــى الشــروط الصحية‬
‫عيادة الســجن على نقالة‪ ،‬كما انه ال يســتطيع‬ ‫السجن‪.‬‬ ‫املطلوبة من إنارة وتهوية ونظافة»‪.‬‬
‫الوقوف» وأن «الطاقم الطبــي الذي فحصه أكد‬ ‫وقالــت املنظمــة ان «علي عــراس دخل في‬ ‫ونددت املندوبية في بــاغ أصدرته ردا على‬
‫علي عراس‬ ‫أنه في حاجة إلى أن ينقل إلى املستشفى‪ ،‬لكن لم‬ ‫إضراب عن الطعام في ‪ 25‬آب‪/‬أغســطس املاضي‬ ‫نداء ملنظمة العفو الدولية بـ«االستغالل املغرض‬
‫يتم بعد نقله من سجن سال بالقرب من العاصمة‬ ‫ويعيــش ظروفا ســيئة وفي حاجة ماســة إلى‬ ‫لتســجيالت يوهم فيها هذا السجني الرأي العام‬
‫التي تعنى بحماية حقوق اإلنسان‪ ،‬قاموا بزيارة‬ ‫املاضي «شــملت كافة املعتقلني ومرافق املؤسسة‪،‬‬ ‫اإلنســان قاموا بزيارة املعتقل يوم ‪ 10‬تشــرين‬ ‫املغربية الرباط»‪.‬‬ ‫رعاية طبية عاجلة»‪.‬‬ ‫بتدهور حالتــه الصحية وتعرضــه للتعذيب»‬
‫السجني علي عراس بتاريخ ‪ 2015/09/10‬فعاينوا‬ ‫ومتت وفقــا للضوابــط القانونيــة والتنظيمية‬ ‫األول‪ /‬أكتوبر اجلــاري «فعاينوا ظروف اعتقاله‬ ‫وأوضحت ان عراس اســتفاد «من ‪ 116‬فحصا‬ ‫وقالــت مندوبية الســجون فــي املغرب ان‬ ‫و»مبحاولــة تبخيــس اجملهودات التــي تبذلها‬
‫ظروف اعتقاله واستمعوا إليه‪ ،‬كما قامت شقيقته‬ ‫املعمول بها في هذا اجملال وفي احترام تام للكرامة‬ ‫واستمعوا إليه»‪.‬‬ ‫طبيا باملصلحة الطبية للمؤسسة السجنية‪ ،‬ومن‬ ‫«املؤشرات األساسية التي أســفر عنها الفحص‬ ‫املندوبية العامة من أجل حتســن ظروف اعتقال‬
‫فريدة عراس‪ ،‬قامت بزيارته يومي ‪ 8‬و‪ 9‬تشــرين‬ ‫اإلنســانية جلميع السجناء»‪ ،‬و أن النيابة العامة‬ ‫وردت املندوبيــة على اتهامــات عراس إلدارة‬ ‫‪ 39‬استشارة لدى أطباء مختصني خارج السجن‪،‬‬ ‫الطبي اجملــرى لعلي عــراس‪ ،‬في ‪ 12‬تشــرين‬ ‫السجناء وصون كرامتهم»‪.‬‬
‫األول‪ /‬أكتوبــر اجلــاري «واعترفــت بالظروف‬ ‫اخملتصة وممثلــن عن اجمللــس الوطني حلقوق‬ ‫ســجن ســا‪ 2‬بتعريضه لســوء معاملة‪ ،‬بـ»إن‬ ‫و‪ 21‬فحصا مختبريــا»‪ ،‬مؤكدة أن النيابة العامة‬ ‫االول‪/‬أكتوبر اجلاري‪ ،‬من طــرف الطاقم الطبي‬ ‫وقالــت «إن ادعــاءات خوض إضــراب عن‬
‫املالئمة للزيارة»‪.‬‬ ‫اإلنسان‪ ،‬باعتباره املؤسسة الوطنية الدستورية‬ ‫املعتقل خضع لعملية تفتيش نهاية ايلول‪/‬سبتمبر‬ ‫اخملتصــة وممثلني عن اجمللــس الوطني حلقوق‬ ‫للمؤسسة السجنية سال ‪ ،2‬بني بشكل واضح أن‬ ‫الطعام ما هوي إال وســيلة يحــاول من خاللها‬

‫مؤسسة حقوقية مغربية‬ ‫احتجاجا على حمالت املنع والقمع والتشهير التي يتعرض لها‬

‫تدعو إلى املساواة الشاملة بني‬ ‫«اللجنة الوطنية للتضامن مع الناشط املغربي‬
‫الرجل واملرأة مبا في ذلك اإلرث‬
‫وعقد الزواج وفسخه‬ ‫املعطي منجب» تدعو إلى تنظيم وقفة احتجاجية‬
‫الرباط ـ «القدس العربي»‪:‬‬ ‫خوض إضراب مفتوح عن الطعــام في مقر الفرع احمللي‬ ‫الرباط ـ «القدس العربي»‬
‫للجمعية املغربية حلقوق اإلنســان في الرباط ابتداء من‬
‫دعت مؤسســة حقوقية مغربية رســمية إلى املســاواة الشاملة بني‬ ‫يــوم ‪ 6‬أكتوبر اجلــاري‪ ،‬هذا اإلضراب مــا زال متواصال‬ ‫من محمود معروف‪:‬‬
‫الرجــل واملرأة مبا في ذلك اإلرث انســجاما مع ما جاء في الدســتور من‬ ‫حتى يومنا هذا‪.‬‬
‫املناصفة واملساواة‪.‬‬ ‫وتعتــزم اللجنــة الدولية للدعــم القيام بسلســلة من‬ ‫دعت اللجنــة الوطنية للتضامن مع املؤرخ والناشــط‬
‫ودعــا اجمللس الوطني حلقوق اإلنســان إلى تعديل مدونة األســرة‬ ‫اإلجراءات لرفع جميع أشــكال االنتهاكات املرتكبة ضد‬ ‫املغربــي املعطي منجب إلــى وقفة احتجاجيــة أمام مقر‬
‫بشــكل مينح املرأة حقوقا متســاوية مع الرجل‪ ،‬وذلك فيما يتصل بعقد‬ ‫منجــب‪ ،‬ودعت احلكومة املغربية الحترام حقه في حرية‬ ‫البرملــان املغربي‪ ،‬اليــوم األربعاء‪ ،‬وأهابــت بكل املثقفني‬
‫الزواج وفسخه وفي العالقة مع األطفال‪ ،‬وفي مجال اإلرث‪ ،‬وفقا للفصل‬ ‫التنقــل‪ ،‬ووضــع حد جلميع أشــكال املضايقــات إزاءه‪،‬‬ ‫واحلقوقيني والسياسيني احلضور بكثافة «إلجناح هذه‬
‫‪ 19‬من الدســتور واملادة ‪ 16‬من اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز‬ ‫وتعلن اللجنة أن قائمــة املوقعني تظل مفتوحة للمثقفني‬ ‫احملطــة التضامنية االحتجاجية مع املعطي منجب‪ ،‬الذي‬
‫ضد املرأة‪.‬‬ ‫واألكادمييني والكتاب والفنانني‪ ،‬الراغبني في االنخراط‬ ‫يخوض إضرابا عن الطعام وصل يومه اخلامس عشــر‪،‬‬
‫وشدد اجمللس في تقرير حول «وضعية املساواة واملناصفة في املغرب‪:‬‬ ‫في هذا الفعل التضامني‪.‬‬ ‫احتجاجا على حمــات املنع والقمع والتشــهير التي ما‬
‫صون إعمال غايات وأهداف»‪ ،‬قدمه صباح أمس الثالثاء في الرباط على‬ ‫مــن جهــة أخــرى َ‬
‫قــال مركــز احلقــوق واحلريــات‬ ‫فتئ يتعرض لها»‪.‬‬
‫«ســحب كل اإلعالنات التفســيرية املتعلقة باتفاقية القضاء على جميع‬
‫املغربــي إن حريــة والتعبيــر والصحافــة فــي املغــرب‬ ‫وتثير الوضعيــة احلقوقية والصحيــة معطي منجب‬
‫أشــكال التمييز ضد املرأة والعمل على تعميم هــذه االتفاقية على نطاق‬
‫واسع»‪.‬‬ ‫عرفــت «تراجعــات خطيرة» خــال الســنوات األخيرة‪،‬‬ ‫رئيس جمعية «احلرية اآلن»‪ ،‬قلقا بعد متسكه باالضراب‬
‫واعتبر أنه «بعد أربع ســنوات من تبني الدســتور اتسم مسار العمل‬ ‫رغــم املصادقة علــى العهــد الدولي اخلــاص باحلقوق‬ ‫عن الطعام احتجاجا على قرار السلطات منعه من السفر‬
‫التشــريعي بالتبخر التدريجي للوعود التي جاء بها القانون األسمى»‪،‬‬ ‫املدنية والسياســية‪ ،‬وتنصيص الدســتور فــي عدد من‬ ‫وإطالق اتهامات زائفة وحملة تشهيرية ضده‪.‬‬
‫فيما يخــص التأخر في إحداث هيئة املناصفة ومكافحة أشــكال التمييز‬ ‫بنوده على ضمان حرية الــرأي والتعبير والوصول إلى‬ ‫وتقــول الســلطات ان منــع منجــب من الســفر يعود‬
‫واجمللس االستشــاري لألســرة والطفول‪ ،‬وضمان متثيلية النساء في‬ ‫وجاء في مذكرة رفعها املركز‬
‫َ‬ ‫املعلومات لكافة املواطنني‪.‬‬ ‫املعطي منجب‬ ‫إلــى اختالالت مالية فــي مركز بحثي أثناء رئاســته له‪،‬‬
‫تعيــن وانتخاب أعضاء هذه احملكمة‪ ،‬زد علــى ذلك عدم تضمن القانون‬ ‫احلقوقــي إلى عبد االله بــن كيران رئيــس احلكومة‪ ،‬أن‬ ‫واســتدعت الشــرطة منجب أول أمس االثنني لالستماع‬
‫التنظيمي املتعلق بالتعيني في املناصب العليا ألي مقتضى خاص بإرساء‬ ‫«التراجعات اخلطيرة» التي عرفهــا مجال حرية التعبير‬ ‫جانــب هذه القضيــة التي تعتبر اليوم أكبــر محك لنوايا‬ ‫يذكــر أن منجب دخل في إضــراب مفتوح عن الطعام‬ ‫اليه في هذا االتهام‪.‬‬
‫املناصفة‪.‬‬ ‫والصحافــة كرســه اســتمرار تقهقر املغرب في مؤشــر‬ ‫السلطة في املغرب في جتسيد نواياها اإلصالحية»‪.‬‬ ‫منــذ ‪ 15‬يومــا بعد منعــه من الســفر إلى اخلــارج ملرتني‬ ‫ونقــل منجب‪ ،‬بســيارة إســعاف‪ ،‬من الربــاط حيث‬
‫ودعا احلكومة إلى تســريع إحداث هيئة املناصفة ومكافحة أشــكال‬ ‫حرية الصحافة في كل التقارير الســنوية التي تصدرها‬ ‫ومنذ إعــان املعطــي منجــب‪ ،‬رئيس «احلريــة اآلن»‬ ‫متتاليتني‪ .‬وكانت شــرطة احلدود في مطار الرباط سال‬ ‫يخــوض إضرابه عن الطعــام في مقر اجلمعيــة املغربية‬
‫التمييز و تخويلها اختصاصات احلماية والوقاية والنهوض باملســاواة‬
‫املنظمات الدولية املســتقلة التي تُ عنــى باجملال‪ ،‬واصفا‬ ‫إضرابه املفتوح عن الطعام يوم ‪ 6‬أكتوبر‪ ،‬تأسست جلنة‬ ‫قد منعت معطــي منجب من مغادرة املغــرب‪ ،‬بدعوى أن‬ ‫حلقــوق اإلنســان إلى الــدار البيضــاء (‪ 80‬كلــم) حيث‬
‫واملناصفة بني اجلنسني‪ ،‬وتخويل الســلطات التي متكنها من االضطالع‬
‫املراكزَ التي يتبوؤها املغرب في هذه التقارير بـ»اخملجلة‬ ‫دولة للدفاع عنه من كبار األسماء األكادميية واإلعالمية‬ ‫املنع ساري املفعول منذ ‪ 10‬اب‪/‬أغسطس ‪.2015‬‬ ‫استمعت اليه النيابة العامة‪.‬‬
‫بأدوار توجيه وتتبع وتقييم مدى تنفيذ كافة التشــريعات والسياسات‬
‫العمومية‪ ،‬وسن قانون يعرف التمييز ويعاقب عليه وينص على عقوبات‬ ‫وال تليق مبكانته وتاريخه»‪.‬‬ ‫في العالم‪.‬‬ ‫وقالت جلنة التضامــن إن املعطي منجب «رغم حالته‬ ‫وقال املــؤرخ واألكادميي املغربي أنــه رفض اإلجابة‬
‫ملزمة قانونا ومتناسقة ورادعة‪.‬‬ ‫وأشار املركز تراجع حرية الرأي والتعبير في املغرب‪،‬‬ ‫وأصدرت هذه اللجنة بيانا تطالب فيه احلكومة برفع‬ ‫الصحيــة املتدهــورة أصــر أن يتحمــل عنــاء التنقل عبر‬ ‫عــن األســئلة التي وجهت له مــن طرف الفرقــة الوطنية‬
‫وشــدد على ضرورة التســريع بإخراج اجمللس االستشاري لألسرة‬ ‫عــدم توفيرِ الضمانــات القانونية حلمايــة مصدر اخلبر‬ ‫يدها عن املؤرخ والفكــر معطي منجيب‪ ،‬ورفع كل القيود‬ ‫ســيارة إســعاف إلــى الــدار البيضــاء لالســتجابة إلى‬ ‫للشــرطة القضائية بالــدار البيضاء‪ ،‬مؤكدا أنه تشــبث‬
‫والطفولة واحلرص على ارتكازه على أساس احترام احلقوق األساسية‬ ‫وملمارســة احلــق فــي الولــوج إلــى املعلومــات بحرية‪،‬‬ ‫التي تفرضها على حرية تنقله وحركته‪.‬‬ ‫االســتدعاء الــذي توصل به مــن طرف الفرقــة الوطنية‬ ‫بحقه الدســتوري في عــدم اإلجابة‪ .‬واعتبــر منجب أنه‬
‫جملموع أفراد األسر‪.‬‬ ‫واســتمرار املضايقات والتعســف في وجــه الصحافة‬ ‫وجتــاوز أعضــاء اللجنــة الدوليــة التــي يرأســها‬ ‫للشــرطة القضائيــة‪ ،‬وهي املــرة الثانية التي يســتجيب‬ ‫مستهدف سياسيا‪ ،‬وأن أسئلة الفرقة لم تكن سياسية‪،‬‬
‫ووجه اجمللس انتقــادات الذعة للمقتضيات القانونية املنظمة لإلرث‪،‬‬ ‫املســتقلة واإلعــام احلر «عبــر املنع من اإلشــهار وعبر‬ ‫البروفســور عبدالله حمــودي‪ ،‬أكثر من ‪ 70‬اســما ا أبرز‬ ‫فيها األســتاذ منجب الستدعاء من هذه الفرقة‪ ،‬وفي كل‬ ‫قبل أن يوضح أنه لن يجيب ســوى أمام القاضي‪ .‬اال انه‬
‫واصفا إياهــا بـ«غير املتكافئة» فــي الرفع من الهشاشــة وفقر الفتيات‬ ‫احملاكمــات اجلائرة والعقوبــات احلبســية والغرامات‬ ‫األسماء العاملية األكادميية واإلعالمية من أكثر من دولة‬ ‫مرة كان يقوم بذلك بشــكل تلقائي وفي انسجام تام مع‬ ‫قال أن الشــرطة خالل مــدة مكوثه لدى الفرقــة التي لم‬
‫والنســاء‪ ،‬مبرزا ان الوقف والقواعد التي حتكم أراضي اجلموع تساهم‬ ‫املالية الضخمة‪ ،‬واإلغالق واملنع حني تفشــل كل السبل‬ ‫عبــر العالم‪ .‬وقالــت اللجنة الدولية في بيان تأسيســها‬ ‫قناعاتــه وفي احترام كامل للقانــون‪ ،‬وهو ما يكذب كل‬ ‫تتجاوز ‪ 35‬دقيقة‪ ،‬تعاملوا معه بطريقة جيدة ومهنية‪.‬‬
‫فــي جتريدهم من حقهن فــي ملكية األرض أو فــي اإلرث‪ ،‬داعية في هذا‬ ‫السابقة في ترويضها وجعلها بوقا للدعاية والتهليل»‪.‬‬ ‫إنهــا تأسســت لتقــدمي الدعم لألســتاذ املعطــي منجب‬ ‫اإلدعات القائلة بأن األســتاذ منجب رفض االســتجابة‬ ‫ونقــل موقع «األيــام ‪ »24‬عن منجب إن أبرز األســئلة‬
‫السياق إلى «تعديل مدونة األســرة بشكل مينح للمرأة حقوق متساوية‬
‫رئيس احلكومة‬
‫وطلب مركز احلقوق واحلريــات من َ‬ ‫الــذي يخضع منذ مدة لضغوطات ومضايقات من طرف‬ ‫الســتدعاء الشــرطة‪ ،‬والتي اتخذت كمبرر حلرمانه من‬ ‫التــي وجهت لــه هــي إن كان مركز ابن رشــد يتاجر في‬
‫مع الرجل في ما يتصل بانعقاد الزواج وفســخه وفي العالقة مع األطفال‬
‫بإلغــاء وزارة االتصــال‪ ،‬بكونهــا «بدعــة اســتحدثتها‬ ‫الســلطات املغربية التي بــدأت بحملة إعالمية لتشــويه‬ ‫حقه في السفر خارج املغرب»‪.‬‬ ‫الــرأي‪ ،‬قائال «هذا هو أكثر ســؤال علــق بذهني لغرابته‬
‫وكذا في مجال اإلرث»‪.‬‬
‫واعتبــر أن التعديالت املتعاقبة التي همت التشــريع اجلنائي ال يزال‬ ‫األنظمة الشــمولية‪ ،‬بهدف الســيطرة على الــرأي العام‪،‬‬ ‫الســمعة‪ ،‬تلتها متابعة قضائية هدفها معاكســة أنشطة‬ ‫وســجلت اللجنــة في بيانهــا «زيف هــذه اإلدعاءات‬ ‫وهذه ليســت تهمة»‪ ،‬كما أن من بني أسئلة الفرقة كانت‪،‬‬
‫يهمني عليها الطابع األبوي وميس احلريات الفردية‪ ،‬وأن األحكام املتعلقة‬ ‫وبغية امتــاك الدولة لكل وســائل اإلعــام‪ ،‬وحتويلها‬ ‫األســتاذ منجب قــي خدمة حريــة الصحافــة والتعبير‬ ‫التي بنت عليها الســلطات قرارها الظالم واجلائر‪ ،‬تضع‬ ‫يضيف منجب‪« ،‬إن كنت أحترم العدالة»‪.‬‬
‫باالغتصاب مثال تخلق نوعا من التراتبية في التعامل مع الضحايا‪ ،‬وهو‬ ‫إلــى أدوات للدعايــة للحاكم الفرد أو للحــزب احلاكم»‪،‬‬ ‫والتغيير الدميقراطي في املغرب‪.‬‬ ‫الدولــة وأجهزتها أمام مســؤولياتهم للتدخــل الفوري‬ ‫وأكد إن باقي األســئلة كانت بســرعة وأنه لم يتمكن‬
‫األمر الــذي ينطبق عن احلق في اإلجهاض باعتباره يضع النســاء أمام‬ ‫ودعــا إلى تعويضهــا مبجلس أعلى لإلعــام‪ ،‬يتكون من‬ ‫واعلنــت التزامها بدعــم معطي منجــب الذي ميارس‬ ‫لرفع هــذا احليف الذي طال األســتاذ منجب‪ ،‬وحتملهم‬ ‫من ســماعها ألنه كان متعبا‪ ..‬وقــال املتحدث إن أعضاء‬
‫وضعية عدم مساواة اجتماعية‪ ،‬والتي تشكل مسا بحرية النساء‪.‬‬ ‫ممثلي املهنيني والتقنيني في مجــال الصحافة واإلعالم‬ ‫مختلــف أشــكال االحتجــاج للتنديد بالتجــاوزات التي‬ ‫عواقــب التردي اخلطير حلالته الصحية التي تنذر مبس‬ ‫الفرقة اتهموه أنه بصمته يعرقل العدالة‪ ،‬األمر الذي نفاه‬
‫وفيما يخص ولوج النســاء إلى العدالة‪ ،‬اعتبر أن التطورات األخيرة‬ ‫والتواصل ومختلف مكونات اجملتمع املدني املعنية بهذا‬ ‫ترتكبها في حقه الســلطات املغربيــة‪ ،‬مبا في ذلك وزارة‬ ‫حقه في احلياة»‪.‬‬ ‫مؤكدا أن املشرع يحفظ له حق الصمت‪.‬‬
‫التي عرفها هذا اجملال‪ ،‬ال ميكن أن تخفي جملة من احلقائق‪ ،‬وفي مقدمتها‬ ‫اجملال‪.‬‬ ‫الداخلية‪ .‬وهذه األخيرة متنع األستاذ منجب من مغادرة‬ ‫وأشــادت «بــروح التضامــن القــوي الــذي عبــرت‬ ‫وعن ما إذا كان املعطي منجب يعتبر اســتدعاءه وهو‬
‫«عدم توصل نصف النســاء مبســتحقات النفقة بشــكل منتظم‪ ،‬وربع‬ ‫وطالــب بضمان اســتقاللية وكالــة املغــرب العربي‬ ‫التراب الوطني حلضور لقاءات أكادميية مما يتســبب له‬ ‫عنــه الكثيــر مــن الفعاليات السياســية والشــخصيات‬ ‫في حالة صحية ســيئة نوعا من املضايقة‪ ،‬أشار أنه كان‬
‫النســاء لم يحصلن على هذه النفقة على اإلطالق»‪ ،‬إذ شددت توصياته‬ ‫لألنبــاء‪ ،‬و»حتويل الوكالة إلى مؤسســة عمومية تتوفر‬ ‫في ضرر معنوي ومادي على حد سواء‪.‬‬ ‫االعتباريــة والقــوى احلية التي تتردد يوميــا على زيارة‬ ‫يرغــب في احلضــور إلى مقر الفرقة بشــكل عــادي‪ ،‬إال‬
‫في هذا الصدد علــى تنفيذ مقتضيــات ميثاق إصــاح العدالة واتخاذ‬
‫على الشخصية املعنوية واالستقالل املالي‪ ،‬وأن يديرها‬ ‫وقالــت إن احلظــر األخيــر يعــود إلى يوم‪ 7‬تشــرين‬ ‫األســتاذ منجب في مكان إضرابه عــن الطعام‪ ،‬ونوهت‬ ‫أن وعكة صحيــة أملت به اضطرته للحضور عبر ســيارة‬
‫التدابير الكفيلــة بتعزيز ولوج النســاء للقضاء العادي واالســتعانة‬
‫مجلــس إداري‪ ،‬ميثــل فيه أهــم الفاعلني فــي الصحافة‬ ‫االول‪/‬أكتوبــر فــي مطــار الربــاط ‪ -‬ســا حيــث ُمنــع‬ ‫بالدور لكبير الذي تلعبه «اللجنة الدولية ملساندة املعطي‬ ‫اإلســعاف‪ .‬وقال «أنا أحترم كل املؤسسات الدستورية‬
‫مبترجــم محلف‪ ،‬عندما يتعلق األمر بإحدى القضايا التي يكون فيها أحد‬
‫الطرفني أو كليهما ال يتحدث العربية‪.‬‬ ‫املكتوبة واإللكترونية والســمعية البصرية‪ ،‬باســتقالل‬ ‫األســتاذ منجب من الســفر إلى النرويج حلضور مؤمتر‬ ‫منجب» برئاسة البروفسور عبدالله حمودي‪« ،‬في تعبئة‬ ‫ولو أنهم ظلموني‪ ،‬لكنني قررت االســتجابة الســتدعاء‬
‫تام عن الدولة»‪.‬‬ ‫دولي‪ .‬وفي أعقاب هذه التحرشــات قــرر املعطي منجب‬ ‫الــرأي العــام الدولي وحتسيســه بأهميــة الوقوف إلى‬ ‫الفرقة وآخذ األمور بنية حسنة واستجبت بكل أريحية»‪.‬‬

‫حتقيقات أمريكية في رشاوى دفعتها الشركة الكندية ملوريتانيني‬


‫التحقيق القضائي سيسلط الضوء على عالقة شركة «كينروس» املشبوهة مع مقربني من الرئيس املوريتاني‬
‫شــركة «ريد بالك ماينينغ» علما أن هذه األخيرة‬ ‫أكبر موردي ومقاولي الشركة‪ ،‬وكذلك ماء العينني‬ ‫الشغل املوريتانيني وكذا التقارير البيئية‪.‬‬ ‫أشخاص مطلعني‪.‬‬ ‫وتوقعــت مصادر موقــع «اســكوب‪/‬ميديا»‪،‬‬ ‫نواكشوط ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫كانت اشترت شــركة تازيازت مقابل ‪ 278‬مليون‬ ‫ولد التومي ومحمد عبد الله ولد إياها‪.‬‬ ‫وامتــدت يــد حتقيــق هيئــة األوراق املالية‬ ‫ولطمأنة املستثمرين كلفت الشركة استشاريني‬ ‫«أن يكشــف التحقيق القضائي اجلاري عن أكبر‬
‫دوالر فقط!‪.‬‬ ‫وفي األخيــر ذكــرت صفيحــة «لوموند» أن‬ ‫والبورصات األمريكية‪ ،‬لتشــمل تهما لشخصيات‬ ‫كنديني وأمريكيــن بتحقيق داخلــي أكد رفائيل‬ ‫فضيحة فســاد في تاريخ الشــركة الكندية‪ ،‬كما‬ ‫ذكرت مصادر صحافيــة موريتانية أمس «أن‬
‫ووفقا لصحيفة «لومونــد» «فإن هذه الصفقة‬ ‫«شــركة كينروس عمدت في الثانــي من أكتوبر ‪/‬‬ ‫مدنيــة وعســكرية تعتبر مــن الدائــرة الضيقة‬ ‫سورت مسؤول االتصال بالشركة أنه أظهر تهافت‬ ‫سيســلط الضوء علــى عالقاتها املشــبوهة مع‬ ‫محققني أمريكيني يواصلون منذ أيام في موريتانيا‬
‫مســتغربة حيث أن موريتانيا لــم تكن متثل بيئة‬ ‫تشــرين األول اجلاري‪ ،‬بعيد تلقيها استفسارات‬ ‫لرأس هرم السلطة في موريتانيا؛ ومن بني هؤالء‬ ‫التهم املوجهة للشــركة مبرزا أن الشــركة تواجه‬ ‫شــخصيات مقربة جدا من الرئيــس املوريتاني‬ ‫حتقيقات في رشــاوى دفعتها شــركة «كينروس‬
‫مثالية الستثمار مبالغ طائلة كهذه‪ ،‬خاصة أنها من‬ ‫من صحيفة لوموند حول التحقيقات اجلارية‪ ،‬إلى‬ ‫اجلنرال املتقاعد اجنكا جنــك الذي يؤجر العديد‬ ‫حمالت من جهات لم تستفد من عقود الشركة‪.‬‬ ‫محمد ولد عبدالعزيز»‪.‬‬ ‫تازيــازت موريتانيا» العاملة فــي مجال التنقيب‬
‫الناحية األمنية تعتبر هشة‪ ،‬كما أنها تعتبر من بني‬ ‫إصدار بيان كشــفت فيه أنها تلقت إشــعارا حول‬ ‫مــن املنازل لشــركة «تازيازت» في نواكشــوط‪،‬‬ ‫وشــهدت قضيــة التحقيقــات األمريكية مع‬ ‫وكانت صحيفــة «ملوند أفريك» الفرنســية قد‬ ‫عن الذهب املوريتاني‪ ،‬ملتنفذين في النظام احلاكم‬
‫دول العالم األكثر فســادا باحتاللها املرتبة ‪ 51‬في‬ ‫جتاوزات مالية مزعومة مــع أعضاء في احلكومة‬ ‫والذي وظفت الشركة ابنته في منصب سام‪.‬‬ ‫شــركة «كينروس» تطورا الفتا في التاسع عشر‬ ‫حتدثــت مؤخرا عــن توصل شــركة «كينروس»‬ ‫في موريتانيا‪.‬‬
‫مؤشر الدول الفاسدة»‪.‬‬ ‫املوريتانية‪ ،‬وحول ضعف الرقابــة الداخلية في‬ ‫ووفقــا لصحيفة «ملونــد» فإن «يــد التحقيق‬ ‫من مارس‪/‬آذار املاضي‪ ،‬حيــث ألزم محققو هيئة‬ ‫لرســالة من جلنة األمن واملبــادالت في الواليات‬ ‫وجتري هــذه التحقيقــات تنفيــذا حليثيات‬
‫يذكر أن عدة هيئات دولية مهتمة بالشــفافية‬ ‫أعمال الشــركة فــي منطقة غرب افريقيــا‪ ،‬وأنها‬ ‫أشــارت كذلك لعســكريني من اجليــش والدرك‬ ‫األوراق املاليــة والبورصات األمريكية‪ ،‬شــركة‬ ‫املتحدة تطلب فيها من الشــركة تقدمي توضيحات‬ ‫قانون الشــفافية األمريكي احلامي للمستثمرين‪،‬‬
‫ما فتئت حتــث مختلف الــدول واحلكومات على‬ ‫‪ -‬أي الشــركة ‪ -‬تأخذ ذلك بشــكل جدي وتبدي‬ ‫وموظفني من اجلمارك ومفتشــي شغل وموظفني‬ ‫«كينروس» بالكشــف عن ملفات حساســة على‬ ‫عن مبالغ مدفوعــة لرســميني موريتانيني وعن‬ ‫والذي تخضع له شركة «كينروس» األم التي تتبع‬
‫االهتمام بقضايا التسيير والرشاوى التي تشكل‬ ‫استعدادها للتعاون التام مع احملققني األمريكيني‬ ‫ســامني يشــغلون مناصب مختلفة فــي الدولة‬ ‫رأســها كافة املراســات اإللكترونيــة والعقود‬ ‫خروقات في الرقابة الداخلية لعمليات الشــركة‬ ‫لها شركة «كينروس تازيازت موريتانيا»‪.‬‬
‫مصدرا كبيرا للفساد وإلثراء أفراد معدودين على‬ ‫في امللــف»‪ .‬كما تعرضت التحقيقــات املتواصلة‬ ‫املوريتانيــة‪ ،‬إضافــة إلى مستشــارين وأقرباء‬ ‫والتحويــات املالية‪ ،‬التي قامت بها الشــركة مع‬ ‫في كل من موريتانيا وغانا‪.‬‬ ‫وذكــر موقــع «اســكوب‪/‬ميديا» املوريتانــي‬
‫حساب املصالح الوطنية‪.‬‬ ‫القتناء شركة «كينروس» ملنجم «تازيازت» وهي‬ ‫للرئيس املوريتاني»‪.‬‬ ‫مجموعة مــن املتنفذين املوريتانيــن املقربني في‬ ‫وانضافت هذه الرسالة لطلبات توضيح أخرى‬ ‫االستقصائي «أن احملققني األمريكيني أجروا حتى‬
‫ومن أنشــط هــذه الهيئات هيئة «أنشــروا ما‬ ‫الصفقة التي وصفت يومها بـ»أكبر صفقة شــراء‬ ‫ومــن أبــرز مــن وردت أســماؤهم فــي هذه‬ ‫غالبيتهم من الرئيس املوريتاني‪.‬‬ ‫ســبق أن وجهتها وزارة العدل األمريكية وجلنة‬ ‫اآلن حتقيقات مطولة مع كافة املديرين ورؤســاء‬
‫تدفعون» التــي ظلت حتث الســلطات العمومية‬ ‫في تاريخ كينروس»؛ ففي عام ‪ 2010‬أبرمت شركة‬ ‫التحقيقات إســماعيل ولد حســنه ابن عم املدير‬ ‫ولم تقــف التحقيقات عند هــذا احلد‪ ،‬بل ألزم‬ ‫األمن واملبــادالت األمريكية لشــركة «كينروس»‬ ‫املصالح في شركة «كينروس تازيازت موريتانيا»‬
‫فــي إفريقيا على محاربة قضايا الفســاد وقضايا‬ ‫«كينروس» عقدا لشراء تازيازت موريتانيا مقابل‬ ‫العام لألمــن الوطني والذي شــغل منصب مدير‬ ‫احملققون شركة «كينروس» بتقدمي كافة سجالت‬ ‫حول حــاالت حتايل وغش إداري تتهم الشــركة‬ ‫حيث توصلوا ملعلومات خطيرة جدا حول قضايا‬
‫التحايل على الضرائب‪.‬‬ ‫ســبعة مليارات ومئة مليــون دوالر أمريكي من‬ ‫العالقات اخلارجية لتازيازت‪ ،‬قبل أن يصبح أحد‬ ‫دفع الضرائب على احملروقات‪ ،‬وعالقاتها مبفتشي‬ ‫بها‪ ،‬اعتمادا على بالغات توصلت بها الوزارة من‬ ‫رشى وفساد»‪.‬‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪9‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫تونس‪ :‬إعفاء وزير العدل‬ ‫«ال معلومات أكيدة حول مصير الصحافيني اخملتطفني في ليبيا»‬

‫بعد رفضه املصادقة على قانون‬ ‫احلبيب الصيد‪ :‬سنحاكم كل من تورط في أعمال إرهابية خارج تونس‬
‫اجمللس األعلى للقضاء‬ ‫ومسؤولية وطنية»‪.‬‬
‫وكانت عائلتا القطاري والشورابي وعدد‬
‫من منظمــات اجملتمع املدني نفــذت مؤخرا‬
‫تونس ‪« -‬القدس العربي»‬
‫من حسن سلمان‪:‬‬
‫االقالــة»‪ .‬صحيفــة «الشــروق» احمللية‬ ‫تونس ‪« -‬القدس العربي»‬ ‫وقفة احتجاجية في العاصمة التونســية‪،‬‬
‫نقلت عن أحــد املصادر تأكيــده أن قرار‬ ‫دعت فيها السلطات للكشف عن مصيرهما‪،‬‬ ‫قال رئيس احلكومة التونســي احلبيب‬
‫اإلقالة جــاء بعد التصريحــات األخيرة‬ ‫من حسن سلمان‪:‬‬ ‫عقب التصريحات املتناقضة بني مســؤولني‬ ‫الصيد إن بالده ســتقوم مبحاكمة العائدين‬
‫لنب عيســى‪ ،‬التي أكد فيها تأييده للمثلية‬ ‫حكوميني وعدد من اإلعالميني حول وصول‬ ‫من مناطق الصراع في ســوريا‪ ،‬كما أشــار‬
‫اجلنســية‪ ،‬فضال عــن لقائــه بنظيرته‬ ‫الصحافيني اخملتطفني إلى تونس‪.‬‬ ‫إلى أن مشاركة تونس في التحالف الدولي‬
‫قرر رئيس احلكومة التونسية احلبيب‬
‫الفرنسية كريســتيان توبيرا والذي قال‬ ‫وحول االعتداء املســلح الذي استهدف‬ ‫ضد «الدولة اإلسالمية» هدفه احلصول على‬
‫الصيــد إعفاء وزير العــدل محمد صالح‬
‫إن كان «فاشــا جدا»‪ ،‬وأشار املصدر إلى‬ ‫مؤخرا النائب عن حزب «نداء تونس» رضا‬ ‫املعلومات الكافية ملواجهــة اإلرهاب‪ ،‬الذي‬
‫بن عيســى من مهامه بعد رفضه حضور‬
‫أن قرار اإلقالة جاء بالتنسيق مع الرئيس‬ ‫شرف الدين والفيديو الذي نشره اإلعالمي‬ ‫قال إن املعركة معه صعبــة‪ ،‬باعتبار وجود‬
‫جلســة املصادقــة على قانــون اجمللس‬
‫التونسي الباجي قائد السبسي‪.‬‬ ‫معز بن غربيــة‪ ،‬قال الصيــد «نحن بصدد‬ ‫حاضنة شــعبية له‪ ،‬وأكد من جهة أخرى أن‬
‫األعلى للقضــاء‪ ،‬فيما اعتبــرت مصادر‬ ‫دراسة اجلرمية (االعتداء على النائب) عبر‬
‫وكان بن عيسى دعا مؤخرا إلى إلغاء‬ ‫إعالمية أن اإلقالة جاءت كنتيجة تراكمية‬ ‫احلكومة ال متلك معلومات أكيدة حول مصير‬
‫فرقة مختصة من احلرس الوطني‪ ،‬والقضاء‬ ‫الصحافيني اخملتطفني في ليبيا‪.‬‬
‫الفصل ‪ 230‬من القانــون اجلنائي يجرم‬ ‫ألداء بن عيســى وتصريحاتــه األخيرة‬ ‫هو املســؤول عن تقدمي أية معطيات وهناك‬ ‫وأكد الصيــد في لقاء مع قناة «نســمة»‬
‫املثلية اجلنســية لتعارضه مع احلريات‬ ‫التــي عبر فيها عن رفضــه جترمي املثلية‬ ‫معطيات بدأت تتضح وسنكشــف عنها متى‬ ‫اخلاصــة أن مقاومــة اإلرهاب فــي تونس‬
‫الفردية واحلياة اخلاصة‪ ،‬مطالبا بإلغاء‬ ‫اجلنســية‪ .‬وأعلنــت رئاســة احلكومة‬ ‫تأكدت»‪ ،‬مشــيرا إلــى أن احلكومة تتعامل‬ ‫مســؤولية جماعيــة ووطنية‪ ،‬مشــيرا إلى‬
‫جميع القوانني التي تتعارض مع الدستور‬ ‫في بيــان أصدرته علــى صفحتها مبوقع‬ ‫«برصانــة» مــع فيديو بن غربيــة و»نحن‬ ‫أن احلكومة جاهزة على املســتويني األمني‬
‫اجلديــد البــاد‪ .‬ونقلت وســائل اعالم‬ ‫«فيســبوك» إعفاء بن عيســى من مهامه‬ ‫بصدد التثبت واملتابعة»‪.‬‬ ‫والعســكري ملواجهة اإلرهاب الذي قال إن‬
‫محلية عن وزيــر العدل قولــه قبل أيام‬ ‫وتكليف وزير الدفاع فرحات احلرشاني‪،‬‬ ‫من جهــة أخــرى‪ ،‬أشــاد بتراجع حجم‬
‫إن الســفير األمريكي في تونس يحاول‬ ‫خطره ما زال قائما‪.‬‬
‫مؤقتا‪ ،‬باإلشــراف على تســيير شؤون‬ ‫التضخم في تونس خالل ‪ 8‬أشــهر ‪ 1.5‬نقطة‬ ‫وأشــاد بـ»اإلجنازات األمنيــة الهامة»‬
‫التدخل في بعض مشــاريع ‏القوانني في‬ ‫وزارة العــدل‪ .‬وفــي أول تعليق له على‬ ‫واعتبره مجهودا اســتثنائيا‪ ،‬مشــيرا في‬
‫مقاتلون من تنظيم الدولة االسالمية في تونس‬ ‫حلكومته خالل األشــهر الثمانيــة املاضية‪،‬‬
‫البرملــان‪.‬‏ فيمــا أكد الرئيس التونســي‬ ‫قرار اإلقالة‪ ،‬قــال بن عيســى إن القرار‬ ‫ســياق متصل إلى أهمية املتابعة ملشــاريع‬ ‫وخاصــة الــرد الناجــح علــى الهجومني‬
‫رفضه لطلب وزير العــدل املتعلق بإلغاء‬ ‫جاء علــى خلفية رفضه حضور جلســة‬ ‫القطاع العمومي الكبرى املعطلة والتي فاقت‬ ‫التحالف الدولــي املناهض لتنظيم «الدولة‬ ‫واقع التونســيني‪ ،‬الذين يعانــون الكآبة‬ ‫بأن اإلرهاب ما زال ميلك حاضنة شعبية في‬ ‫اإلرهابيــن فــي بــاردو وسوســة‪ ،‬مؤكدا‬
‫جترمي املثلية‪ ،‬مؤكدا أن ما صرحه به بن‬ ‫املصادقــة علــى قانون اجمللــس االعلى‬ ‫قيمة األموال املرصودة لها ‪ 10‬مليارات دينار‬ ‫اإلســامية» اإلرهابــي يندرج فــي إطار‬ ‫واالستسالم ويرضخون لألمر الواقع»‪.‬‬ ‫بعض املناطق (من دون حتديدها)‪.‬‬ ‫أنها تســعى للوصول إلى احلــد األدنى من‬
‫عيسى يعبر عن رأيه فقط‪.‬‬ ‫للقضاء فــي البرملان‪ ،‬مؤكدا عدم اقتناعه‬ ‫(حوالي ‪ 5‬مليارات دوالر)‪.‬‬ ‫مســاعدة قوات األمن واجليش التونسيني‬ ‫وفيما يتعلق باستراتيجية احلكومة في‬ ‫وكان رئيس حزب «األمــان» لزهر بالي‬ ‫اخلطــر اإلرهابــي ومواصلة اجلهــود فيما‬
‫وتأتــي إقالــة بن عيســى بعــد أيام‬ ‫بنص القانون‪ ،‬وانه ال يستطيع املساهمة‬ ‫وأكــد أن بالده ســتحتضن فــي بداية‬ ‫في احلصول على املعلومات الكافية ملواجهة‬ ‫التعامل مع املقاتلني التونســيني العائدين‬ ‫اعتبر في حوار سابق مع «القدس العربي»‬ ‫يتعلــق باإلصالحــات التنمويــة واملالية‬
‫من إعــان الوزيــر املكلــف بالعالقات‬ ‫في موضوع هو غير مقتنع به‪.‬‬ ‫العام املقبــل مؤمترا دوليــا لتعبئة املوارد‬ ‫اإلرهابيني‪.‬‬ ‫من احلرب الدائرة في ســوريا‪ ،‬قال الصيد‬ ‫أن تعامــل احلكومــة مــع ملــف اإلرهاب‬ ‫واالقتصادية‪.‬‬
‫مــع البرملان لزهــر العكرمي اســتقالته‬ ‫وأكد ملوقــع «آخر خبــر اونالين» أن‬ ‫املالية الضرورية إلجناز جملة من املشاريع‬ ‫وحــول مصير الصحافيني التونســيني‬ ‫«لدينــا قائمات إســمية لهــؤالء‪ ،‬وقانون‬ ‫ينحصر فقط بـــ«رد الفعل فــي ظل غياب‬ ‫وأكد‪ ،‬في الســياق‪ ،‬أن اجليش التونسي‬
‫مــن احلكومة بســبب «تهميشــه وتلكؤ‬ ‫«التضامن احلكومــي ال يعني ايضا املس‬ ‫الكبرى (‪ 10‬مشــاريع)‪ ،‬إضافة إلى متابعتها‬ ‫نذير القطاري وسفيان الشورابي اخملتفيني‬ ‫مكافحة اإلرهاب ومنع غسل األموال واضح‬ ‫القطب األمنــي واالســتراتيجية اخلاصة‬ ‫يخوض معركة صعبة في منطقة الشعانبي‬
‫احلكومة في مكافحة الفساد املستشري»‪،‬‬ ‫من الكرامة»‪ ،‬مشيرا إلى أنه كان مستعدا‬ ‫تنفيــذ مشــاريع اإلصــاح الكبــرى التي‬ ‫منــذ أكثر من عــام في ليبيا‪ ،‬قــال الصيد «‬ ‫في اخلصوص‪ ،‬وســيتم تتبع ومحاكمة كل‬ ‫مبكافحة اإلرهــاب بجميع مراحلها (وقاية‪،‬‬ ‫املتاخمة للحدود مع اجلزائر والتي تتحصن‬
‫ملمحا إلى أن البالد ُتدار من قبل رئاســة‬ ‫لتقدمي استقالته لو ُفرض عليه املشاركة‬ ‫ستشمل مجاالت التعليم واإلدارة واجلمارك‬ ‫ليس لدينا معلومات صحيحة ومسؤوليتنا‬ ‫من شارك في أعمال إرهابية خارج تونس»‪.‬‬ ‫مواجهة‪ ،‬عمليات اســتباقية)»‪ ،‬مؤكدا أنها‬ ‫بها بعض اجلماعات اإلرهابية‪ ،‬مشــيرا إلى‬
‫اجلمهورية وليس احلكومة‪.‬‬ ‫في اجللسة «لكن مت استباق ذلك بإعالن‬ ‫واجلباية واملالية‪.‬‬ ‫العثور عليهما وهذا شــأن يومي حلكومتنا‬ ‫وأكد‪ ،‬في السياق‪ ،‬أن انضمام تونس إلى‬ ‫«لم تنجــح في تغيير أو إعطاء األمل لتغيير‬ ‫أن حسمها يحتاج لبعض الوقت‪ ،‬ونوه أيضا‬

‫اجليش اجلزائري يقتل‬ ‫احلكومة اجلزائرية «تفرض» رقابة على اتصاالت رواد االنترنت!‬
‫ثالثة إسالميني مسلحني‬ ‫االنترنــت ورواده مــن اجلزائريــن‪ ،‬خاصــة في‬
‫هــذا التوقيت الذي جتد الســلطة نفســها متهمة‬
‫يتم فيها تســجيل وتتبع املعلومات الرقمية‪ ،‬وهل‬
‫األمر سيخص أشخاصا بعينهم مشبوهني‪ ،‬أم أن‬
‫باإلضافــة إلــى االتصــاالت التي تتم عــن طريق‬
‫الشبكة العنكبوتية‪.‬‬
‫اجلزائر‪«-‬القدس العربي»‪:‬‬

‫نشرت اجلريدة الرســمية اجلزائرية مرسوما‬


‫الســلم واملصاحلــة الوطنية الــذي يفترض‬ ‫■ اجلزائر ‪ -‬أ ف ب ‪ :‬اعلنت وزارة الدفاع‬ ‫من طرف املعارضة بالســعي إلــى تكميم األفواه‬ ‫مهمة هذا اجلهاز ســتكون فــرض رقابة على كل‬ ‫وأضــاف املرســوم أن مهمة اجلهــاز هو جمع‬
‫ان يوقــف احلرب االهلية التــي اودت بحياة‬ ‫اجلزائرية امس الثالثاء ان اجليش قتل ثالثة‬ ‫والتضييــق على احلريــات الفرديــة واجلماعية‪،‬‬ ‫اجلزائريني من رواد االنترنت‪ ،‬خاصة وأن مواقع‬ ‫وتســجيل املعلومــات الرقمية اخملتلفــة وحتديد‬ ‫خاصــا بإنشــاء جهــاز مهمتــه مراقبــة كل‬
‫اكثــر من ‪ 200‬الــف جزائري‪ ،‬ال يــزال بعض‬ ‫اسالميني مسلحني في والية بومرداس شرق‬ ‫باســم حماية هيبــة الدولة تارة‪ ،‬وباســم الدفاع‬ ‫التواصــل االجتماعي أصبحت فضــاء للتنفيس‬ ‫مصدرهــا‪ ،‬من أجل اســتخدامها فــي اإلجراءات‬ ‫االتصاالت االلكترونية‪ ،‬وكل ما ينشر عبر مواقع‬
‫اجلهاديني ينشــطون في مناطــق متفرقة من‬ ‫العاصمة اجلزائريــة‪ .‬وجاء في بيان للوزارة‬ ‫عــن رموز الدولة تــارة أخرى‪ ،‬وأن هــذه اخلطوة‬ ‫عــن الكبــت الــذي يعيشــه اجلزائريــون عموما‪،‬‬ ‫القضائية‪ ،‬وذلك من أجل التصدي ألي مخالفات‬ ‫االنترنت من طرف اجلزائريني‪ ،‬وهو اجلهاز الذي‬
‫البالد ويهاجمون قوات األمن‪.‬‬ ‫نشــرته على موقعها االلكترونــي «في إطار‬
‫تأتي بغرض فرض الرقابة علــى االنترنت‪ ،‬الذي‬ ‫علمــا وأن هامــش احلرية تقلص بشــكل واضح‬ ‫أو اعتــداءات إرهابيــة محتملــة‪ ،‬أو عمليــات‬ ‫وضع حتت وصاية وزارة العدل‪ ،‬في وقت تتزايد‬
‫وفــي متوز‪/‬يوليو املاضي قتل مســلحون‬ ‫مكافحة اإلرهاب قضت مفرزة للجيش الوطني‬
‫ينتمــون لتنظيــم القاعدة في بــاد املغرب‬ ‫الشعبي في القطاع العملياتي لبومرداس على‬ ‫كان يخــرج عــن ســيطرة الســلطة قبل تأســيس‬ ‫في وسائل اإلعالم‪ ،‬بســبب الضغوط املتواصلة‬ ‫التخريــب أو املســاس برمــوز الدولــة‪ ،‬وهي في‬ ‫فيه األصوات التي تندد بالتضييق على احلريات‬
‫االســامي ‪ 11‬جنديا في عني الدفلى على بعد‬ ‫ثالثة إرهابيني خالل عملية تطويق ومتشيط‬ ‫هــذا اجلهاز‪ ،‬في حــن تبرر الســلطات خطواتها‬ ‫عليها‪.‬‬ ‫معظمهــا مصطلحــات عامــة ميكن أن يكــون لها‬ ‫والسعي للقضاء على هوامش حرية التعبير‪.‬‬
‫‪ 150‬كيلومترا جنوب غرب اجلزائر‪.‬‬ ‫ببلدية بغلية» على بعد ‪ 20‬كيلومترا من مدينة‬ ‫بســعيها إلى حماية أمن البــاد‪ ،‬وكذا وضع حد‬ ‫األكيــد أن اللجوء إلى إنشــاء مثل هذا اجلهاز‪،‬‬ ‫أكثــر من تفســير‪ ،‬وغالبا ما تخضع إلى الســلطة‬ ‫وذكر املرســوم أن اجلهاز تزود بغرفة عمليات‬
‫وبحســب وزارة الدفاع اجلزائرية فإن ما‬ ‫بومرداس (‪ 50‬كلم شــرق اجلزائر)‪.‬واضاف‬ ‫وبتجهيــزات تقنية من آخر طراز مــن أجل القيام‬
‫حلالة التسيب الذي تراه موجودا‪ ،‬والذي يستغل‬ ‫وفي هذا التوقيت بالذات من شأنه إحداث جدل‪،‬‬ ‫التقديريــة للذيــن يتولــون تســيير هــذا اجلهاز‪،‬‬
‫ال يقل عن ‪ 60‬إســاميا مســلحا قتلوا على يد‬ ‫البيان انه مت ضبط «ثالثة مسدسات آلية من‬
‫اجليش منذ بداية الســنة واكثــر من ‪ 100‬في‬ ‫نوع كالشنيكوف وكمية من الذخيرة‪.»...‬‬ ‫بحســبها عنــوان حريــة التعبيــر من أجــل تنفيذ‬ ‫في انتظــار الطريقــة التي ســيتم بها اســتخدام‬ ‫كما أن املرســوم الذي وقعه الرئيــس عبد العزيز‬ ‫باملهــام املوكلة إليه‪ ،‬فــي متابعــة وترصد كل ما‬
‫‪.2014‬‬ ‫وبعد عشــر ســنوات من تطبيــق ميثاق‬ ‫أهداف أخرى‪.‬‬ ‫التجهيــزات التــي مت التزود بها مــن أجل مراقبة‬ ‫بوتفليقــة ال يتحــدث بالضبط عن احلــاالت التي‬ ‫يتم نشــره من طــرف رواد االنترنت في اجلزائر‪،‬‬

‫اختار أن يبني دولة تتمحور حول شخصه واستخدم القوة العسكرية لقمع املعارضة‬

‫إرث القذافي يثقل على ليبيا بعد أربع سنوات على مقتله‬
‫علــى تفجير طائرة «بــان أمريكان» فوق‬ ‫وقت طويل قبل ان تترسخ في ليبيا هوية‬ ‫ســيبقى عنوانــا رئيســيا‪ ،‬خصوصا مع‬ ‫املطولة‪ ،‬في ‪ 20‬تشرين األول‪/‬اكتوبر ‪2011‬‬ ‫■ طرابلس ‪ -‬أ ف ب‪ :‬اجلداريات التي‬
‫بلدة لوكربي االسكتلندية في العام ‪1988‬‬ ‫وطنية موحــدة ويعود اليها االســتقرار‬ ‫محاكمــة رموز نظامــه وأفــراد عائلته‪،‬‬ ‫على يد مجموعة مسلحة في مدينة سرت‪،‬‬ ‫تســخر من معمر القذافي في شوارع املدن‬
‫الــذي راح ضحيته ‪ 270‬شــخصا‪ ،‬بعدما‬ ‫األمنــي الذي كانت تتمتع بــه خالل فترة‬ ‫وعودة حوادث معينــة إلى الواجهة‪ ،‬مثل‬ ‫مسقط رأســه‪ ،‬بعدما حكم البالد منذ كان‬ ‫الليبيــة‪ ،‬ليســت كل ما تبقى مــن ذكرى‬
‫أعلنت النيابة العامة في اسكتلندا حتديد‬ ‫حكم» القذافي‪.‬‬ ‫تفجير لوكربي»‪.‬‬ ‫في الســابعة والعشــرين من عمــره إثر‬ ‫«العقيد»‪ .‬فإرث الديكتاتور الذي قتل قبل‬
‫هوية ليبيني جديدين يشــتبه بتورطهما‬ ‫ويقول مســؤول حكومي في طرابلس‬ ‫نظريــا‪ ،‬كان نظــام القذافــي فــي‬ ‫انقالب عسكري‪ ،‬وألكثر من اربعة عقود‪.‬‬ ‫أربع سنوات في انتفاضة شعبية‪ ،‬ال يزال‬
‫في التفجير‪.‬‬ ‫رفض الكشــف عن اسمه «نعمل منذ نهاية‬ ‫«اجلماهيريــة العربية الليبية الشــعبية‬ ‫ومنذ مقتله‪ ،‬تشــهد ليبيا فوضى أمنية‬ ‫يخيم على ليبيا التي فشلت حتى اآلن في‬
‫ويعتقد ان أحد املشتبه بهما اجلديدين‬ ‫‪ 2011‬علــى التخلص من التركــة الثقيلة‬ ‫االشــتراكية العظمى» يقــوم على «حكم‬ ‫وسياســية واقتصاديــة‪ ،‬اذ لم تســتطع‬ ‫استبدال نظام حكم الفرد والعائلة بدولة‬
‫هو عبدالله السنوســي‪ ،‬رئيس اخملابرات‬ ‫التي خلفها الدكتاتور‪ .‬لقد أفسد كل شيء‪،‬‬ ‫الشعب»‪ ،‬اي ممارســة السلطة من خالل‬ ‫احلكومــات املتعاقبــة منــذ االعالن عن‬ ‫مؤسسات فعالة‪.‬‬
‫الليبية في عهد القذافي والذي حكم عليه‬ ‫من السياســة إلى االقتصاد إلى اجملتمع‪،‬‬ ‫مؤمتــرات شــعبية تضم ممثلــن عن كل‬ ‫«التحريــر الكامل» من نظــام القذافي في‬ ‫ويقــول مايــكل نايبي‪ -‬اوســكوي‪،‬‬
‫باإلعدام فــي نهايــة متوز‪/‬يوليو املاضي‬ ‫وحتى الرياضة»‪.‬‬ ‫املناطق‪ .‬إال انه في الواقــع‪ ،‬كان يختصر‬ ‫‪ 23‬تشــرين األول‪/‬اكتوبر ‪ ،2011‬ترسيخ‬ ‫اخلبير في شــؤون الشــرق االوسط في‬
‫إلى جانب شــخصيات أخــرى من رموز‬ ‫وكان القذافي جعل مــن النفط احملرك‬ ‫بالزعيم الليبي الذي أطلق على نفسه لقب‬ ‫حكم دميقراطي مبؤسســات فعالة‪ ،‬وهي‬ ‫مؤسسة ســتراتفور االستشارية األمنية‬
‫النظــام الســابق‪ ،‬بينهم جنــل القذافي‪،‬‬ ‫األوحــد لالقتصــاد ولعائــدات الدولة‪.‬‬ ‫«ملك ملوك أفريقيا» وحكم مبزاجيته أكثر‬ ‫عناوين نادت بها «الثورة»‪.‬‬ ‫األمريكية‪،‬‬
‫سيف اإلســام‪ ،‬بتهمة املشــاركة في قتل‬ ‫واليوم‪ ،‬يدفع اســتمرار النزاع االقتصاد‬ ‫منه وفق قوانــن «الكتاب االخضر» الذي‬ ‫ومنذ أكثر من ســنة تتقاسم احلكم‪ ،‬في‬ ‫«اختار القذافي ان يبني دولة تتمحور‬
‫معمر القذافي‬ ‫متظاهرين‪.‬‬ ‫نحــو «االنهيار التام»‪ ،‬بحســب ما يحذر‬ ‫وضعه بنفسه حتى‪.‬‬ ‫البلد املطل على البحر املتوســط والغني‬ ‫حــول شــخصه‪ ،‬ثــم اســتخدم العامل‬
‫كما يتهــم نظــام القذافي بأنه شــرع‬ ‫مســؤولون ليبيــون‪ ،‬بعدمــا انخفضت‬ ‫ورغم ذلــك‪ ،‬فرض القذافي على أرض‬ ‫بالنفط والغاز‪ ،‬ســلطتان‪ ،‬واحدة يعترف‬ ‫العسكري معتمدا على عائدات النفط لقمع‬
‫وبينها رسم له داخل صندوق للقمامة‪.‬‬ ‫املتطرفة التي وجدت في الفوضى الليبية‬ ‫األبــواب امام الهجرة غير الشــرعية إلى‬ ‫صادرات النفط‪ ،‬املصدر الوحيد لاليرادات‬ ‫الواقع اســتقرارا أمنيا لم تنعم به ليبيا‬ ‫بهــا اجملتمع الدولي مســتقرة في شــرق‬ ‫أي معارضة‪ ،‬بدل ان يبني دولة مؤسسات‬
‫ويقول أحمد‪ ،‬الــذي ميلك محال لبيع‬ ‫موطئ قدم لها‪ ،‬ومــن بينها تنظيم الدولة‬ ‫الســواحل األوروبية التي ال تبعد سوى‬ ‫فــي فترة ما بعد القذافــي أيضا‪ ،‬إلى نحو‬ ‫منذ نهاية ‪ 2011‬بعدما فشــلت السلطات‬ ‫البــاد‪ ،‬وأخــرى ال حتظــى باالعتراف‬ ‫ميكن ان تستمر في غيابه»‪.‬‬
‫الســجائر في منطقة اجملمع «كنا نخاف‬ ‫اإلســامية الذي يســيطر منذ أشهر على‬ ‫بضع مئات من الكيلومترات عن الســاحل‬ ‫‪ 400‬ألف برميل يوميا‪ ،‬أي اكثر من النصف‪.‬‬ ‫اجلديــدة في نــزع أســلحة اجلماعات‬ ‫وتســيطر على معظــم مدن غــرب ليبيا‪،‬‬ ‫ويضيف «لم تكن هناك دولة مؤسسات‬
‫حتــى ان ننظر إلــى األســوار‪ .‬اليوم‪،‬‬ ‫سرت (‪ 450‬كلم غرب طرابلس)‪.‬‬ ‫الليبي‪.‬‬ ‫ويتابع املســؤول احلكومــي «لم ميح‬ ‫التي قاتلت النظام الســابق والتي باتت‬ ‫وبينهــا العاصمــة طرابلس‪ ،‬مبســاندة‬ ‫في ليبيا‪ ،‬األمر الذي دفع نحو السقوط في‬
‫تغيــر الوضع طبعا‪ ،‬لكــن الرهبة التي‬ ‫في طرابلس‪ ،‬تنتشــر علــى اجلدران‬ ‫وتتطلــع الــدول الغربيــة واالحتاد‬ ‫مقتله ذكراه السيئة‪ .‬سيظل حاضرا بيننا‬ ‫تتقاتل في مــا بينها‪ .‬كما لــم تنجح في‬ ‫حتالف جماعات مســلحة حتت مســمى‬ ‫الفوضى عقب اإلطاحة بالقذافي»‪ ،‬مشيرا‬
‫نشــعر بها حني منر قرب اجملمع‪ ،‬ال تزال‬ ‫املقابلــة جملمع بــاب العزيزية الشــهير‪،‬‬ ‫األوروبي خصوصا إلى تشــكيل حكومة‬ ‫حتى نقضي على تبعات أربعني ســنة من‬ ‫وضع دســتور جديد للبالد التي تستند‬ ‫«فجر ليبيا»‪ .‬ولم تؤت اجلهود التي تقوم‬ ‫إلى ان تبعات سياســات «الدولة املفككة»‬
‫تذكرنا بــه»‪ .‬ويتابع «قد متر أجيال قبل‬ ‫املقر الســابق للقذافي والذي لم يبق فيه‬ ‫وحدة وطنية في ليبيا ترســخ لقيام دولة‬ ‫الفوضى‪ .‬أمتنى اال نحتاج إلى أربعني سنة‬ ‫حاليا إلى اعالن دســتوري مؤقت صدر‬ ‫بها األمم املتحدة لتشــكيل حكومة وحدة‬ ‫التي أوجدها القذافي «ستتواصل لعقود»‪.‬‬
‫ان يتخطى بعضنا شــعور الرعب الذي‬ ‫ســوى بعض األبنية‪ ،‬رســوم تسخر من‬ ‫مؤسســات قادرة على مكافحــة الهجرة‬ ‫اخرى لتخطي هذه التبعات»‪.‬‬ ‫في العام ‪.2011‬‬ ‫وطنية جتمع الطرفني ثمارا حتى اآلن‪.‬‬ ‫وقتــل القذافي الذي عــرف بتصرفاته‬
‫زرعه فينا»‪.‬‬ ‫الديكتاتور الســابق ومتجــد «الثورة»‪،‬‬ ‫غيــر الشــرعية ومحاربــة اجلماعــات‬ ‫وأعيد األسبوع املاضي تسليط الضوء‬ ‫ويوضح نايبي‪ -‬اوســكوي «ســيمر‬ ‫ويقول نايبي‪ -‬اوسكوي «اسم القذافي‬ ‫غير املتوقعة ومالبسه البدوية وخطاباته‬

‫«العدالة والبناء» في املؤمتر العام الليبي‪:‬‬ ‫االحتاد األوروبي يهدد ليبيا مجددا بفرض عقوبات‬
‫مستعدون لقبول اخملرجات النهائية حلوار «الصخيرات»‬ ‫عقب رفض اقتراح أممي لتشكيل حكومة وحدة وطنية‬
‫العام فــي طرابلس‪ ،‬رغم عقــده لعدد من‬ ‫يشار إلى أن عبدالقادر احويلي رئيس‬ ‫اللجنــة السياســية في املؤمتــر‪ ،‬ال ميثل‬ ‫■ طرابلس‪ -‬من أســامة علــي‪ :‬أبدت‬
‫اجللســات‪ ،‬لم يصدر عنه موقف رســمي‬ ‫اللجنة السياسية في املؤمتر الوطني العام‬ ‫موقف املؤمتر الوطني العام الرسمي»‪.‬‬ ‫كتلة حــزب «العدالة والبناء (احملســوبة‬ ‫القتــال والفلتــان األمني وتتنــازع على‬ ‫األوروبي للشؤون اخلارجية والسياسة‬ ‫■ بروكســل ‪ -‬د ب أ‪ :‬هدد االحتاد‬
‫بإجماع أعضائه حيــال مخرجات احلوار‬ ‫صرح االثنني‪« ،‬إن املؤمتر يتجه نحو رفض‬ ‫وحتفظت الكتلة‪ ،‬في بيانها على طريقة‬ ‫على جماعة اإلخوان املسلمني)» في املؤمتر‬ ‫إدارتها حكومتان وبرملانان منذ سيطرة‬ ‫واألمنيــة‪ ،‬امــس الثالثاء في بروكســل‪:‬‬ ‫األوروبــي‪ ،‬أمــس الثالثــاء‪ ،‬بفــرض‬
‫السياســي املمثلــة في تشــكيلة حكومية‬ ‫االتفاق السياســي املعلن في الصخيرات‬ ‫إدارة رئيــس املؤمتر نوري أبوســهمني‪،‬‬ ‫الوطنــي العام في طرابلس‪ ،‬اســتعدادها‬ ‫ميليشــيات فجــر ليبيا علــى العاصمة‬ ‫«إذا ظلت أطراف النزاع تعرقل تنفيذ أي‬ ‫عقوبات مجددا ضد ليبيا عقب إخفاق‬
‫مقترحــة من قبل البعثــة األممية في ليبيا‬ ‫املغربيــة أخيــرا‪ ،‬وإعالن فشــل البعثة‬ ‫مللف احلوار محملة إياه املســؤولية بشأن‬ ‫لقبول مخرجات احلوار السياســي املعلن‬ ‫طرابلس في آب‪/‬أغسطس املاضي‪.‬‬ ‫اتفاق عن عمد‪ ،‬فإننا مســتعدون لفرض‬ ‫خطة الســام اجلديدة لــأمم املتحدة‬
‫الراعية لعملية احلوار السياسي‪.‬‬ ‫األممية في إدارة احلوار»‪.‬‬ ‫املوقف الرسمي من احلوار السياسي‪.‬‬ ‫عنها في ‪ 8‬تشــرين األول‪/‬أكتوبر اجلاري‪،‬‬ ‫وتتخــذ احلكومة املؤقتــة ومجلس‬ ‫عقوبــات أوروبيــة»‪ .‬وأكــدت املتحدثــة‬ ‫هناك برفض البرملــان الليبي املعترف‬
‫وسبق أن أعلن املبعوث اخلاص لألمني‬ ‫وأضاف «نحــن لم نكن طرفــا في هذا‬ ‫وأبــدت متســكها «بوجــوب أن تتخذ‬ ‫«في حال اســتمرار عجز املؤمتر عن اتخاذ‬
‫النواب املعترف بهمــا دوليا من طبرق‬ ‫باســم موغيرينــي فــي تصريحاتهــا أن‬ ‫بــه دوليــا اقتراحــا لــأمم املتحــدة‬
‫العام لــأمم املتحــدة بيرناردينو ليون‪،‬‬ ‫االتفاق ولــم نوقع عليه‪ ،‬ولــذا ال يلزمنا»‬ ‫قــرارات املؤمتــر داخل القاعــة وبطريق‬ ‫أي قرار حيالها»‪.‬‬
‫قبل أيام‪ ،‬مقترح تشــكيل حكومة الوحدة‬ ‫الفتا إلى أن «املؤمتر لن يوقع على االتفاق‬ ‫التصويت حســب آليــات اتخــاذ القرار‬ ‫وقالت الكتلة في بيان نشر على موقعها‬
‫مقــرا لهما‪ ،‬فيما تتخــذ حكومة اإلنقاذ‬ ‫إجراء املفاوضات واحلوار يظل السبيل‬ ‫لتشــكيل حكومة وحــدة وطنية أمس‬
‫الوطنية في ليبيا‪ ،‬عقــب توافق األطراف‬ ‫بشــكله احلالي‪ ،‬ألنــه لم يحقــق توازنا‬ ‫املتعارف عليها»‪ .‬وختمت البيان بالتأكيد‬ ‫اإللكترونــي في وقــت متأخر من مســاء‬ ‫املنبثقــة عــن املؤمتــر الوطنــي العــام‬ ‫املمكن الوحيــد لليبيني من أجــل التغلب‬ ‫االثنني‪.‬‬
‫الليبيــة املتحاورة‪ ،‬فــي مفاوضات مدينة‬ ‫بــن األطراف يضمــن اســتمرار تطبيقه‬ ‫على متســك الكتلة «باحلوار السياســي‬ ‫االثنــن‪« ،‬إن إعــان رئاســة املؤمتر عن‬ ‫(البرملــان) املنتهية واليته من طرابلس‬ ‫على األزمة‪.‬‬ ‫وقالــت املتحدثــة باســم فريدريــكا‬
‫الصخيرات املغربية‪« .‬األناضول»‬ ‫مســتقبال»‪ .‬وال يــزال املؤمتــر الوطنــي‬ ‫خيارا حلل األزمة في البالد»‪.‬‬ ‫موقف رافض خملرجــات احلوار من خالل‬ ‫مقرا لهم‪.‬‬ ‫يشــار إلــى أن ليبيــا يعصــف بهــا‬ ‫موغيرينــي‪ ،‬املمثلــة الســامية لالحتــاد‬

‫تركيا متد يد العون لـ‪ 1700‬عائلة الجئة في ليبيا‬ ‫طائرات حربية تستهدف تنظيم «الدولة اإلسالمية» في سرت‏‬
‫اإلنســانية‪ ،‬إلرســالهم املســاعدات‬
‫ً‬
‫مشــيرا أن احلكومــة‪ ،‬مــن‬ ‫لالجئــن‪،‬‬
‫جهة تعمل على حل املشاكل الداخلية‬
‫تنشــد الهجرة الى أوروبــا بطرق غير‬
‫شرعية‪.‬وأشار إلى أن املساعدات هي‬
‫عبــارة عن طرود غذائيــة‪ ،‬وزعت على‬
‫■ طرابلس‪ -‬من آدم دمير‪ :‬أرسلت‬
‫هيئــة اإلغاثــة اإلنســانية التركيــة‬
‫(‪ ،)IHH‬مســاعدات إنســانية إلــى‬
‫ومقتل خمسة أشخاص في سقوط قذيفة في بنغازي‬
‫للبــاد وتعمــل على إنقــاذ الالجئني‪،‬‬ ‫‪ 1700‬عائلــة‪ ،‬أي مايعــادل ‪ 10‬آالف‬ ‫أكثر من ‪1700‬عائلــة الجئة ومهاجرة‬ ‫القتلى‏إلى خمســة أشــخاص‪ ،‬إضافة لوجود ثالثة جرحى‬ ‫ســقوط قذيفة عشــوائية على أحد األحياء الســكنية في‬ ‫■ ليبيا ‪ -‬وكاالت‪ :‬قال شــاهد عيان أمــس الثالثاء إن‬
‫وحمايتم من االســتغالل والســقوط‬ ‫شــخص على اعتبار أن العائلة تتكون‬ ‫في العاصمة الليبية طرابلس‪.‬‬ ‫آخرين»‪.‬‏‬ ‫مدينة بنغازي شــرقي ليبيــا‪ ،‬نتيجة‏املعــارك الدائرة بني‬ ‫طائرات حربيــة نفذت ضربــات في مدينة ســرت الليبية‬
‫و تشهد منطقة الليثي منذ أكثر من عام معارك مسلحة بني‬ ‫قوات اجليش الليبي املنبثــق عن مجلس النواب املنعقد في‬ ‫مستهدفة مناطق يســيطر عليها مقاتلون موالون لـ«تنظيم‬
‫بأيدي املافيات وجتار البشر من جهة‬ ‫مــن ‪ 6 - 5‬أفــراد‪ ،‬وشــدد علــى أنهم‬ ‫وذكــر عضــو اإلدارة فــي الهيئــة‪،‬‬ ‫قوات اجليش الليبي املنبثق عــن برملان طبرق‪ ،‬وبني قوات‬ ‫«طبرق»‪ ،‬ومسلحي تنظيم «أنصار الشريعة»‏وكتائب الثوار‬ ‫الدولة اإلسالمية»‪.‬‬
‫أخرى‪.‬‬ ‫ســيواصلون تقــدمي املســاعدات في‬ ‫أحمــد صاريكــورت‪ ،‬أن الالجئــن‬ ‫‏تنظيم «أنصار الشــريعة» وكتائب الثــوار املوالية له‪ ،‬كما‬ ‫املوالية له‪.‬‏‬ ‫ولــم ترد أي أنبــاء فورية عن خســائر فــي األرواح أو‬
‫وانتقد الدول األوروبية واملنظمات‬ ‫الفترات الالحقة‪.‬‬ ‫الذين مت توزيع املساعدات عليهم‪ ،‬هم‬ ‫يسيطر تنظيم «الدولة اإلسالمية» على جزء من املنطقة التي‬ ‫و قال مســؤول طبي في مستشــفى «اجلالل» للجراحة‬ ‫املمتلكات نتيجة الضربات التي وقعت االثنني‪ .‬وكانت قوات‬
‫الدولية لعــدم اهتمامهــم بالالجئني‪،‬‬ ‫مــن جانبــه أعــرب مديــر شــرطة‬ ‫عائــات ليبية‪ ،‬فرت من االشــتباكات‬ ‫حتاصرها قوات‏طبرق منذ عام‪.‬‏‬ ‫واحلوادث‪ ،‬إن «املستشفى استقبل مساء اإلثنني اربعة قتلى‬ ‫من احلكومــة الليبية املعترف بها دوليا قــد قصفت من قبل‬
‫ونتيجــة املعارك الدائــرة في مدينة بنغــازي‪ ،‬حصدت‬ ‫بينهم أطفال دون‏سن العاشرة‪ ،‬إثر سقوط قذيفة على شارع‬ ‫أهدافا تابعة لإلسالميني املتشددين‪ .‬لكن لم يتسن االتصال‬
‫الفتــا إلــى أن موضــوع الالجئــن‬ ‫«مركز املهاجرين غير الشــرعيني» في‬ ‫الدائرة في بنغازي ودرنة‪ ،‬إلى جانب‬ ‫القذائف العشــوائية املتطايرة في املدينة في وقت ســابق‬ ‫سوق اللحوم في منطقة الليثي التي تشهد معارك مسلحة»‪.‬‏‬ ‫بــأي من املســؤولني للتعليــق على هجوم ســرت‪ .‬واتخذ‬
‫مــن أكبــر التحديــات التــي تواجهها‬ ‫طرابلــس علي ســويدي‪ ،‬عن شــكره‬ ‫عائالت مــن دول أفريقية‪ ،‬مثل‪ ،‬غانا‪،‬‬ ‫أرواح العشــرات من‏الســكان املدنيني إثر تســاقطها على‬ ‫املســؤول الطبي الذي طلب عدم ذكر اســمه‪ ،‬أوضح أن‬ ‫التنظيم من سرت قاعدة له في ليبيا‪.‬‬
‫ليبيا‪».‬األناضول»‬ ‫وامتنانــه لتركيــا وهيئــة اإلغاثــة‬ ‫غامبيــا‪ ،‬النيجــر‪ ،‬جنيريــا واملغــرب‪،‬‬ ‫منازلهم‪.‬‬ ‫«أحد اجلرحى توفي داخــل غرفة العناية املركزة ليرفع عدد‬ ‫من جهة أخرى ُقتل خمســة أشــخاص بينهم أطفال إثر‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪10‬‬ ‫‪Arab & International affairs‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫شؤون عربية وعالمية‬

‫املتمردون يقتحمون مكتب «اجلزيرة» في صنعاء‬


‫في الذكرى السبعني إلنشاء األمم املتحدة‬
‫‪ 180‬معلما دولي ًا تضاء باألزرق‬
‫نيويورك (األمم املتحدة) ـ «القدس العربي»‬
‫اليمن‪ :‬نشطاء يطالبون بتضمني قضية اخملتطفني‬
‫من عبد احلميد صيام‪:‬‬
‫في ‪ 24‬من شهر تشرين األول ‪ /‬أكتوبر احلالي يحتفل العالم بالذكرى السبعني إلنشاء‬
‫من السياسيني واإلعالميني في املباحثات بني احلكومة واحلوثيني‬
‫األمم املتحدة‪ .‬وبهذه املناســبة أعلنت وكيلة األمني العام لشــؤون اإلعالم‪،‬كريستينا‬
‫غاياك‪ ،‬في مؤمتر صحافي في مقر املنظمة الدولية أن ‪ 180‬معلما دوليا شــهيرا في العالم‬ ‫تعز ـ «القدس العربي»‬
‫ستضاء باللون األزرق من بينها مبان مميزة ومتاحف‪ ،‬وجسور وغيرها في أكثر من ‪50‬‬
‫بلدا عبر العالم‪.‬‬ ‫من خالد احلمادي‪:‬‬
‫ومن بني املعالم املشــهورة التي ســتضاء باللون األزرق الرسمي لألمم املتحدة دار‬
‫األوبرا في ســيدني في أســتراليا وأهرامات اجليزة الكبرى في مصر‪ ،‬ومتثال املســيح‬
‫طالب نشــطاء حقوقيون وأهالي اخملتطفني لدى جماعة‬
‫اخمللص في ريو دي جانيرو وبناية «إمباير ســتايت» في نيويورك‪ ،‬حســبما جاء في‬
‫احلوثــي بتضمــن قضية اخملتطفــن في املباحثــات املومع‬
‫إحاطة غاياك‪.‬‬
‫انعقادهــا نهاية الشــهر احلالي بني جماعــة احلوثي وتيار‬
‫وقالت وكيلة األمني العام «هذه مبادرة إدارة شــؤون اإلعالم في األمم املتحدة‪ ،‬وقد‬
‫القت دعما هائال من احلكومات واملدن ورؤساء البلديات‪ ،‬ومحليا في العديد من البلدان‬ ‫الرئيس الســابق علي صالح من جهة وبني حكومة الرئيس‬
‫من مراكز املعلومات‪ ،‬لضمان نشر الوعي العام حول يوم األمم املتحدة»‪.‬‬ ‫عبدربه منصور هادي التي يرأسها خالد بحاح‪.‬‬
‫وفي بيان له أعرب األمني العام لألمم املتحدة عن شكره للدول األعضاء ملا أظهرته من‬ ‫وقالت املصــادر ان هيئة الدفاع عــن اخملتطفني بصنعاء‬
‫حماس لالحتفال بسبعني سنة من دعم األمم املتحدة للسالم والتنمية وحقوق اإلنسان‪.‬‬ ‫وعدد مــن احلــركات النســوية وأســر اخملتطفــن نفذوا‬
‫وقــال بان كي مون‪« ،‬بإضاءة العالم بلون األمم املتحــدة األزرق ليوم واحد‪ ،‬ميكننا أن‬ ‫أمس وقفــة احتجاحية أمــام مكتب األمم املتحــدة بصنعاء‬
‫ننير الطريق نحو غد أفضل»‪.‬‬ ‫للمطالبة باإلفراج عن اخملتطفني من السياســيني والنشطاء‬
‫ومن ضمن املعالم األخرى املشــاركة متحف األرميتاج في روســيا‪ ،‬ومدينة البتراء‬ ‫واإلعالميــن لدى احلوثيــن‪ .‬وذكرت أن هيئــة الدفاع عن‬
‫األثريــة في األردن‪ ،‬وبرج بيزا املائل في إيطاليا‪ ،‬وقلعة إدنبره وقاعة وستمنســتر في‬ ‫اخملتطفني فــي الوقفة االحتجاجية «طالبــت بتضمني قضية‬
‫اململكة املتحدة‪ ،‬وبرج «شجرة السماء» في اليابان وقصر احلمراء في إسبانيا‪.‬‬ ‫اخملتطفني لدى احلوثيني ضمن نقاط التفاوض املعلن عنه بني‬
‫وتشــمل األنشــطة االحتفالية األخرى معرضا ألهم الصور في تاريخ األمم املتحدة‬ ‫احلكومة واالنقالبيني»‪ .‬وطالبت أيضــا مبعوث األمني العام‬
‫في بهو مقــر املنظمة في نيويورك‪ ،‬وإزاحة الســتار عن قطعة نحت للفنان اإلســباني‬ ‫لألمم املتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد بالضغط‬
‫كريستوبال جابارون في سنترال بارك‪ ،‬حيث ســتبقى هناك حتى ‪ 19‬نوفمبر ‪/‬تشرين‬ ‫على احلوثيني ملعرفة مصير اخملتطفني واخملفيني قسرا والذين‬
‫الثاني ثم جتول حول العالم‪ .‬كما سيضاء مقر األمم املتحدة في نيويورك ملدة ليلتني‪23 ،‬‬ ‫ميثلون قيادات وناشطني وصحافيني وإعالميني وسياسيني‬
‫و ‪ 24‬تشرين أول‪/‬أكتوبر باللون األزرق وسيقام حفل موسيقي في قاعة اجلمعية العامة‬ ‫من مختلف مناطق اجلمهورية اليمنية‪.‬‬
‫مساء السبت الذي يصادف يوم األمم املتحدة‪.‬‬ ‫وأكدت مصادر حقوقية ان «اخملتطفني يعيشــون أوضاعا‬
‫إنسانية بالغة الصعوبة والســوء‪ ،‬وتقوم ميليشيا احلوثي‬
‫في صنعاء مبنع أسر السياسيني والصحافيني اخملتطفني من‬

‫قمة رباعية عربية في الرياض‬ ‫زيارة ذويهم املتحتجزين حتى معرفة مكان احتجازهم»‪.‬‬
‫الى ذلك طالبت نقابة الصحافيــن أمس األول احلوثيني‬
‫بسرعة اإلفراج عن الكاتب الصحافي محمود ياسني والعديد‬

‫مع دول أمريكا اجلنوبية‬ ‫من رفاقه الذين اختطفتهم مليشــيا احلوثي األسبوع املاضي‬
‫في مدينة إب‪ ،‬وسط اليمن‪ ،‬على خلفية عزمهم تنظيم (مسيرة‬
‫املاء) اإلغاثية التي كانت تهدف إلى كســر احلصار عن مدينة‬
‫■ الرياض ـ د ب أ‪ :‬ذكرت تقارير اخبارية أمس الثالثاء أن العاهل الســعودي امللك‬ ‫تعز‪.‬‬
‫سلمان بن عبد العزيز دعا ً‬
‫عددا من الزعماء العرب حلضور القمة الرابعة للدول العربية‬ ‫جنود موالون للشرعية في اليمن أمام عرش امللكة بلقيس في مأرب‬ ‫وحمل النقابة في بيان لها مليشيا احلوثي مسؤولية حياة‬
‫ودول أمريكا اجلنوبية في الرياض‪.‬‬ ‫اخملتطفني وما يتعرضون له داخل السجون واملعتقالت‪.‬‬
‫وذكرت وكالة األنباء السعودية الرسمية (واس) أن امللك بعث برسائل الدعوة لكال‬ ‫وأشــار إلى ان اليمنيــن ينظرون إلــى املباحثات املقبلة‬ ‫أسرتي أو أقاربي»‪.‬‬ ‫والوعيــد بضاعة املفلســن وال تؤثــر على ســير عملنا أو‬ ‫من جهة أخرى اقتحم مســلحون حوثيون أمس مقر سكن‬
‫من أمير الكويت الشــيخ صباح األحمد اجلابر الصباح والرئيس السوداني عمر حسن‬ ‫التي سترعاها األمم املتحدة في جنيف بني جماعة احلوثيني‬ ‫وكانــت مليشــيا احلوثي وصالــح أطلقت أمــس األول‬ ‫توهن من عزائمنا‪ ..‬وان اقتحام املنــازل والعبث بها أو نهب‬ ‫مديــر مكتب قناة «اجلزيرة» في صنعاء ســعيد ثابت والذي‬
‫البشــير والرئيس اليمني عبدربه منصور هادي حلضور القمة الرابعة للدول العربية‬ ‫وتيــار صالح من جهــة وبني احلكومــة الشــرعية املوالية‬ ‫الصحافي محمد الواشــعي‪ ،‬مراســل موقع مــأرب برس في‬ ‫محتوياتها أسلوب إجرامي ال تقوم به إال عصابات اللصوص‬ ‫يعمل أيضا وكيل أول في نقابة الصحافيني اليمنيني‪ ،‬رغم أنه‬
‫ودول أمريكا اجلنوبية واملقرر عقدها بالعاصمة الرياض في شــهر تشرين ثان‪/‬نوفمبر‬ ‫للرئيــس هادي‪ ،‬بعني التفــاؤل لوضع حد للحــرب الراهنة‬ ‫محافظة ذمار بعد أن قامت بكسر رجله اليمنى‪ ،‬وتعرض إلى‬ ‫وقطاع الطــرق ويجب إدانتــه من كل املنظمــات احلقوقية‬ ‫غير متواجد فيها‪.‬‬
‫املقبل‪.‬‬ ‫في اليمــن ووقف هذه االنتهاكات االنســانية اخلطيرة‪ .‬وما‬ ‫التعذيب اجلسدي والنفسي في داخل سجن احلوثيني‪.‬‬ ‫واملؤسسات اإلعالمية والقوى السياسية»‪.‬‬ ‫وقال في صفحته الرسمية في موقع التواصل االجتماعي‬
‫وأضافت أن ســفير الرياض لدى الكويت عبدالعزيز بن إبراهيم الفايز قام بتسليم‬ ‫زالت املشــاورات جترى بشــأن عقد هذه املباحثات التي مت‬ ‫وعلمت (القدس العربي) من مصدر حقوقي أن االنتهاكات‬ ‫وأضــاف مدير املكتــب «أحمل قوات ســلطة األمر الواقع‬ ‫فيسبوك «اقتحمت مجموعة مسلحة حوثية شقتي في صنعاء‬
‫رسالة الدعوة ألمير دولة الكويت خالل استقباله له أمس في قصر بيان‪.‬‬ ‫االتفاق على موعد انعقادها لكن الزالت اخلالفات حول بعض‬ ‫واالختطافــات للسياســيني واإلعالميني فــي اليمن من قبل‬ ‫املغتصبــة في صنعــاء وعناصرها االمنية كامل املســؤولية‬ ‫وعبثت مبحتوياتها بعدما أثارت الهلع واخلوف بني ســكان‬
‫وقام ســفير اململكة لدى الســودان فيصل بن حامد معال بتســليم الرسالة للرئيس‬ ‫التفاصيل تقف حجر عثرة أمامها وهناك مخاوف من احتمال‬ ‫ميليشــيا احلوثي وصالح بلغت حدا ال يوصف‪ ،‬وأن الوضع‬ ‫عن أي أضرار قد تلحق بالشــقة ومحتوياتهــا‪ ،‬كما أحملهم‬ ‫احلي والعمارة»‪.‬‬
‫السوداني‪ ،‬خالل استقباله له أمس في مقر البرملان السوداني‪ .‬وسلم الرسالة للرئيس‬ ‫أن تعصف بها‪.‬‬ ‫احلقوقي وصل مستويات اخلطر القصوى‪.‬‬ ‫املســؤولية اجلنائية عن اي عدوان أتعرض له أو أحد افراد‬ ‫وأضــاف «بهذه املناســبة أحب التأكيد علــى ان التهديد‬
‫اليمني سفير الرياض لدى اليمن محمد سعيد آل جابر خالل استقباله له‪.‬‬

‫زعيمة اليمني املتطرف في فرنسا متثل‬ ‫تدريبات بالسالح األبيض وحشد اآلالف‪ ...‬رسالة «بيغيدا» إلى العالم في ذكرى تأسيسها‬
‫للمحاكمة بسبب تعليقات ضد املسلمني‬ ‫هسن‪ ،‬إصابة خمسة أشــخاص بجروح خطيرة‪ .‬قال‬
‫متحدث باســم الشــرطة في مدينة كاسل القريبة من‬
‫من جهتها حذرت املستشارة األملانية أنغيال ميركل‬
‫في مقابلة أجرتها مع صحيفة «فرانكفورتر الغيماينه‬
‫بغيدا ألن الشرطة ال زالت حتقق باألمر إال أن التشابه‬
‫في األسلحة وتقنيات الهجوم ملفت للنظر‪.‬‬
‫برلني ـ «القدس العربي»‬
‫■ باريس ـ د ب أ‪ :‬مثلت زعيمة اليمني املتطرف في فرنســا مارين لوبان أمام القضاء‬ ‫موقع احلادث‪ ،‬إنــه لم يتضح بعد مــا إذا كان جميع‬ ‫تسايتونغ» من انه على املواطنني األملان أال يتبعوا من‬ ‫وذكرت مصادر إعالمية أن مواجهات حدثت داخل‬ ‫من عالء جمعة‪:‬‬
‫أمس الثالثاء بســبب تعليقات أدلت بها منذ خمسة أعوام شبهت خاللها صالة املسلمني‬ ‫املصابني هم من املقيمني في الســكن‪ .‬وقالت السلطات‬ ‫ينزلون إلى الشارع وقلوبهم مليئة باحلقد والعدائية‬ ‫مدينة دريســدن بني أنصار حركة «بيغيدا» املناهضة‬
‫في الشــوارع عندما متتلئ املســاجد باالحتالل النازي‪ .‬وتواجــه لوبان‪ ،‬زعيمة حزب‬ ‫انه حتى اآلن لم يتم التوصل إلى سبب احلريق الذي‬ ‫ضد اآلخرين»‪.‬‬ ‫لإلســام والالجئني وبــن املناهضني لهــا من دعاة‬ ‫جنحت حركــة الوطنيني األوروبيني ضد اســلمة‬
‫«اجلبهة الوطنية» تهم التحريض على الكراهية الدينية أو التمييز‪.‬‬ ‫تســبب في انهيار جزئــي للمبني املشــيد نصفه من‬ ‫كما صرح نائب املستشارة األملانية زيغمار غابرييل‬ ‫السالم‪ ،‬الذين خرجوا في مظاهرات مناهضة‪ .‬وخرج‬ ‫الغرب (بيغيدا) في حشــد اآلالف مــن مناصريها في‬
‫وقالت في إشارة إلى صالة النساء املسلمات احملجبات والرجال املسلمني على املأل‪:‬‬ ‫اخلشب‪.‬‬ ‫لصحيفــة «زود دويتشــه تســايتونغ» األملانية أن‬ ‫املتظاهرون املناهضون لـ «بيغيدا» في عدة مسيرات‬ ‫مسيرات حاشدة مبعقلها في دريسدن في شرق أملانيا‬
‫«آسفة‪ ،‬ولكن بالنســبة لهؤالء الذين يحبون التحدث عن احلرب العاملية الثانية وعن‬ ‫وكان تلفزيون الدويتشــه فيله من برلني قد أشار‬ ‫«بيغيدا أصبحت حركة مترد ميينية شعبوية متطرفة‬ ‫في شــوارع مدينة دريســدن‪ .‬وحســب مجموعات‬ ‫في الذكرى الســنوية األولى لتأسيســها‪ .‬وفي تطور‬
‫االحتالل‪ ،‬بوسع املرء أن يتحدث عن ذلك ملرة ألنه احتالل لألرض»‪.‬‬ ‫مســاء اإلثنني إلى تعرض مقــدم البرنامج احلواري‬ ‫بشكل سافر»‪.‬‬ ‫طالبية شــاركت في املظاهرات املناهضــة‪ ،‬فإن عدد‬ ‫مقلق ذكرت القناة التلفزيونية األملانية عن تســريب‬
‫ورفعت منظمات غير ربحية ‪،‬من بينها منظمات مناهضة للعنصرية وأخرى مناهضة‬ ‫شــباب توك جعفر عبــد الكرمي لالعتــداء من طرف‬ ‫وأوضح أن بيغيدا أصبحــت اآلن «خزانا لكراهية‬ ‫الذين خرجوا فيها يتــراوح بني ‪ 2000‬إلى ‪ 5000‬آالف‬ ‫فيديو يظهر أعضاء بغيدا وهم يتدربون على السالح‬
‫للكراهيــة ضد اإلســام‪ ،‬دعوى ضــد لوبان‪ .‬وســعت لوبان إلى أن يلحــق «اجلبهة‬
‫أنصار حركــة بيغيدا أثناء تغطيتــه ملظاهرة بيغيدا‬ ‫األجانب العنصرية»‪.‬‬ ‫متظاهر‪.‬‬ ‫األبيض في إحدى الغابات‪.‬‬
‫الوطنية» باحلياة السياسية الفرنســية السائدة ويحقق فوزا في االنتخابات احمللية‪.‬‬
‫وكان من ضمن استراتيجيتها اإلطاحة بوالدها ‪،‬جان ماري لوبان‪ ،‬في معركة علنية إلى‬ ‫والتي شــارك بها اآلالف من أنصــار احلركة اليمينية‬ ‫وشــاركته وزيــرة الدفاع األملانيــة أورزوال فون‬ ‫وكتــب على إحــدى الالفتات التــي رفعها أنصار‬ ‫ونشــرت القناة األملانية مشاهدا قالت أنها مسربة‬
‫حد كبير بسبب تعليقات معادية للسامية أدلى بها‪.‬‬ ‫ومناوئيها مبناســبة حلول الذكرى السنوية األولى‬ ‫دير الين الرأي مشــيرة إلى حادثة االعتداء بالسكني‬ ‫«بيغيدا» تدعو إلى رحيل املستشــارة أنغيال ميركل‪:‬‬ ‫ألعضاء من بغيدا وهو يحملون ســكاكني وأســلحة‬
‫لتأسيسها‪.‬‬ ‫الذي تعرضت لها املرشــحة ملنصب العمدة في مدينة‬ ‫«ميركل ارحلي»‪ .‬وذكرت صحيفة محلية أن الشــرطة‬ ‫بيضــاء ويتدربون علــى ضرب اخلصم فــي مناطق‬
‫وقال إنــه «كان بصدد طرح بعض األســئلة على‬ ‫كولونيا غربي أملانيا يوم السبت املاضي‪.‬‬ ‫تدخلت إلزالة الفتة أظهرت املستشارة األملانية ترتدي‬ ‫مميتة في القلب والرقبة‪.‬‬

‫احلكم بالسجن عشرة أعوام‬ ‫مناصري حركــة بيغيدا‪ ،‬لكنهم هاجمــوه هو وفريق‬
‫العمل الذي كان يرافقه»‪ .‬وتابع عبد الكرمي «في بداية‬
‫األمر وصفونا بالصحافة الكاذبة وبعدها تطور األمر‪،‬‬
‫إلــى ذلك أصيب اثنا عشــر شــخصا فــي حريق‬
‫شــب في مبنى ســكني يســكنه مهاجرون في وسط‬
‫أملانيا‪ ،‬وشــملت اخلسائر البشــرية جراء حريق في‬
‫زيا نازيا استبدل الصليب املعقوف عليه برمز لليورو‪.‬‬
‫وكان أحد أنصار احلركة قد رفع في األســبوع املاضي‬
‫الفتة عليها صــورة ملشــنقة رمزية مليــركل ونائبها‬
‫وقالت القناة أن تشــابها كبيرا يظهر بني التدريب‬
‫الذي ميارســه أعضاء بغيدا وبني االعتداء على عمدة‬
‫مدينة كولونيا هنريته ريكــر‪ .‬وبالرغم من أن القناة‬

‫على نشطني سياسيني في السعودية‬ ‫حيث انهالوا علينا بالضرب»‪.‬‬ ‫غودنســبرج‪ ،‬الواقعة في اجلزء الشــمالي من والية‬ ‫زيغمار غابرييل‪.‬‬ ‫أكدت أنه من الســابق ألوانه تأكيد أن الفاعل هم من‬

‫■ الريــاض ـ رويترز‪ :‬قالت منظمة العفو الدوليــة إن احملكمة اجلزائية املتخصصة‬ ‫زعيمة الويغور‪ :‬السجاد األحمر الذي فرش له ملطخ بالدم‬
‫التي تنظر قضايا اإلرهاب في السعودية أصدرت حكما بالسجن ملدة عشر سنوات على‬

‫الرئيس الصيني يزور بريطانيا ومؤيدو حقوق اإلنسان يحتشدون‬


‫نشطني سياسيني لتأسيسهما منظمة حقوقية‪.‬‬
‫وكانت السعودية انتخبت عام ‪ 2013‬عضوا في مجلس حقوق اإلنسان التابع لألمم‬
‫املتحدة‪.‬‬
‫وقالت منظمة العفو الدولية ومقرها لنــدن إن عبد الكرمي اخلضر وهو واحد من ‪11‬‬
‫عضوا مؤسسا جلمعية احلقوق املدنية والسياسية في اململكة العربية السعودية صدر‬
‫االطالق بحقوق االنسان»‪.‬‬ ‫تتويجا حلملة ترويج استمرت ثالث ســنوات لتظهر بريطانيا على انها‬ ‫■ لنــدن ـ رويترز‪ :‬تزاحــم محتجون مؤيدون حلقوق االنســان مع‬
‫عليه حكم بالسجن عشرة أعوام مبقتضى قانون مكافحة اإلرهاب الصادر منذ عام‪.‬‬
‫وتابعــت أن عضوا آخر في اجلمعية وهو عبد الرحمــن احلامد كان صدر ضده يوم‬ ‫وقالت زعيمة ألقلية الويغور املســلمة في الصني اإلثنني ان الســجاد‬ ‫«تســير طويلة القامة في الساحة العاملية» كما ورد في النص على لسان‬ ‫مؤيدين للصني وسياح ملشــاهدة موكب الرئيس الصيني شي جني بينغ‬
‫األربعاء حكما بالسجن تسع سنوات يليه حظر سفر ملدة تسع سنوات أخرى‪ .‬وكان من‬ ‫األحمر الذي بســطته بريطانيا لشــي ملوث بدماء شــعبه‪ .‬وقتل مئات‬ ‫وزير باحلكومة‪ .‬كما يأمل كاميرون جذب اســتثمارات للبنية األساسية‬ ‫وهو يســتقل عربة جترها اجلياد إلى قصر بكنغهــام أمس الثالثاء في‬
‫املقرر أن يصدر حكم على شــقيقه عيسى احلامد في نفس األسبوع إال أن جلسة احملكمة‬ ‫في أحــداث العنف في االقليــم وألقت بكني باللوم فيها على متشــددين‬ ‫والطاقة النووية والتغييــر اجلذري الذي تعتزمه حكومته في شــمال‬ ‫اليوم االول من زيــارة دولة تأمل بريطانيا ان توثق العالقات املالية بني‬
‫تأجلت إلى تشرين الثاني‪ /‬نوفمبر‪.‬‬ ‫إسالميني‪.‬‬ ‫انكلترا‪.‬‬ ‫البلدين‪.‬‬
‫وتوجه األحكام ضربة أخرى لنشــطاء احلقوق املدنية في الســعودية املستهدفني‬ ‫وحــرص كاميرون وحكومته على إبقاء موضوع حقوق اإلنســان في‬ ‫وأمســك آالف املؤيدين بصور التنني الصيني بلونيه األحمر واألصفر‬ ‫والزيــارة التي أشــيد بها على أنهــا بداية «عصر ذهبــي» أو «وقت‬
‫بحملة أمنية منذ انتفاضات الربيع العربي عام ‪ .2011‬وكل األعضاء املؤسســن جلمعية‬ ‫خلفية الزيارة واســتخدموا لهجة مختلفة بعد ان أغضب رئيس الوزراء‬ ‫وصور ضخمة للرئيس شــي وهم يقفون اللتقاط الصــور في طريق (ذا‬ ‫ذهبي» في العالقات الصينية البريطانية وستتضمن عددا من الصفقات‬
‫احلقوق املدنية والسياســية في اململكة العربية الســعودية إما ســجنوا أو في انتظار‬ ‫البريطاني بكني في عام ‪ 2012‬باجتماعه مــع الدالي الما الزعيم الروحي‬ ‫مول) الذي يقع أمام قصر بكنغهام‪.‬‬ ‫التجارية قوبلت بانتقادات من جانب ناشــطني يتهمون رئيس الوزراء‬
‫محاكمتهم‪ .‬وقال جيمس لينش نائب مدير برنامج الشــرق األوسط وشمال أفريقيا في‬ ‫ألقليم التيبت الذي يقيم في املنفى‪.‬‬ ‫لكن مئات االشــخاص الذين يحتجون على ســجل الصني في حقوق‬ ‫ديفيد كاميرون بغض البصر عن االنتهاكات‪.‬‬
‫منظمة العفو الدولية «اإلدانات الشــائنة ألعضاء جمعية احلقوق املدنية والسياســية‬ ‫وقال زعيم حزب العمال املعارض جيرميي كوربن انه ســيثير مسألة‬ ‫اإلنســان حملوا الفتات كتب عليها «يســقط احلزب الشيوعي» و«إنهوا‬ ‫كما أثارت اســتياء بعض احللفاء التقليديني لبريطانيا مثل الواليات‬
‫في اململكة العربية الســعودية بسبب نشــاطهم في مجال حقوق االنسان والتي تأتي‬
‫حقوق اإلنســان عندما يجتمع مع شي وأجبر كاميرون اإلثنني على القول‬ ‫احلملة الصارمة» على حرية التعبير‪.‬‬ ‫املتحدة التي زارها شــي في الشهر املاضي وشــاب الزيارة توتر بشأن‬
‫على رأس سجل السعودية في مجال حقوق االنسان استهزاء آخر بالتزاماتها بصفتها‬
‫عضوا في مجلس حقوق اإلنسان التابع لألمم املتحدة»‪.‬‬ ‫انه ســيطرح تأثير الــواردات الصينية الرخيصة علــى مصانع الصلب‬ ‫وقالت عائشة نهماشير (‪ 24‬عاما) وهي من جنوب لندن وإحدى الذين‬ ‫سرقات الكترونية وحتركات بكني في نزاعات بحرية في اسيا‪.‬‬
‫البريطانية التي تعاني من مشاكل‪.‬‬ ‫يتظاهرون في طريق ذا مول إن زيارة شــي «تبني ان انكلترا ال تهتم على‬ ‫لكن بالنســبة لبريطانيا فإن الزيارة التي ستســتمر أربعة أيام تأتي‬

‫حتفظات «الناتو» أربكت صفقة أنقرة لبناء منظومة خاصة بها في الصني‬

‫التهديدات حتيط بتركيا وعاشر أقوى جيش في العالم يفتقد ملنظومة متطورة للدرع الصاروخي‬
‫تأكيده علــى خطط بــاده لتطوير قدراتهــا الدفاعية والعســكرية‬ ‫وفي وقت ســابق‪ ،‬أعلنت تركيا‪ ،‬أنها ســتبدأ مشــاورات لبحث‬ ‫غازي عنتاب جنوب البالد في عام ‪ ،2013‬مبررة ذلك بضرورة حتديث‬ ‫عدد ســكانها قرابة ‪ 80‬مليون نســمة‪ .‬وتبلغ ميزانيــة اجليش التركي‬ ‫إسطنبول ـ «القدس العربي»‬
‫بذاتها‪ ،‬وقــال‪« :‬إن الدبلوماســية غير املدعومة بالقوة العســكرية‬ ‫تفاصيــل العقد مع الشــركة الصينية التي رســت عليهــا مناقصة‬ ‫بطاريتــي الصاروخني املعنيني‪ ،‬في حني اعتبــر مراقبون القرار بورقة‬ ‫ً‬
‫‪14‬عامليــا من حيث اإلنفاق‬ ‫قرابــة ‪ 18‬مليــار دوالر‪ ،‬لتحتل بذلك املرتبة‬
‫ميكــن أن تتخلــى عنكم فــي منتصف الطريــق‪ ،‬ونحــن ال طاقة لنا‬ ‫شــراء منظومــة ‪ 9-HQ‬للدفــاع الصاروخــي‪ ،‬بعــد منافســة مع‬ ‫ضغط أمريكية على أنقرة‪.‬‬ ‫العسكري‪ .‬ومتتلك القوات البرية ‪ 3778‬دبابة حربية‪ ،‬وآالف املدرعات‬ ‫من إسماعيل جمال‪:‬‬
‫للبقــاء في منتصف الطريــق‪ ،‬لذلك يجب علينا جتهيز أنفســنا في‬ ‫منظومــة ‘باتريــوت’ األمريكيــة‪ ،‬ومنظومــة االحتــاد األوروبي‪،‬‬ ‫وكانت أملانيا أعلنت نيتها ســحب بطاريتي صواريخ باتريوت من‬ ‫والعربات العســكرية‪ ،‬كما متتلك ما مجمله ‪ 1020‬طائرة عسكرية منها‬
‫كافــة اجملاالت‪ ،‬وإكمال ما ينقصنا‪ ،‬للمضي قدما في طريق حتقيق‬ ‫ومنظومة ‘اس ‪ ′300‬الروسية‪.‬‬ ‫تركيــا إال أن رئيس الوزراء التركي أحمــد داود أوغلو أعلن قبل يومني‬ ‫قرابة ‪ 223‬طائــرة حربية مقاتلة‪ ،‬و‪ 443‬مروحية عســكرية‪ ،‬باإلضافة‬ ‫وصلــت التهديــدات العســكرية ضــد تركيــا ذروتها بعــد خمس‬
‫أهداف تركيا»‪.‬‬ ‫ً‬
‫علنيــا للصفقة‬ ‫لكن الواليــات املتحــدة والناتو أبديــا معارضة‬ ‫في مؤمتر صحافي مع املستشــارة األملانية أنغيــا ميركل التي زارت‬ ‫إلى ‪ 115‬قطعة بحرية حربية منها بوارج حربية وحامالت طائرات‪.‬‬ ‫ســنوات من االضطرابات املتصاعدة علــى حدودها‪ ،‬وذلك مع دخول‬
‫وأعــرب خالل مشــاركته فــي حفل تدشــن باخــرة «بيرقدار»‬ ‫باعتبار أن املنظومة الصينية ســتتعارض مع منظومة ‘باتريوت’‬ ‫إسطنبول‪ ،‬أن أملانيا وافقت على إبقاء وحدات منظومة الباتريوت في‬ ‫جيوش منظمة لدول «غير صديقة» إلى سوريا التي تربطها بها حدود‬
‫البرمائية‪ ،‬عن ثقته بأن باخرة بيرقدار‪ ،‬ســتضيف الكثير ألسطول‬ ‫التابعة للناتو ويستحيل ربطها بها‪ ،‬وأن ربطها في حال مت سيجعل‬ ‫تركيا لثالثة أعوام مقبلة‪ ،‬في خطوة فسرت على أنها ثمن أملاني مقدم‬ ‫«الباتريوت» وابتزاز الناتو وأمريكا ألنقرة‬ ‫متتــد على طول أكثــر من ‪ 900‬كيلو متر‪ ،‬وبــات مجالها اجلوي عرضة‬
‫القوات البحرية التركية‪ ،‬مشيرا إلى أنها الثانية من نوعها‪ ،‬حيث مت‬ ‫منظومة معلومات ‘الناتو’ مهددة باالختراق من قبل الصني‪.‬‬ ‫لتركيــا من أجل مســاهمتها في حــل أزمة تدفق الالجئني الســوريني‬ ‫لالختراقات املتكررة من الطائرات احلربية وطائرات االستطالع‪.‬‬
‫إنزال أول سفينة برمائية إلى البحر عام ‪.2011‬‬ ‫وفضلــت تركيــا آنــذاك املنظومة الصينيــة التي تعتبر نســخة‬ ‫إلــى أملانيــا وضمن االتفــاق األوروبي التركي الشــامل الــذي يجري‬ ‫وال متتلك تركيا منظومة درع صاروخي خاصة بها‪ ،‬لكنها مشمولة‬ ‫وبحســب ما اطلعت عليــه «القدس العربي»‪ ،‬فــإن موقع «جلوبال‬
‫وأضــاف الرئيــس التركي‪ ،‬أنهــم توصلوا إلى هــذه اإلجنازات‬ ‫معدلة من منظومة ‘اس ـ ‪ 300‬بي’ الروســية بتكلفة قاربت الثالثة‬ ‫التفاوض حوله‪.‬‬ ‫ضمــن منظومــة «الباتريــوت» التي يعمل على نشــرها حلف شــمال‬ ‫فاير بور» أحد أشــهر مواقع تصنيف اجليــوش ً‬
‫عامليا‪ ،‬وضع اجليش‬
‫نتيجــة «التقدم الكبيــر التي تشــهده البالد في مجــال الصناعات‬ ‫مليارات دوالر‪ ،‬وهو أقل مبليار دوالر من العروض األخرى التي مت‬ ‫كما ال تزال بطارية إســبانية نشرت في يناير‪/‬كانون الثاني ‪2015‬‬ ‫األطلســي «الناتو» في دول االحتاد األوروبــي للتصدي ألي هجمات‬ ‫التركي في املرتبة العاشــرة ً‬
‫عامليا‪ ،‬كما أنه يعتبر ثاني أقوى اجليوش‬
‫الدفاعيــة»‪ .‬الفتا إلى أن تركيا كانت تعاني في الســابق من شــراء‬ ‫تقدميها‪ ،‬باإلضافة إلى أن الشركة املصنعة ستعمل بشكل مشترك‬ ‫تعمل في أضنة جنوب تركيا‪ ،‬ويقول «الناتو» إنه قادر على نشر املزيد‬ ‫صاروخية محتملة على دول احللف‪.‬‬ ‫في حلف شــمال األطلســي «الناتو»‪ ،‬إال أنه ما زال يفتقد إلى منظومة‬
‫ً‬
‫موضحا أن‬ ‫الســفن والطائــرات واملعــدات احلربية مــن اخلــارج‪،‬‬ ‫على األراضي التركية من أجل نقل التقنية إلى اخلبراء األتراك وهو‬ ‫من هــذه املنظومة خالل «أســبوع» في حال تعرض تركيــا لتهديدات‬ ‫وبإمكان صواريخ باتريوت أن تدمر في اجلو صواريخ باليســتية‬ ‫متطــورة للــدرع الصاروخي ملواجهــة اختراقات الطائــرات واحتمال‬
‫تركيا أصبحت تعتمد على نفســها في تصميم وإنتاج احتياجاتها‬ ‫األمر الذي شددت عليه أنقرة ورفضته العروض األخرى‪.‬‬ ‫خارجيــة‪ ،‬وهو ما رأى فيه محللون أتراك حتدثــوا لـ»القدس العربي»‬ ‫تكتيكية وصواريخ مجنحة وطائرات‪.‬‬ ‫تعرض األراضي التركي لهجمات صاروخية من محيطها املضطرب‪.‬‬
‫الدفاعية‪.‬‬ ‫وكان ينــص العقــد علــى تزويــد الصــن لتركيــا مبحطــات‬ ‫استهتار ًا بأمن تركيا‪.‬‬ ‫وفي عام ‪ 2012‬بدأ تشغيل رادار لإلنذار املبكر‪ ،‬يتبع منظومة الدرع‬ ‫وقبل أيام أســقطت طائرات حربية تركية طائرة اســتطالع يعتقد‬
‫وأشار أردوغان في الســياق ذاته‪ ،‬إلى أن بالده كانت مضطرة‬ ‫رادار وصواريــخ مضــادة للطائرات قــادرة على تدميــر الطائرات‬ ‫الصاروخي‪ ،‬وأشــرف اجليش األمريكي على تشــغيل إحدى وحدات‬ ‫أنها روســية علــى احلدود مع روســيا‪ ،‬بعــد أيام من توتر سياســي‬
‫الســتيراد نحو ‪ ٪ 80‬من معداتها الدفاعية حتى عام ‪« ،2002‬وكان‬ ‫والصواريخ‪ ،‬تتوزع في أربع منظومــات للدفاع الصاروخي مكونة‬ ‫منظومة تركية مستقلة‬ ‫املنظومة من مدينــة «مالتيا»‪ ،‬التي تبعد نحو ‪ 650‬كيلومتر‪ ،‬من جنوب‬ ‫وعســكري بني موســكو وأنقرة تصاعــد مع اختراق طائــرات حربية‬
‫ذلك الوضع يشكل خطرا على استقالل ومستقبل تركيا‪ ،‬ما دفعهم‬ ‫من ‪ 288‬صاروخ في ‪ 12‬وحدة إطالق‪.‬‬ ‫ً‬
‫ســابقا وحدات مت تشغيلها من قبل‬ ‫شــرقي العاصمة أنقرة‪ ،‬وحلقها‬ ‫روســية لألجواء التركية في حادثني متتالــن رفعا من حدة اخملاوف‬
‫لوضــع الصناعات الدفاعيــة ضمن أهم أولوياتهــم‪ ،‬حيث جنحت‬ ‫وفي آخر تعقيب رســمي على الصفقة‪ ،‬قال وزير الدفاع التركي‬ ‫وســعت تركيــا طــوال الفتــرة املاضية إلــى بنــاء منظومة درع‬ ‫اجليش اإلسباني واألملاني‪ ،‬وهو ما رأى فيه محللون عسكريون «غير‬ ‫لدى احلكومة التركية‪.‬‬
‫تركيا خــال هذه الفترة فــي تقليص املعدات الدفاعية املســتوردة‬ ‫الســابق عصمت يلمــاظ‪ ،‬بداية العام اجلاري‪ ،‬إن بالده ســتمضي‬ ‫صاروخــي خاصة بها‪ ،‬لكن يبــدو أن هذه اجلهود لم تدخل مراحل‬ ‫كافي» حلماية األراضي التركية من هجمات محتملة‪.‬‬
‫إلى ‪.»٪ 40‬‬ ‫قدما في خططها لطلب نظام دفاع صاروخي قيمته ‪ 3.4‬مليار دوالر‬ ‫متقدمــة بعد‪ ،‬حيث تواصل الواليات املتحــدة و»الناتو» االعتراض‬ ‫وبقيت هذه املنظمة غير ثابتة وحتت تأثير التجاذبات السياســية‬ ‫قدرات ضخمة‬
‫مؤكــدا علــى هدفهم في إيقــاف االســتيراد نهائيــا‪ ،‬واالعتماد‬ ‫من الصــن وذلك رغــم مخاوف الواليــات املتحدة وحلف شــمال‬ ‫بقــوة على فوز شــركة صينيــة للصناعــات احلربية لعطــاء لبناء‬ ‫بــن تركيا والواليات املتحــدة ودول االحتاد األوروبــي‪ ،‬حيث أكدت‬
‫الذاتــي في تصميم وإنتاج الصناعــات الدفاعية بحلول عام ‪،2023‬‬ ‫األطلسي بشأن األمن ومدى توافق هذا النظام مع أسلحة احللف‪.‬‬ ‫منظومــة الدفــاع الصاروخــي اخلاصــة بتركيــا‪ ،‬ويبــدو أن هذه‬ ‫مصادر أمنية تركية‪ ،‬األســبوع املاضي‪ ،‬أن الواليــات املتحدة أجنزت‬ ‫وبحســب التصنيف الســابق‪ ،‬يبلغ عــدد القــوة الفاعلة باجليش‬
‫ما سينعكس إيجابيا على استقالل ومستقبل تركيا‪.‬‬ ‫وأعلــن الرئيــس التركــي رجب طيــب أردوغــان كرر قبــل أيام‬ ‫الضغوط متكنت من وقف البدء بتنفيذها‪.‬‬ ‫ســحب صواريخ «باتريوت» التي نشــرتها في عام ‪ 2013‬في محافظة‬ ‫التركــي ‪ 410‬آالف جنــدي‪ ،‬و‪ 185‬ألــف باالحتيــاط‪ ،‬فــي دولــة يبلغ‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪11‬‬ ‫‪Egypt Today‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫مصر اليوم‬

‫االنتخابات تعيد مناخ املاضي بقبحه وبؤسه‪ ...‬وابتزاز املواطن في لقمة عيشه‬

‫السيسي يتصور مشاكلنا كلها مبعزل عن السياسية متاما‪ ...‬والسلطة حتتاج لكومبارس ال ناخبني حقيقيني‬
‫القاهرة ـ «القدس العربي» من حسنني كروم‪:‬‬

‫ركــزت الصحف املصرية الصــادرة أمس الثالثاء ‪ 20‬أكتوبر‪/‬تشــرين األول معظــم اهتماماتها على متابعة اليــوم الثاني واألخير في‬
‫انتخابات املرحلة األولى جمللس النواب‪ ،‬التي جرت في أربع عشرة محافظة‪ ،‬وبدء عملية فرز األصوات‪ ،‬وبعضها أعطى مؤشرات أولية‪.‬‬
‫وكان الواضــح ضعف اإلقبال على التصويت وإحجام قطاع كبير من الشــباب‪ ،‬وإقبال كبار الســن والنســاء‪ ،‬وهــي الظاهرة الالفتة‬
‫منذ ثورة يناير‪/‬كانون الثاني‪ ،2011‬وهي انخراط النســاء والفتيات في االهتمام بالسياســة‪ ،‬ســواء باملتابعة واحلماس لهذا االجتاه أو‬
‫ذاك‪ ،‬أو النزول في املظاهرات وفي االســتفتاء وانتخاب رئيس اجلمهورية‪ ،‬ولكن الالفت أيضا أنهن رغم كثافة املشــاركة ال يصوتن في‬
‫أغلــب األحيان لصالح املرشــحات من النســاء‪ .‬وعلى كل حال فاالنتظار واجب إلــى أن تعلن اللجنة العليا لالنتخابــات النتائج النهائية‪،‬‬
‫وهل هناك إعادات في بعض الدوائر الفردية وبالنســبة للقوائم أم ال؟ كما أن املرحلة الثانية التي ســتبدأ الشــهر املقبل وتضم القاهرة قد‬
‫تشــهد إقباال أكبر‪ ،‬ولم يتم تسجيل خروقات بارزة‪ ،‬بخالف إلقاء القبض على منتقبة أرادت التصويت مرتني والقبض على البعض كانوا‬
‫يقومون بالدعاية قرب اللجان‪ .‬وال يزال االهتمام متواصال بخفض ســعر اجلنيه أمام الدوالر وآثاره‪ ،‬وســط ترحيب من رجال الصناعة‪.‬‬
‫كما كان هناك خبر مهم جدا وهو االجتماع الذي عقده الرئيس السيســي مع رئيس الشــركة الروســية‪ ،‬التي يتم االتفاق معها على إنشاء‬
‫أول محطة نووية إلنتاج الكهرباء وحتليه مياه البحر في منطقة الضبعة‪ ،‬بحضور وزير الكهرباء محمد شــاكر‪ .‬وناقش الرئيس شــروط‬
‫االتفاق‪ ،‬وفي احلقيقة فإنه ميارس ضغطا على الشــركة لتخفيض التكاليف‪ ،‬كما فعل من قبل مع شــركة ســيمنز‪ ،‬وقاد االتفاق بنفســه‬
‫وجنــح فــي احلصول على موافقتها علــى خفض مئة مليون دوالر‪ .‬وأتوقع في حالة االتفاق النهائي مع الشــركة أن يطلب السيســي من‬
‫الرئيس الروســي بوتني الضغط عليها إلجراء تخفيض كبير‪ ،‬وهكذا فشــلت أخر جهود رجل األعمــال وصاحب جريدة «املصري اليوم»‬
‫صالح دياب في إلغاء املشروع وتخصيص األرض ملشروعات سياحية على هيئة نخلة وشجرة جميز‪ ،‬ولم يتأثر السيسي باحلملة التي‬
‫شــنها عليه واتهمه بالعناد‪ ،‬كما اســتعان برجل األعمال سميح ساويرس الذي اســتخدم أغنية «أدوا زوبه زقه» إلقناع الرئيس بأن يزق‬
‫مكان احملطة جنوبا مســافة خمسة عشر كيلومترا‪ ،‬وترك األرض ملستثمرين‪ .‬واســتعان دياب أيضا بالدكتور محمد اخملزجني والدكتور‬
‫معتز بالله عبد الفتاح للطلب من السيسي التخلي عن املشروع‪.‬‬
‫ومــن األخبار املهمة التي لم يلتفت إليها أحد‪،‬االتفاق الــذي مت توقيعه بني وزارة النقل والهيئة العربية للتصنيع بالتعاون في ما بينهما‬
‫في كل مشــروعات الوزارة من ســكك حديــد وطرق‪ ،‬بحيث ال حتتاج الــوزارة إلى جهات أخــرى‪ ،‬وينحصر التعاون مــع الهيئة في أغلب‬
‫مشروعاتها‪ ،‬وهو ما يتفق مع سياسة السيسي في زيادة وجود الدولة في االقتصاد‪ .‬وإلى بعض مما عندنا‪...‬‬

‫مقتضى تلك الســيادة أال يفرض إنسان على آخر قناعته الدينية‪ ،‬أو حتى‬
‫احلياتية في عباداته ومعامالته وسياســاته‪ ،‬وهذا ما اختاره املصريون‬
‫اإلسالم ليس حكرا على فريق أو قصرا على طائفة‬
‫ألنفســهم من قدمي األزل‪ ،‬كما أنصفهم األستاذ حلمي النمنم‪ ،‬وزير الثقافة‬ ‫ونبــدأ بإخواننا في التيار اإلســامي ومعاركهــم‪ ،‬والبداية من مجلة‬
‫ً‬
‫مؤخــرا‪« :‬إن املصريني علمانيــون طوال تاريخهــم» يعني ال‬ ‫في قولــه‬ ‫«األزهر» التي يصدرها األزهر الشــريف كل أول شهر عربي‪ ،‬وكان يرأس‬
‫يحتكمون للجهل والكهنوت وإمنا يحتكمون للعلم كما أمر الله»‪.‬‬ ‫حتريرها صديقنا املفكــر وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور محمد عمارة‪،‬‬
‫وبعد معارك في الصحف تتهمه بأنه من اإلخوان‪ ،‬وأن شيخ األزهر يحميه‪،‬‬
‫ُبدع تسيء لإلسالم واملسلمني‬ ‫ترك منصبه‪ ،‬وتولى رئاســة حترير اجمللة وزير األوقاف األسبق وعضو‬
‫هيئة كبار العلماء الدكتور محمود حمدي زقزوق‪ ،‬وفي عدد شــهر محرم‬
‫أما ثالث وآخر معارك اإلســاميني فقد دارت في يوم االثنني نفسه على‬ ‫يوم األربعاء املاضي‪ ،‬مقال للدكتور عمارة عنوانه «الوســطية اإلسالمية‬
‫الصفحة العاشــرة في جريدة «األهرام املســائي» شــنها صاحبنا النابه‬ ‫في العالقة بني الفرد والطبقة واألمة»‪ .‬أما أبرز وأهم مقال واألكثر سخونة‬
‫الشــديد في انتخابات برملان ‪ ،2012‬وكانت املقارنــة حاضرة بني ما كان‬ ‫إلى الوراء ‪ 62‬سنة لكي نعيش مرة أخرى جتارب هيئة التحرير واالحتاد‬ ‫إبراهيم توفيق الــذي قال معبرا عن غضبه من بدعــة بعض الوعاظ في‬ ‫فكان لألستاذ في جامعة األزهر وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور الشيخ‬
‫قبل ثالث ســنوات‪ ،‬وبني ما يكــون اليوم‪ ،‬وكانت صــور املاضي تفرض‬ ‫القومــي واالحتاد االشــتراكي العربي وحزب مصر العربي االشــتراكي‬ ‫السعودية قال‪« :‬فوجئت اململكة العربية السعودية ببدعة جديدة ابتدعها‬ ‫محمد عبــد الفضيل القومي‪ ،‬ألنــه ناقش قضية حساســة‪ ،‬وهي الفصل‬
‫نفســها‪ ،‬والناخبون ينتظرون ســاعات من دون ملل‪ ،‬أو شكوى من تعب‬ ‫واحلزب الوطنــي‪ ،‬وكلها أحزاب كانت في قبضة رئيــس اجلمهورية‪ .‬أن‬ ‫ظ ‏‪ ،‬عندما أصدروا بيانا تضمن معناه هجومهم‬ ‫خمسون شخصا من الوعا ‏‬ ‫واخللط بني الدين والسياســة‪ ..‬اإلســام والدولة املدنيــة وأبرز ما في‬
‫الوقوف فــي الصف‪ ،‬أو مغادرة الطابور لطــول االنتظار لدخول اللجنة‪،‬‬ ‫يكون للرئيس حزبه معناه اإللغاء التام للتعددية السياســية واحلزبية‪،‬‬ ‫على ما تقوم به روســيا في سوريا بحملة روســيا الصليبية‪ ،‬واعتبروا‬ ‫مقاله من ص ‪ 75‬إلى ‪ 80‬قوله‪« :‬في عبارة شــهيرة للشيخ محمد عبده في‬
‫وصــور اليوم في املدارس واملرافق التي حتتضــن اللجان وهي خالية إال‬ ‫حيث يصبــح لدينا احلزب الســيد‪ ،‬بينما األحزاب األخرى هامشــية أو‬ ‫أن التحالف الغربي الروســي مع الصوفيني والنصيريــة حرب حقيقية‬ ‫كتابه «اإلسالم والنصرانية»‪ ،‬استعاذ األستاذ اإلمام بالله تعالى صراحة‬
‫من املشــرفني عليها‪ ،‬وقليل جدا من الناخبني‪ .‬هو الشعب الذي خرج بعد‬ ‫مجرد استكمال للشكل أو تدور في فلكه‪ ،‬ولم تكن لبرملان تلك األيام سلطة‬ ‫على أهل الســنة وبالدهم وهويتهم ال تســتثني منهم أحدا‏ ‏‪ .‬واجملاهدون‬ ‫من السياســة بلفظها ومعناها‪ ،‬ومن كل حرف يلفظ في كلمة السياســة‪،‬‬
‫ثورة يناير‪/‬كانون الثاني بكثافة غير مسبوقة في استفتاءات وانتخابات‬ ‫حقيقية ألن احلزب احلاكم كان يفبرك أغلبيته التي تضمن له االنفراد بكل‬ ‫في الشــام يدافعــون عن األمة جميعها‪ .‬يا ســادة ما هــذا إال لعب بالنار‬ ‫بل ومن ســاس ويسوس ومشــتقاتها‪ ،‬وأكبر اليقني أن استعاذة األستاذ‬
‫برملانية ورئاســية عديدة‪ ،‬وهو الشــعب نفســه الذي اتخذ قرارا شــبه‬ ‫شــيء عن طريق تزوير االنتخابات‪ .‬وإنصافا للشعب املصري فإن حزب‬ ‫واستغالل الدين إلشــعال حروب دينية طائفية‪ ،‬وهذا ما تريده إسرائيل‬ ‫اإلمــام هذه‪ ،‬لم تكن من السياســة باملفهوم الســديد الناصع الذي يعني‬
‫جماعي بأال يعير انتخابات البرملــان احلالية اهتماما كافيا‪ ،‬وهي مقاطعة‬ ‫الرئيس احلاكم لــم يكن يحقق الفوز دائما في االنتخابات البرملانية‪ ،‬رغم‬ ‫عندما وضعت شــرطا ال حتيد عنه في أي مفاوضات الحقة حول القضية‬ ‫اســتصالح اخللق بإرشــادهم إلى طريق النجاة في الدنيا واآلخرة‪ ،‬بل‬
‫ال تســتجيب لدعوات اإلخوان‪ ،‬إمنا هي تعبير عن حالة احتجاج وغضب‬ ‫االســتعانة بكل أدوات تزييف اإلرادة الشعبية‪ ،‬بل كان يحصل في أقصى‬ ‫الفلســطينية‪ ،‬وهو االعتراف بيهودية إسرائيل السؤال األول‪ :‬هل تنظيم‬ ‫كانت استعاذة األستاذ اإلمام بالقطع واليقني متجهة إلى السياسة باملعنى‬
‫سلمي شــبه جماعي عفوي في غاية البالغة والذكاء‪ ،‬وهي رسالة موجهة‬ ‫تقدير على حوالي ثالثني في املئة من املقاعد»‪.‬‬ ‫«داعش» وما يتبعه من مســميات مختلفة‪ ،‬هل هم ســنة أم شــيعة أم من‬ ‫الزئبقي النفعي الفضفاض‪ ،‬الذي يفتح الباب واســعا أمام سدنة الساسة‬
‫ملن يهمه األمر‪ ،‬وهي الســلطة احلاكمة‪ ،‬وحتديدا للرئيس السيســي‪ ،‬فهو‬ ‫الصليبيــن؟ وما دور حماة الســنة فــي ردع جرائم «داعــش» من ذبح‬ ‫ودهاتها‪ ،‬الستخدام شتى الوســائل ومختلف املمارسات أيا كان نصيبها‬
‫احلاكم األوحد‪ ،‬وليس هناك في مشهد السلطة غيره‪ ،‬ودعكم من احلكومة‪،‬‬ ‫مــن احلق والصدق واألخــاق‪ ،‬لكي تكون لهم الغلبة‪ .‬فأي سياســة تلك‬
‫فهي أداة تنفيذ تعليمات وتوجيهات حتى اآلن‪ ،‬وليست أداة وضع خطط‬ ‫مستنقع االنتهازية والتطبيل للسلطة‬ ‫وحرق واحتالل األرض واغتصاب العرض؟ السؤال الثاني‪ :‬هل أهلنا في‬
‫فلســطني وهم حتت وطأة االحتالل اإلسرائيلي منذ أكثر من ‪ 6‬عقود‪ ،‬وقد‬ ‫التي يراد عدم الفصل بينها وبني الدين‪ ،‬بل دمجها فيه ومزجها بنسيجه؟‬
‫واستراتيجيات وقرارات وحتمل مسؤوليات مبفردها‪.»....‬‬ ‫مت اغتصاب أرضهم وعرضهم وعشــرات اآلالف منهم في سجون إسرائيل‬ ‫وأي دين هــذا الذي يقبل أن يقحم عليه ذلك املفهــوم الزئبقي الفضفاض‬
‫وأمس الثالثاء قال الطبيب ومؤســس حزب العدل مصطفى النجار في‬ ‫في «لعبة السياســة» ذات التوازنات واملناورات واملنحنيات؟ فلئن كانت‬
‫مقاله األســبوعي في «املصري اليوم» وهو يكاد يبكي حسرة على أحوال‬ ‫يتجرعون الذل والهوان ماذا فعل حماة الســنة للدفاع عنهم؟ وملاذا يريد‬
‫«السياســة الشــرعية» التي ترتكز على تربية األمة وحسن توجيهها إلى‬
‫مبررات واهية لضعف املشاركة االنتخابية‬ ‫مصر‪ ،‬التي هي أمه وأمنا‪« :‬تتم االنتخابات في مناخ غير مبشر‪ ،‬يعود فيه‬ ‫البعض االجنرار وراء حــروب دينية واســتخدام مصطلحات تاريخية‬
‫بغيضة عفا عليها الزمن مثل‪ ،‬احلروب الصليبية‪ ،‬لقد انتهت سلطة الدولة‬ ‫محاســن الشــريعة ومقاصدها الرفيعة في صالح الدين والدنيا جميعا‪،‬‬
‫املاضي بقبحه وبؤســه ليســيطر على احلاضر وترافقه طفيليات حديثة‬ ‫هي التي يــراد اقترانها بالدين وخدمتها لقضاياه الراســخات‪ ،‬فذلك هو‬
‫أمــا الرســالة الثانية فأرســلها عماد الدين حســن رئيــس حترير‬ ‫منت في مســتنقع االنتهازية والتطبيل للسلطة‪ ،‬بحثا عن مصالح خاصة‬ ‫الدينية وبال عودة في أوروبا منذ العصور الوســطى‪ ،‬وأصبح الفاتيكان‬
‫مجرد رمز للمســيحية الغربية في دولة ال وجود لها‪ .‬وماذا فعل قداســة‬ ‫األقوم قيال واألهدى ســبيال‪ ،‬أما حني يتعلق األمر «بلعبة السياســة» فال‬
‫«الشــروق» ملن يهمه األمر قال‪« :‬أكتب هذه الكلمات في الثامنة من مساء‬ ‫ال مكان للناس فيهــا‪ .‬تبدو مصر وكأن هناك أربع ســنوات قد ُمحيت من‬ ‫مناص من احلذر من تلك الدعوة امللتبســة العجلى‪ ،‬إلى ذلك الدمج واملزج‬
‫أمس األول األحد‪ ،‬ويفترض أن تنشر صباح يوم الثالثاء‪ ،‬وال أعرف ما هي‬ ‫ذاكرتها بالكامل‪ .‬من عايش أجواء انتخابات برملان ‪ 2010‬لن يســتطيع أن‬ ‫البابــا تواضروس وبابا الفاتيكان عندما قــام مجرمو «داعش» بذبح ‪21‬‬
‫مصريا مســيحيا بال أي جريــرة أو ذنب ارتكبوه! لقد اســتنكروا جميعا‬ ‫بني السياســة والدين‪ ،‬بــل التوقف عندها ومراجعتها حــن يقال‪ :‬إنه ال‬
‫نسبة املشــاركة النهائية في اجلولة األولى من انتخابات مجلس النواب‪،‬‬ ‫يفرق بينها وبني انتخابات برملان ‪ ،2015‬التي قد تكون أكثر سوءا‪ ،‬ونرى‬ ‫فصل بني الدين والسياســة‪ ،‬فــإن هذا املزج والدمج بــن هذين الطرفني‬
‫التي شملت ‪ 14‬محافظة بها أكثر من ‪ 27‬مليون ناخب‪.‬‬ ‫ً‬
‫وفجــا؟ يحلو لبعضهم وصفنا‬ ‫تدخل أجهــزة الدولة في تفصيله واضحا‬ ‫الفعلة الشــنعاء وأدوا الصلوات ولــم يقولوا أو يعلنــوا أن هناك حربا‬
‫إسالمية على املســيحية‪ ،‬القوات املصرية التي أرســلت لألخذ بالثأر من‬ ‫يتضمــن إغفاال وإهماال حلرص الفكري اإلســامي فــي مختلف أدبياته‪،‬‬
‫املؤشــرات األولى التي اتفق عليها اجلميع منذ فتح باب الترشــيح في‬ ‫باملتشائمني وا ُملحبطني والســوداويني‪ ،‬ولكن احلقيقة أننا نبحث عن أي‬ ‫على أنه يظل الدين املنزل في كثير من جوانبه في مرقاة عالية بحســبانه‬
‫التاســعة من صباح األحد حتى مساء اليوم نفسه‪ ،‬كانت أن نسبة اإلقبال‬ ‫بقعة مضيئة لنتفاءل فال جند غير ما يحزننا ويحبطنا ويسحق أحالمنا»‪.‬‬ ‫قتلة أبناء مصر املسيحيني في ليبيا لم يكونوا كتيبة (فرسان الصليب) بل‬
‫قوات مصرية ال تعرف علما ترفعه ســوى علم مصر ورايتها احلق والعدل‬ ‫املثــل األعلى الذي تطمح البشــرية في مختلف عصورهــا إلى الدنو منه‬
‫من الناخبني على التصويت شــديدة الضعف والبؤس والهزال‪ .‬وإلى أن‬ ‫واالقتراب من سمائه‪ ،‬فالفقه مبجمله محاولة «اجتهادية» لالستنباط من‬
‫نعرف نسبة املشاركة النهائية التي سوف تتحدد في نهاية املرحلة الثانية‬ ‫وعقيدتها املوت أو الشهادة تؤمن بأن الدين لله والوطن للجميع»‪.‬‬
‫من االنتخابات‪ ،‬فاملؤكــد أن عزوف الناخبني في اليوم األول هو إشــارة‬ ‫برملان من رحم السلطة‬ ‫الشــرع وفي داخل الفقه ذاته محاولة اللتمــاس الظنيات من القطعيات‪،‬‬
‫بل أن «السياســة الشــرعية» ذاتها محاولة «لالقتراب» من األطر الفقهية‬
‫يجب أال تخطئها عني‪ ،‬وينبغي أن تصل إلى كل من يهمه األمر‪.‬‬
‫ومــن «املصــري اليوم» إلــى «املصريــون» ومقال رئيــس حتريرها‬ ‫فضائيات تثير العنصرية‬ ‫العامــة‪ ،‬وكل تلك احملــاوالت «االجتهادية» ال تعني علــى جاللها وقدرها‬
‫اللجنة العليــا لالنتخابات وبعــض األصوات القريبــة من احلكومة‬
‫حاولت أن تلتمس العديد من التبريرات لغياب الناخبني في اليوم األول‪،‬‬ ‫التنفيذي محمود ســلطان وقوله عن االنتخابات‪« :‬الناس لم تخرج‪ ،‬ولم‬ ‫بني املصريني واألفارقة فمن املستفيد؟‬ ‫املزج والدمج بينها وبني الدين‪ ،‬وإال ما كانت محاوالت «اجتهادية» أصال‪.‬‬
‫فكيف يقول من يقول باملزج والدمج بني السياسة في آلياتها وممارساتها‬
‫سواء بحجة الطقس احلار أو انشغال الناس في أعمالهم أو عدم معرفتهم‬ ‫تدل بأصواتها فــي االنتخابات‪« ..‬هي حرة»‪ ..‬الناخبون مارســوا حقهم‬ ‫ِ‬
‫فــي اإلدالء وفي املقاطعة‪ ،‬وأعتقــد أنه من «اجلالفــة»‪ ..‬أن نعاقبهم على‬ ‫وأالعيبها وبني الدين نفســه‪ ،‬مع أن تلك اآلليات واملمارســات واألالعيب‬
‫الكاملة باملرشحني‪.‬‬ ‫وفي يوم االثنني أيضا ســنكون في «اجلمهوريــة» لنقرأ لزميلنا طلعت‬
‫املقاطعة‪ ،‬فيما لم يقدم لهم النظام أي ميزة للمشــاركة‪ ،‬وهم يرون هزلية‬ ‫تكتظ باملنحنيات املتعرجة واملصالح املشــتجرة‪ ،‬وأن الدولة في اإلسالم‬
‫ومن دون لف أو دوران فكلها مبــررات واهية‪ ،‬ال تصمد أمام أي نقاش‬ ‫الغندور قوله عــن نوعية معينة مــن كارهي مصر‪ ،‬التي هــي أمه‪ ،‬وعن‬
‫املشــهد وعبثيته‪ ،‬وبدت السلطة واضحة في أنها حتتاج إلى «كومبارس»‬ ‫ليســت دولة دينية بالقطــع واليقني أيضا‪ ،‬لكن ليــس معنى ذلك بالقطع‬
‫جــدي‪ ،‬فالطقس لم يكن حــارا‪ ،‬بل كان خريفيا لطيفا‪ ،‬وحكاية انشــغال‬ ‫اتهــام املصريني بأنهم ينظرون إلى األفارقة نظرة عنصرية‪« :‬وســط هذا‬
‫وليس إلى ناخبني حقيقيني‪ .‬التهديــد ـ كل مرة ـ بفرض غرامة مالية ‪500‬‬ ‫واليقــن أيضا أنها دولة تقــف من الدين موقف العــداء أو القطيعة ألنها‬
‫الناس بأعمالهم تبرير كوميدي‪ ،‬فلم يتغير شيء في سلوكنا‪ ،‬ولم نتحول‬ ‫االحتفاء الدولي بعودة مصر إلى دورهــا الطبيعي بني دول العالم‪ ،‬تطل‬
‫فجة علــى احلرية وعلى حديث‬ ‫جنيه لكل مقاطع‪ ،‬هي وصاية ســلطوية ّ‬ ‫دولة إســامية التوجه واملنطلقات والتشريعات فيها قائمة على االختيار‬
‫فجأة كمصريني إلى مخلصني للعمل للدرجــة التي متنعنا من التصويت‪،‬‬ ‫علينا من الداخــل إحدى القنــوات الفضائية املشــبوهة صباح اجلمعة‬
‫النفس اخلفي‪ :‬أشــارك أم أقاطــع‪ ..‬ولو نفذته الســلطات املصرية‪ ،‬فإنه‬ ‫اإلرادي الدســتوري احلر من جماعة املواطنني األحرار‪ ،‬وليس معنى ذلك‬
‫خصوصــا أن بعض اإلحصاءات كانت تقــول إن املوظف املصري ال يعمل‬ ‫املاضي باســتضافة إحدى دعاة اإلحباط ومروجي اإلشــاعات‪ ،‬التي لن‬
‫هزل‪ ..‬وســيجعله نكتة و«فرجة» أمام العالم‪..‬‬ ‫سيزيد املشــهد ً‬
‫هزال على ٍ‬ ‫أيضا بالقطع واليقني أن يصبح اإلســام فيها حكرا علــى فريق أو قصرا‬
‫أكثر مــن ‪ 27‬ثانية في اليوم! رمبا يكون عدم معرفة الناخبني باملرشــحني‬ ‫أذكر اسمها حتى ال أحقق لها هدفها في مزيد من االنتشار والشهرة‪ ،‬لتبعث‬
‫ألن املشهد ســيتبدل بكل ما يحمله من مفردات كاريكاتيرية‪ ،‬حيث سنرى‬ ‫على طائفة تنفرد به وتدعي االستئثار باالنتماء إليه‪ ،‬ثم تقتحم به دهاليز‬
‫أوال املرشحون أنفسهم الذين عجزوا‬ ‫صحيحة إلى حد ما‪ ،‬وهو أمر يتحمله ً‬ ‫برســائل ســلبية قائلة «إن املصريني لديهم قدر كبير جدا من العنصرية‬
‫طوابير الناس ممتدة أمام مكاتب وكالء النيابة لســداد الغرامة‪ً ..‬‬
‫بدال من‬ ‫املمارسات وســراديبها الشائكة‪ ،‬ومن ظن أن اإلســام يدعو إلى الدولة‬
‫عن الوصول إلى الناخبني‪ .‬قلنا قبل يومني إن الناخبني يجب أن يتوجهوا‬ ‫جتاه أفريقيا واملواطــن األفريقي‪ ،‬وإننا نتعامل معهم من منطق العليائية‬
‫أن تكون أمام جلان االقتراع‪ ..‬ثم ماذا ســتفعل السلطة‪ ،‬مع كل َمن يرفض‬ ‫الدينية فقد نأى عن جادة احلق وضل عن سواء السبيل‪ ،‬فأبسط ما ميكن‬
‫إلى الصناديق حتى يختاروا األفضل‪ ،‬وحتى ال يلوموا أنفســهم إذا عزفوا‬ ‫والتفرقة على أساس اللون‪ ،‬وإن هذه العنصرية متأصلة في املصريني منذ‬
‫الســداد‪ ..‬هل ستحبسه؟ أم ستعاقبه مبسح حمامات السادة الضباط في‬ ‫أن يقــال عن الدولة الدينيــة إن احلاكم فيها أيا كانــت ألقابه‪ ،‬يدعي أنه‬
‫أو قاطعوا‪ ،‬ويتفاجــأوا بنواب غير مؤهلني يدخلــون اجمللس‪ ،‬وهو قول‬ ‫القدم؟» أي رسائل سلبية تريد أن تبعثها هذه القناة وهذه املتحدثة وملن؟‬
‫نكاال على مقاطعته لالنتخابات‪ ..‬إنها ـ في كل احلاالت‬‫أقســام الشــرطة‪ً ،‬‬ ‫يستمد ســلطانه من مصدر إلهي‪ ،‬ميكنه من القبض بيديه على صوجلان‬
‫صحيح‪ ،‬لكن مــن الواضح أيضا أن هناك حالة عامة من اإلحباط وســط‬ ‫وما املقصود بها في هذا التوقيت بالذات وهل مير ذلك بدون حســاب؟ أال‬
‫ـ ســتقدم صورة مخزية لنظام غير قادر على إقنــاع املواطن‪ ،‬فيلجأ إلى‬ ‫السلطتني الزمنية والدينية معا‪ ،‬ويجعله مهيمنا على رقاب الرعية الذين‬
‫كثير من املصريني دفعتهم إلى العزوف اجلماعي عن التوجه إلى صناديق‬ ‫يعلم هؤالء أن مصر من أكثر الدول التي حتتضن أشــقاءها األفارقة الذين‬
‫تعليقه على «الفلكة» أمام النيابات وأقســام البوليــس! التهديد بتغرمي‬ ‫ال ميلكون إزاءه سوى الطاعة املطلقة‪ ،‬من دون اختيار أو مساءلة‪ ،‬ومن ثم‬
‫االنتخاب‪ .‬صار واضحا أن اإلصرار احلكومي على قانون االنتخاب الذي‬ ‫هربوا من احلروب في بالدهم منذ ســنوات طويلة‪ ،‬ويشاركون املصريني‬
‫املقاطــع ‪ 500‬جنيه‪ ،‬هو اســتخفاف بحــال الناس‪ ،‬وظروفهم املعيشــية‬ ‫تتفقد تلك الرعية حرية الفعل بعسف ذلك احلاكم وخسفه‪ ،‬كما تفقد حرية‬
‫أغضــب غالبية األحزاب الرئيســية‪ ،‬وجعل قوى وأحــزاب مدنية أخرى‬ ‫أعمالهم ومساكنهم مثلهم مثل العديد من الشعوب األخرى كالفلسطينيني‬
‫القاسية‪ ،‬واســتغالل تلك الظروف للضغط عليهم‪ ،‬وسوقهم مثل القطيع‬ ‫العقل العتقادها أن طاعة ذلك احلاكم خضوع للمشــيئة اإللهية وعصيانه‬
‫محسوبة على معســكر ‪ 30‬يونيو‪/‬حزيران تقاطع االنتخاب‪ ،‬كان له دور‬ ‫والليبيني والعراقيني والسوريني وغيرهم»‪.‬‬
‫لتجميل شــكل الســلطة واســتخدامهم في متثيل أدوار على غير رغبتهم‬ ‫مترد على تلك املشيئة ال شــيء من ذلك يدعو إليه اإلسالم بل ال شيء من‬
‫كبير فى وصول رســالة إلى قطاعات شعبية كثيرة‪ ،‬بأن عدم الذهاب إلى‬ ‫ذلك إال أنكره اإلســام‪ ،‬حتى أن املتأمل املنصف يكاد يلمس أن اإلســام‬
‫ً‬
‫وجتاوزا ـ انتخابات‪ .‬الدولة ـ أي‬ ‫ً‬
‫مجازا‬ ‫في تلك املسرحية التي تســمى ـ‬
‫صناديق االقتراع هو احلل األمثل‪ ،‬وإذا صح هذا األمر فهي رسالة شديدة‬
‫الســلبية ينبغي على احلكومة والرئاسة وكل األجهزة اخملتصة أن تقرأها‬ ‫دولة ـ ليســت عصابة أو ميليشــيا خارج القانون‪ ،‬تهدد وتبتز وتفرض‬ ‫مشكلة غياب العقل السياسي‬ ‫يشــيد نظامه السياســي على النقيض من تلك الدولة الدينية خطوة إثر‬
‫اإلتاوات‪ ..‬وأعرف أن الســلطة في مصر‪ ،‬ظلت لشهور طويلة تسوف في‬ ‫خطوة‪ ،‬حيث يقوم هذا النظام على االختيار احلر والفصل بني الســلطات‬
‫بعناية‪ .‬من الواضح أيضا أن حمالت الهدم والتشــويه اإلعالمي املمنهجة‬ ‫والضمان للحريات والتمتع باحلقوق والواجبات واملســاواة بني الناس‪،‬‬
‫مسألة البرملان‪ ،‬ولم تكن جادة في إجراء انتخاباته إال بعد أن اطمأن قلبها‬ ‫أما زميلنــا وصديقنا رئيس حتريــر جريدة «املقال» إبراهيم عيســى‬
‫ضد كل ما هــو مدني أو معارض‪ ،‬حتى لــو لم يكن إخوانيــا أو إرهابيا‪،‬‬ ‫أيا كانت دياناتهم أو أجناسهم أو طبقاتهم»‪.‬‬
‫إلى أن مرشــحي األجهزة األمنية املنتحلة صفة «في حب مصر» ســتفوز‬ ‫فقد ابتعد عن حكايــة العنصرية إلى موضوع آخر قائال‪« :‬مشــكلة مصر‬
‫قد أصــاب كثيرين باليأس واإلحبــاط‪ ،‬وكان أحد أســباب هذا العزوف‬
‫وستتولى «تظبيط» و«ألوظة» املسائل‪ ،‬حلساب الرئاسة‪ .‬فال يعنيها اآلن‬ ‫قدمية ال شــيء جديد فيها‪ ،‬إال ارتفاع منســوب قلــة األدب والوقاحة من‬
‫امللحوظ فــي اليوم األول‪ ،‬وما يزيــد الطني بلة أن املرحلــة األولى كانت‬
‫فى محافظات الصعيد املعروفة بارتفاع نســب التصويت بسبب العوامل‬ ‫ـ بعد هذا االطمئنــان ـ إال أن يخرج الناس جماعــات في طوابير ممتدة‪،‬‬ ‫جراء انفجار مجاري وســائل التواصل االجتماعي‪ ،‬لكن من أول الصرف‬ ‫االحتكام للعلم كما أمر الله‬
‫ليس إلضفاء شــرعية على هذا البرملان اخلارج من رحم السلطة والدولة‬ ‫الصحــي حتى ضعف األحزاب السياســية‪ ،‬من أول توغــل أجهزة األمن‬
‫العائلية والعصبية‪ .‬ال أريد التعميم في انتظار نســبة املشاركة النهائية‪،‬‬
‫العميقة ويحمــل جيناتها الوراثية‪ ..‬فهو قد بات فــي «اجليب»‪ ..‬ولكن ما‬ ‫في السياســة وتواطئها مع التيار الوهابي‪ ،‬وحتى الهجرة غير الشرعية‬ ‫وأهميــة هذا املقال أنه يعكــس وجود خالفات بني أعضــاء هيئة كبار‬
‫لكن يفترض أن تســتخلص احلكومة والرئاســة العبرة من هذه الرسالة‬
‫يعنيها أن تنقل الطوابير املمتدة ـ التي تأملها ـ عبر الكاميرات إلى العالم‪،‬‬ ‫وتلــوث مياه النيل وإلقاء اخمللفات في البحيــرات‪ ،‬من أول عجز املوازنة‬ ‫العلماء أنفسهم نحو قضية اخللط بني الدين والسياسة‪ ،‬ويأتي هذا املقال‬
‫القاسية في اليوم األول وتبدأ فى إصالح األمر‪ ،‬وتبعث برسالة تهدئة إلى‬
‫بوصفها عالمات رضا وتأييدً ا شــعبيً ا لسياســات الرئيس‪ ،‬بعد أكثر من‬ ‫والفجــوة اجملنونة بني الصــادرات والواردات‪ ،‬وحتــى التهرؤ اإلداري‬ ‫في وقت متزامن مع املوقف املؤســف للغاية وغير املقبول دينيا وسياسيا‬
‫الرأي العام واجلماعة السياســية‪ ،‬خالصتها أنها جادة في االنفتاح على‬
‫عام على حكمه‪ ،‬تآكلت خالله شــعبيته بشــكل يهدد شــرعيته‪ ..‬وهو لم‬ ‫والشــلل احلكومي‪ ،‬من أول جهــل التعليم وعلم الفهلــوة وحتى فوضي‬ ‫وعقليا من جانب عضو آخر في الهيئة هو الدكتور أحمد عمر هاشم‪ ،‬الذي‬
‫كل القوى السياسية في مصر‪ ،‬املؤمنة بالقانون والدستور والدولة املدنية‬
‫يحدث‪ ،‬ويبدو أنه لن يحدث في األيام التالية‪ .‬على الســلطة ـ متى شاءت‬ ‫اإلعالم وســذاجة العبي كرة القدم‪ ،‬كله معروف جدا لكن الذي مينعنا من‬ ‫كان رئيســا جلامعة األزهر عندما حضر مؤمترا فــي اجليزة نظمته قائمة‬
‫مهما كانت درجة معارضتها‪.‬‬
‫النجاة ـ أن تفهم مغزى املقاطعة‪ ،‬وأن تعتذر للشعب وتعترف بأنها خذلته‬ ‫حل هذه املشكالت هو مشــكلة أكبر مشــكلة غياب العقل السياسي‪ ،‬نعم‬ ‫«في حب مصر» خلــوض املرحلة األولى من انتخابــات مجلس النواب‪،‬‬
‫الوقــت لم ينفد بعد‪ ،‬وعلى احلكومة أال تتجاهل الرســالة‪ ،‬أو تســيء‬
‫بدال من إهانته على الفضائيــات‪ ،‬وابتزازه في لقمة‬ ‫و«ضحكت عليــه»‪ً ..‬‬ ‫هناك نوايا حسنة وإخالص وطني وحماس لإلصالح وهمة نشيطة‪ ،‬لكن‬ ‫وصــاح وكله ثقة ما يراه وحده بأن املالئكة حتيط باملؤمتر لتباركه‪ .‬وإلى‬
‫فهمها‪ ،‬وتنفتح أكثر على اجملتمع خصوصا الشباب»‪.‬‬
‫عيشه وفي رزقه ورزق عياله»‪.‬‬ ‫ال يتوج هذا كله عقل سياســي‪ .‬الرئيس السيســي يتصور مشاكلنا كلها‬ ‫معركة أخرى خاضها يوم االثنني في جريدة «الوطن» أستاذ الفقه املقارن‬
‫مبعزل عن السياســية متاما‪ ،‬بل هو يكرهها تقريبا بدليل أنه عندما يختار‬ ‫في جامعة األزهر في االجتاه نفسه وهو الدكتور سعد الدين هاللي بقوله‪:‬‬
‫هل يلتقي الناصريون والساداتيون على كلمة سواء؟‬ ‫حكومته يختارها من املوظفني احلرفيني محل الثقة‪ ،‬لكنهم أجهل خلق الله‬ ‫«أوصيــاء الدين بطاغوتهــم على الناس وجبروتهم على احلق أســاءوا‬
‫رسالة احتجاج وغضب سلمي شبه جماعي عفوي‬ ‫بالسياسة يختار موظفني سكرتارية ومن ثم قولوا كده»‪.‬‬ ‫لسمعة العلم والعاملية‪ ،‬فسحروا أعني الناس واسترهبوهم حتى اعتقدوا‬
‫أما اإلعالمي حمدي الكنيســي فقال مندهشا في يوم الثالثاء نفسه في‬ ‫الكذب بأن مصطلح العلمانية نقيض مصطلح اإلسالمية‪ ،‬وميارس بعض‬
‫مقاله األســبوعي في «األخبار»‪« :‬لقــد آن األوان لكي يلتقي أكبر جتمعني‬
‫شــعبيني على كلمة ســواء‪ ،‬أبرزتها االحتفاالت في ذكرى حرب أكتوبر‪/‬‬
‫ونبقــى فــي «املصريون» ومــع مقال الكاتــب طه خليفة عن رســالة‬
‫احتجاج مقاطعة االنتخابات التي يقول فيها‪« :‬لســت متحمسا مبا يكفي‬
‫نبيل زكي‪ :‬االنتخابات البرملانية‬ ‫سحرتهم الشــعوذة الفكرية بقلب مقصود العبارات اإلصالحية البريئة‬
‫مثــل عبارة «فصل الدين عــن الدولة» وعبارة «ال دين في السياســة وال‬
‫تشــرين األول اجمليدة‪ ،‬إنني أقصد الناصريني والساداتيني‪ .‬إنني أسأل‪:‬‬ ‫لتلــك االنتخابات‪ ،‬ولدي فتور غير معتاد فــي متابعة انتخابات البرملان‪،‬‬ ‫نزيهة لغياب حزب للرئيس‬ ‫سياســة في الدين» فإن أصحابها ال يزايد عليهم في خلق وال دين‪ ،‬وإمنا‬
‫ملاذا يا أصدقائي جدا من الناصريني والساداتيني ال تتجاوزون ما يراه كل‬ ‫واالهتمام بها ألول مرة منذ برملان ‪ ،1984‬وقد شــاركني ثالثة من زمالئي‬ ‫يهدفون من تلك العبارات إنقاذ الناس من الكهنوت الديني‪ ،‬بفرض قناعة‬
‫فريق منكما أمورا سلبية في اجلانب اآلخر‪ ،‬وال تقدرون اإلجنازات الرائعة‬ ‫في حالة الالمباالة تلك‪ ،‬ثم اكتشفت أن مزيدا من الزمالء يشاطروننا نحن‬ ‫وإلى أبرز ما نشــر من تعليقــات ومقاالت عن االنتخابــات‪ ،‬ونبدأها‬ ‫أحد على أحد جملرد وصف نفســه بوصف ديني‪ ،‬فحســب كل إنســان أن‬
‫لهذا اجلانب ويكفي أن يكون انتصار أكتوبر قد جمع بني الزعيمني «‪.‬‬ ‫الثالثة حالتنا تلك‪ ،‬لكن املدهش حقا أن يكون غالبية املصريني من الناخبني‬ ‫من «األخبار» ومع زميلنا وصديقنا املتحدث باســم حــزب التجمع نبيل‬ ‫يُ دخل دينه في سياسة نفسه ال في سياسة غيره‪ ،‬وأن يلتزم بقناعته عند‬
‫وهل هذا كالم يا حمدي؟ كيف نتوحد مع الساداتيني بينما نحن نرفض‬ ‫في اجلولة األولى مثلنا متامــا‪ ،‬بال حماس‪ ،‬وال اهتمام باالنتخابات‪ ،‬وهم‬ ‫زكي الــذي قال‪« :‬نظرا لعــدم وجود حزب حاكم أو حــزب للرئيس‪ ،‬فإن‬ ‫إبرامه لعقــوده أو معاهداته‪ ،‬ال يُ لزم غيره بها وهذا ما أجمع عليه الفقهاء‬
‫أن نتوحد مع بعض لدرجة أن حزب حركة الكرامة الناصري يدعو إلنشاء‬ ‫عبروا عمليا عن موقفهــم بعدم الذهاب للجان التصويــت‪ ،‬أي املقاطعة‪،‬‬ ‫االنتخابات البرملانية البد أن تكون نزيهــة‪ ،‬أي مبنآى عن مدخل الدولة‪.‬‬ ‫وأصدروا به عبارتهم الشــهيرة واملهشمة لألسف «كل إنسان مؤمتن على‬
‫حــزب مع أحزاب أخرى تهاجم ثورة يوليو‪/‬متــوز وخالد الذكر وال يدعو‬ ‫وبدا ذلك من الســاعات األولى في التصويت صبــاح األحد‪ ،‬حيث كانت‬ ‫وقد حاول البعض إقناع الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن يكون له حزب‪،‬‬ ‫دينه»‪ ،‬كما يدل عليه ما أخرجه ابن عدى في «الكامل» بسند حسن عن أبى‬
‫لوحدة بني األحزاب والقوي الناصرية‪.‬‬ ‫اللجان خالية مــن الناخبني‪ ،‬ولم تتكــرر الطوابير الطويلــة والتزاحم‬ ‫ولكنه رفض ذلك وخيرا فعل‪ ،‬ألنه لو كان قد وافق على الفكرة لكنا قد عدنا‬ ‫هريرة‪ ،‬أن النبي صلى الله عليه وســلم قال‪« :‬كل بني آدم ســيد»؛ إذ من‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪12‬‬ ‫‪Culture‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫ثقـافـة‬

‫ّ‬
‫الذاكرة والفراغ األيديولوجي ملعنى املقاومة‬

‫في أهمية سرديات األمل واأللم في اخلطاب الثقافي الفلسطيني‬


‫ســوى نسق يذكر بأن الغرب هو املســؤول عما تؤول إليه‬ ‫االنتفاضة الثانية‪ ،‬ولكن ســياق األحداث أدى إلى بترها‪،‬‬ ‫■ تنطــوي األحــداث األخيــرة التــي تشــهدها األراضي‬
‫األحداث في الشــرق األوسط الذي أضحى السوق األكبر‬ ‫والسيما أحداث ‪ 11‬أيلول‪/‬سبتمبر‪ ،‬وغزو العراق الثاني‪،‬‬ ‫الفلســطينية علــى قيمة شــديدة األهميــة‪ ،‬وال ســيما في ما‬
‫الستهالك األسلحة وتصدير املوت‪.‬‬ ‫وأخيرا احلروب األخيــرة على غزة التي تبددت مالمحها‪،‬‬ ‫ً‬ ‫يتصل بالنســق اخلطابــي الثقافــي القائم علــى (الذاكرة)‪.‬‬

‫سعيد يقطني *‬
‫تعــدّ كتابــات الروائيــة الكاريبيــة جامايــكا كينكايد‪،‬‬ ‫ونتائجهــا نتيجة انشــغال العالم بالربيــع العربي‪ ،‬الذي‬ ‫فالفلســطينيون الذين مترســوا فــي املنفــى‪ ،‬واملقاومة‪ ،‬كما‬
‫مــن أبرز النصــوص التي حتتفــي بفعل الذاكــرة‪ ،‬فهنالك‬ ‫أدت أحداثه إلى حتييد الفعل الفلســطيني‪ ،‬ومركزيته في‬ ‫االختالف‪ ،‬والتشتت حتى تناساهم الزمن‪...‬‬
‫الذاكــرة املؤسســة على اإلرث االســتعماري‪ ،‬إنهــا ذاكرة‬ ‫اخلطاب السياسي واإلعالمي‪ ،‬وهكذا نالحظ أن اخلارج‪،‬‬ ‫ولكن األحداث األخيرة تكشف عن مسلك ثقافي ينبغي‬

‫عاشوراء املغربية‬
‫جمعيــة‪ ،‬فلكل شــعب قصصه التي تتحدث عن الشــعوب‬ ‫سببا في إخراج الفعل الفلسطيني‬ ‫ً‬ ‫أي السياق احمليط كان‬ ‫أن نتأمله بشيء من اخلصوصية‪ ،‬والسيما في السياقات‬
‫املســتعمرة‪ ...‬مــن أين أتــوا؟ وأيــن كانوا؟ هذه األســئلة‬
‫َ‬ ‫من املعادلــة‪ ،‬وبني ثنايا هذه املراحل تعمل إســرائيل على‬ ‫ً‬
‫وحتديدا فــي ظل وجــود عالم عربــي مبعثر‪،‬‬ ‫املعاصــرة‪،‬‬
‫رامي أبو شهاب*‬ ‫تؤدي إلــى وصل ماضي هذه الشــعوب بحاضرها‪ ،‬وهنا‬ ‫كنس الذاكرة الفلســطينية‪ ،‬وتعريتها‪ ،‬باإلرهاب‪ ،‬والقتل‪،‬‬
‫ً‬
‫منشــغل بعذاباته الذاتية التــي قوامها الصــراع الطائفي‬
‫ال بد أن نتأمل كتاب إدوارد ســعيد «خــارج الذاكرة» الذي‬ ‫فضال عن شــق الذاكرة الفلسطينية إلى جزأين‪:‬‬ ‫والتدمير‪،‬‬ ‫الدينــي‪ ،‬وقــوى املصالــح‪ ،‬ووالءتهــا اخلارجيــة‪ ،‬عالوة‬
‫ً‬
‫جوهريا على تثمــن التذكر‪ ،‬والذاكرة‪ ،‬إنه نســق‬ ‫يتشــكل‬ ‫الضفــة‪ ،‬وقطاع غــزة‪ ،‬بالتجــاور مع التبعثر الفلســطيني‬ ‫على مركزية الســلطة‪ .‬ففــي غمرة هذا االنشــغال بأوهام‬
‫مباضيهــا‪ ،‬ومــن هنــا ال بد مــن مقاومــة عوامــل التعرية‬ ‫من العــودة للماضي‪ ،‬ولهذا توقف الكتاب على تخوم فعل‬ ‫اخلارجي‪ ،‬في املنفى والشــتات‪ ،‬بيــد أن األحداث احلالية‬ ‫احلرية العربيــة‪ ،‬وغياب قيم التنويــر‪ ،‬وعقالنية الفعل‪ ،‬ال‬ ‫■ طقوس الفرح الشــعبي واالحتفاالت الشعبية‬
‫اخلطابيــة التي تســتهدف تخليــق مزاج جديد للمشــكلة‬ ‫بعيدا ليســرد سيرة سعيد في الغرب‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ميض‬
‫اخلروج‪ ،‬ولم ِ‬ ‫تكشــف عن قناعة مفادها أن الذاكرة الفلســطينية ترفض‬ ‫شــيء ميكن أن يالحظ أشــد من ذلك الكمون اإلسرائيلي‪،‬‬ ‫فــي املغرب ذات تاريــخ عريق‪ .‬ومن هــذه الطقوس‪:‬‬
‫ينص عليه أغلب دارسي اخلطاب ما‬ ‫الفلســطينية‪ ،‬وهذا ما ّ‬ ‫ً‬
‫زاخــرا باأللم‪ ،‬وبيان ما ينطوي‬ ‫ومــع ذلك فقد كان الكتاب‬ ‫أن تتحــول إلى ذاكرة مفرغة من األثر‪ ،‬فهذه األجيال بدأت‬ ‫ً‬
‫خفيا‪،‬‬ ‫املمثل بالهــدوء‪ ،‬والترقب احلذر‪ ،‬بيد أن هنالك فعال‬ ‫عاشــوراء التــي تتخــذ فــي املغــرب طابعــا خاصا‬
‫بعد الكولونيالي من حيث االســتناد في تكوين النصوص‬ ‫عليــه االقتــاع‪ ،‬كما فــي كثير مــن الكتابات الفلســطينية‬ ‫تدرك أن منطق األشــياء يحتم عليهــا فهم تاريخ طويل من‬ ‫مخاتــا‪ ،‬ويتمثل مبحاولة تبني إعادة رســم اخلريطة‪،‬‬ ‫ً‬ ‫أو‬ ‫ميتزج فيه التاريخ باألســطورة‪ ،‬والدين بالشعوذة‪،‬‬
‫علــى الذاكرة‪ ،‬وذلك بوصفه ممارســة خطابيــة‪ ،‬فعذابات‬ ‫القائمة على نســق االستعادة للوجود‬ ‫الصــراع‪ ،‬وأن هــذا البؤس اجملســد‬ ‫وتغييــر املكان‪ ،‬وبعثــرة ذاكرته‪ ،‬من أجل طمســه‪ ،‬واألهم‬ ‫حتــى صارت تعبيرا عن اخلصوصيــة املغربية التي‬
‫الفلسطينيني‪ ،‬وتشتتهم‪ ،‬ومنافيهم‪ ،‬وتلك األوطان البديلة‬ ‫الفلسطيني‪ ،‬والسيما لألجيال‬ ‫مــا هــو إال نتــاج فعــل‪ ،‬وممارســة‬ ‫من كل ذلك املراهنة على أن الذاكرة الفلســطينية معطوبة‪،‬‬ ‫تشــكلت على مدى التاريخ لتعطيــه مميزات خاصة‬
‫املبعثــرة‪ ،‬يجب أن تبقى في حالة اســتعادة ً‬
‫يوما بعد يوم‪،‬‬ ‫التي عانت صدمة االقتالع‪.‬‬ ‫منهجيــة كولونياليــة‪ ،‬إذ لــم تتــرك‬ ‫وال ســيما ذاكرة األجيال التي كانت نتــاج العالم املعولم‪،‬‬ ‫يتداخــل فيهــا اليهــودي بالوثني واإلســامي‪ .‬وال‬
‫إذ ال بــد مــن التأكيــد علــى خطاب املأســاوية فــي احلالة‬ ‫إن فعــل التذكــر مــن شــانه‬ ‫ً‬
‫دمارا‬ ‫إسرائيل شيئا إال أحدثت فيه‬ ‫أو مــا بعد احلداثــي‪ ،‬وأبــرز نتاجــه اتفاقية أوســلو‪ ،‬مع‬ ‫ميكــن فهم عاشــوراء املغربيــة بــدون التوقف على‬
‫الفلســطينية التي تعلو على أي مأســاة أخــرى في العالم‬ ‫أن يســهم فــي تشــكيل الهوية‪،‬‬ ‫ً‬
‫وتغييــرا‪ .‬إن الصــراع الفلســطيني‬ ‫الســذاجة‪ ،‬وفي‬ ‫وجــود عالم مســتغرق مباديته إلــى حد ّ‬ ‫مظاهرهــا احلاليــة‪ ،‬ومحاولــة قراءتهــا فــي ضوء‬
‫العربي‪ ،‬كونها انطولوجية بامتياز‪ ،‬وكونها عادلة‪.‬‬ ‫ً‬
‫بعيدا‬ ‫فالواقع الفلســطيني ليس‬ ‫اإلســرائيل بات ممارســة خطابية‬ ‫ظل هــذا الفــراغ األيديولوجي ملعنــى املقاومــة‪ ،‬بالتجاور‬ ‫صيرورات تشكلها عبر التاريخ‪.‬‬
‫إن مســتويات الكتابة اخلاصة بفعــل التذكر تتبدى في‬ ‫عن هــذا‪ ،‬ففي فلســطني جند أن‬ ‫ال تقل أهمية عن إشــكالية األرض‪،‬‬ ‫مع غياب مشــروع وطني للتحرر‪ ،‬إذ تراهن إســرائيل على‬ ‫ميكــن تلخيــص عاشــوراء فــي ثيمتــي‪ :‬النــار‬
‫ً‬
‫شــكال من العــاج‪ ،‬للتخلص‬ ‫ً‬
‫منطــا‪ ،‬أو‬ ‫بعض املســتويات‬ ‫األجيال الفلسطينية التي سكنت‬ ‫لكون الثانية إشــكالية انطولوجية‬ ‫أن الذاكرة الفلســطينية باتت مشــوّهة‪ ،‬غيــر أن قراءة في‬ ‫(الشــعالة) واملــاء (زمــزم)‪ .‬فالنار يتــم التحضير‬
‫مــن آثــار االســتعمار‪ ،‬ولكن في احلالــة الفلســطينية فإن‬ ‫فــي املنافــي حتتــاج إلــى حراك‬ ‫ثقافية‪ ،‬إنها صراع الذاكرة‪ ،‬وكما‬ ‫مستوى األحداث يكشف أن الذاكرة الفلسطينية هي نتاج‬ ‫إلشــعالها واللعب فوقها ليلة عاشوراء‪ ،‬وفي اليوم‬
‫ً‬
‫شــكال من أشــكال مقاومة التالشــي‬ ‫التذكر والكتابة تعدّ‬ ‫فلســطيني يأتــي مــن الداخــل‪،‬‬ ‫أن اإلســرائيليني مصــرون علــى‬ ‫فضال عــن العذاب واأللم‪ ،‬إذ هي ليســت‬ ‫ً‬ ‫اليومــي املعاين‪،‬‬ ‫العاشــر يتم تقاذف األطفــال باملاء الذي يســمونه‬
‫والذوبان‪ ،‬ولهذا ال بد للمرويات الفلســطينية أن تســتعيد‬ ‫والداخل الفلســطيني هــو القادر‬ ‫جعل مفردات معاداة الســامية‪،‬‬ ‫نتاج خطــاب ثــوري‪ ،‬أيديولوجــي تنظيــري‪ ،‬ينهض على‬ ‫زمزم‪ .‬وال ميكن فهم هذه الثنائية بدون ربطها مبقتل‬
‫هذه األحــداث املأســاوية مــن التاريخ الفلســطيني‪ ،‬وأي‬ ‫على تخليــق الهوية الفلســطينية‪،‬‬ ‫والهولوكوســت جــزءا مــن‬ ‫خطابــات مفرغة مــن أي قيمة‪ ،‬فالذاكرة الفلســطينية هي‬ ‫احلســن‪ ،‬باعتباره جزءا من الذاكرة الشــعبية‪ .‬لقد‬
‫ً‬
‫خطرا ميــس الوجود‬ ‫محاولــة لتجــاوز ذلــك‪ ،‬فإن هنالــك‬ ‫ً‬
‫دومــا‬ ‫ولهــذا حتــرص إســرائيل‬ ‫تاريخهم‪ ،‬فإن على الفلسطينيني‬ ‫تشــكيل الشــارع‪ ،‬وهي ذلك اإلحبــاط من قيم هــذا العالم‬ ‫أمر احلســن عند اســتعداده للحرب بجعل البيوت‬
‫الفلســطيني‪ ،‬فالصهيونية اســتثمرت اخلطاب املأساوي‬ ‫علــى تنكيس هذا الوجــود‪ ،‬وتبديد‬ ‫أن ميارســوا ذاكرتهــم بنســق‬ ‫الذي أدار ظهره للفلســطيني‪ ،‬والسيما العالم العربي الذي‬ ‫واخليــام فــي ظهورهم وبحطب أشــعلوا فيــه النار‬
‫لليهــود‪ ،‬فهــي ما زالــت تختزن وتســتعيد تلــك العذابات‬ ‫هويتــه‪ ،‬تشــظيته‪ ،‬وجتزئتــه كمــا‬ ‫وظيفــي‪ ،‬إذ ال بــد مــن خلــق‬ ‫انشغل بصراعات عقائدية طائفية‪ ،‬ولألسف فإن معظمها‬ ‫مخافــة أن يأتيهــم العدو مــن ورائهم‪ .‬أمــا املاء فقد‬
‫ً‬
‫جزءا من اإلرث‬ ‫اليهوديــة في تاريخها‪ ،‬بل أن خطابها بات‬ ‫فــي الضفــة‪ ،‬والقطــاع‪ ،‬عــاوة‬ ‫مرويات‪ ،‬وسرديات فلسطينية‬ ‫مبنــي على حســابات فئوية‪ ،‬وسياســة حيث حترص كل‬ ‫حيل بينهم وبينه منذ السابع من محرم‪ ،‬فاشتد بهم‬
‫الثقافي األوروبي برمته‪ ،‬في حني أن املرويات الفلسطيني‬ ‫علــى التشــظي الفلســطيني‬ ‫كي تبقــى األرض عصيــة على‬ ‫األطــراف على صــون وجودها‪ ،‬وعدم فقدان مكتســباتها‬ ‫العطش‪ ،‬فكانت معاناة النســاء واألطفال شــديدة‪،‬‬
‫ال تبــدو وقد امتلكــت حاضنــة ثقافية‪ ،‬فالذاكــرة العربية‬ ‫اخلارجــي‪ ،‬فهذا الوجود ‪ -‬مما‬ ‫التغييــر‪ ،‬ومــن خلفها الذاكــرة التي‬ ‫التي حتصلت عليها من مرحلة ما بعد االستعمار‪.‬‬ ‫لذلك أعتبر الشعالة وزمزم جتســيدا للحظة زمانية‬
‫طاملا ســعت للنأي بنفسها عن سرد املأســاة الفلسطينية‪،‬‬ ‫ال شــك فيه‪ -‬سوف يتحول مع‬ ‫تنهض على عدم النســيان‪ ،‬ولتكون‬ ‫يشــار إلــى أن الذاكــرة هــي أحــد مفــردات العمليــة‬ ‫مأساوية ترتبط بعاشوراء‪.‬‬
‫فاملناهج العربية املدرســية باتت تنــزح بعيدا عن احلكاية‬ ‫الزمن إلى شــبح‪ ،‬ولن يكون لنا‬ ‫مراكزهــا مفــردات منهــا النكبــة‪،‬‬ ‫االســتعمارية‪ ،‬ونســقها‪ ،‬ولعــل إســرائيل بوصفها دولة‬ ‫يبدو لنــا هذا الربط بجالء‪ ،‬في كون عاشــوراء‬
‫ً‬
‫ممعنا فــي التمحور حول‬ ‫الفلســطينية‪ ،‬بل بــات بعضهــا‬ ‫من وجود إذا تخلينا عن الذاكرة‪.‬‬ ‫والنكســة‪ ،‬واالنتفاضــة‪ ،‬وحــق‬ ‫كولونياليــة لطاملا راهنــت على أن الذاكرة لــن تصمد أمام‬ ‫يومــا يصومه املغاربــة‪ ،‬ويذهبون فيه إلــى املقابر‬
‫ذاتويــة‪ ،‬وطنيــة مســرفة‪ ،‬على عكــس اخلطــاب الثقافي‬ ‫إن هذا احلــراك الفلســطيني قد‬ ‫العــودة‪ ،‬واألقصــى‪ ،‬والشــتات‪،‬‬ ‫ً‬
‫وحتديــدا أمام هيمنــة اخلطابات‬ ‫الزمــان‪ ،‬أو املمارســة‪،‬‬ ‫للترحم علــى موتاهم‪ ،‬وبــكل تأكيد لــم يكن يدور‬
‫نفوذا وحاضنة في تشــكيل أنســاق‪،‬‬ ‫ً‬ ‫الغربي الذي مارس‬ ‫جاء لتقويض هذا النســق املبني‬ ‫ومخيمــات اللجــوء‪ ،‬والشــهيد‪،‬‬ ‫الرأســمالية املقبلة مــن عالم متعدد املراكــز‪ ،‬وأهم الفتاته‬ ‫في خلدهم الترحم على احلســن‪ ،‬فتلك جذور أتى‬
‫وأمناط من االســتعادة املتكــررة للمأســاة اليهودية‪ ،‬التي‬ ‫على رســم مالمح جديدة للعصر‪،‬‬ ‫واألســير‪ ،‬وكل هذا للحؤول دون‬ ‫اخلطابــات املعنيــة بتثمــن قيــم االســتهالك‪ ،‬وإغــراق‬ ‫عليهــا الدهر‪ .‬وأتذكر‪ ،‬وأنا صغيــر‪ ،‬أننا ذهبنا إلى‬
‫تنهــض على أن اليهود يجب أال ُينســوا في التاريخ‪ ،‬وعلى‬ ‫واملــكان مــن أجــل نفــي الهويــة‬ ‫وجــود فجــوة ميكــن أن تتســع‬ ‫الفلســطينيني في ممارسات ما بعد احلداثة‪ ،‬نحو ما ميكن‬ ‫روضة الشــهداء في يــوم عاشــوراء‪ ،‬وعلى طول‬
‫الغرب أن يثمن ماضيهم األليم واملعذب‪ ،‬وهكذا فإن نضال‬ ‫الفلســطينية‪ ،‬فهــذه املواجهــات‬ ‫يومــا بعــد يــوم بــن األجيــال‬ ‫أن نطلق عليه فقــدان مفهوم الهوية عبر الثقافة الســائلة‪،‬‬ ‫الطريق إلى املســجد وفي مختلف جوانبه‪ ،‬التي لم‬
‫اليهــود لن يعــرف الفتور‪ ،‬فهــم يقامون أي نزعــة لتهديد‬ ‫تأتــي بوصفهــا محاولــة مــن‬ ‫الفلسطينية‪.‬‬ ‫كما حتدث عنهــا زيغمونت باومان‪ ،‬وهــذا يأتي بالتجاور‬ ‫يكن يحاصرها البنيان وقتئذ‪ ،‬كانت احلركة قوية‪،‬‬
‫وجودهم‪ ،‬ومقابل هذا النسق فإن أي توقف للفلسطينيني‬ ‫الفلســطينيني لإلبقاء على الهوية‪،‬‬ ‫إن الثقافــة في هذا الصراع ال‬ ‫مع طمــس اخلصائــص املميــزة للشــعوب‪ ،‬ما يقــود إلى‬ ‫عربــات ال حصر لها لبيع الفواكــه اجلافة‪ ،‬خاصة‬
‫عن التذكر‪ ،‬واالســتكانة جملريات التاريخ‪ ،‬سوف يقود إلى‬ ‫أو على الوجــود‪ ،‬وحني تنبثق هذه‬ ‫ميكــن أن تكون أكثــر أهمية من‬ ‫املزيــد من خــرق الذاكــرة‪ ،‬والعناية املطلقة مــن قبل الفرد‬ ‫التــن واللوز واجلــوز‪ ،‬وقطع احللــوى‪ .‬كما كانت‬
‫بنــاء جدار أو عزل املأســاة الفلســطينية‪ ،‬وبذلك لن تكون‬ ‫املواجهات فإن التكوين الفلسطيني‬ ‫هــذا الوقت‪ ،‬فالكتابــة هي فعل‬ ‫بتوفيــر احلاجيــات األساســية‪ ،‬واالشــتغال باحلياة‪ ،‬ال‬ ‫هــذه الدكاكني مــأى باللعب اخلاصــة باألطفال‬
‫هنالــك من قيمــة‪ ،‬أو وجود أنطولوجي فلســطيني وحتى‬ ‫سوف يستعيد تلك األجزاء املبعثرة‬ ‫تطويــع للحــدود‪ ،‬وهــي فعــل‬ ‫بفلســفة احلياة‪ ،‬وهنا علينا أن نســتعيد شيئا من مفاهيم‬ ‫(دميات‪ ،‬رشاشــات املاء‪ )...‬إلــى جانب احللقات‬
‫ال نتحول إلى مظاهر أو عالمات رمبا تزول بفعل الزمن‪.‬‬ ‫هنــا وهنــاك‪ ،‬لتــدرك األجيال‬ ‫تأثير‪ ،‬من منطلق أن املمارسات‬ ‫الذاكــرة فــي اخلطابــات الكولونياليــة‪ً ،‬‬
‫بدءا مــن اختبار‬ ‫التي ينشــطها الفقهــاء واملغنــون والبهلوانيون‪...‬‬
‫وكما تقــول الناقدة كالي تال‪ ،‬فــإن نظريات الصدمة‪،‬‬ ‫أن ماضيهــا هــو املســؤول عن‬ ‫الكولونياليــة ال ميكــن أن يطويهــا‬ ‫جتربة بعض الشعوب التي عانت من االستعمار‪ ،‬والسيما‬ ‫الذين كانوا يأتون مــن كل مناطق املغرب‪ .‬وداخل‬
‫واملآســي الكولونيالية تكمــن أهميتها بأنهــا تنطوي على‬ ‫احلاضــر املعاش‪ ،‬ولهــذا تتخذ‬ ‫الزمن‪ ،‬وأن مشــاكل املســتعمرات‪،‬‬ ‫كبيرا من العبودية نتيجة‬‫ً‬ ‫الــدول األفريقية التي حتمل ً‬
‫إرثا‬ ‫املقابر كانت تباع األكواب الطينية الصغيرة‪ ،‬وماء‬
‫قدر من التأثير في خلق احلراك الثقافي السياســي‪ ،‬وهذا‬ ‫تلك التذكــرات قيمة مركزية في‬ ‫وأزمات الشــرق األوسط لن تكون‬ ‫االســتثمار األوروبــي في أفريقيا‪ ،‬التــي متخضت عن تلك‬ ‫الورد وأعــواد الرياحني‪ ،‬حيــث كانت توضع على‬
‫ال بــد أن يتحقق عبر مركزية (األلم) الذي ال ميكن أن ميحى‬ ‫اخلطــاب مــا بعــد الكولونيالي‪،‬‬ ‫مبنأى عن أوروبا والدول الغربية‪،‬‬ ‫االرحتاالت جملاميع بشــرية نحــو أوروبــا واألمريكيتني‪،‬‬ ‫القبور‪.‬‬
‫بفعــل الســنني والعقود‪ .‬إن قيمــة املرويات التــي صاغها‬ ‫وضرورة تفعيلها على املســتوى‬ ‫فهنالك ذاكــرة مســؤولة عن هذا‪،‬‬ ‫فعال لنزع إلنســان عن أرضه‪،‬‬ ‫كل ما ســبق يعني أن هنالك ً‬ ‫كانت عاشــوراء مناســبة لصلة الرحم‪ ،‬وإخراج‬
‫كل مــن غســان كنفاني‪ ،‬وجبــرا إبراهيم جبــرا‪ ،‬ومحمود‬ ‫التخييلــي‪ ،‬واإلبداعــي‪ ،‬ولكونها‬ ‫ولعل موجات الهجرات الســورية‬ ‫وموطنــه‪ ،‬ولكــن األهم من ذلــك فصله عن ثقافتــه‪ ،‬بيد أن‬ ‫الــزكاة‪ ،‬وتبادل الزيارات العائليــة التي تنتهي بعد‬
‫درويش‪ ،‬ومعني بسيســو‪ ،‬وإميل حبيبي‪ ،‬ويحيى يخلف‪،‬‬ ‫تتعلــق بفكــرة الهويــة‪ ،‬وفكــرة‬ ‫نحــو أوروبا‪ ،‬ومــن قبلها هجرات‬ ‫الذاكــرة األفريقية ما زالت قادرة على اســتعادة عذاباتها‪،‬‬ ‫الصــوم باالجتماع علــى تناول الكســكس بالذيالة‬
‫وســحر خليفة‪ ،‬وغيرهم‪ ،‬تبقى مرحلة من مراحل تشــكيل‬ ‫الوجود مبعناه اجملرد واملطلق‪.‬‬ ‫والعراقيــن‪،‬‬ ‫الفلســطينيني‪،‬‬ ‫واســترجاع ذلك التاريخ‪ ،‬على الرغم من محاوالت نسخه‪،‬‬ ‫أو الكــرداس أو القديــد‪ ،‬أي ما يخــزن من األضحية‬
‫الذاكرة الفلســطينية‪ ،‬وفعل التذكر‪ ،‬ومن هنا فإننا بحاجة‬ ‫إن الكتابة تتحدد بخلق مرويات‬ ‫واجلزائريــن‪،‬‬ ‫واملغاربــة‪،‬‬ ‫وتبديد مالمحه عبر اصطناع عوالم أخرى‪ ،‬وذلك فقط كي‬ ‫لهذه املناســبة‪ ،‬وأكواب الشاي مع الفواكه اجلافة‪.‬‬
‫إلى اســتكمال هذه السلســلة اخلطابية مبرويات جديدة‪،‬‬ ‫ذات فعل وظيفي‪ ،‬وأي غياب لهذا‬ ‫والصوماليــن‪ ،‬واللبنانيــن‬ ‫ً‬
‫منتهيا‪.‬‬ ‫جتعل أوروبا من التاريخ والذاكرة ً‬
‫فعال ال مرئيا‬ ‫ولذلــك كانــت تتــاءم فيهــا رواســب مــن احلزن‬
‫تنهض علــى بيان األلــم‪ ،‬واملعانــاة التي يستشــعرها كل‬ ‫املرويات فإن تلك األجيال لن تكون‬ ‫خيــر دليــل علــى أن الوجــود‬ ‫إن التأمــل ملســلك إســرائيل التــي راهنت علــى جتاوز‬ ‫علــى مقتــل احلســن‪ ،‬وقــد حولــت لتجــاوز البعد‬
‫فلســطيني تعرض لعقاب جماعي‪ ،‬ســواء بالداخل أو في‬ ‫قــادرة علــى خلــق ذلــك االتصال‬ ‫ً‬
‫سببا في خلق‬ ‫االستعماري كان‬ ‫مفردات كالنكبة‪ ،‬النكسة‪ ،‬ومن بعد ذلك محاولة ردم مفردة‬ ‫املأســاوي للحدث‪ :‬فإشعال النار‪ ،‬وســقي املاء‪ ،‬أو‬
‫املنافــي‪ ،‬والشــتات‪ ،‬وهكــذا ال بد من كتابة تتأســس على‬ ‫هذه الواقع‪ ،‬ولكن علينا تذكر أن‬ ‫املقاومة عبر استبدالها بالعمل السياسي‪ ،‬حيث نالحظ أن‬ ‫رشــه على املارة‪ ،‬وشــراء لعــب لألطفــال‪ ،‬وإدخال‬
‫الذاكــرة حتى جنمع بني املاضــي واحلاضر‪ ،‬وحتى يكون‬ ‫القضية الفلســطينية هي منتج‬ ‫االنتفاضة األولى قد انتهت نتيجة سياقات عربية‪ ،‬وعاملية‬ ‫الســرور عليهم‪ ،‬وترك فســحة للفرح النســائي عبر‬
‫لنا وجود في املستقبل‪.‬‬ ‫األدباء (من األعلى)‪:‬‬ ‫النســق اإلمبريالي الــذي أفرز‬ ‫تتمثــل باالجتيــاح العراقي للكويــت‪ ،‬والغــزو الثالثيني‪،‬‬ ‫الغنــاء‪ ،‬كل ذلــك تعويض ملــا وقــع آلل البيت جراء‬
‫ادوارد سعيد‪ ،‬جامايكا‬ ‫هذه املأســاة التي كانت نتاج هذا الواقع الذي نشــأ بعد‬ ‫وانهيــار االحتاد الســوفييتي مما دفع إلى نشــوء اتفاقية‬ ‫تخاذل شــيعتهم عــن نصرتهم‪ ،‬وتركهــم يواجهون‬
‫*كاتب فلسطيني ـ األردن‬ ‫كينكايد‪ ،‬غسان كنفاني‬ ‫ً‬
‫عربيا‬ ‫رحيل االستعمار‪ ،‬وما تلك االرتدادات التي نعايشها‬ ‫أوســلو‪ ،‬بيد ان الذاكرة الفلسطينية اســتعادت ذاتها عبر‬ ‫قدرهم املأســاوي‪ .‬وهنا تكمن خصوصية االحتفال‬
‫بعاشــوراء علــى الطريقة املغربية‪ .‬إنها اســتحضار‬
‫ملأســاة‪ ،‬وتعويض ملا حصل فيها‪ .‬وأرى أن الســبب‬

‫جمال الغيطاني‪ ...‬نضوج التجربة اإلبداعية في خمسني عاما بني القصة والرواية‬
‫في ذلك هو أن املغاربة لم يكونوا من شــيعة علي وال‬
‫من أتباع احلسني الذين عايشوا الرجلني‪ ،‬وساهموا‬
‫في قتلهما وإقامة احلســينيات على أحدهما‪ ،‬بل إن‬
‫جــزءا مهمــا من املغاربة مــن آل البيــت‪ ،‬وال ميكنهم‬
‫وفــي تقديــري أن الســينما والتلفزيــون‬ ‫كتب وإمنا جــاءت ضمن ما أبدعه عالمة بارزة‬ ‫تفاصيــل املعركة إلــى عموم الشــعب وبات‬ ‫منهــم‪ ،‬وأقتدى بهــم‪ ،‬فكانت شــهادته املهمة‬ ‫القاهرة ـ «القدس العربي»‬ ‫إال أن يتذكــروا ما وقع لهم‪ ،‬مع الشــيعة‪ ،‬ويحتفلون‬
‫ووســائط اإلبداع املرئي واملســموع لم تستفد‬ ‫إلــى جانب عالمات أخرى مثل نهاية الســكير‬ ‫لسان حال اجلنود والضباط متأثرا بحماسهم‬ ‫توفيــق احلكيــم يتذكــر‪ ،‬وجنيــب محفوظ‬ ‫مبأســاة احلســن بطريقتهــم التــي تختلــف عمــن‬
‫كمــا ينبغــي أن تكون االســتفادة مــن أدب‬ ‫ومنتهي الطلب إلى تراث العرب وشطح املدنية‬ ‫وحياتهــم وصالبتهم‪ ،‬يعيــش يومياتهم أوال‬ ‫يتذكر‪ ،‬ومصطفى أمني يتذكــر‪ ،‬حيث لم يترك‬ ‫من كمال القاضي‪:‬‬ ‫خذلوه؟‬
‫الغيطاني‪ ،‬ولكن تظل الفرصــة قائمة ملن يريد‬ ‫ونوافذ النوافذ ويوميات القلب املفتوح وسفر‬ ‫بأول‪ ،‬لذا فقد خاض معارك موازية على اجلبهة‬ ‫تفصيلة من ذكريات هؤالء الكبار إال وأحصاها‬ ‫ظل املغرب بعد الفتح اإلسالمي مالذا للهاربني من‬
‫أن ينهل مــن إبداعه املكتوب ويحيله إلى صور‬ ‫األســفار وخطوط فاصلة ورسالة في الصبابة‬ ‫األخرى في بــاط صاحبة اجلاللة‪ ،‬وخرج من‬ ‫وربطها بداللتها وظروفها في ســياق بديع له‬ ‫كان الرســم هوايته األولى منــذ صباه فقد‬ ‫سلطة األمويني والعباسيني على التوالي‪ .‬فلجأ إليه‬
‫مرئية وناطقة على الشاشة لإلثراء والتأصيل‬ ‫والوجد ورســالة البصائر واملصائر‪ ،‬إلى أخر‬ ‫معظمها منتصرا ظافرا‪ ،‬وحتمل بجلد شائعات‬ ‫خصوصية الفكر والفــن بلغة مبتكرة وجذابة‬ ‫التحق على أثرها مبدرســة الصنايع الثانوية‬ ‫اخلــوارج‪ ،‬وآل البيت على مــدى العصور‪ .‬وكان من‬
‫والتوثيق‪.‬‬ ‫السلسلة الطويلة املمتدة املتنوعة والفارقة ما‬ ‫اجملتمع الصحافي‪ ،‬ال سيما أثناء توليه رئاسة‬ ‫وســاحرة دلت في متنها على بصيرة الراحل‪،‬‬ ‫بني هؤالء املولى إدريــس‪ ،‬وهو من الدوحة النبوية‪.‬‬
‫وتخرج فيها بعد ثالث ســنوات‪ ،‬ثم ما لبث أن‬
‫بني القصص والروايات والكتابات التسجيلية‬ ‫حترير مجلة «اخبار األدب»‪ ،‬حيث شنت ضده‬ ‫وإدراكــه ألهمية مــا ميتلكه من كنــوز متثلت‬
‫عمل في املؤسســة العامة لإلنتــاج التعاوني‬ ‫أســس املولــى إدريــس الدولــة املغربية عــن طريق‬
‫التوثيقية كاجملالس احملفوظية‪ ،‬التي ضمنت‬ ‫حمالت هجوميــة من الذين لم يســتكتبهم أو‬ ‫في حكايــات وروايــات وذكريــات ومواقف‬
‫كمصمم مشــروعات‪ ،‬بوصفــه متخصصا في‬ ‫اتصاله باألمازيغ‪ ،‬وزواجه منهــم‪ .‬لذلك ال غرابة أن‬
‫أهــم ما جاء في جلســات أديــب نوبل‬ ‫يعترف مبواهبهــم‪ ،‬أو يؤيدهم في ما يعتقدون‬ ‫شكلت رؤية أجيال ارتبطوا بإبداعات احلكيم‬
‫التصميمات الفنية والزخرفة‪.‬‬ ‫جند العديد مــن األمازيغيني‪ ،‬وفــي مختلف مناطق‬
‫جنيــب محفــوظ‪ ،‬عبــر ســنوات‬ ‫في أنفســهم‪ ،‬ولهذا ظل جمال الغيطاني طوال‬ ‫ومحفوظ ومصطفــى أمني‪ ،‬ورغــم أن األخير‬
‫حتلــق حولــه فيهــا األصدقاء‬ ‫حياتــه مختلفا عليه عظيما فــي نظر األغلبية‬ ‫جــاءت جتلياته الفكريــة واإلبداعية في مدار‬ ‫من هنا كانت أولى محطات جمال الغيطاني‬ ‫املغرب‪ ،‬لهم وثائق تثبت نســبهم الشريف‪ .‬لكن شر‬
‫واملريدون واحملبــون الذين‬ ‫ضئيال في نظــر األقلية‪ ،‬الرجل الذي أفنى وقتا‬ ‫آخر يختلف نســبيا عن أجواء األدب ويتعلق‬ ‫اإلبداعيــة‪ ،‬حيــث الصلة وثيقة بــن االبتكار‬ ‫السياسة ظل يطارده من لدن العباسيني الذين بعثوا‬
‫كان مــن بينهــم الكاتــب‬ ‫وجهدا في الكتابــة واإلبداع وحفــظ التراث‬ ‫أكثر بالصحافة وكواليسها ورجالها وأزمنتها‪،‬‬ ‫الفني واإلبداع القصصــي والروائي‪ ،‬وكعادة‬ ‫إليه من يســممه‪ ،‬تاركا ابنــه في بطن أمه‪ .‬يعزى إلى‬
‫الراحــل الكبيــر صاحب‬ ‫ونال ما يســتحقه من األوســمة والنياشــن‬ ‫إال أن جمال الغيطاني أعتنى كثيرا بكل ما جاء‬ ‫الفنــان كان التمرد أحد الســمات الرئيســية‬ ‫املولى إدريس بناء مدينة فــاس‪ ،‬وعمل ابنه إدريس‬
‫الرواية األشهر «الزيني‬ ‫والتقديــرات الالئقة بــه‪ ،‬وترجمت له قصص‬ ‫في حياة الصحافــي الكبير مهمــا أو عارضا‪،‬‬ ‫للقاص الناشئ احملب بطبيعته للفن واملوسيقى‬
‫األزهر على توســعة املدينة وقال فــي افتتاحها هذا‬
‫بركات» التــي حتولت‬ ‫ورايــات بلغات متعــددة من بينهــا األملانية‬ ‫ونســج منه إبداعا موازيا‪ ،‬يتساوى في قيمته‬ ‫والصحافــة والكتابة‪ ،‬إذ لم ميثــل وقوفه عند‬
‫الدعــاء الــذي تنقله كتــب التاريخ‪« :‬اللهــم إنك تعلم‬
‫إلى مسلسل تلفزيوني‬ ‫والفرنســية‪ ،‬ولم يحظ بذلك إال بعد حصوله‬ ‫مع ما ورد فــي حكايات توفيق احلكيم وجنيب‬ ‫حدود الدراســة الثانوية الفنية وعدم وصوله‬
‫إلى التعليــم اجلامعي أي عائــق أمام طموحه‬
‫أني ما أردت ببناء هــذه املدينة مباهاة وال مفاخرة‪،‬‬
‫بديع احللقــات وأيضا‬ ‫أيضــا على ما يســتحق من التقديــر املصري‬ ‫محفــوظ‪ ،‬ولم يكــن مجرد ناقــل حلياة غيره‬ ‫وال ريــاء‪ ،‬وال ســمعة‪ ،‬وال مكابــرة‪ ،‬وإمنــا أردت أن‬
‫صاحب فيلم «حكايات‬ ‫والعربي‪ ،‬فقد نال جائزة الدولة التشــجيعية‬ ‫ومسيراتهم‪ ،‬ولكنه كان موهوبا صادق املوهبة‬ ‫املتصاعد‪ ،‬بل لعله كان احلافز الرئيســي في أن‬
‫تتمدد مسيرته اإلبداعية فيصبح قاصا وروائيا‬ ‫تعبــد بهــا‪ ،‬ويتلى بها كتابــك‪ ،‬وتقام بهــا حدودك‪،‬‬
‫الغريــب» للمخرجــة‬ ‫واجلائزة التقديرية ووســام العلوم والفنون‬ ‫علــى املســتويني الصحافــي واإلبداعي‪ ،‬فهو‬
‫إنعــام محمــد علــي‪،‬‬ ‫وجائزة العويس وكلها محصالت للمبدع الذي‬ ‫القاص املدهــش والروائي البــارز غير املقلد‬ ‫بامتيــاز‪ ،‬يطاول في قامته وهامتــه الكبار من‬ ‫وشــرائع دينك‪ ،‬وســنة نبيك ما بقيــت الدنيا‪ .‬اللهم‬
‫املأخــوذ عــن إحــدى‬ ‫جتاوز وقته وأوانــه وعاش منذ ألف عام وهو‬ ‫ملن ســبقه‪ ،‬والصحافي احملارب فــي مواقعه‬ ‫املبدعني الــرواد‪ ،‬ويصبــح في ما بعــد راويا‬ ‫وفق ســكانها للخير‪ ،‬وأعنهم عليــه‪ ،‬واكفهم مؤونة‬
‫رواياتــه أيــام احلــرب‬ ‫تنويع على ما كتبه فــي أوراق حتمل العنوان‬ ‫ومواقفه‪ ،‬عمل مراسال حربيا في حرب أكتوبر‪/‬‬ ‫لسيرهم وشاهدا على مشوار كل منهم‪.‬‬ ‫أعدائهــم‪ ،‬وأدرر عليهم األرزاق‪ ،‬واغمد عنهم ســيف‬
‫اجمليــدة فــي العاشــر من‬ ‫نفسه‪.‬‬ ‫تشــرين األول ‪ 73‬فأكتســب خبــرات الكتابة‬ ‫لقد كتــب الغيطاني من بني ما كتب مجلدات‬ ‫الفتنة والشقاق‪ .‬إنك على كل شيء قدير»‪.‬‬
‫رمضان السادس من أكتوبر‪.‬‬ ‫وبالقطع ليســت هذه األوراق هــي أهم ما‬ ‫الوصفية ملــا يحدث على اجلبهــة‪ ،‬ونقل بدقة‬ ‫زاخــرة بآيات النبوغ لدى من ســبقوه وتعلم‬ ‫فــي خطبــة املولــى إدريــس داللة واضحــة على‬
‫االنتمــاء إلــى الســنة النبويــة‪ ،‬وإقامــة الدولة على‬
‫أسس إســامية صريحة ال إشارة فيها إلى التشيع‪،‬‬

‫شعر‬
‫أنا ذاكرة هذه األرض ووهجها‬ ‫بحثت عنه في بساتني القمح واجلوز واللوز‬ ‫أنا إيالن‬ ‫وال إلى مواالة شــيء آخر غير الكتاب والسنة‪ .‬وظل‬
‫أنا مستقبلها املرمي على رمال الغدر‬ ‫أنا إيالن‬ ‫أتيت من ذلك الشرق احلزين‬ ‫املغرب على هذا النهج الذي سار عليه املولى إدريس‪،‬‬
‫أنا آالف العابرين نحو السماء‬ ‫من سلب مني صوتي‪..‬‬ ‫من شرق اللجوء واحلروب‬ ‫لذلك جند املغاربة يتعاطفون مع آل البيت‪ ،‬وما جناح‬
‫في موسم الدماء والدمار‬ ‫في هذا الليل الطويل‬ ‫من مستنقع اجلمود‬ ‫الســعديني‪ ،‬وبعدهم العلويون‪ ،‬وهم مــن آل البيت‪،‬‬
‫ال صوت لي‬ ‫حملني أبي بعيدا عن ذالك الصوت الغريب‬ ‫في إقامة الدولة املغربية إلى اآلن‪ ،‬ســوى دليل على‬
‫من سلب مني ضوئي‬ ‫كان اللهيب شديدا‬
‫ذلك‪.‬‬
‫روعة قاسم *‬
‫هنا‬ ‫ال ضوء لي‬ ‫فحملني روعة قاسم‬
‫من ضفاف الشرق احلزين‬ ‫من أحرق فراشاتي امللونة‬ ‫تبدو لنا هذه اخلصوصية في كون أغلب أســماء‬
‫أرى أطفاال آخرين يلعبون على الضفة األخرى‬ ‫من أطفأ شموعي‬ ‫قال لي‬ ‫املغاربة‪ ،‬ســواء كانوا من أصول عربية أو أمازيغية‪،‬‬
‫وبيننا بحر كبير‬ ‫في شرق الفتنة‬ ‫سنرحل حيث أرجوحة املطر‬ ‫ال تخلــو من أســماء الصحابة‪ ،‬وآل البيــت معا‪ .‬كما‬
‫لم يتسع لي‬ ‫في عالم الطغاة‬ ‫ستلعب مع أخيك في مروج ال تنتهي‬ ‫أن العديــد من العائــات والقبائل ما تــزال حتتفظ‬

‫أنا إيالن‬
‫ركلني املوج‬ ‫ال جسد لي‬ ‫بظهائر تثبت انتسابها إلى آل البيت‪.‬‬
‫فضحكت لي الشمس ومدت لي جناحيها‬ ‫بحثت عن كرتي فلم أجدها‬ ‫عاشوراء املغربية دورة زمانية‪ :‬مزيج من مأساة‬
‫وغفوت‪.‬‬ ‫أنا إيالن‬ ‫بحثت عن غرفتي وشموعي‬ ‫املاضي‪ ،‬واستشراف فرح باملستقبل‪.‬‬
‫عمري ثالثة أعوام‬ ‫أخذتها الريح‬
‫* إعالمية لبنانية‬ ‫بل ثالثة قرون منسية من تاريخ هذا الشعب‬ ‫بحثت عن كنزي الذي خبأته يوما فلم أجده‬ ‫* كاتب مغربي‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪13‬‬ ‫‪Culture‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫ثقـافـة‬

‫اكتمال القصة السينمائية مرهون بتقدمي وجبة دسمة للنخبة والدين واجملتمع‬

‫التونسية إميان بن حسني‪« :‬الطاهر بن عاشور»‬


‫محاولة لقراءة التاريخ بعيون محايدة‬
‫محمد املطرود*‬
‫عبدالله احليمر*‬
‫□ لم تغب األفالم الوثائقية عن املشــهد السياســي‬ ‫حتى أحرقتهــم وحولتهم إلى رماد‪ .‬الشــهادات احلية‬ ‫قدمــت فيه ما أهــدف إليه في أعمالــي الوثائقية‪ ،‬وهو‬
‫واالجتماعــي فــي الســنوات املاضية‪ ،‬إال انهــا كانت‬ ‫تعاملت معها بحيادية تامة وقدمتها من دون أي عمليات‬ ‫الشخصية األكثر جدلية في عصره وبني أقرانه‪ ،‬اختلف‬
‫ولألسف تفســر أيديولوجية السياسة والتوجهات في‬ ‫جتميل‪ ،‬ألترك اجلدل للشــارع في صنع املقارنة والنقد‪،‬‬ ‫عليه البعض واتفق آخرون‪ ،‬كان من الصعوبة التعامل‬

‫الكولومبي عربي ًا‪:‬‬


‫ذلك الوقــت‪ ،‬مبا يخدم مصالح العاملني واملســيطرين‬ ‫والتعرف على آراء وتوجهات الشــخوص املعاصرين‪،‬‬ ‫مع تلك القامة والشــخصية وباحليادية التي أنشــدها‬
‫على السلطة وأصحاب النفوذ‪ ،‬إضافة إلى كونها كانت‬ ‫وما حملوه من أرشــيف املاضي الذي تلون بفرشاة من‬ ‫■ تبقى الســينما الوثائقية املنت الــذي نطرح من خالله وأرغب فيها‪ ،‬كانت هنالــك مجموعة من التحديات ملزج‬
‫توثيقا ملرحلــة من املتغيرات االجتماعية والسياســية‬ ‫رسمه لنا حقيقة كان أم زيفا‪.‬‬ ‫األســئلة بحفــر أركيولوجي في ذاكرة التاريخ‪ .‬لنســتبصر السياسة بالدين‪ ،‬واخلروج بنص يصنع الفارق للمتابع‬

‫حكايات ماركيز التي تشبهنا‬


‫مرت مبراحل وحاالت مختلفة بحسب تلك احملطات‪.‬‬ ‫■ كيــف كان حيادك في جتربة فن الصدمة في رســالة‬ ‫ونستكشــف رموزنا الدينية والثقافية بشــفافية‪ ،‬تتيح لنا واملهتــم بالتاريخ‪ ،‬وكانت هنالك أقنعة ال بد أن تســقط‬
‫اليوم ما مت صنعه ومــا نتعايش معه ليس متغيرات‬ ‫فيلمك؟‬ ‫رؤية نســتمد منها جــرأة كبيرة لتغيير الســلطة والعقليات وآراء سياســية ودينية يجب أن تفضح ويعاد تقدميها‬
‫جذريــة باملعنــى املطلق فــي مختلف مناحــي احلياة‬ ‫□ أملك رؤية بصرية في أفالمي أعتمدها في صناعة‬ ‫ليحاكمهــا الزمن اليــوم‪ ،‬بعد أن اســتطاعت مترير ما‬ ‫إلرساء مجتمع الدميقراطية واحلداثة في الوطن العربي‪.‬‬
‫االجتماعية والسياســية والفكرية‪ ،‬بل أن ما يحدث في‬ ‫احلبكــة الدراميــة ألصل إلى نشــوة الصــورة التي‬ ‫من هنا تولد احلوار الســينمائي مع اخملرجة التونســية ترغب‪.‬‬
‫سم سيرة الكاتب وترجمته‪،‬‬ ‫املزج بني األســطورة والواقع الذي يَ ُ‬ ‫■ َ‬ ‫بعــض مناطق الثورات أصبــح صراعا دينيا‬ ‫تصنع للمشــاهد جتربة يتعايش معهــا ويتعمق في‬ ‫اســتحضار شــخصية تاريخية من خالل شخوص‬ ‫إميان بن حســن‪ ،‬حول الفيلم الوثائقي التونسي والعربي‬
‫الدهشــة‬ ‫ِ‬ ‫كان إلى البحث عن‬ ‫أيا َ‬ ‫جر القارئ ً‬ ‫حال من األحوال َّ‬ ‫يعني في ٍ‬ ‫التاريخ املاضي بكل هدوء‪ ،‬ليجد شــخوصه ورموزه‬ ‫معاصريــن للحديث وإيضاح اجلدلية ليس بالســهل‪،‬‬ ‫وعن رسالة فيلمها الوثائقي األخير‪:‬‬
‫أوال‪ ،‬ملا تشــيعهُ األســطورة أو اخلرافة التي ّمت إعمال إزميل الشغل‬ ‫ً‬
‫السياسية كيف كانت تتعاطى مع األحداث وتصطدم‬ ‫إال أن الوثائقــي مهمته األولى الكشــف عن تلك الزوايا‬
‫آن‪ ،‬بحيث ال يســلم‬ ‫َ‬
‫واملشــتغل في ٍ‬ ‫ترافق القارئ‬ ‫ُ‬ ‫فيها من أســئلةٍ ‪،‬‬ ‫بالدين واآلراء التي تصنع اخلالف أو االختالف‪ .‬إن‬ ‫■ تقولني فــي حوار لك‪« :‬تاريخنــا املعاصر كتبه محمد السوداء املظلمة في التاريخ‪.‬‬
‫البحث هذا من لوثة مفترضة ومحســوب حسابها‪ ،‬ولهذا فإننا حني‬ ‫البعد الفني في ســينما الصدمة يجب أن يتم بناؤه‬ ‫■ هــل هناك رؤيــة ثقافية لهــذه الشــخصية وتقدميها‬ ‫الصبــاح وغيره من املســؤولني احلزبيني وفيــه الكثير من‬
‫فإن‬ ‫يقفز مصطلح متفق عليه بكثير من احلذر (الواقعية الســحرية) َّ‬ ‫من خالل معطيات وشهادات تعكس حقائق جديدة‬ ‫املغالطــات‪ ،‬وعلينــا تناولــه فنيــا مــن جديــد والبحث فى للجمهور في هذه املرحلة االنتقالية من الثورة التونسية؟‬
‫يخص‬ ‫ُّ‬ ‫األمر سينســحب وعن غير قصدٍ إلى السؤال اجلوهري الذي‬ ‫وصارخة‪ ،‬وليس أســهل من الساسة لكشف آرائهم‬ ‫□ بكل تأكيد فمــا يحدث اليوم من حراك سياســي‬ ‫املغالطــات املنتشــرة بــن ســطوره»‪ .‬كيــف قدمــت قراءة‬
‫رويا‪ ،‬متتلك أرضية مناســبة‬ ‫املكان كبيئة ومــن ثم كمنطقة مثيــرة ً‬
‫وتقلباتهم بحســب األجواء احمليطة بهم‪ ،‬وأن جتد‬ ‫واجتماعي وخالف دينــي وآراء‪ ،‬تتمــازج فيما بينها‬ ‫الذاكرة التاريخية الدينية في فيلمك؟‬
‫للتقريب بني األســطورة والواقع ولو على مستوى احلكايات األولى‪،‬‬ ‫التعاطي الديني كيف يتعامــل مع املرحلة ويصنع‬ ‫□ إن إعادة صياغة التاريخ بعيون حقيقية محايدة إلثبــات صحتها عن اآلخــر‪ ،‬ال تبتعد كثيــرا في ما كان‬
‫ً‬
‫أيضا‪.‬‬ ‫املشكلة للذاكرة ورمبا للوعي اجلمعي‬ ‫األيديولوجية في اجملتمع بنمــط احلاضر ويزرع‬ ‫بعيــدا عن صياغته الســابقة‪ ،‬وفي ظــل وجود أذناب منظورا من تعــاط اجتماعي وديني خالل حقبة الطاهر‬
‫بعــده املاوراء‬ ‫ُ‬ ‫مــن املعروف أن لــكل مجتمع أســطورته‪/‬خياله‪،‬‬ ‫تلك التقلبات السياسية واالجتماعية واجلدلية في‬ ‫وأقطاب مــا تزال تتخفى بيننــا بنفوذها‪ ،‬أصعب كثيرا بن عاشور وآرائه الدينية والسياسية واالجتماعية‪.‬‬
‫ً‬
‫خياال‬ ‫ِ‬
‫بوصفه‬ ‫شــكله اخلام هــذا‬ ‫ِ‬ ‫واملادون مصدّ ق ومحقق‪ ،‬ويقرأ في‬ ‫مختلف األوقات‪.‬‬ ‫الفترة االنتقالية في تونس التي اســتطاعت اليوم‬ ‫من كتابة تاريخ جديد وحديث مبني على احترام الرأي‬
‫وكأن هنا ما هو مبيت لكســر رتابة‬ ‫وليــا للحقائق‪َّ ،‬‬ ‫ً‬ ‫بالدرجــة األولى‪،‬‬ ‫■ خطاب الفيلم اآلن ما هو‪ :‬النخبة أم الدين؟‬ ‫والرأي اآلخر‪ ،‬وتقدمي املصلحة العامة على اخلاصة في التغلب على نفســها أكثر مــن أي دولة عربية وحافظت‬
‫احليــاة اجلافة املتعلمة والعلمية لصالح ما هــو روحي وقابل للتحقق‬ ‫□ أصبحت النخبة من رجــال الدين واختلط‬ ‫املمارسات السياسية‪ .‬وتقليب صفحات التاريخ وإيجاد على مكتســبات الثورة بالشــكل املطلوب‪ ،‬حتتاج إلى‬
‫وإن اقترب من املعجزة‪ ،‬وهذا الشــعور بالضرورة مطمئن وهو حاجة‬ ‫الدين بالسياســة واليوم إن لم تستطع املواءمة‬ ‫ثغرات وجتاوزات األنظمة البائدة أمر ليس باليســير تصحيح وخطوات أكثر ثباتا‪ ،‬لن نستطيع كتابة تاريخ‬
‫للبشــرية للتخلص من فجاجة التحوالت الكثيرة‪ ،‬تلك التي تنحو إلى‬ ‫بني هــذا وذاك لــن تكــون حاضرا في املشــهد‬ ‫جديد لتونس إذا إنســلخنا عن ماض وتاريخ لنا كتب‬ ‫إمنا الرغبة في إيجاد احلقيقية أيضا أمر مهم‪.‬‬
‫تغييب اإلنسان لصالح اآللة أو التقنية‪ ،‬مع العلم أن هذه التحوالت في‬ ‫الســينمائي بــكل جدليتــه ومحفزاتــه‪ .‬الدين‬ ‫من خالل مجموعة من املعطيات والرغبات في إيجاد بأياد‪ ،‬البعض منها كان شريفا وآخر لوث صفحاته‪.‬‬
‫حال منها تقترب من تطوير األســطورة‪ ،‬وكأنها تستند إليها أو تتبادل‬ ‫ركن أساســي في اجملتمــع والنخبــة يجب أن‬ ‫■ كيف تعاملت مع احلقائق اخملفية بني طيات التاريخ؟‬ ‫قصة حقيقية تصنع للمتلقــي ذاكرة جديدة يحتفظ من‬
‫خلق اخليال‬ ‫معها الدور مع فارق رمبا يكون كبيرا‪ ،‬تلك حدثت في ماض َ‬
‫تتعامل معها مــن منطوق ديني واجتماعي يلبي‬ ‫□ احلقائق معلومة وحتتاج إلى إظهار ومجاهرة بها‬ ‫خاللها بالوقائع كمــا هي‪ ،‬كان الهدف الرئيس ألعمالي‪،‬‬
‫ذاك وبأدوات املاضي وقبوالته‪ ،‬وحاضــر يكاد يدرس احلقبة بوصفها‬ ‫احتياجــات املرحلة ويرســم الصورة بشــكل‬ ‫وما قمــت به مؤخرا مع وثائقي الطاهر بن عاشــور من والتحدث بصوت عال‪ ،‬ومن يستطيع أن يعلق اجلرس‪،‬‬
‫مت‪ ،‬وترك بعض آثاره‪ ،‬آثار ميكن نعتها‬ ‫رائيا حكائيا‪ ،‬ويرصدها كفعــل َّ‬ ‫ً‬
‫أوضح‪ ،‬ال تستطيع الفصل ولن تتمكن من كتابة‬ ‫دون مواربــة أو تزييف‪ ،‬ألضــع أمام املشــاهد حقيقة مــن خالل عملي كمخرجة ســينمائية ومــا أقوم به من‬
‫بتخلفها أو عدم جدواها في إقناع أحدٍ مييل بكليته إلى تصديق ما يراه‪.‬‬ ‫فصول قصتك السينمائية من دون تقدمي وجبة‬ ‫مجردة يستنتج منها ويقارن املاضي بصورة احلاضر‪ ،‬أعمال في أفالم وثائقية‪ ،‬يجب أن أزيل تلك األغطية التي‬
‫نافذا ال‬ ‫ً‬ ‫هذه الفوقية‪ ،‬جعلت مــن مصطلح (الواقعية الســحرية) ً‬
‫فعال‬ ‫دســمة للنخب والدين واجملتمــع‪ .‬وهنا تكمن‬ ‫وضعت على التاريخ وأعيــد صياغته من جديد‬ ‫ويعمــل على إحــداث املقارنة بعد أن تكشــفت‬
‫إنتاجه ومبا‬ ‫ُ‬ ‫يكونــه ويعيدُ‬ ‫ينهل من مكان ّ‬ ‫به‪ ،‬فهو ُ‬ ‫متســوال لالعتراف ِ‬ ‫ً‬
‫أهمية املصداقية في عيون الســينما والكاميرا‬ ‫بعيون احلقيقة وليس غير ذلك‪.‬‬ ‫أمامــه مختلف احلقائق‪ .‬اســتطعت أن‬
‫(سحرا أسودَ ) بقدر‬ ‫ً‬ ‫يتناسب واملعيش واليومي‪ ،‬إذ َّأن السحر هنا‪ ،‬ليس‬ ‫التي حتمل املتلقي واملشــاهد إلــى عوالم كان‬ ‫■ كيف انتصرت للقيــم التاريخية‬ ‫أصل إلى ما أهدف إليــه وما أرغب‬
‫ســحر قابل لتتبعه ومعرفته‪ ،‬إذا عرفنا أن املكان حتددَ ويشــبه‬ ‫ٌ‬ ‫هو‬ ‫ما َ‬ ‫يجهلهــا‪ ،‬أو حقائق يجب أن يعلمها ويتعايش‬ ‫للشخصية دينية عن طريق الصورة‬ ‫في صناعتــه وتقدميه مع فريق‬
‫أناسا يعيشون بيننا‪ ،‬بل‬ ‫ً‬ ‫أمكنة مررنا بها والشخصيات حتددت وتشبه‬ ‫معها ليحترم التاريخ مســتقبلنا الذي شــوه‬ ‫بــن األرشــيف والشــهادات‬ ‫عملي‪ ،‬اجلدليــة التي أحدثها‬
‫أن احلال تصل بنا‪ ،‬لنرى أحد هــؤالء الذين يفترض أنهم حددوا بلعبة‬ ‫الساسة صفحاته مباض ال ذنب لنا فيه سوى‬ ‫احلية؟‬ ‫الفيلم كانــت كفيلة بإثبات‬
‫بتخيل‬ ‫ِ‬ ‫فــي املكان والزمان هم نحــن وهم في عالقة‪ ،‬تأتــي اختالفاتها‬ ‫اننا جزء من تلك اللعبة التي مورست علينا‪.‬‬ ‫□ كان مــن الصعــب‬ ‫جرأة النص وقوة احملتوى‬
‫املكان (أمريكا الالتينية) البعيدة عنا نحن الذين نســكن في مكان آخر‬ ‫سيا ســيا‬
‫ومذهبيــا فــي مناطــق أخرى‪ ،‬اليــوم الصــورة أكثر‬ ‫* كيــف تريــن مســتقبل الفيلــم الوثائقــي فــي تونس‬ ‫املوازنــة بــن هــذا وذاك‬ ‫واملضمون‪.‬‬
‫من هذا الكوكب البشري‪ ،‬وتكون هنا املفارقة ليست في الزمن واحلدث‬ ‫والعالم العربي؟‬ ‫ألنها تتعــارض وال تتفق‪،‬‬ ‫وهكذا يجــب أن نصنع‬
‫الذي تدور فيه الدوائر على أهلها‪ ،‬وإمنا في شكل التلقي بداية لهذا الفن‬ ‫ضبابية من الســابق فــي مناطق مختلفــة‪ ،‬والنتائج‬
‫ليست مضمونة باملطلق‪ ،‬وتفسير ذلك من خالل األفالم‬ ‫□ الصــورة تتضح أكثــر يوما بعد يــوم‪ ،‬البعض‬ ‫الشــهادات علــى عصــر‬ ‫املقاربــة االجتماعيــة‬
‫ومجافاته أو قربه لواقع ســحري آخر نعيشــه‪ ،‬لكن ببيئته ومناخاته‬ ‫من الدول العربية غير قادر على رســم املشهد بالشكل‬ ‫الطاهر وما قدمه هذا الشيخ‬ ‫السياســية ونزيل األقنعة‬
‫النفسية الكثيرة‪.‬‬ ‫الوثائقيــة يتطلب تفســير احلالــة األيديولوجية في‬
‫اجملتمع والتوجهات واإلستراتيجيات املقبلة‪.‬‬ ‫املطلــوب والبعــض ســيضع صــورة أكثــر بياضــا‬ ‫لــم تتفق واألرشــيف‪ ،‬الذي‬ ‫عــن شــخصيات مارســت‬
‫تكادُ مالحم وبطوالت ارتبطت باألســطورة‪ ،‬ويكاد بشــر أبطال أن‬ ‫ووضوحا من قبل‪ ،‬حالة الالســلم والالحرب التي متر‬ ‫وضعه مــن رغب بــأن يظهر‬ ‫علينا لســنوات طويلة الغش‬
‫املتشبه بهم‪ ،‬أن يقرأ‬ ‫ِ‬ ‫ينعتوا بوصفهم أســطوريني ال أكثر‪ ،‬ما يحتم على‬ ‫الربيع العربي مير مبرحلة شــتاء وصيف وخريف‪،‬‬
‫بات غير مســتقر وفي بعض الــدول العربية غير آمن‪،‬‬ ‫بها السياســات العربية في العديد من الدول جتعلك ال‬ ‫بهذا الشكل وما قمت به هو إعادة‬ ‫إميان بن حسني‬ ‫واخلداع‪ ،‬من حقنا اليوم صياغة‬
‫َّأن هؤالء صنعتهم احلكاية املوشــاة بالتزييــف واملبالغة‪ ،‬وصنعتهم‬ ‫ترسم صورة موحدة للمشهد الســينمائي والوثائقي‪،‬‬ ‫صياغة جميع تلك املعطيات من دون‬ ‫التاريخ من جديد وكتابته بحروف‬
‫الفلك إلى بر آمن وأقل وحشــة وآماله قليلة التحقق‪،‬‬ ‫الرغبــة في عبور ُ‬ ‫وظهــرت على الســطح ما رســم وخطط لــه البعض‬
‫بالشكل السلبي‪ ،‬ودور الوثائقي اآلن التعامل بوسطية‬ ‫إال أن ممارسة ذلك خارج أسوار الوطن لألسف سيكون‬ ‫أقنعة‪ ،‬خرجت مبنتج ســينمائي وثائقي‬ ‫حقيقيــة لتقــرأه األجيــال القادمة بكل‬
‫ً‬
‫خفيا‪.‬‬ ‫تواترا أو ً‬
‫لعبا‬ ‫ً‬ ‫وهو تزوير يتم باإلضافة‬
‫مع مرحلة في تاريخنــا العربي أكثــر ضبابية ومليئة‬ ‫متاحا بشكل إبداعي أكثر وأقرب للحقيقة‪.‬‬ ‫تاريخي أرضى عنه ويوثق باسمي‪.‬عملت مع فريق‬ ‫جترد‪.‬‬
‫كليا وولدَ‬ ‫جديــدا ً‬ ‫ً‬ ‫الميكــن ملصطلــح الواقعية الســحرية أن يكون‬ ‫ُ‬
‫بالتحديات‪.‬‬ ‫■ هل استطاع الفيلم الوثائقي العربي أن يكون حاضرا‬ ‫■ كيــف وازنــت بــن االتهــام واإلنصــاف فــي فيلمك عمل وتابعنا خيوط اســتطعنا من خاللها نسج حقائق‬
‫املنظرون‪،‬‬ ‫نظ َر لــه ِّ‬ ‫علــى يد روائي واحــد دون غيره‪ ،‬إنــه املصطلح‪ّ ،‬‬
‫وموثقا للشــارع العربي بطموحاته باحلرية والتحرر إبان‬ ‫وكشف آراء كان يختبئ شخوص خلفها صانعني للعالم‬ ‫الوثائقي لشخصية الشيخ طاهر بن عاشور؟‬
‫ً‬
‫نقديا‬ ‫وليكون األمر‬ ‫َ‬ ‫ً‬
‫حتديدا‪،‬‬ ‫وكأنهم نســبوه إلى أدب أمريكا الالتينية‬
‫لــه‪ ،‬وهو ما حدا‬ ‫اختص مباركيز كعراب للفن ومســوق ُ‬ ‫ّ‬ ‫أكثر فجاجــة‬ ‫* ناقد مغربي‬ ‫الربيع العربي؟‬ ‫□ الشيخ الطاهر بن عاشــور شيخ اجلامع األعظم‪ ،‬والتاريخ أبطاال من ورق‪ ،‬مــا أن اقتربت منهم احلقيقة‬
‫باألكادمييــة الســويدية للقول في حيثيــات منحه جائــزة نوبل‪ :‬إن‬
‫غابرييل غارســيا ماركيز‪ ،‬زاوج بني األسطورة والواقع»‪ ،‬رمبا لو ذهب‬
‫أجدى لدراسة ظاهرة الروائي بأصالة‬ ‫َ‬
‫فعلــه من حيث الروايــة أو اجلنس األدبي كائنا مــن َ‬
‫الدرس النقدي إلى غير ذلك كان‬ ‫تقدمت للمسابقة باسم مستعار وحصدت «بالنيتا» ‪:2015‬‬
‫كان‪ ،‬يخلق عامله‬

‫الروائية االسبانية أليسيا خمينيس بارتليت تقتحم عالم «دعارة الرجال»‬


‫وخياله وواقعه‪ ،‬وتكون احلكايــة املركزية‪ ،‬وما يحيط بها من حكايات‬
‫رســما لواقع آخر محايث‪ ،‬يحقق شرط الفنية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫وصراع الشــخصيات‬
‫وقد تكون (الفنية) هي اخليال أو احلكاية املؤســطرة‪ ،‬وعندها سنقول‬
‫برواية وليس مبكان أو شخص‪ ،‬ميكن على سبيل املثال النظر في رواية‬
‫عبدالله الساورة*‬
‫«العطر» لباتريك زوســكند برصدها لوضع مكاني حرج وإســقاطاتها‪،‬‬ ‫املتوترة بــن الكاتبة فرجينيا وولــف وخادمتها نيللي‪،‬‬ ‫«رجال عراة»‪ ،‬حســب الكاتب خوان اســافا‪ ،‬عضو‬
‫ومــن ثم الالمصــدّ ق على أنهُ حالــة روائية وليس روايــة تنتمي إلى‬ ‫التــي حولتهــا إلى رواية حتت اســم «غرفــة اآلخرين»‪،‬‬ ‫هيئــة التحكيم جلائــزة بالنيتا‪« :‬هي روايــة ذات خلفية‬
‫الواقعية الســحرية‪ ،‬ألنها ليست كذلك‪ ،‬فبطل الرواية في «العطر» جان‬ ‫وفازت من خاللها بجائزة «لومني» النسوية عام ‪.1997‬‬ ‫فلكوريــة‪ ،‬تصــف عالقة عشــق وجنس وتترجــم ً‬
‫نقطا‬
‫باتيســت غرونوي‪ ،‬ال يشبه خوســيه أركاديو وال ضحايا جان تشبه‬ ‫للكاتبة إليســيا خمينيس روايــات تتعلق مبواضيع‬ ‫نفســية جيــدة وحوارية»‪ .‬هــذه اجلائزة انطلقت ســنة‬
‫أورسوال بطلة «مئة عام من العزلة»‪.‬‬ ‫احلريــة‪ ،‬احلــب‪ ،‬التاريخ‪ ،‬الصــراع االجتماعــي‪ ..‬من‬ ‫‪ 1959‬واســتمرت فــي التطــور علــى املســتوى املــادي‪،‬‬ ‫■ أســدل الســتار يوم اخلميس ‪ 15‬أكتوبر‪/‬تشــرين‬
‫الكولومبي غابرييل غارســيا ماركيز‪ ،‬أصــدر روايته «مائة عام من‬ ‫بينهــا «طيور من الذهب»‪« ،‬الســاقطون فــي الوادي»‪،‬‬ ‫فــازت بهــا الروائيــة كالرا شــونيز عن روايتهــا «عودة‬ ‫األول ‪ ،2015‬عن جائزة «بالنيتا»‪ /‬الكون‪ ،‬بفوز الروائية‬
‫العزلة» ‪ ،1967‬الرقم املهول للمبيعات (‪ )50‬مليون نسخة‪ ،‬وترجمت إلى‬ ‫اإلســبانية أليسيا خمينيس بارتليت بهذه اجلائزة وهي‬
‫«القلب الرابع»‪« ،‬احلياة العاطفية لســائق شــاحنة»‪،‬‬ ‫الســما» ‪ ،2013‬في حني فاز بها الروائــي خورخي ثيبدا‬
‫أكثر من (‪ )30‬لغة حية‪ ،‬جعل اشتغال الروائي هنا على محك املشروعية‪،‬‬ ‫ً‬
‫أوروبيــا عن روايــة «رجال‬ ‫مــن أرفــع اجلوائز األدبيــة‬
‫«الــكأس األخيــر فــي الصيــف»‪« ،‬بنولوبــي احلاملة‬ ‫باتيرسون عن روايته «ميالنا» عام ‪.2014‬‬
‫وإن كان جمعه للواقعية والســحرية في كبسولة واحدة غير مفكر به‪،‬‬ ‫عراة»‪.‬‬
‫سيلتزم هذا الضوء البهي‬ ‫ُ‬ ‫مصطلحا‪ ،‬وبالتأكيد‪،‬‬ ‫ً‬ ‫فهو سيصبح في ما بعد‬ ‫لألســرار»‪« ،‬أيــام احلــب واخلــداع» و»حيــث ال أحد‬ ‫تلقب الروائية أليســيا خمينيس بـ«سيدة اجلرمية»‪،‬‬
‫تلتقيــه»‪ ،‬هــذه الروايــة التاريخية التي فــازت بجائزة‬ ‫ففي ســنة ‪1996‬وبعد قراءتها لرواية الكاتبة باتريســيا‬ ‫وفازت الكاتبة مببلغ ‪ 600‬ألــف يورو‪ .‬تقدمت الكاتبة‬
‫نحو عمل يأخذ املتلقي ويؤســس‬ ‫َ‬ ‫جديدة‬ ‫خلفه خلفه وفتح ً‬
‫آفاقا‬ ‫الذي ّ‬
‫«نادال» عام ‪ ،2011‬ومن خاللها تبرز مســار شخصية‬ ‫كونويل‪ ،‬دخلت غمــار الرواية البوليســية‪ ،‬وأبدعت في‬ ‫لهذه املســابقة باســم مســتعار تونــي فارغــا وبعنوان‬
‫لعالقة طيبــة إذ يقرأ‪ ،‬ويؤرخ‪ ،‬ويرى أجياال عــدة في مكان واحد كما‬
‫تيرزا ماســغوير منذ ‪1949‬وانخراطهــا في كتيبة‬ ‫خلــق شــخصية بيترا ديلكادو‪ ،‬مفتشــة شــرطة وبطلة‬ ‫أصلــي «رجــال عــراة»‪ ،‬قبل أن يتــم اإلفصاح عن اســم‬
‫هو في روايته األشــهر واألكثر تفتيحا ملا جاء بعد‪ ،‬لينظر إلى ماركيز‬
‫غالبا كلما أرادوا اخلروج من حتت‬ ‫ً‬ ‫كمحتكر وخالق َمردة ُله‪ ،‬يفشلون‬ ‫مناهضة للجنرال فرانكو‪.‬‬ ‫للعديــد مــن الروايــات البوليســية‪ .‬هــذه الشــخصية‬ ‫الكاتبــة األصلــي وعنــوان الروايــة الثانــي «ضبــاب‬
‫عباءته‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫تعيــش الكاتبــة إليســيا خمينيــس‬ ‫ً‬
‫باهــرا‪ .‬وترجمــت الرواية‬ ‫ً‬
‫جناحــا‬ ‫والسلســلة حققتــا‬ ‫العاصفة»‪ .‬تتحــدث الرواية عن حكاية ســوداء خلافير‬
‫ُقرأ الراوي هذا كمشهدٍ من مشاهد احلياة القريبة واحلقيقية‪ ،‬وقرأ‬ ‫حاليا فــي مدينة بني عــروس في اقليم‬ ‫للعديد من اللغــات ونالت بها جائزة راميوند شــندلي‪.‬‬ ‫أســتاذ لألداب يدخل بسبب األزمة االقتصادية اخلانقة‬
‫نصيب العربي‪ ،‬ذلك القارئ املســؤول‬ ‫ُ‬ ‫كخرافــات تتالقح‪ ،‬وكان برأي‬ ‫كاســتيون‪ ..‬وبهــذه اجلائــزة الثالثة‬ ‫انطالقا من سنة ‪1996‬وإلى حدود ‪ 2013‬ومبعدل سنتني‬ ‫فــي حالــة عطالــة‪ ،‬صحبــة إيرني التــي متلك شــركة‪.‬‬
‫نصيب وافر‪،‬‬ ‫ٌ‬ ‫وآخر يبحث عن املتعة‪ ،‬من دون وجود ســؤال معرفي‪،‬‬ ‫واملهمــة تدخــل الكاتبــة عاملــا يحوم‬ ‫متكنــت الكاتبــة مــن كتابة تســع روايات بوليســية في‬ ‫ويغادرها زوجها وهو مؤشر على دخولها في دوامة من‬
‫فاملنطقــة العربية بوصفهــا أرض حضارات فهي ضرورة اســتدعت‬ ‫املتاعب واملشــاكل االقتصادية‪ .‬ليســت إيرني من تعقد‬
‫أبطالهــا فــي الدوائــر االجتماعيــة‬ ‫السلسلة نفسها‪« :‬طقوس املوت»‪« ،‬يوم الكالب»‪« ،‬رسل‬
‫األسطورة‪ ،‬وكانت أرض ديانات وهذا بدوره جاء بالند اخلرافة‪ ،‬حتى‬ ‫حياة خافير ولكن صديقة لها تعرفها على طريقة ســهلة‬
‫اخلانقــة واملأزومــة اقتصاديــا‬ ‫الظــام»‪« ،‬أموات مــن ورق»‪« ،‬أفاعي اجلنة»‪« ،‬ســفينة‬
‫رعى التحول‬ ‫أن اخليوط تكاد أن تتقاطع وتتماهى األلوان في ما بينها‪َ ،‬‬ ‫جلنــي املال‪ ،‬وهي االشــتغال في املالهــي الليلية‪ ..‬رفقة‬
‫اهتم بقارئ كســول أيضــا رمبا‪ ،‬فأمة اقرأ‪ ،‬صــارت ال تقرأ‪ ،‬وصار‬ ‫بل َّ‬
‫وعالئقهــا احملمومــة بهواجــس‬ ‫محملــة باألرز»‪« ،‬عش فارغ»‪« ،‬صمــت األديرة»‪« ،‬ال أحد‬
‫اجلنس التي لن تنتهــي‪ ...‬هذه املرة‬ ‫يريد أن يعرف»‪.‬‬ ‫خافير‪ ..‬وبهذا يدشــنان النزول إلــى جهنم‪ .‬بهذا يدخل‬
‫وجود رواية تراعي الشــطط الذي يشبه شطوط بيئة العربي حاجة‪،‬‬
‫فــي دعــارة الرجــال‪ ..‬ومــا يحوم‬ ‫ومتكنت الكاتبة إليســيا خمينيس وهي من مواليد ‪10‬‬ ‫خافير العالم اخلانق لدعارة الرجال‪.‬‬
‫لذلك صارت شــخصيات ماركيز كما لو أنها ابنــة البيئة‪ ،‬بل أن بعض‬
‫حولها من شبهات ال تنتهي‪.‬‬ ‫يونيو‪/‬حزيران ‪ ،1951‬في أملانسا في إقليم ألباستي‪ ،‬من‬ ‫علقت الكاتبة اإلسبانية إليســيا خمينيس عن فوزها‬
‫املقدمات للكتب ذهبت في هذا املســعى لتوطيــد أواصر الصداقة بني‬
‫متلق أرهقتهُ احلياة وأرهقــه الغموض أو الببغائية في تلقي النظرية‬ ‫التخصص في الرواية البوليســية واإلبداع فيها بشــكل‬ ‫بهــذه اجلائــزة قائلة‪« :‬ليســت روايــة ســوداء‪ ،‬تتعلق‬
‫ٍ‬
‫حصل أن‬ ‫َ‬ ‫أو املصطلح أو الشــكل اجلديد الذي القــى رواجا ومحاكمة‪،‬‬ ‫جيــد‪ ..‬منــذ روايتهــا األولى «خــروج» أظهــرت الكاتبة‬ ‫باألزمــة‪ ،‬هنــاك العديــد مــن الرجــال فقــدوا وظائفهم‬
‫جند أنفســنا في رواية احلب وشــياطني أخــرى‪ ،‬وعالقة محرمة بني‬ ‫*كاتب وناقد‬ ‫التي انتقلــت للعيش في مدينة برشــلونة‪ ،‬قدرة إبداعية‬ ‫واشــتغلوا في نــوادي الرقص‪ /‬ســبربتيز»‪ .‬وأضافت‬
‫كأن‬ ‫قسيس وطفلة في الثانية عشر‪ ،‬ينمو شــعرها حتى بعد مماتها‪َّ ،‬‬ ‫سينمائي مغربي‬ ‫فــي الكتابة‪ ..‬وفي كتابــة رواية مســتوحاة من العالقة‬ ‫«إنها رواية ذات جنس اجتماعي»‪.‬‬
‫جزءا من عملية البحــث واجلد عن رواية ال‬ ‫ً‬ ‫احملرم‪/‬التابــو‪ /‬كان‬ ‫هذا َّ‬
‫تكتفي باألســطورة وتفكك الصعوبات لصالح املعجزة التي ميكن أن‬

‫السينما دليل املواطن للتثقيف السياسي‬


‫صحته‬ ‫ّ‬ ‫وتفصيــا‪ .‬رأي نقدي ال أدعي‬ ‫ً‬ ‫تتحقــق أو اخليال العارم جملة‬
‫بقدر ما سأقول عن قابليته للجدل والدحض‪.‬‬
‫تنجح روايتــا «خريف البطريــرك» و«ليس للجنرال مــن يكاتبه»‬
‫في َشــدِّ عضدِ القول إن ماركيز (العربي) ‪ -‬العروبة الثقافية وليست‪:‬‬
‫دخل احلال املزرية السياســية‬
‫مجتمع‪ ،‬يحول الدولة إلى مزرعة‪ ،‬ويرى الشعب عبيدا وأجراء‪ ،‬وإن‬
‫حدود الوطن من احمليط إلى اخلليج ‪َ -‬‬
‫ٍ‬ ‫في‬
‫حركات التحرر والثورات العربية أحداث حية على الشاشة الفضية‬
‫كان الديكتاتور في الرواية وصل لسدة السلطة مبحض الصدفة فهو في‬
‫وتوطد‬ ‫ّ‬ ‫احلال العربية وعموم العالم الثالث‪ ،‬يأتي بالتوريث وســواه‪،‬‬
‫ميكن أن يتولى احلكم وتقوم ضده ثورة‪.‬‬ ‫الدرامــي والتمثيل واإلخراج مثل صالح مرســي‪ ،‬عاطف‬ ‫في التصنيف أقرب إلــى الفيلم املصري ـ املصري منه إلى‬ ‫القاهرة ـ «القدس العربي»‬
‫أما شــخصية عبد الله الســال التي أداها وجسدها‬ ‫ســالم‪ ،‬علــي الزرقاني‪ ،‬عمــاد حمدي‪ ،‬ماجــدة وصالح‬ ‫الفيلم املشترك‪ ،‬لوال أنه كان معنيا بقضية الثورة اليمنية‬
‫أركان مزرعته (دولته) بالعصا والنار واحلديد‪.‬‬ ‫عماد حمدي‪ ،‬فلم تواجه بالهجوم نفســه‪ ،‬وأيضا لم تلق‬ ‫منصــور‪ ،‬إال أن احلكم لــم يأت في صالــح الفيلم‪ ،‬حيث‬ ‫ويحمل اسمها وعنوانها‪.‬‬
‫ثمة مــا ميكن قوله عن املشــهد البصري‪ ،‬فرواية غابرييل غارســيا‬ ‫من كمال القاضي‪:‬‬
‫التأييــد الكامل‪ ،‬وكذلــك ماجدة وصالح قابيل وحســن‬ ‫رأى النقاد والســينمائيون أنه كان أقل بكثير من احلدث‬ ‫الفيلم وإن كان التجربــة الروائية الطويلة الوحيدة‪،‬‬
‫ماركيــز حكاية مضغوطــة‪ ،‬تقال شــفاها‪ ،‬ويحملها اخليــال والواقع‬ ‫يوســف تبددت قدراتهم الفنية نتيجة غياب املوضوعية‬ ‫ووصفــوه باخلفــة والســطحية وأخــذوا علــى كاتب‬ ‫لكنــه ليس الفيلم الوحيــد وال العمل الدرامــي الوحيد‪،‬‬
‫املرســوم قبل أن يلحظ قارئها أن اللغة هي التــي تنوء بكل اجلماليات‬ ‫صاحبــت بعــض الثــورات العربيــة فــي فتــرة‬
‫في التناول‪ ،‬وظهور غالبية الشــخصيات بشــكل مسطح‬ ‫الســيناريو علي الزرقاني واخملرج عاطف سالم وصالح‬ ‫فهناك أفالم تســجيلية صورها بعض الفرنســيني متثل‬ ‫اخلمســينيات والســتينيات حركــة ســينمائية مهمة‬
‫املتوفرة‪ ،‬فــدور اللغة هنا موصــل‪ ،‬بينما األس هو التشــابك احلدثي‬ ‫ومجاف للواقع واحلقيقة‪.‬‬ ‫مرســي اجتاههم لتصوير شــخصية اإلمام التي جسدها‬ ‫وثائق تاريخية مهمة وإن كانــت قليلة وقصيرة‪ ،‬وأيضا‬ ‫ونشــيطة وثقت لتواريخ تلــك الثورات ومالبســاتها‬
‫وكمية التشــويق في اخملتلف كحكاية غريبة وسلســة في بناء القصة‬ ‫وحســبما ورد في شهادة الكاتب املسرحي اليمني عبد‬ ‫املمثل القدير صالح منصور بالشــكل الكاريكاتيري الذي‬ ‫اعتنــت الدرامــا التلفزيونية بحفــظ الثــورة اليمنية‬ ‫ونتائجها‪ ،‬ورمبا كان األبرز منهــا ثورة ‪ 23‬يوليو‪/‬متوز‬
‫جســدة كمجتزء من فيلم ســينمائي حتى قبل التقاط الكاميرا لهذه‬ ‫ا ُمل ّ‬ ‫الكرمي مهدي عن صورة اليمــن والفيلم املوثق لها أن من‬ ‫جاء فــي الفيلم‪ ،‬حيث ظهــر وهو يلهو كاألطفــال بلعبة‬ ‫وتوثيقها من وجهة نظر مينية‪ ،‬ومتثل ذلك في مسلسالت‬ ‫في مصر‪ ،‬وثورة اجلزائر‪.‬‬
‫فيلما‪،‬‬ ‫ً‬ ‫اجلزئيات‪ ،‬لهذا فإن متعتني‪ :‬بصرية وحكائية تتعانقان لتشــكال‬ ‫العيوب البارزة في الســيناريو والقصــة واإلخراج هو‬ ‫السكة احلديد في دهشة وبالهة أنه ليس هو اإلمام الذي‬ ‫مثل «الفجر‪ ،‬خفافيش الظالم‪ ،‬جنــوم احلرية»‪ ،‬واألخير‬ ‫وتبلورت الرؤى الســينمائية بشكل واضح عبر صور‬
‫يحول املكتــوب إلى مادة أخــرى‪ ،‬واجلدير ذكره‪ :‬التعامــل مع رواية‬ ‫ُ‬ ‫التجاهل الكامل للفترة التي ســبقت قيام الثورة وشهدت‬ ‫حكم البالد وحتكم في العباد لســنوات أذاق فيها الشعب‬ ‫على وجــه التحديد خملرجه علي بن علي هو األقوى فنيا‪،‬‬ ‫تســجيلية وبانورامية‪ ،‬سواء في الســينما التسجيلية‬
‫ملاركيز‪ ،‬تنتمي (للواقعية السحرية) وجل أعماله كذلك‪ ،‬تسمح للفرصة‬ ‫فيهــا البالد قحطــا وجفافا وتبويرا لألراضــي الزراعية‬ ‫اليمني سوء العذاب‪.‬‬ ‫حيث جسد بعمق أحداث احلركة الوطنية اليمنية عام ‪48‬‬ ‫أو الروائيــة الطويلــة‪ ،‬ولكن لم حتظ ثــورة اليمن التي‬
‫الذهبية أن تغتنم بشــكل بصري‪ ،‬ال يقتل احلكائي الورقي في شــيء‪،‬‬ ‫وفقرا مدقعا‪ ،‬وهي األسباب الرئيسية للصورة ومقدماتها‬ ‫املعاجلة على هذا النحو اعتبرت سقطة فنية وتاريخية‬ ‫وتناول اغتيال اإلمام يحيى حميــد الدين‪ ،‬وما أعقبه من‬ ‫اندلعت شــرارتها في ‪ 26‬ســبتمبر‪/‬أيلول من عام ‪،1962‬‬
‫بقدر مــا مينحه حياة أخرى بفضل التقنية والتي رمبا ماركيز أراد القفز‬ ‫األولى‪ ،‬فضال عن خــروج جموع الشــعب للتظاهر أمام‬ ‫كبرى‪ ،‬ولم تشــفع اجلائــزة الذهبية التــي حصل عليها‬ ‫محاكمــات للمثقفني واملفكرين والعلمــاء وإعدام لبعض‬ ‫باالهتمام السينمائي الكافي لتوثيقها كمنجز شعبي بالغ‬
‫عليها والتهجم عليها من غير تصريح‪ ،‬فالكتابة التي ديدنها قول السحر‬ ‫قصور األئمــة‪ ،‬وما حدث من إغالق ألبــواب القصور في‬ ‫صالح منصور عن هذا الدور للفيلم أو البطل‪ ،‬مع األخذ في‬ ‫كوادرهــم الثورية‪ ،‬مــرورا بحركة الثالثــاء عام ‪،1955‬‬ ‫األهمية‪ ،‬كان سببا في إحداث التحول التاريخي في اليمن‬
‫ومحاولة جعله كحقيقة من اليسير أن يفصح عن مراميه من غير إعالن‪.‬‬ ‫وجوههم وما ترتــب على ذلك من صدام مــروع أدى إلى‬ ‫االعتبار االعتــراف الكامل من جانب املعترضني في كفاءة‬ ‫وعلــى قدر متيز هذا العمل الدرامي الكبير إال أن األســبق‬ ‫الشــقيق‪ ،‬ويكاد يكون اإلسهام الســينمائي الوحيد هو‬
‫عاش هذا الرجل ليروي‪ ،‬ونسمع نحن ال أكثر‪.‬‬ ‫هكذا َ‬ ‫امتالء الساحات بالشهداء‪.‬‬ ‫وقدرة صالح منصور بطل «الزوجة الثانية» و»أبو ربيع»‬ ‫فنيا وإنتاجيا هو الفيلم ســابق الذكر «ثورة اليمن»‪ ،‬لذا‬ ‫الفيلم املصري اليمني املشــترك «ثورة اليمن»‪ ،‬الذي كتب‬
‫كل هــذه األحداث الداميــة أغفلها الفيلــم الذي بدأت‬ ‫وصاحب الدور األميز في «بداية ونهاية» ويبدو من سياق‬ ‫فإن التركيــز عليه نقديا كان أكبر بوصفه باكورة األعمال‬ ‫قصته صالح مرســي وصاغ فيه احلوار علــي الزرقاني‬
‫*شاعر وناقد سوري‬ ‫أحداثه من عــودة الطالب اليمني اجلامعــي من القاهرة‬ ‫ما كتب عن الفيلم أن االعتراض لم يكن على أداء منصور‪،‬‬ ‫الفنية التي اجتهدت في تقدمي صورة فنية معادلة للثورة‬ ‫وأخرجه عاطف سالم‪ ،‬فيما أسندت البطولة لعماد حمدي‬
‫ونزوله في املطار‪ ،‬ثم تبشيره بالثورة والتحريض عليها‪،‬‬ ‫ولكن على الصورة الكلية لتكوين شخصية اإلمام النفسي‬ ‫من وجهة نظر صناعية‪.‬‬ ‫وماجدة الصباحي وحسن يوسف وصالح قابيل وصالح‬
‫من دون أي مقدمات مقنعة أو مثيرة‪.‬‬ ‫والسياســي‪ ،‬فرجل بهذه البالهة الواردة في األحداث ال‬ ‫ورغم وجــود رموز ضالعة فــي التأريــخ والتوثيق‬ ‫منصور‪ ،‬بجانب بعض املمثلــن اليمنيني‪ ،‬وهو ما يجعله‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪14‬‬ ‫‪Varieties‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫منوعــات‬

‫منة شلبي تنتظر عرض «نوارة» قريبا وعرض الصور األولى لها من الفيلم‬ ‫ألبوم «حالويال» ملرمي صالح يحصد إعجاب‬
‫القاهرة ‪« -‬القدس العربي»‬
‫من رانيا يوسف‪:‬‬
‫اجلمهور والنقاد بعد شهر على إطالقه‬
‫الفيديو اخلاصة باأللبوم واحلفالت الغنائية التي يحييها‬ ‫القاهرة – «القدس العربي»‪:‬‬
‫انتهت الفنانة منة شــلبي من تصوير فيلمهــا اجلديد « نوارة» الذي تقوم‬ ‫الثنائي مرمي صالح وزيد حمدان‪ ،‬وأولها حفل الثنائي في‬
‫ببطولته إلى جانب الفنان محمود حميدة وشيرين رضا وأمير صالح الدين‬ ‫لندن يوم ‪ 23‬من الشهر اجلاري‪.‬‬ ‫ّ‬
‫مستقل ‪ )2015‬للمطربة‬ ‫استطاع ألبوم حالويال (إنتاج‬
‫ً‬
‫قريبا‬ ‫وأحمد راتب ورجاء حســن ورحمة حسن‪ ،‬ومن املنتظر عرض الفيلم‬ ‫كما طرحت عالمة مســتقل تيشــيرتات مستوحاة من‬ ‫املصرية مــرمي صالح وامللحــن اللبناني زيــد حمدان أن‬
‫في دور العرض املصرية‪.‬‬ ‫كلمــات أغنيات األلبــوم‪ ،‬ميكن أن يطلبهــا اجلمهور عبر‬ ‫ً‬
‫واســعا داخل وخارج العالم العربي بعد‬ ‫ً‬
‫انتشــارا‬ ‫يحقق‬
‫وقد نشــرت الصفحة الرســمية للفيلم أولى الصور الدعائية للفيلم الذي‬ ‫ّ‬
‫مستقل إطالق األلبوم‬ ‫املتجر اإللكتروني‪ ،‬كما تنوي عالمة‬ ‫أقل من شــهر علــى إطالقه عبــر املنصــات اخملتلفة‪ ،‬هذا‬
‫ً‬
‫قريبــا بعــد أن كان من املقرر‬ ‫كتبتــه وأخرجتــه هالة خليل متهيــد ًا لعرضه‬ ‫في أوروبا في مطلع العام املقبل‪.‬‬ ‫باإلضافة إلى حصوله على إشــادات نقديــة إيجابية من‬
‫ألبوم «حالويال» يضم ‪ 10‬أغنيات‪ ،‬نصفها مستوحى من‬ ‫النقاد املتخصصني في املوسيقى‪.‬‬
‫طرحه في موسم عيد الفطر املاضي ولكن مت تأجيله لعدم اإلنتهاء من عملية‬
‫أغنيات الشيخ إمام والشاعر أحمد فؤاد جنم‪ ،‬كما اعتادت‬ ‫وقد أطلقت عالمة مســتقل املنتجة لأللبوم فيديو كليب‬
‫امليكساج‪.‬‬ ‫ً‬
‫مــرمي أن تغني‪ ،‬حيث يعيــد زيد توزيع هــذه األغنيات‪،‬‬ ‫قريبا‬ ‫ألغنية «يويو» يحمل كلماتها‪ ،‬على أن يتم الكشــف‬
‫تدور قصة الفيلم بني حارات احلي الفقير وطرقات وفيالت الكومباوند‪،‬‬ ‫باإلضافة إلــى األغنيات األخــرى التي ســبق أن غنتها‬ ‫عن املزيــد من مقاطع‬
‫حيــث تتنقــل نــوارة كل يــوم فــي رحلــة الذهــاب‬ ‫ويحتوي عليها األلبوم‪.‬‬
‫والعــودة‪ ،‬حاملة في رحلتها بني هذا‬ ‫ً‬
‫نتيجة للنجاح‬ ‫ويأتي األلبوم‬
‫العالم وذاك هموم طبقتها وأحالمها‬ ‫الذي حققــه الثنائي مرمي صالح‬
‫البســيطة‪ ،‬ولكــن لــم تعلم نــوارة أن‬ ‫وزيــد حمــدان فــي عروضهما‬
‫ربيع ‪ 2011‬ســوف يأتيهــا مبا لم تكن‬ ‫وحفالتهما املشتركة التي قدماها‬
‫تتوقعــه‪ ،‬تتركز أحــداث الفيلم حول‬ ‫منــذ عــام ‪ 2010‬فــي القاهــرة‪،‬‬
‫فتــاة مــن حــي شــعبي تدعى نــوارة‬ ‫بيروت وتونــس‪ ،‬باإلضافة إلى‬
‫(منة شلبي)‪ ،‬والتي تعيش قصة حب‬ ‫جوالتهمــا الناجحة خارج العالم‬
‫خالل الفترة التي اندلعت خاللها ثورة‬ ‫العربي في لندن‪ ،‬روما‪ ،‬أمستردام‬
‫وغيرها من املدن األوروبية‪ ،‬حيث‬
‫اخلامس والعشــرين من يناير‪/‬كانون‬
‫القت األغنيات التي يعيد توزيعها‬
‫ً‬
‫مستعرضا أثر ما كان‬ ‫الثاني وبعدها‪،‬‬
‫زيد حمدان تفاعــل اجلمهور معها‬
‫يجري في مصر خالل هذه الفترة على‬ ‫في دول مختلفة حول العالم‪.‬‬
‫نوارة وعلى قصة حبها‪.‬‬
‫لقطة من الفيديو كليب‬

‫بعد جدل حاد إثر مسحها من بطاقات املشتركني في «ذافويس»‬ ‫«باب الوداع» للمخرج كرمي حنفي يشارك‬
‫في «مهرجان الفيلم العربي» في سان فرانسيسكو‬
‫قناة «إم بي سي» تعيد نشر خريطة املغرب كاملة بوجود الصحراء‬ ‫القاهرة – «القدس العربي» ‪:‬‬
‫في الصحــراء املتنــازع حولها بني املغــرب وجبهة‬ ‫الرباط ‪« -‬القدس العربي»‪:‬‬ ‫يشــارك فيلم «باب الوداع» للمخرج كرمي حنفي في «مهرجــان الفيلم العربي» في‬
‫البوليســاريو وهي القضية املعروضــة على أنظار‬
‫األمم املتحدة وحتظى بقدسية كبيرة لدى املغاربة‪.‬‬ ‫ســان فرانسيســكو األمريكية‪ ،‬والذي ُتقام دورته الـ ‪ 19‬في الفتــرة من ‪ 16‬وحتى ‪25‬‬
‫وكتبت املشــتركة جناة رجوي على صفحتها في‬ ‫بعد الضجة الكبيــرة التي أثارتها خريطة املغرب‬ ‫اجلاري‪ ،‬حيث سيحظى الفيلم بعرض في سينما «أمبركاديرو سنتر»‪.‬‬
‫«فيســبوك»‪« :‬الصحراء مغربية وســتبقى مغربية‬ ‫املبتورة مــن الصحراء من على بطاقات املشــتركني‬ ‫«مهرجان الفيلم العربي» هو أقدم وأكبر الفعاليات املســتقلة السنوية التي تعرض‬
‫إلى أن يــرث الله األرض وما عليهــا» وأضافت‪« :‬يا‬ ‫املغاربــة املتأهلني إلــى املرحلة الثانيــة من برنامج‬ ‫األفالم املعاصرة من وعن العالم العربي‪ ،‬حيث يســعى لتقدمي أفضل األفالم املعاصرة‬
‫علمي دمــت مرفرفا في ســمائنا الصافية من طنجة‬ ‫املســابقات «ذافويس»‪ ،‬أعادت قناة «إم بي ســي»‬
‫املنتجة للبرنامج نشــر خريطة املغرب كاملة بوجود‬ ‫التي تقدم نظرة ثاقبة على جمال وتعقيد وتنوع العالم العربي‪ ،‬بجانب وجهات النظر‬
‫إلى الكويرة»‪ ،‬وكانت رجوي قد راســلت املسؤولني‬ ‫الواقعية عمن يعيشــون فيه‪ ،‬والثقافــة والفن والتاريخ والسياســة العربية‪ ،‬ويقام‬
‫عن صفحة البرنامج ألجل إصالح اخلطأ في بطاقات‬ ‫الصحراء في البطاقات وعلــى صفحة البرنامج في‬
‫موقعها االلكتروني‪.‬‬ ‫بعدها في مدينة لوس أجنليس‪ ،‬وبعدها في مدينة سان دييغو األمريكية‪.‬‬
‫زمالئها املشــتركني اآلخرين عبر اعتمــاد اخلريطة‬
‫الســليمة التي أرفقت فــي بطاقتهــا‪ ،‬فيما صرحت‬ ‫وكانــت املواقع االلكترونيــة اإلخبارية ومغاربة‬ ‫ويحكي «باب الوداع» قصة شــاب ينشــأ مبعزل عن العالم مع جدته ووالدته التي‬
‫املشــتركة ســارة عكرود بأن اخلطأ رمبــا هو غير‬ ‫مواقع التواصل االجتماعي أبانوا عن ســخط عارم‬ ‫ً‬
‫خوفا مــن أن يتركها‪ ،‬إال أنه يحلم باكتشــاف العالم‬ ‫تقــرر عزله بعد هجــر والده لها‬
‫مقصود لكنه جسيم ويســتوجب االعتذار ألنه يهم‬ ‫مما ســموه بـ»اخلطأ اجلسيم» الذي ارتكبته محطة‬ ‫اخلارجي‪ .‬وهو من إخراج وتأليف كرمي حنفي‪ ،‬ويشــارك في بطولته سلوى خطاب‪،‬‬
‫اســتثنيت املشــاركة جناة رجوي عــن فريق كاظم‬ ‫وانتقادات كثيرة وعبارات شجب واستنكار‪.‬‬ ‫«‪ »MBC‬فــي حق قضيــة مصيريــة وذات أولوية‬
‫قضية مصيرية لدى املغاربة أجمعني‪.‬‬ ‫أحمد مجدي‪ ،‬آمال عبد الهادي وشــمس لبيب‪ ،‬وهو من إنتاج شــركة «خيال لإلنتاج‬
‫الســاهر عن اخلطأ حيــث حملت بطاقتهــا خريطة‬ ‫وكانت بطائق التأهل إلى دور»املواجهة» لدى كل‬ ‫كبيرة لــدى املغاربة‪ ،‬حيث طالبــت أعداد كبيرة من‬
‫وانتقــد املغاربة أيضــا الدبلوماســية املغربية‬ ‫الفني» بدعم من وزارة الثقافة املصرية‪.‬‬
‫املغرب كاملة‪.‬‬ ‫من املشتركة سارة عكرود قي صنف األغنية الغربية‬ ‫التعليقات املشــتركني املغاربة باالنسحاب الفوري‬
‫وصمت املســؤولني الرســميني من وزارة اخلارجية‬ ‫وقد استطاع أن يلفت إليه األنظار ويحصل على إشادة النقاد منذ عرضه في الدورة‬
‫وعزت مصادر سبب اخلطأ إلى الشركة األجنبية‬ ‫عن فريق شــيرين واملشــترك عبد الصمــد جبران‬ ‫من املســابقة‪ ‬ومقاطعة برامج قناة «ام بي سي» التي‬
‫ووزارة االتصــال خصوصــا وأن خطــأ اخلريطة‬ ‫املاضية لـ «مهرجان القاهرة السينمائي الدولي» في ‪ ،2014‬حيث كان املشاركة املصرية‬
‫املكلفــة بـ»الكرافيــك» فــي البرنامج باســتعانتها‬ ‫واملشــترك يونس أوملعطي كالهما عــن فريق صابر‬ ‫حتظى بنســب متابعة عالية في املغــرب‪ ،‬وضجت‬
‫املبتورة بــات يتكرر في مناســبات عديدة تفســد‬
‫مبحرك البحث العاملي «غوغل» واحلصول عبره على‬ ‫الرباعي بعــد مرورهم من مرحلــة «الصوت وبس»‬ ‫حسابات املشتركني على موقع «فيسبوك» و»تويتر»‬ ‫الوحيدة في املســابقة الرســمية للمهرجان‪ ،‬ومتكن من الفوز بجائــزة الهرم الفضي‬
‫التفاف وفرحة املغاربة على أحداث فنية أو رياضية‬
‫خريطة املغرب من مصادر تتبنى أطروحة االنفصال‬ ‫وضعــت إدارة البرنامج خريطة املغرب مبتورة فيما‬ ‫كمــا عاينــت ذلــك «القــدس العربــي» بتعليقات‬ ‫ألحسن إسهام فني‪.‬‬
‫ملشاركني مغاربة في مسابقات أجنبية‪.‬‬

‫جتمع لصناع املوسيقى في الشرق األوسط من‬ ‫أول منصة الكترونية تنطلق في أمريكا وكندا بباقة من األفالم‬ ‫عامر السبيعي جنل‬
‫خالل معرض «ميوزيكس»‬ ‫العربية وشراكة مع ‪ 3‬مهرجانات سينمائية‬ ‫«أبو ص ّياح» في ذمة الله ‪...‬‬
‫القاهرة – «القدس العربي»‪:‬‬
‫القاهرة – «القدس العربي»‪:‬‬ ‫بيروت ‪ -‬القدس العربي‬
‫فــي جتمع لكبــرى شــركات االآات املوســيقية العاملية ومورديها في الشــرق‬ ‫مجموعة خيارات متنوعة من األفالم العربية املنتقاة بعناية‪،‬‬ ‫من ناديا الياس‬
‫األوسط مع نخبة من كبار امللحنني واملوزعني واملؤلفني في مصر‪ ،‬يلتقون جميعا‬ ‫اطلقتهــا منصــة ‪ MoviePigs‬اإللكترونيــة بالتزامن مع ‪3‬‬
‫مع هواة ومحترفي املوســيقى في مصر والوطن العربي في «جريك كامبس» في‬ ‫مهرجانــات متخصصة في الســينما العربية فــي الواليات‬ ‫توفــي املمثــل الســوري عامر‬ ‫ّ‬
‫اجلامعــة االمريكية في القاهــرة على مدار يومي ‪ 23‬و ‪ 24‬اكتوبر‪/‬تشــرين األول‬ ‫املتحــدة األمركية‪ ،‬وهي‪« :‬مهرجان الفيلم العربي» في ســان‬ ‫الســبيعي جنــل النجــم رفيــق‬
‫اجلــاري كل ما هو جديد في تكنولوجيا الصوتيات واملوســيقى واآلالت وكذلك‬ ‫فرانسيسكو الســينمائي‪« ،‬مشاهد عربية» و»بوسطن للفيلم‬ ‫الســبيعي الــذي عــرف بــدور‬
‫الفلسطيني»‪ .‬وقد عقدت منصة ‪ MoviePigs‬اتفاقات شراكة‬
‫في ندوات وورش عمل لرواد املوسيقى في مصر‪.‬‬ ‫مع هذه املهرجانات املقرر إقامتها في خالل الشهر اجلاري‪.‬‬
‫«أبو صيــاح» في أعمــال درامية‬
‫مؤمتــر ومعــرض ‪« Muzix‬ميوزيكــس» في دورتــه األولى ســيعقد كل عام‬ ‫وفي مرحلتها األولى‪ ،‬تســتهدف املنصة اجلاليات العربية‬ ‫عــدّ ة مســاء االثنــن عــن عمــر‬
‫في مصر في شــهر اكتوبر‪/‬تشــرين األول الثراء الســوق املوســيقية بكل ما هو‬ ‫في الواليات املتحدة األمريكية وكندا‪ ،‬وتوفر األفالم العربية‬ ‫ً‬
‫عامــا إثــر أزمــة قلبية‬ ‫يناهــز ‪57‬‬
‫جديد واتاحة فرصة لــكل املتخصصني في هذا اجملال لعرض منتجاتهم واطالع‬ ‫املســتقلة مزودة بترجمة للغة اإلنكليزية‪ ،‬لتسهيل مشاهدتها‬ ‫في أحــد املستشــفيات املصرية‬
‫احملترفــن والهواة على كل ما هو جديد من تقنيات حديثة ظهرت في تكنولوجيا‬ ‫على جمهــور الســينما العربي الــذي يعيش فــي اخلارج‬ ‫باإلســكندرية التي يقيم فيها منذ‬
‫الصوتيات‪ ،‬وكذلك اتاحة منصة انطالق لعدد كبير من الفرق املوســيقية والهواة‬ ‫ويرغب في التواصل مع ثقافته األصليــة‪ ،‬باإلضافة إلى كل‬ ‫ســنوات بعد خروجه من سوريا‬
‫جمهور السينما الذي يتحدث اإلنـكليزية ويهـتم بالسـينما‬
‫للعزف أمام اجلمهور‪.‬‬ ‫العـربية‪.‬‬ ‫علــى خلفيــة وقوفــه مــع الثورة‬
‫وعلــى هامش الــدورة األولى مــن «ميوزيكس» ســيتم عقد عدد مــن الندوات‬ ‫وهي أول منصة أفالم إلكترونية تتوجه جلمهور اجلاليات‬ ‫ومعارضته للنظام‪.‬‬
‫وورش العمــل على مــدار اليومني لكل املهتمــن مبجال املوســيقى والصوتيات‬ ‫ُصنــا ع‬ ‫العربية في الواليات املتحدة األمريكية وكندا‪ ،‬حيث تقدم لهم‬ ‫وعــامــــر الســبـيعـــي الــذي‬
‫الطالعهم على كل ما هو جديد‪.‬‬ ‫األفــام املبدعني‪ ،‬بهدف الترويج لألفالم املســتقلة‬ ‫بشــكل حصري األفالم العربية املتميزة بأعلى جودة متاحة‪،‬‬ ‫ســيوارى الثرى في مصر وليس‬
‫واجلديد هو مشــاركة مؤسســة وصلة خير اخليرية والتــي تقوم بالعديد من‬ ‫واملواهــب التي قامــوا بصناعتها‪ .‬وفي املســتقبل ســتمدد‬ ‫مصحوبة بالترجمة إلى اللغة اإلنكليزية‪.‬‬ ‫في ســوريا هو جنل املمثل رفيق‬
‫خدماتها لتشمل األفالم املستقلة من أنحاء العالم‪.‬‬ ‫ً‬
‫أيضا فرصة التواصل مع‬ ‫مستخدمو املنصة سوف ُتتاح لهم‬
‫العمليات للمحتاجني وذوي اإلحتياجات اخلاصة وتقدمي السماعات واألطراف‬ ‫ســبيعي واألخ األكبــر للممثــل‬
‫الصناعية ملســاعدتهم ملمارســة حيــاة طبيعية وكذلك مؤسســة حلــم اخليرية‬ ‫واخملرج ســيف الدين ســبيعي‪،‬‬
‫والتــي تعمــل علــى تأهيــل‬ ‫املطربة أمينة ترزق مبولود ثان‬ ‫ولعــب الكثير مــن األدوار املهمة‪ ،‬و منهــا أبو نيزك في مسلســل الدبور اجلزء‬
‫وعرف بدور عمر أفندي في مسلســل أهل الراية وشــارك ً‬
‫ذوى االحتياجــات اخلاصــة‬ ‫أيضا‬ ‫األول والثاني‪ُ ،‬‬
‫وتدريبهــم لســوق العمــل‬ ‫محمد ماهر‪ ،‬واإلشــراف العام لســامح علي ومن إنتاج‬ ‫القاهرة – «القدس العربي»‪:‬‬ ‫في مسلسل حمام القيشاني وغيرها من األعمال الدرامية‪.‬‬
‫شــركة «‪ ،»AA‬وإخراج وليد جنيدي‪ ،‬ومت طرحها على‬ ‫تعرض للخطف في سوريا من قبل “«جبهة النصرة»” في‬
‫وممارسة الهوايات اخملتلفة‪.‬‬ ‫وكان السبيعي قد ّ‬
‫قناة مزيكا‪ .‬يذكر أن املطربــة أمينة تنتظر عرض فيلمها‬ ‫وضعت الفنانة املصرية أمينة مولودها الثاني «عمر» في أحد‬
‫وسيشــارك هــذا العــام‬ ‫متّ‬
‫دمشق ‪,‬قبل مغادرته إلى مصر واعلن بعد االفراج عنه أن عملية االختطاف ت‬
‫السينمائي اجلديد «باباراتزى»‪ ،‬مع الفنان رامي عياش‪،‬‬ ‫املستشــفيات في القاهرة‪ ،‬وهو ما جعلها تعتــذر مؤقتا عن كل‬ ‫ً‬
‫اوركســترا موســيقى مــن‬ ‫وإميان العاصي‪ ،‬ودرة‪ ،‬وعزت أبو عوف‪ ،‬كارال بطرس‪،‬‬ ‫ارتباطاتها الغنائية خالل الفترة املقبلة من أجل أن تكون بجوار‬
‫مشيرا إلى أن عناصر من “اجليش‬ ‫باخلطأ‪ ،‬الشتباههم بتأييده للنظام السوري‪،‬‬
‫املكفوفني بالعزف على منصة‬ ‫ميرفا القاضي‪ ،‬ومن تأليف أحمــد عبد الفتاح‪ ،‬وإنتاج‬ ‫مولودها‪ ،‬ليكون شقيق ابنها األول يوسف الذي أجنبته في شهر‬ ‫السوري احلر تدخلوا إلطالق سراحه حينها‪.‬‬
‫«ميوزيكــس» للجمهــور الول‬ ‫صفوت غطاس وصبحي سند‪ ،‬وإخراج سعد هنداوي‪،‬‬ ‫مايو‪/‬آيار لعام ‪ 2013‬في اإلسكندرية‪.‬‬ ‫وفي اول تعليق للمخرج ســيف الدين ســبيعي بعد ســاعات على اعالن وفاة‬
‫مــرة وبالتعاون مع «مؤسســة‬ ‫ومن املقرر عرضه في دور العرض السيـنمائية خـالل‬ ‫وكانــت أمينة طرحت مؤخــرا كليبها اجلديد «كله شــمال»‪،‬‬ ‫غرد على صفحته اخلاصة على موقع التواصل االجتماعي تويتر ً‬
‫قائال‪:‬‬ ‫شــقيقه ّ‬
‫حلم اخليرية»‪.‬‬ ‫الفـترة املقـبلة‪.‬‬ ‫وهي أغنية لألطفــال من كلمات وأحلان عمــرو العلي‪ ،‬وتوزيع‬ ‫ً‬
‫وداعا”‪.‬‬ ‫” عامر …‪ .‬يا أخي الطيب …‬

‫حل العدد السابق‬


‫املصاعب التي تواجهك‪ ،‬فالسلبية ً‬
‫غالبا‬
‫ً‬
‫ضررا‬ ‫ما تكون أكثر‬
‫التأجيل في سفر أو موعد أو اتصال‬
‫مهم ً‬
‫جدا‬
‫العمل‪ ،‬لذا عليك تبديل أولوياتك لبلوغ‬
‫أهدافك‬
‫ابـــــراج‬ ‫سودوكو لعبة يابانية يقوم الالعب فيها‬
‫سـودوكو‬

‫مبلء املربعات الفارغة بحيث ان كل عمود‬


‫اجلدي‬ ‫امليزان‬ ‫السرطان‬ ‫احلمل‬
‫او سطر يجب ان يكتمل بارقام من ‪ 1‬الى ‪9‬‬
‫شرط استخدام كل رقم مرة واحدة في كل‬
‫وجيدة على صعيد‬
‫تأثيرات إيجابية ّ‬ ‫عليك أن تختار خطواتك املستقبلية‬ ‫مشاريع باجلملة لكن التمويل‬ ‫العودة إلى ّ‬
‫ملفات املاضي قد تفتح‬ ‫خط افقي وعمودي وكل مربع من املربعات‬
‫العمل‪ ،‬وهذا يترافق مع مطالبك احملقة‬ ‫بعناية واقتدار‪ ،‬وهذا يساعدك على‬ ‫املطلوب غير متوافر‪ ،‬فحاول أن تشرح‬ ‫أمامك ً‬
‫آفاقا جديدة تساعدك على‬ ‫التسعة‪.‬‬
‫وقد تبلغ الهدف املنشود‬ ‫حتقيق التقدّ م الذي كنت تطمح اليه منذ‬ ‫وجهة نظرك لعلك جتد ً‬
‫آذانا صاغية‬ ‫مواجهة بعض املصاعب في العمل‬
‫مدّ ة طويلة‬
‫الدلو‬ ‫األسد‬ ‫الثور‬
‫العقرب‬
‫فارق كبير بني القدمي واملستقبل‪،‬‬ ‫ّ‬
‫لتتمكن من‬ ‫ً‬
‫هادئا‬ ‫عليك أن تكون‬ ‫تتعزز قدراتك الفكرية وقد تتبدل‬
‫إال أن املهم هو االستفادة من العبر‬ ‫ً‬
‫وتسامحا‬ ‫عليك أن تكون أكثر ليونة‬ ‫معاجلة ضغط العمل بروية‪ ،‬وهذا‬ ‫الظروف ملصلحتك وتطلع على‬
‫والدروس‬ ‫في العالقة بالزمالء‪ ،‬وهذا يضمن‬ ‫يبعدك إلى حد كبير عن الوقوع في‬ ‫معلومات وأفكار وتسافر أو تتصل‬
‫النجاح للمجموعة كلها‬ ‫اخلطأ‬ ‫بجهة أجنبية فتشعر باألمان واالرتياح‬
‫احلوت‬
‫القوس‬ ‫العذراء‬ ‫اجلوزاء‬
‫أمور غير منتظرة تثير بعض‬
‫املشكالت‪ ،‬لذا عليك القيام ببعض‬ ‫ً‬
‫إيجابيا لتتخطى‬ ‫يجب أن تفكر‬ ‫قد يتحدث هذا اليوم عن بعض‬ ‫مزاجك املتقلب لن يساعدك كثير ًا في‬
‫ً‬
‫الحقا‬ ‫التعديالت لتالفي املوضوع‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪15‬‬ ‫‪Varieties‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫منوعــات‬

‫دخلت الساحة الفنية من بابها الكبير وشاركت في عدة مهرجانات عربية وأجنبية‬
‫فضائيات‬
‫كرمية الصقلي‪ :‬الفن املغربي هو أصلي وجذوري وبيئتي‬
‫وأرضيات‬ ‫الرباط ‪« -‬القدس العربي»‪:‬‬
‫من شكيب عبد احلميد‪:‬‬
‫إعالم مصري بنكهة السيرك‬ ‫الفنانة كرمية الصقلي صــوت مغربي متميز يعود‬
‫وفانتازيا فيصل القاسم في «النيو لوك»‬ ‫بنا إلى الرعيل األول من األصوات اخلالدة‪ ،‬إنه صوت‬
‫ميتد من شــجرة أصلها ثابت فــي التاريخ وفرعها في‬
‫اخللود‪.‬‬
‫إنها من الروائع التي بصمت تاريخ الفن العربي كأم‬
‫كلثوم‪ ،‬اسمهان‪ ،‬فايزة أحمد والالئحة طويلة‪.‬‬
‫مالك العثامنة ٭‬ ‫شــاركت في عدة مهرجانات عربية وأجنبية‪ ،‬غنت‬
‫فــي معهد العالم العربي فــي باريس ومبهرجان حلق‬
‫الواد بتونس رفقة الفنان عازف العود نصير شــمة‪،‬‬
‫‪ ...‬وفيما أهم بكتابة املقال صباحا‪ ،‬تلتقط أذني ما يبثه التلفزيون على‬ ‫وحضــرت تكرميات أدبــاء وفنانني كتكرمي الشــاعر‬
‫أدونيس وغنت صحبة نصير شمة سنة ‪ .2000‬وتكرمي‬
‫قناة إم بي سي‪ ،‬ومن خالل البرنامج الهادف إلى «سعودة» العالم العربي‬
‫الفنان محمد عبــد الوهاب وغنت رفقة الفنان صفوان‬
‫من محيطه إلى خليجه‪« ،‬صباح اخلير يا عرب»‪.‬‬ ‫بهلــوان مبهرجان املوســيقى العربية بــدار األوبرا‬
‫الفقرة التي التقطتني مبضمونها العجيب‪ ،‬والتقطتها بدهشة املتلقي‪،‬‬ ‫بالقاهرة‪.‬‬
‫كانــت تتحدث عن قــرار ســعودي بـ»تأنيث» جتارة و بيــع الذهب في‬ ‫كما شاركت في األســبوع الثقافي املنظم من طرف‬
‫السعودية!‬ ‫الرابـــطة املغـــربية للمـرأة واألســـرة بفيـينا سنة‬
‫القرار «احمللي جدا» واخلاص بواقع ســعودي ال يشــترك به أحد في‬ ‫‪ .2000‬ومجالس الطرب مبهرجان قرطاج سنة ‪...2005‬‬
‫العالــم مع اململكة‪ ،‬يجد طريقــه إلى قناة تطرح نفســها انها قناة العرب‬ ‫وهذا غيــض من فيض ألن مســيرتها حافلة وال ميكن‬
‫جميعا‪ ،‬وبرنامج يومي مباشــر يلقي حتيتــه الصباحية في عنوانه على‬ ‫القبض عليها‪.‬‬
‫العرب جميعا‪.‬‬ ‫كرمت كرمية الصقلــي من عدة جهــات آخرها في‬
‫«تأنيث جتــارة الذهب» حســب التقرير الذي تابعتــه‪ ،‬أجمع كل من‬ ‫الدورة اخلامسة للربيع الثقافي اجلامعي للطالب من‬
‫فيه بال اســتثناء على رفضهم أن تقوم املرأة بأي دور في جتارة الذهب‪،‬‬ ‫تنظيم جامعة محمد اخلامس في الرباط في ماي ‪.2015‬‬
‫كما كانت ضيفة شــرف في عدة مهرجانات‪ ،‬وعضو‬
‫واملدهش أن التقرير كان يخلو من أي رأي ألي امرأة في املوضوع‪ ،‬إال رأي‬
‫جلنة حتكيم الفيلم الطويل باملهرجان الوطني للسينما‬
‫مراسلة البرنامج والتي وزعت احلوار ال أكثر‪.‬‬ ‫في طنجة في فبراير‪/‬شباط ‪.2015‬‬
‫حتى اليوم‪ ،‬ال أفهم كيف ميكن استســاغة هــذا النوع من اخلطاب في‬ ‫زارت كرمية الصقلي عواصــم عاملية عدة أما داخل‬
‫عالم تشــترك في قيادته أنغيال ميركل مثال‪ ،‬وما القيمة املضافة من فكرة‬ ‫املغرب فمشاركاتها عديدة‪.‬‬
‫منع او حتى السماح للنساء بتجارة الذهب!‬ ‫وهذا حوار خاص مع فنانتنا األصيلة‪:‬‬
‫على كل حال‪« ...‬تأنيث» جتارة الذهب قــد تفضي إلى نوع من الذهب‬ ‫■ نود في البداية أن نسلط الضوء على البدايات‬
‫املؤنث السالم‪ ...‬بعدما كان الذهب السعودي كله مذكر حالم‪.‬‬ ‫كيف تهت فــي بحار الفن من ايــن ومتى ركبت هذه‬
‫السفينة وابحرت نحوجزر الروح وحدائق اجلمال‪.‬‬
‫في خضم االرمتاء في احضان اجلاهز والســهل‬
‫مسرحيات االنتخاب‬ ‫نــرى أن الفنانــة كرميــة الصقلي تشــبتت باهداب‬
‫األصالــة والفن الرفيع‪ ..‬أال ترين انك تســبحني ضد‬
‫■ إذا كانــت املوســيقى الروحيــة أو الدينيــة‬ ‫ألنها حتتاج للعيش واإلنتعاش‪.‬‬ ‫ومســاهمتي في األعمال اجلمعوية التي أثق بها كونها‬
‫مرتبطة بالكنيسة عند الغرب‪ ،‬فما مصدر موسيقانا‬ ‫■ ما هي العوائق التي تقف حجرة عثرة في وجه‬ ‫حركة لتوعية املواطن في واجباته نحو أخيه املواطن‪،‬‬ ‫التيار؟‬
‫بصــدق‪ ،‬صرت أرى في صناديق االقتراع ومواســمها في العالم العربي‬
‫الروحية أو الدينية؟‬ ‫الفن األصيل في نظرك؟‬ ‫وكذلك أرى أن األعمال اإلنســانية تساعد في التنمية‬ ‫□ لم أكن أعرف أن التيار يوجد كذلك في املوسيقى‪،‬‬
‫مسرحية كوميدية مكررة اإلفيهات والقفشات والقفلة واحدة‪.‬‬ ‫ولكن احببــت الغناء واملوســيقى ووجدت نفســي‬
‫□ نحن نعيش هــذه الطقوس فــي الزوايا‪ ،‬حيث‬ ‫□ العائق األول هو عدم اإلهتمام باملوروث احمللي‪،‬‬ ‫الثقافية‪.‬‬
‫لكن‪ ،‬في مصر‪ ،‬هنالك جتديد‪ ،‬ال في االنتخابات‪ ،‬بل في املعاجلة املسرحية‬ ‫مبوهبتي بعطاء من عند الله‪ ،‬ودخلت الساحة الفنية‬
‫تنتعــش هذه الطبــوع واألنغــام من ذكر وأناشــيد‬ ‫وكذلك التشجيعات الكبيرة التي نراها وتفوق املعتاد‬ ‫■ الفن األصيل شجرة جذورها في الشرق فبأي‬
‫نفســها‪ ،‬فلدينا إعالم مصري مدجن حد إباضته لكل ما هو مدهش في عالم‬ ‫املتجهة لكل شــيء أجنبــي‪ ،‬ومحاولــة تقليده بغير‬ ‫أغصانها استظلت الفنانة كرمية؟‬ ‫مــن بابها الكبير لكي اتقاســم حلظــات روحانية مع‬
‫ومدائــح نبوية منذ قرون؟ والتاريخ شــاهد على هذا‬
‫الفضائيات العربية‪.‬‬ ‫التميــز‪ ،‬وهذا العصــر احلاضر أضيفــت مهرجانات‬ ‫ارضية وبغير نظرية وبغيــر برنامج‪ ،‬هنا تضيع قيمة‬ ‫□ ال أنكر هوسي باألعمال الشرقية ولعدة مدارس‬ ‫اجلمهور الكرمي‪ ،‬فاني ابحث واشــتغل على ابداع حر‬
‫تامر أمني‪ ،‬مثال‪ ،‬يؤكد في حوار على «سي بي سي»‪ ،‬أن الشعب املصري لم‬ ‫للثقافة الصوفية لتلقــي الضوء على املوروث األصيل‬ ‫التعامل مع اإلبداع املغربي واملبدع املغربي‪.‬‬ ‫موســيقية‪ ،‬مثل ســيد درويش ومحمد عبــد الوهاب‬ ‫وعميق ولو بأنه يكلفني الوقت مع انعدام اإلمكانيات‬
‫يشارك ألنه يخاف على رئيســه احملبوب من البرملان! وحسب نظرية تامر‪،‬‬ ‫في املغرب وكذلــك في العالم بحضور خبراء وباحثني‬ ‫■ هل هنــاك تواصل بــن األدباء واملســرحيني‬ ‫ومحمد القصبجي ورياض الســنباطي وزكريا أحمد‬ ‫لإلنتاج احاول دائما ارضاء السميعة واجلمهور الذي‬
‫الله يسلمه‪ ،‬فالشعب قرر حرمان نفسه من ممثليه لكي يطمئن الرئيس وال‬ ‫في التصوف‪.‬‬ ‫والشــعراء والفنانيني في املغرب كما هو الشأن في‬ ‫وشــيوخ من قبلهــم الذين أعطوا الكثير للموســيقى‬ ‫أكن له كل اإلحترام والوفاء‪.‬‬
‫يقلق‪.‬‬ ‫■ ما هي األشعار الصوفية التي شدتك إليها؟‬ ‫املشرق؟‬ ‫العربية‪ ،‬ترعرعت على هذه األمناط وما زلت أعشــقها‬ ‫■ مــن من الفنانني املغاربــة ارتويت وغرفت هذه‬
‫أما جنم النجوم‪ ،‬سيد التهريج الفضائي بال منازع‪ ،‬الدكتور العالمة احمللل‬ ‫□ جتربتي املتواضعة أخذتني منذ البداية بالتغني‬ ‫□ نعم‪ ،‬جتمعنــا بعض املهرجانات ولو أنها نادرة‪،‬‬ ‫حتى أكاد احسب نفسي أني من ذاك العهد‪.‬‬ ‫األصالة‪.‬‬
‫السياسي والعسكري واالقتصادي توفيق عكاشة فقد أبدع في آخر جتلياته‬ ‫بليلــى وهورمــز احلب األنثــوي في الشــعر القدمي‬ ‫والغريب ال تبعد أبدا املوســيقى والغناء على املسرح‬ ‫■ الفن املغربي كيف تراه الفنانة كرمية الصقلي‬ ‫□ ارتويت بتراثنا الشاسع وما زلت‪.‬‬
‫واتخــذه الصوفيون أولياء اللــه بالتعبير عن احلب‬ ‫وال على السينما وال األدب طبعا في اإلبداع والتعامل‪،‬‬ ‫اليوم؟‬ ‫■ لديــك نشــاطات إنســانية عــدة فهــل هذاهو‬
‫على الهواء وعلى شــكل حوار مع املمثلة املســاندة له في كل أعماله «حياة‬
‫االلهــي‪ ،‬وتغنيت كذلــك مبوضوع املــرأة وحضورها‬ ‫وميكن أن أقول اآلن مــع املواقع اإلجتماعية يكون هذا‬ ‫□ الفــن املغربي أصلي وجذوري وبيئتي‪ ،‬أراه مثل‬ ‫مفهومك للفن؟‬
‫الدرديري» حني بارك وهنأ بســخرية «بني إســرائيل» علــى أكبر انتصار‬ ‫□ العمــل الفنــي ينســجم دائمــا مع الرســالة‬
‫القوي كموردة ومســافرة في التصوف‪ ،‬أذكر الشيخ‬ ‫اللقــاء اإلفتراضي‪ ،‬وال أخفي الصداقــة الرائعة التي‬ ‫فصل الربيع بوروده املكثفة امللونة وأشجاره املتنوعة‬
‫لهم في التاريخ! حيث اعتبر ال فض فوه‪ ،‬أن نســبة ال‪ 15٪‬باملشــاركة في‬ ‫اإلنســانية‪ ،‬كيفمــا كان نوعه‪ .‬شــخصيا اتعامل مع‬
‫األكبر ابــن عربي ورابعــة العدوية وابــن الفارض‬ ‫جتمعني شــخصيا مع أدباء ومسرحيني وسينمائيني‬ ‫وجبالــه وصحرائــه وبحوره إال أنه صــورة جميلة‬
‫االنتخابات املصرية هي مؤامرة بني إســرائيل على مصر‪ ،‬والتي انتصروا‬ ‫عدة الذين أكن لهم الكثير من احملبة واإلحترام‪.‬‬ ‫مســتقرة نزورها من حني آلخر وال نأخــذ من فيضها‬ ‫األنشطة اإلنســانية لتلبية رغبتي أوال في مشاركتي‬
‫والشاعر الزجال ابواحلسن الششتري‪.‬‬
‫بها‪ ،‬وأن تقاعس الشعب املصري هو في احملصلة حسب أبوالعكش‪ ،‬ترسيخ‬
‫للنصر اإلسرائيلي التاريخي‪«( ...‬حياة» بكل ماكياجها الصارخ هزت رأسها‬
‫باملوافقة واإلعجاب بالفكر املستنير للكبير أوي عكاشة)‪.‬‬ ‫تكرمي اخملرج أحمد شفيق واملنتج صادق الص ّباح‬
‫الدميقراطية في بالدنا العربية‪ ،‬باتت مهزلة ســمجة بصراحة‪ ...‬وألننا‬
‫نفقــد ميزة املمارســة الدميقراطية الصحيحــة‪ ،‬فإننا األمــة الوحيدة في‬ ‫في ختام «مونديال القاهرة لألعمال الفنية»‬
‫العالم التي تتقن ممارســة «العادة الدميقراطية» حسب األصول الفانتازية‬
‫املطلوبة!!‬ ‫■ القاهــرة ‪« -‬القــدس العربي»‪:‬‬
‫كرمــت إدارة إحتــاد املنتجــن العرب‬
‫برئاســة الدكتور إبراهيــم أبو ذكرى‬
‫رئيــس مهرجــان‪ ،‬ضمــن فعاليــات‬
‫نقد فيصل القاسم‬ ‫«مونديــال القاهــرة لألعمــال الفنية‬
‫واإلعــام»‪ ،‬املنتــج صــادق الصبّ اح‬
‫أحاول – بــكل ضبط النفس‪ -‬منع نفســي من أي كتابــة تنتقد الدكتور‬ ‫واخملرج أحمد شفيق في احلفل اخلتامي‬
‫فيصل القاســم و برنامجه «االجتاه املعاكس»‪ ،‬وترسخت تلك القاعدة لدي‬ ‫للمهرجــان‪ ،‬والــذي أقيم على ســفح‬
‫بعد «النيو لوك» للدكتور‪ ،‬والذي اعتمده في تناســب طردي مع «نيو لوك»‬ ‫األهرامات املصرية ‪.‬‬
‫وحصد الصبّ ــاح العديد من جوائز‬
‫فــي مضمون البرنامج ليتحول إلى مواضيع غاية فــي الغرابة والالمنطقية‬ ‫املونديال‪ ،‬والتي كان أولها تكرمي خاص‬
‫والالموضوعية‪ ...‬ضمن سياق املدهشات القاسمية طبعا‪.‬‬ ‫كنجم من جنوم اإلنتــاج التليفزيوني‪،‬‬
‫تكرمي أحمد شفيق‬
‫لكن احللقة األخيرة التي كان أحد ضيفيها‪ ،‬الدبلوماسي األمريكي املتقاعد‬ ‫لكونــه أحــد رمــوز اإلنتــاج العربي‬
‫ألبرتو فرنانــدز‪ ،‬وهو أحد أهم اخلبراء احلقيقيني فــي العالم العربي وأحد‬ ‫املشــترك ملا قدمه من أعمال فنية حققت‬
‫دارســي التاريخ بعمق‪ ،‬وأنا أعرف ألبرتو شخصيا ولسنوات طويلة‪ ،‬وكان‬ ‫جناحا كبيرا في مصر والوطن العربي‪ ،‬منها جائزة األبداع وأفضل إنتاج درامي‬ ‫قال إنه ال يوجد تعاون فني بينه وبني تامر حسني‬
‫لعام ‪ 2015‬عن كل من مسلســل «ذهاب وعودة» كأحســن مسلســل إجتماعى مصري بطولة النجم أحمد السقا‬
‫تامر عاشور‪ :‬األغنية الدرامية تعيش أكثر ويحبها اجلمهور‬
‫يثير إعجابي دوما بســعة اطالعه القائمة ال على خبرته في السفارات التي‬
‫شغلها في الشرق األوسط وأفغانســتان‪ ،‬بل على خبراته اخلاصة املعرفية‬ ‫ونخبه من أملع النجوم‪ ،‬والذي عرض خالل شــهر رمضان املاضي‪ ،‬وعن املسلســل الكارتوني «عجائب اآليات في‬
‫القرآن» بطولة صوتية للنجم يحيى الفخراني ومجموعة كبيرة من أهم جنوم مصر‪ ،‬والذي عرض أيضا خالل شهر‬
‫املكتســبة من بحثه الذاتي وتقصيه املعرفي الدؤوب لفهم األشياء كما هي‪،‬‬ ‫ً‬
‫ولذا كانت عالقتــه مع دوائر صنع القرار في واشــنطن بني مــد وجزر‪ ،‬لم‬
‫أيضا علي جائزة أفضل مسلســل عربي عن مسلســل «تشللو» الذي عرض خالل شهر‬ ‫رمضان املاضي‪ ،‬كما حصل‬
‫رمضان املاضي بطولة تيم حسن ونادين جنيم ويوسف اخلال والذي حقق نسبة مشاهدة عالية في مصر ولبنان‪،‬‬
‫وحول فترات الغياب الطويلة عن الســاحة قال‪ :‬أدقق‬ ‫القاهرة ‪« -‬القدس العربي»‬
‫في اإلختيــار والتلحني والغناء وعنــدي فترات عديدة‬
‫حتسمه إال حلظة تقاعده قبل شهور‪.‬‬ ‫ولقد تسلم جائزة مسلسل «تشللو» السيدة فريال جمعة مديرة العالقات العامة لشركة املتحدين لإلنتاج األعالمي‪.‬‬ ‫أبحث عن كل جديد‪.‬‬
‫الدكتور فيصل القاســم‪ ،‬ترك مقعد احملاور املوضوعــي منذ زمن طويل‪،‬‬ ‫فيما حصل الفنان أحمد الســقا على جائزة أفضل ممثل عن دورة في مسلســل «ذهاب وعودة» كما حصل أيضا‬ ‫وعن اغضابــه املشــجعني املتابعني له مؤخــرا قال‪:‬‬
‫من محمد عاطف‪:‬‬
‫وصار وجوده في البرنامج واضح االنحياز للطرف الذي ميكن معرفته فورا‬ ‫اخملرج أحمد شــفيق على جائزة أفضل إخراج عن املسلســل نفســه الذي قامت بإنتاجه «شركة املتحدين لإلنتاج‬ ‫يتابعــون حفالتي ويحبــون حضورهــا ويرتدون «تي‬
‫اإلعالمي» «صبّ اح إخوان»‪.‬‬ ‫شــيرت» عليها صورتي‪ ،‬رغم عدم طلبــي منهم ذلك‪ ،‬هم‬ ‫يرى املطرب تامر عاشــور أن األغنية الدرامية تعيش‬
‫من أول فقرة في احلديث‪ ،‬خصوصا أن الدكتور ال يخفي مواقفه املنحازة على‬ ‫أكثر من األنــواع الغنائية األخرى‪ ،‬ولذا اهتم بها ويحبها‬
‫صفحات التواصل االجتماعي (مقالي هذا مرشح لسيل من الشتائم اآلن على‬ ‫فعلوا هذا من تلقاء أنفسهم‪.‬‬
‫وأضــاف‪ :‬كان عندي حفل في مرســى مطــروح ولم‬ ‫اجلمهور في أعمالي‪.‬‬
‫صفحة الدكتور)‪.‬‬ ‫وعن اجتاهــه للتأليف الى جانــب التلحني املعروف‬
‫في كل األحوال‪ ،‬عنوان احللقة الفانتازي الغريب يســقطه من حسابات‬ ‫عشرة أفالم مرشحة لألوسكار تعرض‬ ‫يأخذ وقتا كافيا للدعاية‪ ،‬ولم يستطيع «الفانز» احلضور‬
‫وغضبوا ولذا ذهبت إليهم وجلست معهم فترة طويلة‪.‬‬ ‫في الوســط الغنائي قال‪ :‬في ما يخص تأليف وتلحيني‬
‫ألغنية «أنا عشت معاك حكايات»‪ ،‬وكان اسمها في البداية‬
‫املنطق املوضوعي لدي على األقل‪ ،‬فاحلوار الذي أراده الدكتور القاســم كان‬
‫ضمن فعاليات «مهرجان القاهرة السينمائي»‬
‫وحول ما نشــر على مواقع التواصــل اإلجتماعي عن‬
‫وجود تعــاون فني بينه وبني املطرب تامر حســني قال‪:‬‬ ‫«حكايات»‪ ،‬تلك املــرة الثالثة لي في تأليف األغاني فقط‪،‬‬
‫حتت عنوان (أيهما األكثر إجراما‪ ...‬األســد أم تنظيــم الدولة؟)‪ .‬مما جعله‬ ‫أما التلحــن فهو بداياتي وتعاملت مع أغلب جنوم الغناء‬
‫يختار ضيفني كل يدافــع عن اجلواب الذي يفترض أيهما أشــد إجراما! مما‬ ‫هذا بسبب بعض الصور التي مت التقاطها لنا‪ ،‬لكنها بدون‬
‫في مصر والوطن العربي‪.‬‬
‫يضع املوت اجملاني في الشــرق األوســط في مفاضالت تقريبية ومقارنات‬ ‫■ القاهرة – «القدس العربي»‪ :‬ارتفع عدد األفالم التي رشــحتها دولها جلائزة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة‬ ‫اتفاق على عمل فني وهو صديقي‪.‬‬
‫عن تصوير كليب «أنا عشت معاك حكايات» في منطقة‬
‫أجنبية‪ ،‬ويعرضها «مهرجان القاهرة الســينمائي الدولي» في دورته السابعة والثالثني (‪ 20 – 11‬نوفمبر‪/‬تشرين‬ ‫وفي ســؤاله ملاذا ال تشارك في أغنية «تريو» كما حدث‬
‫سهل حشيش‪ ،‬قال‪ :‬الكليب إخراج موسى عيسى ووجدت‬
‫عجيبة‪.‬‬ ‫في «فهمي رسمي نظمي» قال‪ :‬صعب ولها حسابات معينة‬
‫الثاني ‪ )2015‬إلى عشرة أفالم من بينها ثالثة تنافس في املسابقة الدولية الرسمية للمهرجان وهي الفيلم البوسني‬ ‫منطقة سهل حشيش رائعة وصورت فيها جزءا من كليب‬
‫ثم يأتيك الضيف العجيب في االســتوديو‪ ،‬األخ العراقي املســمى باحثا‪،‬‬ ‫«حياتنا اليومية» إخراج أنيس تانوفتيش‪ ،‬والفيلم الكرواتي «الشــمس الســاطعة» للمخرج داليبور ماتانيتش‬ ‫في مصر خالف ما يحدث في اخلارج‪.‬‬
‫وحول ألبومه اجلديد وأخباره قال‪ :‬ســجلت حوالي‬ ‫«أنا راجع» وكل «أنا عشت معاك» هناك‪.‬‬
‫ليؤكــد ان صفة الباحــث صفة عبثية ميكــن أن يحملهــا أي عابر «غوغل»‬ ‫واألستوني‪ ،‬وفيلم «‪ »1944‬للمخرج إملو نوجانني‪.‬‬ ‫وحول أغنية «جيت على كرامتي» وهل ترتبط بحدث‬
‫ليأخذ من نتائج البحث ما يتناســب مع قدراته العقلية‪ ،‬وهكذا كان الباحث‬ ‫‪ % 75‬من أغاني األلبوم‪ ،‬ولم أســتقر علــى عنوان بعد‪،‬‬
‫أما بقية األفالم األخرى التي يعرضها املهرجان في تظاهراته األخرى فهي الفيلم السويسري «أوديسا عراقية»‬ ‫وأنوي تصوير كليب منه وبعد طرحه سأطالب اجلمهور‬ ‫معني عنده‪ ،‬ولذا دخلت ســباقات األغانــي قال‪ :‬أعيش‬
‫نوري املرادي‪ ،‬الذي يتناسب متاما مع الفانتازيا اجلديدة لبرنامج «االجتاه‬ ‫والفيلم الروماني «عفارم» للمخرج رادو جود واملكســيكي» ‪ 600‬ميل» إخراج جبريل رسبتني‪ ،‬والصربي «منطقة‬ ‫أن يختار أغنية أخرى لتصويرها وســيطرح األلبوم في‬ ‫احلالة فقط وليس شــرطا أن أكون في حاالت أخرى‪ ،‬كما‬
‫املعاكس»‪ ،‬وهو مرشــح في رأيي ألن يكتب قصص اخليال العلمي السياسي‬ ‫محاصرة» للمخرج جوران رادو فانوفيتش ومن كوســوفو يعرض فيلم «باباي» إخراج فيسار مورينا والفنلندي‬ ‫الفترة املقبلة ولم نحددها بعد‪ ،‬لكن خالل ديسمبر‪/‬كانون‬ ‫أننــي مرتبط مع خطيبتــي وأكيد لها تأثيــر في أغنياتي‬
‫الفانتــازي‪ ،‬وهو ال يختلف كثيــرا – ويا للمفارقة‪ -‬عــن خطابات املؤامرة‬ ‫«املبارز» للمخرج كالوس هارو واألملاني «في متاهة األكاذيب» إخراج جوليو ريتشيارللي‪.‬‬ ‫األول وبدايات عام ‪. 2016‬‬ ‫والزواج إن شاء الله العام املقبل‪.‬‬
‫الكونية والقوى الغامضة املتآمرة‪.‬‬
‫بعــد احللقة‪ ،‬التي شــن فيها الباحث نــوري املرادي هجوما شرســا و‬
‫شخصيا على ألبرتو فرناندز‪ ،‬باملشاركة املباشرة مع الدكتور فيصل القاسم‪،‬‬ ‫«مشروع البهجة» عنوان الدورة الثالثة من «مهرجان الشوارع اخللفية»‬ ‫مئوية املسرح املغربي‬
‫كان تعليق ألبرتو فرناندز على أســئلتنا (نحــن أصدقاؤه ومعارفه) أنه لم‬
‫يكن ســعيدا بأن يتعرض لهجوم ثنائي بهذا الشــكل‪ ،‬وأنــه لم يكن راضيا‬
‫كما يعرض مهرجان الشوارع اخللفية العديد من‬
‫األفالم الســينمائية عن بعض العروض املســرحية‬
‫متعددة في املدينة مثل مركــز «اجليزويت الثقافي»‬
‫و«تياتــرو اإلســكندرية» و«ســتوديو جناكليس»‬
‫القاهرة – «القدس العربي»‪:‬‬ ‫في أيام قرطاج املسرحية‬
‫الضطراره للتحدث بصوت مرتفع‪ ،‬لكنه يعتقد – حســب قوله ‪ -‬أن القاسم‬ ‫وعــروض الســيرك وعــروض التعبيــر احلركي‬ ‫و«مركز ريزودانس» و«مكتبة اإلسكندرية» و«املعهد‬ ‫تقــام الــدورة الثالثة مــن «مهرجان الشــوارع‬
‫واملرادي افترضــا أنه بالغ التهذيــب وأن لغته العربية لن تســعفه بالرد‬ ‫وعروض الشارع من فرنسا وأمريكا وذلك من خالل‬ ‫الثقافي الفرنسي» و«املعهد السويدي»‪ ،‬كما تعرض‬
‫الرباط ـ «القدس العربي»‪:‬‬
‫اخللفيــة» في الفترة مــن ‪ 16‬وحتى ‪ 22‬من الشــهر‬
‫السريع مما جعلهما يفترضان قصفه بسهولة‪.‬‬ ‫برنامج للعروض السينمائية ضمن أنشطة املهرجان‪.‬‬ ‫بعــض العروض في مســرح الفلكي فــي «اجلامعة‬ ‫اجلاري حتت عنوان «مشــروع البهجــة» في مدينة‬
‫وفي ســبيل حتقيق هذه األهداف فقد اســتغرق‬ ‫األمريكية» و«تياترو املعادي» في مدينة القاهرة‪.‬‬ ‫اإلســكندرية‪ ،‬وتؤكد إدارة املهرجان أنهــا ما زالت‬
‫في إطار الدورة الســابعة عشــرة أليام قرطاج املســرحية‬
‫شــخصيا‪ ،‬كنت أمتنى فعال أن يســتضيف الدكتور ضيفــا آخر غير تلك‬ ‫ً‬ ‫املنظمــة مــن قبــل وزارة الثقافــة واحملافظة علــى التراث في‬
‫فضال‬ ‫اإلعداد لهذا املهرجان ما يقرب من عام كامل‪ ،‬هذا‬ ‫وال يقتصر «مهرجــان الشــوارع اخللفية» على‬ ‫تســعى من خالل هــذه الــدورة إلى إثــراء املناخ‬
‫الشــخصية التي أحتفنا بهــا‪ ،‬كنت امتنى حــوارا يحرج ألبرتــو ال يحرج‬ ‫عن التعاون مــع العديد من اجلهات الدولية واحمللية‬ ‫تقدمي العروض فحسب‪ ،‬إمنا ميتد إلى فضاء التدريب‬ ‫تونس الشــقيقة من ‪ 16‬إلى ‪ 24‬تشرين األول (أكتوبر) ‪، 2015‬‬
‫العام في مدينة اإلســكندرية‪،‬‬
‫البرنامج‪ .‬كنت أمتنــى وجود ند حقيقي وموضوعــي أللبرتو وهو املتقاعد‬ ‫التي تشاركنا ذات األمل أن تبتهج مدينة اإلسكندرية‪،‬‬ ‫وتســعى الــورش التدريبية في‬ ‫بألوان الفنــون اخملتلفة التي‬ ‫تخصص إدارة األيام احتفالية خاصة ملئوية املسرح املغربي‪.‬‬
‫حديثا‪ ،‬ليقدم له جردة حساب موضوعية عن السياسات األمريكية ال قائمة‬ ‫وتعود لسابق عهدها كمركز للثقافة والفنون‪ ،‬لذا فقد‬ ‫هــذا العــام إلــى التدريــب على‬ ‫تســعد قلوب الناس وتدفعهم‬ ‫وســتمتد هــذه االحتفاليــة التــي تنظمهــا وزارة الثقافــة‬
‫خزعبالت تكشف عورنا التاريخي مثل ما قدم الباحث العجيب‪.‬‬ ‫تشــاركنا مع اجمللس الثقافي البريطاني‪ ،‬والسفارة‬ ‫تقنيات الفيديو والرســم الضوئي‬ ‫للتفاؤل‪.‬‬ ‫املغربية طيلة أيام املهرجان مع جعل يوم اجلمعة ‪ 23‬تشــرين‬
‫الهولندية في القاهرة‪ ،‬ومعهد غوته في اإلسكندرية‪،‬‬ ‫علــى احلوائط واملبانــي القدمية‪،‬‬ ‫فــي هــذا العام اســتقبل‬ ‫األول (أكتوبر) يوما خاصا إلبراز مظاهر االحتفاء باملســرح‬
‫لقد زارني ألبرتو قبل أســابيع‪ ،‬فــي بيتي‪ ،‬وعلى طاولــة املطبخ عندي‬
‫واملؤسســة الثقافية السويســرية بروهيلفتســيا‪،‬‬ ‫واإلسقاط الضوئي‪ ،‬وتكوين الرؤى‬ ‫عرضا مســرحيً ا‬ ‫املهرجان ‪ً 15‬‬ ‫املغربــي‪ ،‬إذ ستشــهد قاعــات مدينــة تونس تقدمي خمســة‬
‫حاورته حوارا عاديا ال فذلكات فيه‪ ،‬وحتدث الرجل بشكل واضح وصريح‪،‬‬ ‫ومؤسســة اليابــان‪ ،‬واملعهد الثقافي الفرنســي في‬ ‫البصرية باســتخدام فنون الضوء‪.‬‬ ‫يتنوع بني الرقص والسيرك‬ ‫عروض مســرحية مغربيــة‪ ،‬اختيرت بالتنســيق مع اجلهات‬
‫عن أمور وخفايا عديدة هي ليست أســرارا بقدر ما هي آخر اهتماماتنا أمام‬ ‫اإلســكندرية‪ ،‬وامللتقى الثقافي النمســاوي‪ ،‬واملعهد‬ ‫كما تتســع آفاق «مهرجان الشوارع‬ ‫واملســرحية والعــروض‬
‫أولوية الدخول في حوارات عبثية نحشــر فيها أنفسنا بزاوية الغرائبيات‬ ‫السويدي في اإلسكندرية‪ ،‬و«ستوديو عماد الدين»‪،‬‬ ‫اخللفية» إلى مساحات احلوار حيث‬ ‫التونســية‪ ،‬أيــام ‪ 22 ،20 ،19 ،18 ،17‬أكتوبــر‪ .‬كما ســيعرف‬
‫املوســيقية مــن الــدول‬
‫و«مركز اجليزويت الثقافي»‪ ،‬و«مكتبة اإلسكندرية»‪،‬‬ ‫يناقش املهرجــان في هذا العام ‪2015‬‬ ‫يــوم ‪ 23‬أكتوبر تقدمي محاضرة ونــدوة فكرية وتوقيع كتاب‬
‫والغيبيات‪.‬‬ ‫املشــاركة مثل مصر وكينيا‬
‫و«مركــز التدريب املســرحي العربي» فــي بيروت‪،‬‬ ‫فكرة «تدويــر املســاحات الثقافية»‬ ‫وأملانيا والنمســا وفرنسا‬ ‫دليل املسرح املغربي وأمســية فنية‪ .‬هذا إلى جانب معرضني‬
‫كان األولى بطاولة فيصل القاسم ان تفيدنا أكثر من ذلك‪ ...‬بصراحة‪.‬‬
‫وشــركة ‪ MK2‬الفرنســية‪ ،‬وجريــدة «القاهرة»‪،‬‬ ‫مبعنى تعدد مجاالت استخدام األماكن‬ ‫وهولنــدا وسويســرا‬ ‫للكتاب املسرحي والصور املسرحية‪.‬‬
‫ونادي «نادينا» بحي كوم الدكة‪ ،‬ومؤسسة «جدران‬ ‫العامة وإمكانية حتويلها إلى مســاحة‬ ‫واجملــر وبلغاريا واليابان‬ ‫وتســتضيف هذه األيام أيضا مجموعة من نســاء ورجال‬
‫٭ كاتب أردني يقيم في بروكسل‬ ‫للثقافة والفنون»‪ .‬لقد تشــاركت كل هذه املؤسسات‬ ‫للعروض الفنية بجانب اســتخدامها‬ ‫وفنلنــدا‪ .‬هــذا وتقــام‬ ‫املسرح املغاربة الذين سيعقدون لقاءات مختلفة مع الفعاليات‬
‫وتوحدت اجلهود واإلرادات لتحقيق الهدف‪.‬‬ ‫في أغراضها األساسية التي أنشأت من‬ ‫العــروض فــي أماكــن‬ ‫املسرحية التونسية ومع باقي املسرحيني العرب واألجانب‪.‬‬
‫أجلها‪.‬‬

‫‪Al-Quds Al-Arabi‬‬ ‫‪Volume 27 - Issue 8262 Wednesday 21 October 2015‬‬ ‫السنة السابعة والعشرون العدد ‪ 8262‬األربعاء ‪ 21‬تشرين األول (اكتوبر) ‪ 8 - 2015‬محرم ‪1437‬هــ‬
‫‪16‬‬ ‫‪Economy‬‬
‫‪w w w. a l q u d s . c o . u k‬‬
‫اقتصاد ومـال‬

‫«موديز»‪ :‬تأخر تعافي سعر النفط قد يؤثر سلبا على الوضع اإلئتماني لدول اخلليج‬ ‫متاسك أسعارالنفط لكن‬
‫الســعودية‪ ،‬بســحب بعض من احتياطاتها‬ ‫عائداتها النفطية بسبب انخفاض االسعار‪.‬‬ ‫وحدها التي نفذت إصالحات للدعم احلكومي‬ ‫اخلليجي إلى إجراء تعديالت في السياسات‬ ‫■ القاهــرة ‪ -‬دبــي ‪ -‬وكاالت األنبــاء‪:‬‬ ‫اآلفاق تظل ضبابية‬
‫اخلارجيــة التــي تقدرها مؤسســات دولية‬ ‫وفي الشــهر املاضي قالت وكالة «فيتش»‬ ‫على أسعار بيع الوقود بالتجزئة‪.‬‬ ‫في ‪ ».2016‬وأضاف «هذه التعديالت قد تشمل‬ ‫قالت وكالة «موديز انفســتورز ســيرفيس»‬
‫■ لنــدن ‪ -‬رويتــرز‪ :‬متاســكت أســعار‬
‫بحوالى ‪ 2700‬مليار دوالر‪.‬‬ ‫للتصنيف اإلئتماني ان من املستبعد أن تتمكن‬ ‫وكان صنــدوق النقد الدولي قدر كلفة دعم‬ ‫خفض اإلنفاق على الدعــم وإجراءات رامية‬ ‫للتصنيــف اإلئتمانــي أمــس الثالثــاء ان‬ ‫النفــط أمس الثالثــاء‪ ،‬بعــد أن تراجعت على‬
‫وأشــارت «موديــز» إلــى أن البحريــن‬ ‫دول مجلس التعاون اخلليجي من سد العجز‬ ‫احملروقــات والطاقة فــي دول اخلليج بـ‪60‬‬ ‫لتوسيع قاعدة اإليرادات غير النفطية‪».‬‬ ‫موازين املعامالت اجلارية وامليزانيات العامة‬ ‫مــدار أســبوع‪ ،‬لكن اآلفــاق ظلــت ضبابية إذ‬
‫وســلطنة عمــان همــا األكثر تأثــرا بهبوط‬ ‫اجملمع فــي ميزانياتها في ظل هبوط أســعار‬ ‫مليار دوالر‪ ،‬اال ان الكلفة ترتفع الى ‪ 175‬مليار‬ ‫وهبطت أسعار النفط نحو ‪ 60‬في املئة‪ ،‬من‬ ‫حلكومــات دول مجلس التعــاون اخلليجي‬ ‫توقع الرئيس التنفيذي ألكبر شــركة مســتقلة‬
‫أســعار النفط‪ ،‬نظــرا الرتفاع الســعر الذي‬ ‫النفط‪.‬‬ ‫دوالر مع احتساب العوامل االخرى املرتبطة‪،‬‬ ‫مستواها فوق ‪ 115‬دوالرا للبرميل في يونيو‪/‬‬ ‫ســتظل معرضة لضغوط‪ ،‬في ظل توقع بقاء‬ ‫متخصصة في جتارة النفــط في العالم أن جتد‬
‫الســوق صعوبة في التعافي كثيرا خالل العام‬
‫يحقق نقطة التعادل في موازنتهما‪ .‬وأضافت‬ ‫وقال ديك ســابق الذكر في تقرير «موديز»‬ ‫مثل التاثير على البيئــة واالزدحام املروري‬ ‫حزيران ‪ ،2014‬بفعل تخمة املعروض العاملي‪.‬‬ ‫أســعار النفط عند مستويات منخفضة لفترة‬
‫املقبل‪.‬‬
‫أن الســعودية لديها مجال إلصدار املزيد من‬ ‫أمس «في الوقت الذي تواجه فيه دول مجلس‬ ‫واالفراط في االستهالك‪.‬‬ ‫وبحلول الســاعة ‪ 1200‬بتوقيت غرينتش‬ ‫أطول‪.‬‬ ‫وهبط مزيج برنت تســليم ديسمبر‪/‬كانون‬
‫السندات‪ ،‬إال أن تنامي العجز يؤثر سلبا على‬ ‫التعــاون اخلليجي تزايدا فــي االحتياجات‬ ‫غيــر أن «موديز» تتوقع أن تســجل جميع‬ ‫أمس نزل سعر مزيج برنت عشرة سنتات إلى‬ ‫وعلــى مــدى العقــود املاضيــة اعتمدت‬ ‫األول ‪ 1.85‬دوالر‪ ،‬تعــادل ‪ 3.7‬فــي املئــة‪ ،‬فــي‬
‫الوضع اإلئتماني للمملكة‪.‬‬ ‫التمويلية سترتفع أحجام إصدارات السندات‬ ‫دول مجلــس التعــاون اخلليجــي‪ ،‬مــا عدا‬ ‫‪ 48.51‬دوالرا للبرميل‪ ،‬بينما زاد ســعر اخلام‬ ‫دول مجلــس التعاون اخلليجي الســت على‬ ‫تسوية اجللسة السابقة‪ .‬وبحلول الساعة ‪1200‬‬
‫وتتوقــع الوكالة أن يســتمر تأثير هبوط‬ ‫أيضا‪ .‬من احملتمل أن يبلغ متوســط إجمالي‬ ‫الكويــت‪ ،‬عجــزا فــي موازنــة ‪ 2016‬أيضا‪.‬‬ ‫األمريكي عشــرة ســنتات إلى ‪ 45.99‬دوالرا‬ ‫إيرادات النفــط لتمويل حكوماتها‪ .‬لكن كاهل‬ ‫بتوقيت غرينتش أمس نزل عشــرة سنتات إلى‬
‫‪ 48.51‬دوالر للبرميل‪.‬‬
‫أســعار النفط على الدول املصدرة للخام في‬ ‫متطلبات اإلقتــراض احلكوميــة نحو ‪12.5‬‬ ‫وتتوقــع الوكالة أن تســجل منطقة اخلليج‬ ‫للبرميل‪.‬‬ ‫امليزانيــات يواجــه اآلن ضغوطا‪ ،‬بســبب‬
‫وارتفع اخلام األمريكي عشــرة سنتات إلى‬
‫الســنوات املقبلــة‪ ،‬بعدما عدلــت تقديراتها‬ ‫في املئة من الناجت احمللــي اإلجمالي للمنطقة‬ ‫عجزا مجمعا في املوازنة يبلغ حوالي عشــرة‬ ‫وذكــرت «موديز» فــي تقريرها أن إصالح‬ ‫تضخم القطاعات العامة واإلنفاق الســخي‬ ‫‪ 45.99‬دوالر بعد أن أغلق منخفضا ‪ 1.37‬دوالر‪،‬‬
‫لسعر النفط متوقعة أن تتعافى أسعار اخلام‬ ‫أو حوالي ‪ 180‬مليار دوالر ســنويا في ‪2015‬‬ ‫في املئة من الناجت احمللــي اإلجمالي للمنطقة‬ ‫دعم الطاقة من بني اخليــارات املالية املتاحة‬ ‫علــى البرامج االجتماعية بعد نزول أســعار‬ ‫أو ما يعادل ثالثة في املئة في اجللسة السابقة‪.‬‬
‫في ‪ 2017‬وليس ‪.2016‬‬ ‫و‪».2016‬‬ ‫في ‪ 2015‬و‪ ،2016‬مقارنة مع متوســط فائض‬ ‫للتكيف مع هبوط أســعار النفط‪ ،‬وهو ما قد‬ ‫النفط‪.‬‬ ‫وقال إيان تيلور‪ ،‬الرئيس التنفيذي لشــركة‬
‫وتتوقع «موديز» أن يبلغ متوســط ســعر‬ ‫وقد بدأت السعودية وقطر بالفعل باصدار‬ ‫مجمــع يقارب التســعة في املئة فــي الفترة‬ ‫يؤدي بــدوره إلى توافر كميــات إضافية من‬ ‫وقال شتيفن ديك‪ ،‬احمللل لدى «موديز» في‬ ‫«فيتول»‪ ،‬في قمة رويترز الســنوية للســلع ان‬
‫تقرير مت ِّ‬ ‫تباطؤ الطلب على النفط وزيادة إمدادات اخلام‬
‫مزيــج برنــت ‪ 55‬دوالرا للبرميــل في ‪،2015‬‬ ‫الســندات‪ ،‬وتخطط دول اخرى للقيام باالمر‬ ‫من ‪ 2010‬إلى ‪.2014‬وبحســب صندوق النقد‬ ‫اخلام املتاح للتصدير‪.‬‬ ‫اإلطــاع عليه أمس «نتوقع أن يدفع‬
‫من إيران ستحد من صعود النفط‪.‬‬
‫و‪ 53‬دوالرا للبرميل في ‪ ،2016‬قبل أن ينتعش‬ ‫عينه‪.‬‬ ‫الدولــي‪ ،‬من املتوقع ان تخســر دول مجلس‬ ‫وأعلنــت عــدة دول عــن خطــط إصالح‬ ‫تأثير انخفــاض إيــرادات الهيدروكربونات‬ ‫وأضاف تايلور‪ ،‬الذي تداولت شــركته أكثر‬
‫تدريجيا إلى ‪ 60‬دوالرا للبرميل في ‪.2017‬‬ ‫كما بــدأت بعــض دول اخلليج‪ ،‬الســيما‬ ‫التعــاون اخلليجــي ‪ 300‬مليــار دوالر مــن‬ ‫محدودة‪ ،‬لكن اإلمــارات العربية املتحدة هي‬ ‫علــى املاليات العامة لــدول مجلس التعاون‬ ‫من ملياري برميل نفط العام املاضي «سأندهش‬
‫بعض الشيء إذا جتاوزنا مستوى ‪ 60‬دوالرا في‬

‫البورصة السعودية قد تخفف قيود االستثمار األجنبي لالنضمام للمؤشرات العاملية‬


‫نهاية ‪».2016‬‬
‫ويقول محللون ان الــدول الكبرى املصدرة‬
‫للنفط في الشرق األوسط تضخ كميات تزيد عن‬
‫حاجة الســوق بنحو مليوني برميل يوميا‪ ،‬مما‬
‫يؤدي إلى تضخم اخملزونات حول العالم‪.‬‬
‫والصغيرة والشــركات العائليــة‪ ،‬والتي متثل‬ ‫بالنيابة عن مستثمر أجنبي‪.‬‬ ‫في املئة فقط من قيمة السوق‪.‬‬ ‫املؤهلة خمســة مليــارات دوالر‪ ،‬وأن تكون‬ ‫■ الرياض ‪ -‬رويترز‪ :‬قال محمد اجلدعان‪،‬‬ ‫باإلضافة إلــي ذلك من املتوقع أن تزيد إيران‬
‫شــريحة كبيرة من االقتصاد الســعودي‪ ،‬لكن‬ ‫وقال اجلدعان ان العمل باتفاقيات املبادلة‬ ‫وشــدد اجلدعــان على أن انخفــاض قيم‬ ‫املؤسسسات لديها خبرة اســتثمارية ال تقل‬ ‫رئيس هيئة الســوق املالية الســعودية‪ ،‬في‬ ‫إنتاجها مــن النفط حــن يتم رفــع العقوبات‬
‫القليل منها مدرج بالفعل في البورصة‪.‬‬ ‫ســيظل قائما مادام مجلــس الهيئة يرى أنها‬ ‫التــداول من قبــل املســتثمرين األجانب أمر‬ ‫عن خمس سنوات‪.‬‬ ‫مقابلــة ان الهيئة منفتحة على تخفيف قواعد‬ ‫الدولية عنها‪ ،‬بعد أن تفي باشــتراطات االتفاق‬
‫النووي الذي توصلت إليه مع القوي الدولية‪.‬‬
‫وقــال اجلدعــان «نــدرس عــدة خيارات‬ ‫تفيد السوق‪.‬‬ ‫ال يدعــو للقلق‪ ،‬وقال «الســيولة لم تكن أحد‬ ‫وأثــارت تلــك القيــود حفيظة شــركات‬ ‫االستثمار األجنبي املباشر في سوق األسهم‪،‬‬ ‫وقال مســؤول إيراني بارز أمــس األول ان‬
‫(للســوق الثانوية) ســواء أن تضم الشركات‬ ‫األهداف الرئيســية لفتح السوق‪...‬أوضحنا‬ ‫املؤشرات مثل «إم‪.‬إس‪.‬سي‪.‬آي» و»فايننشال‬ ‫ملســاعدة بورصــة اململكــة علــى االنضمام‬ ‫بالده تنــوي زيادة إنتاجها مــن اخلام مبقدار‬
‫املتوسطة والصغيرة وحدها‪ ،‬أو تضم الشركات‬ ‫تطوير السوق‬ ‫ذلك مرارا قبل ‪ 15‬يونيو‪/‬حزيران»‪.‬‬ ‫تاميــز»‪ ،‬التي تتعقب مؤشــراتها تريليونات‬ ‫للمؤشرات العاملية‪.‬‬ ‫‪ 500‬ألف برميل يوميا في غضون أسبوع من رفع‬
‫املتوســطة والصغيــرة وشــركات جديــدة‪،‬‬ ‫وتابع «الســوق كبيرة بالدرجــة الكافية‬ ‫الدوالرات مــن ثروات املؤسســات العاملية‪،‬‬ ‫وفي أول مقابلة له مع وسيلة إعالم عاملية‪،‬‬ ‫العقوبات املفروضة عليها‪.‬‬
‫أوالشــركات املتوســطة والصغيرة واجلديدة‬ ‫أشــار اجلدعان خالل املقابلة إلــى أن الهيئة‬ ‫وســتنمو في الســنوات املقبلة‪ ،‬وســتكون‬ ‫مما يعني أنه سيتعني على اململكة تعديل هذه‬ ‫منذ توليه منصبه فــي يناير‪/‬كانون الثاني‪،‬‬ ‫وتوقع تايلور صراعا على حصص الســوق‬
‫بني الدول املصدرة للخام في الشــرق األوسط‬
‫إلى جانب الشركات املتعثرة‪».‬‬ ‫تعمل على زيادة عمق الســوق الســعودي عبر‬ ‫قادرة على استيعاب اســتثمارات كبيرة من‬ ‫القواعد في حال رغبت لالنضمام للمؤشرات‪.‬‬ ‫أكد على أنه ليس هناك أي قلق بشــأن ضعف‬ ‫عند رفع العقوبات عن إيران‪ ،‬وقال «سيكون من‬
‫وأضاف أن اخلطة التي سيتم التوصل إليها‬ ‫تطوير عــدد من املنتجــات املتاحة للشــركات‪،‬‬ ‫األجانب‪ .‬لهذا ال يوجد ما يدعو للقلق‪».‬‬ ‫وقــال اجلدعان خالل املقابلــة التي جرت‬ ‫قيم التداول مــن قبل املســتثمرين األجانب‬ ‫الصعب بيع هذا النفط (اإليراني)»‪.‬‬
‫في هذا الصدد سيجري استطالع رأي اخملتصني‬ ‫السيما تلك التي تتعلق بسوق الدين احمللية‪.‬‬ ‫وأضاف أن فتح الســوق يهــدف لتحقيق‬ ‫في مكتبه فــي مقر الهيئة فــي الرياض «أحد‬ ‫الذين يعرفون باســم «املؤسسات األجنبية‬
‫من اجلمهور بشأنها قبل تنفيذها‪.‬‬ ‫وتضــم البورصة الســعودية حاليا أســهم‬ ‫اســتفادة لالقتصاد الســعودي بوجه عام‪،‬‬ ‫أهدافنا هو التأكد من االنضمام للمؤشــرات‬ ‫املؤهلة»‪.‬‬
‫وأكد على أن تســهيل منو ســوق السندات‬
‫احمللية أحــد األهداف الرئيســية للهيئة‪ .‬وقال‬
‫‪ 171‬شــركة مدرجة‪ ،‬وهو رقم لم يشهد كثيرا من‬
‫الزيادة مؤخــرا‪ ،‬إذ لم تكن هناك ســوى أربعة‬
‫وان تلــك الفوائــد بــدأت تظهــر بالفعل مع‬
‫تزايد األبحاث املتعمقة للمؤسســات العاملية‬
‫العامليــة‪ .‬وحتما ســندرس بطريقــة حكيمة‬
‫الســبل لضمان إقناعهم بأن السوق جاهزة‬
‫كما قــال اجلدعان ان الهيئــة بدأت تلمس‬
‫بالفعل التأثير اإليجابي لدخول املســتثمرين‬
‫البنك الدولي يخفض‬
‫«هــذا األمر محــل تركيز‪ ،‬ونحن ســعداء جدا‬
‫بأن احلكومة بدأت في طرح ســندات‪ ،‬ألن ذلك‬
‫طروحات أولية منذ الطرح الكبير ألســهم البنك‬
‫األهلــي التجاري فــي نوفمبر‪/‬تشــرين الثاني‬
‫واحمللية عن سوق األسهم واالقتصاد‪.‬‬
‫ولم تعلن الهيئة بعد عن أسماء املؤسسات‬
‫لالنضمام ملؤشــراتهم‪ ».‬وأضاف «سنفعل كل‬
‫ما هو مطلوب مــن وجهة النظــر التنظيمية‬
‫األجانــب للمرة األولى إلى ســوق األســهم‬
‫البالغة قيمته ‪ 470‬مليار دوالر‪.‬‬
‫توقعاته ألسعار النفط‬
‫سيشــجع املزيد من الشــركات علــى الدخول‬ ‫‪ ،2014‬والذي بلغت قيمته ستة مليارات دوالر‪.‬‬ ‫التــي حصلــت علــى تراخيص االســتثمار‬ ‫لنكون جاهزين‪».‬‬ ‫وكان قــرار هيئــة الســوق املاليــة بفتح‬ ‫■ واشــنطن ‪ -‬أ ف ب‪ :‬خفــض البنك الدولي‬
‫للســوق» وذلك في إشــارة لطــرح اح